سجل عضوية جديدة

أهلاً بكـ في شبكة فلسطين للحوار... شاركنا وبادر بالتسجيل ...


النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    عـضـو
    تاريخ التسجيل
    07 2007
    الدولة
    فلسطـــــــــين
    المشاركات
    117

    تنبيه :..وصفات للتخلص من النحافة وزيادة الوزن..:

    - منقول من مجلة عالم الغذاء العدد 99 أغسطس 2006مع توضيحات بسيطة
    للنحافة أسباب عديدة:
    حول الطريقة التي يعرف بها الشخص إذ ا ما كان نحيفا أو لا، يقول د.حسن فكري منصور، مدير مركز ابن سينا للتغذية: إن منظمة الصحة العالمية (WHO) وضعت مؤشرا هاما يحدد طبيعة وزن الجسم يعرف بـ(مؤشر كتلة الجسم)، ويحسب بقسمة الوزن على مربع الطول بالمتر. فإذ ا جاءت النتائج أقل من 18, فهذا معناه (أنك نحيف)، ومن 18 - 24 (أنت تتمتع بوزن مثالي)، ومن 25-29 (وزنك زائد) ، ومن 29- 40 (أنت سمين)، أما أكثر من 40 (أنت تعاني سمنة مفرطة مرضية).

    ويشير د.فكري إلى أن أسباب النحافة منها سوء التغذية: فقلة تناول الأطعمة ذات السعرات الحرارية العالية، أو عدم تناول أحد العناصر الأساسية (البروتينات والنشويات والدهون والفيتامينات والأملاح المعدنية) تساهم في نقصى الوزن وظهور النحافة. وتقف أمراض الغدد وراء حوالي 5% من حالات النحافة، ومن أهمها: زيادة إفراز الغدة الدرقية (التسمم الدرقي), ونقص إفراز الغدة الكظرية (جار الكلوية)، ونقص إفراز الغدة النخامية. ويعاني المصابون بالسكري كذلك من نقص بالوزن إذا لم يتلقوا العلاج الفعال، وهو مرض ينشأ نتيجة لخلل في إفراز هرمون الأنسولين أو لضعف هذا الهرمون.
    وهناك أدوية تسبب نقص الوزن عند تناولها وخاصة إذا طال استعمالها منها: أدوية علاج الغدة الدرقية وأدوية علاج السرطان.
    د.(أحمد حلمي سالم) استشاري مساعد أمراض الجهاز الهضمي والكبد، مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بالرياض، يشير إلى أسباب أخرى للنحافة من بينها إدمان الكحوليات والمخدرات وبعض الأمراض المزمنة الكامنة كالسرطان والسل والإيدز وأمراض الجهاز الهضمي المصحوبة بقيء مستمر، وإسهال مزمن، وبعض الاضطرابات التي تؤدي إلى سوء الامتصاص مثل مرض سيلياك ((Coeliac Disease،أو من الأمراض النفسية المزمنة التي قد تؤثر سلبا على مركز الشهية في المخ وكذلك على الغدة الكظرية فتفقد المريض شهيته.
    وهناك نوع من النحافة ينتج عن اضطرابات الجهاز الهضمي كإصابته بالدودة الشريطية أو الطفيليات كالإسكارس أو الدوسنتاريا وهي التي تتغذى على طعام المصاب وتؤثر على حالته النفسية وتنفث سمومها التي تصيبه بالإعياء وفقدان الشهية.
    وقد تكون النحافة تلقائية وغير مصحوبة بأي مرض عضوي أو نفسي. وهنا يكون للمجهود الزائد والوراثة دور, حيث تتحكم عوامل وراثية في انتقال النحافة من الأجداد والآباء إلى الأبناء والأحفاد، فيرث الابن طبيعة جسم والديه.
    العلاج بالتسلسل:
    ما أهم وسائل العلاج الممكنة؟
    يجيب عن هذا السؤال د.أحمد حلمي، مشيرا إلى أن معظم حالات النحافة يمكن علاجها بنجاح إذ ا تم التعامل مع الحالة بطريقة مهنية سليمة وبتسلسل طبيعي. فلابد قبل كل شيء من إجراء فحص سريري وعمل تحاليل طبية وعلاج أي مرض قد يؤثر على نمو الإنسان مثل علاج الديدان أو الغدة الدرقية أو السكر أو الدرن. ويفضل أن يكون تحليل البراز بحثا عن الديدان متكررا (ثلاث مرات على الأقل), وعلى عينة حديثة (أي بعد التبرز مباشرة). كما ينصح بعلاج كل أفراد الأسرة وتكرار العلاج بعد أسبوعين.
    ويفيد تناول خلاصة قشرا لرمان، حيث يحتوي على مادتي (Peletrine) و (Isopeletrine) اللتين تشلان حركة الديدان مما يسهل خروجها، وكذلك خلاصة زهرة الكامليا (شيح البابونج)، وخلاصة جذر عرق الذهبEpipeca Root)). أما الخطوة الثانية فهي السعي لزيادة الوزن بتجزئة الوجبات إلى 6وجبات صغيرة بدلا من 3كبيرة لتسهيل الهضم والامتصاص. وزيادة كميات الأطعمة المتناولة تدريجيا، وتناول البروتينات لإعادة تكوين الأنسجة العضلية مثل الحليب ومشتقاته واللحوم والدجاج والسمك والبيض والبقول(فول-لوبياء –حمص –حلبة –عدس –ماش ..).
    ويراعى كذلك تجنب المشروبات الغنية بالكافيين مثل القهوة أو المشروبات الغازية أو الصودا أو الشاي لأنها تضعف الشهية، وعدم الإكثار من الأطعمة المقلية لأنها عسيرة الهضم. وعدم الإكثار من تناول الماء قبل أو أثناء الطعام لأنه يقلل الشهية، مع العلم أن تناول السلطات والخضراوات بكميات معتدلة يساعد على فتح الشهية، ولا بأس من تناول مكملات من الفيتامينات والأملاح الضرورية للجسم. كما يمكن تناول الأدوية فاتحة الشهية وغيرها من الأعشاب والمستحضرات كنبات الكابسيكوم (Capsicum) والكينا وخلاصة الخميرة والعسل الأسود حيث تعتبر مفيدة خاصة إن لم يكن هناك أي مرض عضوي وراء النحافة، ولابد من تناولها لفترة لا تقل عن شهر، وتناولها نصف ساعة قبل الوجبات مع نظام غذائي غني ومتوازن. كما توجد حقن لزيادة الوزن مثل (المينابولين)، و(الديورابولين)، و(الديكاديورابولين), وتستخدم في الحالات التي يزداد فيها معدل الهدم على حساب البناء بالجسم حيث تزيد من عمليات البناء في الجسم، ويتم تعاطيها بالعضل أسبوعيا أوكل ثلاثة أسابيع حسب النوع وحسب حالة كي مريض. وتعطى هذه الحقن أيضا كفاتح للشهية مع نظام غذائي عالي السعرات الحرارية فيزداد الوزن. وتعطى هذه الحقن تحت إشراف طبيب متخصص لأن لها آثارا جانبية مثل زيادة نسبة الكولسترول بالدم وسقوط الشعر وظهور حب الشباب واضطرابات نفسية ومشاكل بالكبد والكلى والقلب، فهي من عائلة الكورتيزون وتشترك معه في كثير من الآثار، ويجب المعادلة بين الفوائد المرجوة والآثار المتوقعة.
    وقد أنتجت بعض شركات الأدوية أغذية علي هيئة بودرة غنية بالبروتينات والدهون والفيتامينات مثل بودرة (سوستاجين) و(إنشور). وينصح الأطباء واختصاصيو التغذية بتناولها مع الوجبات الثلاث وليس بينها, مذابة في الماء أو العصائر الطبيعية أو العسل، كغذاء مكمل إضافي لمرضى النحافة، وبعد العمليات الجراحية التي يمنع المرضى بعدها لفترات من تناول الطعام، وكذلك للمرضى الذين تعرضوا لفقد كثير من وزنهم نتيجة مرض مزمن. واستخدام هذه المكملات بعد التأكد من عدم وجود مرض عضوي قد يتأثر سلبا من تناولها كالفشل الكبدي والكلوي. وينصح د.سالم بهدوء الأعصاب والنوم المنتظم وبتناول ملعقتين من عسل النحل مع ملعقة من خل التفاح للمساعدة على نمو أفضل، والبعد عن أعشاب علاج النحافة التي تباع على الأرصفة وغيرها مما لم يتم دراسته فأغلبها ضار أو مجهول فائدته.
    برنامج غني بالنشويات
    أما د. حسن فكري منصور، فينصح النحفاء بإتباع برنامج غذائي غني بالأطعمة عالية السعرات، والتي تعمل على زيادة الوزن بشكل ملحوظ من النشويات والسكريات والدهون. ويوضح أنه عند تناول المواد السكرية (مثل الحلويات والمشروبات المحلاة بالسكر..)، أو المواد النشوية لم مثل المكرونة والأرز
    والبطاطس) يقوم الجسم بهضمها وتحويلها إلى أنواع بسيطة من السكاكر(جمع سكر)، لتستطيع الأمعاء امتصاصها ثم تنتقل إلى الكبد ثم إلى الدورة, الدموية، حيث يتم توزيعها على كل خلايا الجسم للاستفادة منها في الحصول على الطاقة اللازمة لعمل الخلايا ووظائف الجسم. ويتم ذلك في وجود هرمون الأنسولين الذي تفرزه غدة البنكرياس. أما الزائد من النشويات عن احتياجات الجسم فيخزن على هيئة جليكوجين (نشأ) داخل الكبد والعضلات، أما الزائد من السكر عن قدرة تخزين الكبد والعضلات فيخزن على هيئة دهون تترسب تحت الجلد وحول الأعضاء ومن ثم يحدث زيادة في الوزن. ولكن، عند نقص تناول النشويات يلجأ الجسم إلى المخزون للحصول على الطاقة, مما يسبب نقصا بالوزن.
    ويضرب د.منصور أمثلة للاطعمة ذات السعرات العالية، كالتالي:
    * الحلبة المعقودة (المفتقة):
    تصنع من العسل الأسمر، والحلبة الناعمة، والمغات، والسمسم، والفول السوداني، وكلها ذات سعرات حرارية عالية
    * طبق الخشاف: وهو طبق غني بالسعرات ويحتوي على التمر، والتين المجفف، والمشمشية، والقراصيا، والزبيب، والمكسرات(لوز –كاجو –جوز الهند –فول سوداني –فستق حلبي ..)
    * النشويات: مثل الأرز، المكرونة، البطاطس, البطاطا.
    * المربى:تتميز المربيات بسعراتها الحرارية المرتفعة، وقيمتها الغذائية الكبيرة،وخاصة مربىالبلح التين *عسل النحل: وغذاء ملكات النحل، من الأغذية المهمة أيضا في علاج النحافة وزيادة الوزن.
    * الخميرة البيرة باللبن: فهي غنية بالفيتامينات، والأحماض الأمينية، والأملاح المعدنية, لذا ينصح بها الخبراء دائما لمرضى النحافة.
    * المشروبات عالية السعرات: مثل الكاكاو باللبن، جوز الهند باللبن، الحلبة المحوجة، السحلب، المغات، عصير العنب.
    * المسليات: تتميز بالسعرات المرتفعة ولها دور هام في زيادة الوزن، وأهم هذه المسليات: الفول السوداني (حب العزيز)، اللب، اللوز، الفستق، عين الجمل، البندق.
    * الحلويات الشرقية: مثل أم علي، الهريسة، الجاتوهات، لقمة القاضي، بلح الشام، الكنافة.
    ويكشف د.منصور عن بعض أنواع الأعشاب والنباتات التي تساعد في علاج النحافة ومنها:
    * الحلبة بجميع أشكالها: ينقع50 جراما من بذورها في لتر ماء ويشرب منه كوب صغير قبل الطعام لفتح الشهية, تستنبت الحلبة بالماء ثم تجفف وتسحق ويصنع من المسحوق شراب يفيد في علاج النحافة.
    * يؤكل الحمص بكثرة والتمر باللبن وقليل من اللوز. * يسحق المحلب ويمزج مع عسل النحل ويؤخذ منه ملعقة.
    * نبات الفصفصة والكراوية والشطة والكرفس والشبت والشمر، كلها تعمل على فتح الشهية.
    ويشير د.منصور أيضا إلى وجود نوع من الحقن تعطى تحت الجلد لعلاج النحافة وهي حقن الأنسولين، مؤكدا ضرورة استخدامها تحت إشراف طبي، مع إتباع الإرشادات والتعليقات كاملة وإلا نتج عنه كثير من المشكلات، وقد ينتهي الأمر إلى غيبوبة نقص السكر.
    وللأنسولين التأثيرات الآتية:
    - يقلل مستوى الجلوكوز بالدم، فينبه مركز الجوع بالمخ، فتكون النتيجة شعورا بالجوع أي فتحا للشهية وبالتالي فهو يعالج مشكلة (سد النفس التي يشكو منها نسبة كبيرة من النحفاء).
    - يزيد من إفراز العصارة المعدية، والحركة الدودية ،فيزيد الإحساس بالجوع ويساعد في عملية الهضم.
    - يزيد من تخزين الجلوكوز على هيئة دهون، وبالتالي يزيد الوزن.
    - يقلل من تكسير وتعلل بروتينات الجسم، فيحافظ على نمو الأنسجة والخلايا.
    أما عن علاج النحافة التي يكون سببها وراثيا، فيشير د. منصور إلى أن علاجها ممكن مم إتباع برامج زيادة الوزن وتناول أطعمة عالية السعرات تتحسن حالة النحافة ويحدث زيادة في الوزن وأن كانت بمعدل أقل من النحافة غير الوراثية.
    أما د. خالد علي المدني نائب رئيس الجمعية السعودية للغذاء والتغذية، فينصح راغبي التخلص من النحافة بزيادة السعرات الحرارية عن طريق التركيز على تناول الدهون، لأن كل جرام من الدهون يعطي 9 سعرات حرارية بينما يعطي كل جرام من الكربوهيدرات أو البروتينات 4 سعرات حرارية. وأفضل الدهون هي الدهون النباتية لكن تناول الدهون قد يؤدي إلى رفع نسبة الكولسترول لدى متناولها ما يضر بالأوعية الدموية.
    وللرياضة دور
    د.إسماعيل عباس، استشاري السمنة واللياقة البدنية، أشار إلى أن للرياضة دورا هاما في علاج النحافة، مبينا أنه ليس شرطا لمن يرغب في السمنة أن يزيد الوزن بالدهون لكن يمكن تكوين عضلات. ويرى أن رياضة الحديد مفيدة بصفة خاصة للنحفاء حيث تساعد على:
    * زيادة حجم العضلات، ومن ثم زيادة الوزن بشكل صحي وطبيعي ودائم طالما حافظنا على برنامج رياضي منظم ومتدرج، إضافة إلى إضفاء شكل وملمس أفضل ومتناسق للجسم.
    * زيادة العضلات سوف تتبعها زيادة الطلب على الطعام، فمن المعروف أن الرياضة تستهلك السكر الموجود بالدم، وعندما يقل منسوب السكر بالدم، فإن الإشارات سوف تتجه لإثارة مركز الجوع بالمخ، فيشعر الإنسان بالجوع والقابلية لتناول الطعام . .
    * تحسن الرياضة الحالة النفسية وتقاوم الضغط اليومي وهو ما ينعكس بصورة طبيعية على الصحة.

    الوصايا العشر لعلاج النحافة
    1- تناول الأطعمة عالية السعرات، وخاصة من السكريات والنشويات والدهون. 2- تناول الفيتامينات التي تساعد على فتح الشهية، وخاصة فيتامين (ب) المركب. 3- اللجوء إلى البروتين المصنع على هيئة بودرة مع العناصر الغذائية الأخرى. 4- علاج أي مرض عضوي تعانيه، وخاصة الديدان المعوية وأمراض الغدد.
    5- التخلص من أي مشكلة نفسية والبعد عن القلق والتوتر قدر الإمكان. 6- تناول كميات كافية من الأطعمة الغنية بالكالسيوم والماغنسيوم، فهي تساعد على هدوء الأعصاب وزيادة الوزن. 7- تناول طعامك في أماكن مفتوحة ومع أصحابك الذين تحبهم، فهذا يفتح شهيتك. 8- لا تكثر من تناول الماء قبل أو أثناء تناول الطعام. 9- تناول وجبات صغيرة على فترات قصيرة، فهذا أفضل من تناول الوجبات الكبيرة التي قد تسبب لك عسرا بالهضم. 10- رياضة المشي الخفيفة تفتح الشهية للطعام فواظب عليها. د. حسن فكري
    برنامج غذائي للنحفاء
    ينبغي مراعاة التنوع والتوازن في البرنامج الغذائي مع التركيز على:
    * المأكولات المحتوية على البروتينات خاصة الحيوانية منها كزيادة حجم العضلات مع البرنامج التدريبي.
    * عند زيادة كمية الدهون ينبغي الانتباه إلى نسبة الدهون الموجودة عند الشخص إذ ا كانت ناقصة أو طبيعية أو زائدة بعدها يتقرر إضافة مأكولات فيها زيادة دهون أو متوسطة أو خفيفة. فإذ ا كان حجم الدهون عند النحيف مرتفعة يخشى إذا أعطيناه كمية دهون عالية أن تؤثر على صحته خاصة الكولسترول والدهون الثلاثية. والأفضل أن تكون وجبات إضافية مغذية ومناسبة بين الوجبات الأساسية. وهذا برنامج عام صحي متوازن لبرنامج غذائي لزيادة الوزن :
    وجبة الفطور:
    قبل الفطور: 5-7 تمرات مع كوب لبن شرب أو حبة فواكه. ثم اختيار إحدى الوجبات الآتية:
    - جبن أو لبنة مع العسل أو المربى الطبيعي - صحن كبدة - جبن مع ديك رومي - صحن فول أو عدس.
    الكمية مفتوحة والخبز البر هو الأفضل, مع إضافة خضار والنوع حسب الرغبة.
    المشروب: حليب أو شاي, أو شاي بالحليب مع سكر صحي مثل الأسمر أو سكر الفواكه، أو عصير طازج حسب الرغبة
    وجبة الغداء: اختيار إحدى وجبات الغداء الآتية:
    - كبسة رز مع الدجاج أو اللحم مع الخضار (المرق) مطبوخة بزيت نباتي خفيف والكمية مفتوحة. ة صحن سلطة منوع مع قليل من زيت الزيتون مع معكرونة سباغتي أو باشاميل مع اللحم أو إلدجاج (الكمية مفتوحة).
    - مشاوي مشكلة مع قطعة خبز بر مع خضار مشوية وكلها حسب الرغبة (والكمية مفتوحة).
    - سمك مشوي أو ربيان مع السلطة وحسب الرغبة (والكمية مفتوحة).
    المشروب: عصير طازج كوكتيل حسب الرغبة أو شرب لبن كوب إلى اثنين.
    وجبة العشاء:
    اختيار إحدى وجبات العشاء الآتية: - ساندويتش مشاوي مع الخضار عدد 1 – 2 - ساندويتش تونا مع الخبز البر عدد 1- 2 - ساندويتش دجاج أو لحم مع السلطة عدد 1- 2 - فول أو حمص أو عدس مع الخبز البر مع نوع خضار حسب الرغبة. - بيض مسلوق أو مقلي بزيت نباتي خفيف مع خبز بر.
    المشروب: عصير طازج حسب الرغبة أو كوب لبن شرب.
    بين الوجبات:
    - لبن شرب كوب مع مكسرات أو بدون - تين أو مشمش مجفف - ساندويتش جبنه - ساندويتش تونة – عصير كوكتيل طازج - شوكولا صحي يوجد في الأسواق كوجبة صغيرة - مهلبية أو رز بالحليب مع سكر صحي - عصير حليب مع الموز

  2. #2
    عضو نشيط الصورة الرمزية سلطان2010
    تاريخ التسجيل
    01 2010
    الدولة
    أرض الله
    المشاركات
    1,554

    رد : :..وصفات للتخلص من النحافة وزيادة الوزن..:

    بـ(مؤشر كتلة الجسم)، ويحسب بقسمة الوزن على مربع الطول بالمتر. فإذ ا جاءت النتائج أقل من 18, فهذا معناه (أنك نحيف)، ومن 18 - 24 (أنت تتمتع بوزن مثالي)، ومن 25-29 (وزنك زائد) ، ومن 29- 40 (أنت سمين)، أما أكثر من 40 (أنت تعاني سمنة مفرطة مرضية).
    لمعرفة كتلة الجسم
    http://www.paldf.net/forum/showthread.php?t=666964

 

 

تعليقات الفيسبوك







ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •