سجل عضوية جديدة

أهلاً بكـ في شبكة فلسطين للحوار... شاركنا وبادر بالتسجيل ...


بهائي راغب شراب

ملكوت النوم والهس.. هس

تقييم هذا المحتوى
اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بهائي راغب شراب مشاهدة المشاركة
ملكوت النوم والهس .. هس

24/11/2007

هس.. هس .. هس ..
لا صوت ..
لا حركة ..
المارد نائم
هيمان في أحلامه ..
يتقلب ..
بين نساءه .
*
هس .. هس .. هس ..
الهمس يقلقه ،
الصوت العالي يزلزله ،
والنوم يعجبه ..
فناموا يا حملان نعاجه
لا تخشوا الذئب المتربص بالباب
لن يأكلكم جمعاً
بل يفرقكم إلى قطعان نافرة
وإلى أرحام نعاج ..
*
هس .. هس .. هس ..
بني صمت صمتوا
لماذا الثورة والعصيان ؟!
باسوا الإست والأقدام
لماذا يزعجكم ضرّاط الأصنام ؟!
ناموا يا أخشاب
بني رائحة أفسوا ،
وليزيلوا خرائهم ..
صقلوا الأبواب به والجدران .
وَأَدوا الأحلامَ في مهْدِ الرؤيا
لماذا الغضب على ..
فضِّ الأبكار ؟!
*
هس .. هس .. هس ..
نكتب ونقرأ أحيانا
كلمات ومصطلحات ..
لا نعرف جدواها
والسرّ نجده مخبوءاً
تحت حوافر الأسياد .
وللسادة أسفارٌ ...
في العادة ؟!
أصفار .. أصفار .. أصفار
تراكمها أصفار .
*
هس .. هس .. هس ..
ندخل الآن ملكوت الراحة
حيث الشيطان الأوحد ..
آسف أعني السلطان الحاكم يتمتع بالراحة
يوزع قوانينه المحبوكة
لتناسب أسراه من الغاغه .
على محاكم التفتيش
المرصودة بالباعة .؟؟!
....
1
يا حراس
اقرعوا الأجراس
اخرجوا الناس إلى النعاس
كم جائع منهم يشبع الباقين ..
لحمُه المُداس
أشبعوهم ليعم الصمت ..
والنعاس .
2
يا حراس
وزعوا السلاح
على كل صياد في البلاد
ليصيدوا كل صوت ..
وامنعوا الأذان .
3
يا حراس ..
قصوري الجميلة ..
أفردوا بعضها للناس .
زينوا معاصمهم بالسلاسل والنحاس .
أغلقوا النوافذ ،
وأَحْكِموا الرتاج .
4
يا حراس
أَحْرِقوا النشيد والكلام
استخلصوا نوايا الصدور
واحبسوا الأحلام
جميعها أمراض
إذا استشرتْ
استفرست النعاج .
5
يا حراس
ارحموا الصغار والكبار
لا تفرقوا بينهم في مضاجع النيام
لا تطيلوا عليهم الانتظار
واعدلوا في شنقهم ..
فالموت حق ..
لا يساويه اختيار .
6
يا حراس
إذا بزغ النهار
ألقوا عليه ستائر الظلام .
أريد أن أنااااااااااام .
...
...
*
لا صوت ..
لا حركة ..
المارد نائم
هيمان في أحلامه
يتقلب بين نساءه
وفوق رأسه
يقف الحارس المتأدب
يضرب بالسيف الغازي
الشعب المحصور ..
بين الجوع وبين ..
الحاكم الجائر .
...
***

الكلمات الدلالية (Tags): لا يوجد إضافة/ تعديل الكلمات الدلالية
التصانيف
غير مصنف

تعليقات الفيسبوك



التعليقات