سجل عضوية جديدة

أهلاً بكـ في شبكة فلسطين للحوار... شاركنا وبادر بالتسجيل ...


بهائي راغب شراب

خيرية الأمة

تقييم هذا المحتوى
اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بهائي راغب شراب مشاهدة المشاركة
خيرية الأمة


إن (خير أمة أخرجت للناس) ستظل بخير ولن يغطي خيريتها حدث طارئ سيئ ولا فتنة عابرة ، ولن تغلبها حرب طاحنة تحرق الأخضر واليابس، ولن تضيعها فُرْقةٌ ولا خلافاتٌ مُصْطَنعة، يرعاها أعداءُ الأمة وأعوانهم من المنافقين والخونة والعملاء

الأمة بخير ،لأنها أمة التوحيد والعبودية لله الواحد القهار، أمة النهي عن المنكر والأمر بالمعروف، وهي إلى يوم القيامة.. أمة الجهاد في سبيل الله تنصر الحقي وتغلب الباطل بأمر الله.

وليس الطفل
#ريان المغربي وتفاعل الأمة مع حادثته ، وتوحد قلوبهم ودعائهم بنجاته وحفظه، فقط من يثبت هذه الخيرية في أمة الإسلام، ويدلل على خيريتها العالية ،
وخيرية من الله ليس لأعدائها قطع قامتها، ولا استئصالها، ولو استخدموا قوة الشر كله، الموجودة في الدنيا، هذه الخيرية مِنّة من الله لأمة سيدنا محمد وفضل، ولله الأمر كله من قبل ومن بعد.

غزة المحاصرة المجاهدة أيضا تثبت هذه الخيرية والمسلمون المستضعفون الذين يُحَارَبونَ في دينهم وأنفسهم ، في الصين وبورما وكشمير والهند وفرنسا وأمريكا والسويد وبريطانيا وألمانيا وفي كل قارات العالم، بصمودهم وثباتهم على الاسلام ، يثبتون هذه الخيرية ،
خيرية الإسلام عصية على من يريد لها تشويها وضعفا وانكسارا ،لأنها خيرية من الله ، وهو الذي اصطفاها على كل الأمم برسالة الإسلام وحمل أمانته ونشره في العالم إلى قيام الساعة،
وخيرية يضعها الله الخالق لن يرفعها مخلوق أبدا.
الكلمات الدلالية (Tags): لا يوجد إضافة/ تعديل الكلمات الدلالية
التصانيف
غير مصنف

تعليقات الفيسبوك



التعليقات