عدم التفريط بالوطن هو ديدن كل حر في كل زمان ومكان، ولكن ما دُمنا في صراع مع محتل يغتصب العقول قبل الحجارة فسنجد من يبيع ومن يُفرّط ويتنازل!