سجل عضوية جديدة

أهلاً بكـ في شبكة فلسطين للحوار... شاركنا وبادر بالتسجيل ...


النتائج 1 إلى 10 من 10
  1. #1
    كاتب الصورة الرمزية ياسين عز الدين
    تاريخ التسجيل
    12 2008
    الدولة
    مع أهل الأنفاق
    المشاركات
    63,251
    مشاركات المدونة
    43

    كيف أفرح ولا أغضب ربي؟؟

    الفرح لحظات جميلة تتسلل إلى حياتنا، فتملؤها بالورود وتغمرها بألوان الطيف، وتملأ الأرجاء بالعطر، لنعيش لحظات نختلسها اختلاساً من عمر الإنسان المخلوق في كبد، فحتى في حال الفرح، يحتاج الإنسان إلى السكينة؛ لئلا يتحول فرحه إلى فرح يبغضه الله عزوجل ولا يحبه ولا يحب أهله، ومن ذلك ما كان عليه الرسول صلى الله عليه وسلم من اعتدال ووسطية في الفرح كمان كان صلى الله عليه وسلم في كل أمره,كان وسطًا في رسالته، ليس بالضاحك الذي أسرف على نفسه في الضحك،وليس بالذي تقمص شخصية الحزن والكآبة والحسرة والندامة، والناس قليل منهم الوسط، فهو صلى الله عليه وسلم كان وسطًا في كل شيء، وسطا في المعتقد، ووسطا في العبادة والتشريع، ووسطا في الآداب والسلوك.

    إضاءات نجد من واجب الأخوة الإسلامية أن نشاركم فيها في الأفراح والمناسبات :

    *
    إجابة الدعوة، ومشاركة الفرح لزيادة المودة وتوثيق عرى المحبة .

    *
    لقد أغنانا الله بدعاء نبينا صلى الله عليه وسلم، فأحرى بالمهنئين أن ينشروا سنة حبيبهم محمد صلى الله عليه وسلم، فما أجمل أن يُدعى لهذه الأسرة منذ نشأتها بالبركة والتوفيق والسعادة. ثم من أراد أن يدعو بعد ذلك (أي بعد تهنئة النبي صلى الله عليه وسلم) بما شاء من دعوات جميلة مقبولة فله ذلك.

    * عدم شغل المجالس بالكلمات الجارحة للناس، والخوض في قضايا الناس الخاصة، فهذا يوم فرح وسرور، وليس يوم انتقام وخصام وتشفي في خلق الله وعباده.

    * ليس من شأن المسلم أن يكون مفراحًا إلى درجة الإسراف؛ إذ ما من شيء من أمور الدنيا إلا والإسراف يشينه كما أن الاعتدال يزينه، إلا عمل الخير ولذلك قيل: لا خير في الإسراف ولا إسراف في الخير.ومن هذا المنطلق فإن الإسراف في الفرح سواء كان في الأعراس أو شبهها، مدعاة للخروج عن المقصود بل ولربما أدى إلى الوقوع فيما لا يرضي الله سبحانه وتعالى من معاصٍ أو ضجيج وأهازيج، تقلق الذاكر، وتنغص الشاكر.

    *عدم الإزعاج بأبواق السيارات والتفحيط والأصوات العالية فالله جل وعلا مطلع ورقيب.

    قد يقولوا: أنتم لا تحبون أن نفرح ونأنس! هل الكل على خطأ عندما يغنون ويرقصون ويفرحون؟ لماذا لا نسهر ولو لليلة واحدة؟ لماذا وكثير من الناس يصنعون ذلك؟!!
    لكننا نجد أن من واجب الأخوة والمحبة أن نشارك الفرح بالتوجيه وما نريد والله إلا حفلاً جميلاً ماتعاً تنتصر به الفضيلة، ويسود فيه الخير،.فمن أرضى الله بسخط الناس رضي الله عنه وأرضى عنه الناس، ومن أرضى الناس بسخط الله، سخط الله عليه وأسخط عليه الناس.

    أسعد الله المسلمين، وأتم أفراحهم على طاعته ونسأل الله التوفيق للجميع.









  2. #2

    رد : كيف أفرح ولا أغضب ربي؟؟

    شكرًا لك على هذا الموضوع الذي يحتاج مجتمعنا اليوم له.
    الكثير من الناس لا يروق له بالاً إلا أن يعصي الله تعالى في أول يوم من أيام حياته الزوجية ، وبذلك أسس باب الخلاف والشقاق وعدم التوافق داخل البيت ...

  3. #3
    كاتب الصورة الرمزية ياسين عز الدين
    تاريخ التسجيل
    12 2008
    الدولة
    مع أهل الأنفاق
    المشاركات
    63,251
    مشاركات المدونة
    43

    رد : كيف أفرح ولا أغضب ربي؟؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو شكري مشاهدة المشاركة
    شكرًا لك على هذا الموضوع الذي يحتاج مجتمعنا اليوم له.
    الكثير من الناس لا يروق له بالاً إلا أن يعصي الله تعالى في أول يوم من أيام حياته الزوجية ، وبذلك أسس باب الخلاف والشقاق وعدم التوافق داخل البيت ...
    الأفراح والأعراس بكل أسف في كثير من نواحيها هي واجبات تثقل كاهل الناس، بدلًا من أن تكون مناسبة ليفرح الناس.

    سواء من حيث التكلف بما يتم تقديمه أو عدد أيام الاحتفال بالزفاف وما إلى ذلك.

    طبعًا ناهيك عن المعاصي التي ترتكب تحت اسم "بدنا نفرح".








  4. #4
    عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    10 2009
    الدولة
    هنـــــاك ..!
    المشاركات
    13,285

    رد : كيف أفرح ولا أغضب ربي؟؟

    بارك الله فيك

  5. #5
    عضو نشيط الصورة الرمزية أبو الخطاب
    تاريخ التسجيل
    09 2007
    الدولة
    بأرض الغربة
    المشاركات
    14,126
    مشاركات المدونة
    1

    رد : كيف أفرح ولا أغضب ربي؟؟

    اين الجزء الثاني من الموضوع استاذ ياسين

    الموضوع ينقصه الكثير !!








  6. #6
    عضوية مجـمـدة الصورة الرمزية مَـجّدْ
    تاريخ التسجيل
    04 2009
    الدولة
    وَطنـ .. أقسىْ ..مِن أعدائِهـْ !
    العمر
    29
    المشاركات
    6,495
    مشاركات المدونة
    6

    رد : كيف أفرح ولا أغضب ربي؟؟

    بوركت أخي عز الدين على هذا الطرح السلس المفيد القيم ..
    نسأل الله الهداية والصلاح والطريق المستقيم


  7. #7
    عضو نشيط الصورة الرمزية جمانة الجعبري
    تاريخ التسجيل
    04 2007
    الدولة
    مبحرةفي ملكوت الله
    المشاركات
    1,555

    رد : كيف أفرح ولا أغضب ربي؟؟

    بوركت أخي الكريم
    ولعل مجتمع النساء هم أكثر الفئات التي تحتاج للتذكير بهذه الناحية فهن من يسيرن دفة الفرح وهن من يبتدعن الوسائل تلو الوسائل تحت بند التغيير والفرح ولربما لجأن للتقليد الأعمى في كثير من النواحي... برأييي بيدهن مفتاح التوجيه.

    ولكني في الوقت ذاته أعجب من إخواننا الشباب ومن بعض ما أراه منهم في إظهار الفرح وأعجب أكثر أن لا يكون للرجل الملتزم كلمته ودوره في تحديد مظاهر الفرح وضبطها بما يرضي الله خصوصاً فيما يخص محارمه من النساء تحت بند (هو يوم وبمر) أو (خليهم يفرحوا)...

    أفراحنا محكات تتبين فيها معادن الناس تقيس مدى الثبات والإيمان بالفكرة لذوي الأفكار، وتبين مدى وعي المجتمع وفهمه وتقديره لذاته.

  8. #8

    رد: رد : كيف أفرح ولا أغضب ربي؟؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو الخطاب مشاهدة المشاركة
    اين الجزء الثاني من الموضوع استاذ ياسين

    الموضوع ينقصه الكثير !!
    موضوع جيد يحتاج اي تفصيل

  9. #9

    رد: كيف أفرح ولا أغضب ربي؟؟

    موضوع قيم علينا جميعا اخذه بعين الاعتبار

  10. #10

    رد: كيف أفرح ولا أغضب ربي؟؟

    يسلمووووووو اخي








 

 


تعليقات الفيسبوك



ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •