سجل عضوية جديدة

أهلاً بكـ في شبكة فلسطين للحوار... شاركنا وبادر بالتسجيل ...



النتائج 1 إلى 25 من 25
  1. #1
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    356
    مشاركات المدونة
    7

    خواطر امرأة مبعثرة

    أعود اليوم كما في صغري.. أعود لعادات الأيام الغابرة.. أختبئ داخل أغطيتي أدَّعي النوم.. ولكن أغرق في بكاء مرير.. دموع لا تخرج من المآقي بل أحس بها تتفجر من القلب.. يقذفها للخارج يحمِّلها آلامه ومخاوفه... ومشاعره بالضياع.. أريد أشياء كثيرة وكبيرة.. ربما أكبر مني بكثير.. أثقل مما أستطيع حمله.. ولكن هذا الطموح في صدري أعياني.. أرقني.. مهما فعلت.. وأينما وصلت لا يرضى الطموح في صدري.. يشعرني بأنني لم أفعل إلا أقل القليل..








  2. #2

    رد: خواطر امرأة مبعثرة

    طيب ماكتبتي لعلى الدمع يخفف من الضغط فنحن نحن الى طفولتنا او الى واقعاً كان

  3. #3
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    356
    مشاركات المدونة
    7

    رد: خواطر امرأة مبعثرة

    بت الآن أرى الحياة كأنها امتحان أبله يطلب منك أن تعيد ذات الإجابات كصدى الصوت
    ثم يأتي من يعطي نفسه الحق في امتلاك زمام أمرك، ليعلن بعد ذلك رسوبك في هذا الامتحان.
    ووحدهم الخائنون من يتصالحون مع المعتدين ويتمسكون بهم رفقاء درب، رغم الاختلافات الكثيرة التي تشتتهم عن بعض وتفرقهم في كل شيء..
    فدائماً الحكاية هي حكاية عبيد وسادة، سادة يأمرون، وعبيد يطيعون، ولولا أن العبيد أحنوا رؤوسهم، حتى اقتربت من الأرض وسمحوا للسادة بأن يعتلوا ظهورهم، ما بقي السيد سيداً ولا العبد عبداً. وبما أن الحرية هي الطريق إلى الإنتاج، والتطور، والحياة الكريمة التي تليق بالبشر، والقمع هو السمة السائدة في عالمنا العربي على جميع المستويات، بدأً بالأسرة الصغيرة وانتهاءً بالدولة وأنظمتها والاحتلال والاستعمار بصوره المتعددة.. القمع الذي إذا ما بقي على حاله سيفقد بني البشر في هذا العالم الممتد من المحيط إلى الخليج معاني الحياة النبيلة التي تعزز روح الانتماء لديهم وتمكنهم من الارتقاء به.
    لا بد من الانطلاق نحو الحرية.. وامتلاكها.. حرية الإنسان، والفكر، حرية روحه ونفسه.. وإلا............

  4. #4
    عضو نشيط الصورة الرمزية أم كوثر
    تاريخ التسجيل
    04 2011
    الدولة
    فلسطين إن شاء الله
    المشاركات
    4,691

    رد: خواطر امرأة مبعثرة

    رائع أختي زهرة ما تخطه أناملك وأدام الله عطاءك :
    خاطرة :
    الغربة عن الأوطان قاسية ، تحس بمرارة الوحدة وأنت بعيد عن دفء العائلة ، الجسد في الغربة والروح تحلق في سماء الوطن ، الوطن كالأم الرؤوم في حضنه لا ينتابك الخوف ولاتؤرقك الهواجس وفي كنفه تحس بالأمن والأمان والسكينة تغمرفؤادك ، لأجله تضحي وتبذل طاقاتك فلا أحد يبخس جهدك ، ولاقيود تكبل روحك ، فيه تنطلق بحرية ، تشتاق للعودة لأحضانه ، لشمسه الدافئة ولهوائه العليل ، وللذكرات الجميلة بلمة الأهل والأحباب وو...

    وأقسى من هذا أن تحس بغربة في وطنك!!!
    توقيع أم كوثر



  5. #5
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    356
    مشاركات المدونة
    7

    رد: خواطر امرأة مبعثرة

    سجناء...

    أن تحمل الخوف معك أينما تذهب...
    أن تحمله في داخلك... يعني أنك أسير له...
    سجين بين جدرانه...
    ليست المشكلة في أننا لا نرى الحق أو نعرفه...
    معظمنا يعرف الحق تمام المعرفة، ولكن المشكلة تكن في أننا لا نستطيع القول بصوت عالٍ يسمعه الجميع أننا نقر بأن هذا هو الحق... فنقف إلى جانبه نسانده وندعم خطاه... فالخوف الذي يملأ صدورنا يوقعنا أسرى بين جدرانه ويقف عائقاً أمامنا دائما...........................

  6. #6
    شاعر الصورة الرمزية أشرف حشيش
    تاريخ التسجيل
    09 2006
    الدولة
    الخيال
    العمر
    41
    المشاركات
    2,104

    رد: خواطر امرأة مبعثرة

    سكنتنا هذه الخواطر صغارا , وكبرت معنا حين كبرنا , وساهمت بشكل كبير في تشكيل ثقافتنا , ورسم تطلعاتنا , فما أجمل أن نبوح بها ! وأن نبصر من خلالها ماضينا الذي ما زال يسكننا

    الأستاذة الكريمة , الدكتورة زهرة , شكرا لك ولقلمك المبدع الذي يعبر عن خلجات النفس وهمومها بأسلوب أدبي راق

  7. #7
    عضو نشيط الصورة الرمزية أبو بكر.الرازي
    تاريخ التسجيل
    10 2015
    الدولة
    ...Blitz
    المشاركات
    13,381

    رد: خواطر امرأة مبعثرة

    ..........

  8. #8
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    356
    مشاركات المدونة
    7

    رد: خواطر امرأة مبعثرة

    لم تكن مشكلتنا فقط في الهزيمة التي حلت بنا، فهدمت نفوسنا.. وامتصت شجاعتنا وثقتنا بأنفسنا، وبثت القنوط داخلنا..
    المشكلة الحقيقية هي في الهزائم المتوالية التي تبعتها.. والتي كان القهر الذي يستبد بنا ويحكم قبضته على أنفاسنا هي أهم سماتها
    أعلنت الروح العصيان.. لتبدأ رحلتها الطويلةَ الشاقة مع الــــ "لا"
    فمشكلتنا دائماً تكون في الاستكانة
    الاستكانة خوفاً أو جبناً أو خجلاً أو غير ذلك
    فلا نستطيع قول لا
    وإن كنا نقولها في أنفسنا إلا أننا نخشى إعلاء صوتنا بها
    وما دمنا لا نستطيع أن نقول لا بصوت عالٍ ونصر عليها..
    فالضياع سيبقى نصيبنا

  9. #9
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    356
    مشاركات المدونة
    7

    رد: خواطر امرأة مبعثرة

    شكراً لكم أعزائي..
    ينابيع الهدى، كوثر، شاعرنا الأخ أشرف حشيش، أبو بكر الرازي

    كم يكون الكاتب أو الشاعر أو المؤلف حزيناً.. يشعر وكأن جهده ليس ذو قيمة
    حتى يجد كلماته تبعث صداها في نفوس الآخرين

    شكراً لكم مرة أخرى.. وتسعدني كلماتكم

  10. #10
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    356
    مشاركات المدونة
    7

    رد: خواطر امرأة مبعثرة

    أزعم أن الإنسان وما يملكه من قدرات هو الثروة الحقيقية للأمم، لأنه هو من يبني، وهو من يطور، وهو من يُعلي من شأن الأمة أو يقلل منها، لهذا يجب أن يكون هو الأولوية الأولى في موازينها... وأبكي على حالنا، التي تستلقي فوق الأرض الممتدة من المحيط إلى الخليج، فالإنسان ليس هو الأثمن، وطاقاته وإمكانياته ليست هي الكنز الحقيقي، بل لا اعتبار لها، لأنها ليست هي الميزان الذين توزن فيه الأمور...

  11. #11
    عضو نشيط الصورة الرمزية أبو بكر.الرازي
    تاريخ التسجيل
    10 2015
    الدولة
    ...Blitz
    المشاركات
    13,381

    رد: خواطر امرأة مبعثرة

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د. زهرة خدرج مشاهدة المشاركة
    أزعم أن الإنسان وما يملكه من قدرات هو الثروة الحقيقية للأمم، لأنه هو من يبني، وهو من يطور، وهو من يُعلي من شأن الأمة أو يقلل منها، لهذا يجب أن يكون هو الأولوية الأولى في موازينها... وأبكي على حالنا، التي تستلقي فوق الأرض الممتدة من المحيط إلى الخليج، فالإنسان ليس هو الأثمن، وطاقاته وإمكانياته ليست هي الكنز الحقيقي، بل لا اعتبار لها، لأنها ليست هي الميزان الذين توزن فيه الأمور...
    .
    صار الانسان بالوطن العربي ارخص اشي

  12. #12
    عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    01 2010
    الدولة
    غزة
    المشاركات
    1,904

    رد: خواطر امرأة مبعثرة

    الله يفرجها...

  13. #13
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    356
    مشاركات المدونة
    7

    رد: خواطر امرأة مبعثرة

    في طفولتنا نربط كل الأحلام بالكبر، فتكون أول جملة يقولها كل طفل: عندما أكبر سأفعل، عندما أكبر ســــــــــــ... وهكذا، يرهن حياته الحالية بقدوم المستقبل البعيد، وعندما يحدِّث أهله ومن حوله بما يحبه ويحلم بتنفيذه، تراهم في معظم الأحيان يضعون الحواجز أمامه عندما يقولون له: لا زلت صغيراً الآن، أترك هذا الكلام حتى تكبر، ولكن ما تتحدث عنه صعب ولن تسمح ظروفك بالوصول إليه.. فتراهم لا يساعدوه أو يعلموه أو يأخذوا بيده ليبدأ شق طريقه منذ تلك اللحظة التي بدأ يحلم فيها، ليحيل ذلك الحلم إلى واقع.. بل على العكس، يثبطوا همته ويصروا على أن يجعلوا منه إنسانياً عادياً ليس هناك ما يميزه.

    ليتذكر كل منا الأحلام العظيمة الجميلة التي دارت في خلدنا في فترات مضت وأرقتنا وسلبت النوم من جفوننا في طفولتنا أو صبانا أو بواكير شبابنا، ما أجملها وأروعها!

    ما الذي وقف أمامنا ومنعها من أن تصبح واقعاً يا تُرى؟


  14. #14
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    356
    مشاركات المدونة
    7

    رد: خواطر امرأة مبعثرة

    عندما كتبت لأول مرة في صغري... كنت حينها في المرحلة الأساسية... كتبت كلماتي عن نفسي ولنفسي... فقد وجدتها السبيل الوحيد الذي يعبر عني بكل شفافية... وجدتها تصطبغ بصبغة روحي... تتلون بلون أفكاري وتكتسي بثوب قيمي ومبادئي واعتقاداتي... ومنذ ذلك الحين علمت أنه لا شيء يعبر عني مثل الكلمات... علمت أنها سلاح لا يستهان به... فليس بالضرورة أن يكون لديك صاروخ أو رشاش أو سكين أو حتى حجر ليتسنى لك الدفاع عن حقك وإعلاء صوتك ليسمعك العالم أجمع... وليس بالضرورة أن تكون صاحب جسم قوي ليكون باستطاعتك حمل هذا السلاح... أبداً... هي بحاجة للكثير من الثقافة والاطلاع وتفتح الآفاق ليكون بمقدور العقل أن يحمل لوائها ويخوض بها معاركه الكثيرة الشائكة...

    لا شيء يبث أفكاري للآخرين مثلها... ولا شيء يتابع إبلاغ رسالتي التي نذرت نفسي لها كحروفي وكلماتي التي أقضي شطراً من ليل كل يوم أسطرها وأراجعها وأدققها قبل أن تخرج للعلن... بعد أن تكون مسؤوليات الحياة اليومية قد أنهكتني... ولكن: ربما لأنها جزء مني يصعب اقتطاعه... أو لكونها حاجة أساسية للعيش كالهواء والماء والغذاء... لذلك لا يمكنني أن أنام كل ليلة مهما بلغ مني التعب من دون أن التقي أوراقي... لأبثها ما يكنه صدري وما يؤرقه... وأسأل نفسي كثيراً باستغراب: كيف يستطيع العيش من لا يُسِرُّ مشاعره وفكره وكل ما يؤرقه للورق؟

  15. #15
    عضو نشيط الصورة الرمزية أبو بكر.الرازي
    تاريخ التسجيل
    10 2015
    الدولة
    ...Blitz
    المشاركات
    13,381

    رد: خواطر امرأة مبعثرة

    ادعيتُ حينها انني كنتُ المخطئة ،حاولتُ بذلك ترميم شقوق الجسر الذي يصلُ بيننا ،وبنفس القوّة التي كنتُ احاول ان اكفّر بِها عن ذنبي،كنتَ القوّة التي تهدم طريقا تمنيتُ ابداً ،المُضي فيه برفقتك !

    نورا اللحجي

  16. #16
    مشرف الصورة الرمزية ذكرى صلاح الدين
    تاريخ التسجيل
    03 2010
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    1,740

    رد: خواطر امرأة مبعثرة

    ما شاء الله
    بوركت جهودك د. زهرة خدرج

  17. #17
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    356
    مشاركات المدونة
    7

    رد: خواطر امرأة مبعثرة

    أن أبقى أم أنتهى.. فهذا لا يعني شيئاً لأحد، فوجودي أصبح مساوياً كعدمه
    فهل ينتبه أحد لو قلت مثلاً: نفق قطٌ في بلاد فارس؟..
    بل ربما سيسخرون.. لأن عدم وجودي من هم أمثالي من المسحوقين الذين أسقطتهم الحياة من تفاصيلها، سيكون مريحاً جداً للكثيرين..

  18. #18
    عضو نشيط الصورة الرمزية أبو بكر.الرازي
    تاريخ التسجيل
    10 2015
    الدولة
    ...Blitz
    المشاركات
    13,381

    رد: خواطر امرأة مبعثرة

    في اللحظة ذاتها التي توشك روحك على مغادرة جسدك ، ألم تفكر و لو للحظة أن مقاومتك على مدار السنوات التي مضت صارت هباءً الآن ، كل الوقت قضيته تقاتل من أجل لحظة لن تجيء ، ألم يكن من الجيد لو استسلمت وقتها و عشت لحظة هادئة عوضا عن كل ضجيج المقاومة هذا .












  19. #19
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    356
    مشاركات المدونة
    7

    رد: خواطر امرأة مبعثرة

    دائماً أقول وأردد" الحب يصنع الأعاجيب!"
    ما الذي يجعل الأم تربي أبنائهم وتتحمل مشاكستهم وشقاوتهم؟
    ما الذي يجعلها تتحمل سهر الليل وتعب النهار من أجلهم؟
    أليس هو الحب؟
    فالحب هو السحر الذي يجعلنا نرى الأشياء جميلة مهما كانت متعبة ومؤلمة...
    وما أحوجنا بين الحين والآخر لأن نخبر أحبائنا بأننا نحبهم، ونعبر عن حبنا لهم بالكلمة الجميلة واللفتة الرقيقة، ولا نكتفي بكبت ذلك الحب داخل صدورنا...

  20. #20
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    356
    مشاركات المدونة
    7

    رد: خواطر امرأة مبعثرة

    *عندما كنت صغيرة قالت لي جدتي حكمة حفظتها عن ظهر قلب" ليس كل ما يلمع ذهباً"، لم أدرك معناها إلا بعد أن انحنيت في الشارع لألتقط جسماً ملقى على الأرض بين التراب يلمع بسبب سقوط ضوء الشمس عليه... وعندما أصبح في يدي وجدته قطعة زجاجية مكسورة ومتسخة، فاستغربت جداً من لمعانه، لأنني ظننت أنه قطعة ذهبية..

    وعندما كبرت " أدركت أن ليس كل ما يلمع ذهباً"، فقد علمتني الحياة أن كل شخص يثير إعجابك عند لقائك به لأول مرة، وتتمنى صداقته أو قربه، ليس هو بالضرورة شخص جيد أو مناسب لأن يصبح صديقك أو موضع أسرارك أو حريص على مشاعرك ومصلحتك، فالناس كالمعادن، التي تلمع عند سقوط ضوء الشمس عليها، ورغم كونها في الكثير من الأحيان مجرد قطعة معدنية رخيصة ومهترئة أو زجاجة مكسورة ومتسخة، وليست ذهباً أو معادناً نفيساً كما اعتقدنا للوهلة الأولى.

  21. #21
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    356
    مشاركات المدونة
    7

    رد: خواطر امرأة مبعثرة

    أولادة فجر جديد عملية سهلة سلسة، أم أنها صعبةٌ مؤلمةٌ لا بد لها من مخاض عسير يتبعه انشقاقٌ لكبد السماء ليخرج الفجر الوليد من بين ثناياها؟
    هل لتكرارها اليومي أمام نواظرنا منذ بدء الله الخليقة وحتى الآن هو ما يجعلنا نتجاهل دقائق تفاصيلها فنراها بسيطة سهلة رغم ما فيها من مشاقٍّ وتعقيدات؟
    أيمكن أن تحدث أية ولادة جديدة من غير ألمٍ كثير وصبرٍ وثباتٍ وتحدٍ؟

  22. #22
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    356
    مشاركات المدونة
    7

    رد: خواطر امرأة مبعثرة

    ما أجمل أن تجد شخصاً في خضم الحياة وضغوطها ومشاغلها يتذكرك من دون مناسبة ومن دون حاجة له عندك..
    يبحث عنك، يتصل بك، يرسل لك رسالة قصيرة تجعلك تبتسم وتشعر بالراحة، يرسل لك وردة شذية تسعد قلبك..
    يؤكد من خلالها أنك تعني له شيئاً مهماً، وأنه يفتقدك..

  23. #23
    كاتب وأديب الصورة الرمزية أبو شادي محمد
    تاريخ التسجيل
    01 2009
    الدولة
    في رحاب الله
    المشاركات
    8,826

    رد: خواطر امرأة مبعثرة

    ليت ليلنا يدركه النهار
    سلم اليراع

  24. #24
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    356
    مشاركات المدونة
    7

    رد: خواطر امرأة مبعثرة

    بطولة وكاتب:

    في بلد لا يحسن صناعة الأبطال إلا من هؤلاء الذين يقدمون دمائهم فقط
    أعلنت كلماتي بطريقة احتفالية مولد الكاتبة داخلي..
    لم أدر حينها أأحتفل كما يُراد لي، أم أتجاهل الموضوع وأمضي في سبيلي كما كنت أفعل دائماً..
    كان حلم الكتابة يراودني منذ صغري، عندما أدون كلماتي الباكية التي تشكو هموم الحياة وصعوباتها وتحدياتها ومعاناتها والتي لم تجد في معظم الوقت من يصغي لها غير تلك الاوراق البائسة.
    انطلقت أكتب في النجاح والتفوق، أرسم لوحة فنية تحفز قارئها وتدفعه لعدم الاستمرار في الوقوف حيث هو، بل تحثه على التقدم للأمام وتحدي الصعاب وتخطيها.. فهناك قمة مشرقة تنتظره وبحاجة لمن يسبر غورها..

  25. #25
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    356
    مشاركات المدونة
    7

    رد: خواطر امرأة مبعثرة

    في كتاب الثورات يقول سلامة موسى:

    "الثورات تحتاج بعد نجاحها إلى حراسة لأن الطغاة يتناسخون.. ولا يردعهم شيء فكلما قامت ثورة ونجحت في إزاحة طاغية ظهر آخر.
    إن الثورات يقوم بها الأحرار لتحقيق مبادئ الشرف والعدالة والحرية وإن هذه المبادئ "مكافحة متجددة تحتاج إلى الحراسة الدائمة والبعث المتوالي... حتى تربي الإنسان على أن يكون إنسانيا."

 

 

تعليقات الفيسبوك







ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •