سجل عضوية جديدة

أهلاً بكـ في شبكة فلسطين للحوار... شاركنا وبادر بالتسجيل ...


النتائج 1 إلى 1 من 1
  1. #1
    عضوية مجـمـدة الصورة الرمزية عموره جويلى
    تاريخ التسجيل
    03 2018
    المشاركات
    59

    صلاح يمنح ليفربول فوزا متأخرا على كريستال بالاس

    نفذ ليفربول بجلده وحقّق فوزا صعبا على مضيفه كريستال بالاس 2-1 يوم السبت، في افتتاح الجولة الثانية والثلاثين من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

    وتقدم كريستال بالاس أولا عبر لوكا ميليفوييفيتش في الدقيقة 13، وعادل ليفربول عبر ساديو ماني في الدقيقة 49، قبل أن يحرز الدولي المصري محمد صلاح هدف الفوز في الدقيقة 84.

    وارتقى ليفربول مؤقتا إلى المركز الثاني برصيد 66 نقطة، بفارق نقطة عن مانشستر يونايتد الذي يلعب لاحقا أمام سوانزي سيتي، فيما تجمّد كريستال بالاس عند 30 نقطة.



    وغاب عن تشكيلة ليفربول لاعب وسطه الألماني إيمر تشان، ولعب مكانه الهولندي جورجينو فينالدوم، فيما جلس أليكس أوكسليد-تشامبرلين على دكّة الإحتياطيين لصالح المخضرم جيمس ميلنر، وتكوّن الثلاثي الهجومي كما جرت العادة من محمد صلاح وساديو ماني وروبرتو فرمينو.

    في الناحية المقابلة، عاد ويلفريد زاها إلى تشكيلة كريستال بالاس بعدما غاب في الفترة الماضية للإصابة، ولعب الفرنسي يوهان كابايي كلاعب وسط مهاجم، وخاض المدافع الفرنسي موسى ساخو المباراة امام فريقه السابق ليفربول.

    وحاول كريستال بالاس التسجيل مبكّرا في الدقيقة الثامنة، بعدما تلقّى ويلفريد زاها تمريرة طويلة، فسيطر عليها رغم مضايقة ترينت ألكسندر-أرنولد، بيد أن محاولته ارتدت من جسد الحارس لوريس كاريوس إلى ركنية، ورد ليفربول بعد دقيقتين برأسية من المدافع الهولندي فيرجيل فان دايك، تابعها ماني برأسه أيضا بجانب المرمى، واحتسب الحكم ركلة جزاء لصالح صاحب الأرض نفّذها لوكا ميليفوييفيتش بنجاح في الشباك معلنا تقدم فريقه بالدقيقة 13.



    ونال ماني بطاقة صفراء بداعي ادعاء السقوط داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 24، وألغى الحكم هدفا للجناح الدولي السنغالي بداعي التسلّل في الدقيقة 30.

    وبعد مرور 4 دقائق على مرور الشوط الثاني، عاد ليفربول النتيجة بعدما مرّ جيمس ميلنر بحنكة من اليسار ليمرّر كرة على باب المرمى قابلها ماني بلمسة واحدة مباشرة في الشباك، وسدّد صلاح كرة فوق المرمى بالدقيقة 51، وأهدر مهاجم كريستال بالاس كريستيان بنتيكي فرصتين خرافيّتين في غضون دقيقة واحدة بعدما ضل طريق الشباك من وضع جيد أمام المرمى، وأجرى بعدها مدرب ليفربول يورجن كلوب تبديلين بإخراج ماني وفينالدوم وأشرك آدم لالانا وأوكسليد-تشامبرلين، لكن الأول اضطر بدوره للخروج من الملعب سريعا بعد تعرّضه للإصابة ليدخل بدلا منه المدافع الكرواتي ديان لوفرين.

    وضغط ليفربول بقوّة من أجل تسجيل هدف الفوز، وكان له ذلك في الدقيقة 84، عندما مرّ أوكسليد-تشامبرلين من اليمين ورفع كرة تابعها الظهير الأيسر أندي روبرتسون بتميرة أمام المرمى استقبلها صلاح وسدّدها بثقة في الشباك.










    التعديل الأخير تم بواسطة عموره جويلى ; 2018-03-31 الساعة 15:32

 

 


تعليقات الفيسبوك



ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •