سجل عضوية جديدة

أهلاً بكـ في شبكة فلسطين للحوار... شاركنا وبادر بالتسجيل ...


النتائج 1 إلى 29 من 29
  1. #1
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,046
    مشاركات المدونة
    8

    فلسطين موطن المقدسات والحضارات والتاريخ



    مقدمة

    لأرض فلسطين فضائل وخصائص لا تتوفر في غيرها من البلاد، فقد أسماها الله عز وجل في كتابه الكريم بالأرض المقدسة ففي سورة المائدة (21): يا قوم ادخلوا الأرض المقدسة، وسماها الأرض المباركة: ونجينا لوطاً إلى الأرض التي باركنا فيها، وجعلها مهجر أنبيائه المضطهدين: (فآمن له لوط وقال إني مهاجر إلى ربي)، كما جعلها محطة مركزية في رحلة الإسراء والمعراج التي نعرفها جميعاً. وذكرها رسولنا صلى الله عليه وسلم في كثير من الأحاديث مبيناً فضائلها.
    ولقداستها، ولأنها الأرض المباركة التي احتضنت الكثير من الحضارات والأمم، وكان للحضارات الإسلامية المتعاقبة نصيب الأسد منها، فشيدوا عليها المقدسات والآثار التي ما زالت تحمل عبقهم وسيرتهم وما زالت ماثلة حتى يومنا هذا نتقرب فيها إلى خالقنا، برغم المحاولات الصهيونية الدائبة لطمس أي أثر يثبت أن فلسطين كانت مهداً لغير اليهود، فعمدوا إلى تشويه الحقائق، وتزوير التاريخ، وغرس تاريخ لقيط في ثراها يثبت أحقيتهم بها، علها تنجب يوماً مسخاً رسمته مخيلاتهم الشوهاء يسمونه "هيكل سليمان".
    تتركز المقدسات في فلسطين في مدينة القدس التي نالت اسمها من وجود المقدسات فيها، ولكن هذا لا ينتقص من حق بقية المناطق الفلسطينية التي تضم بين جنباتها مقدسات تتوزع من الشمال إلى الجنوب ومن الشرق إلى الغرب. وفي هذه السلسلة من الحلقات، سنتناول خمسة عشر مكاناً مقدساً، نصحبكم في رحلة داخلها ونتبين تاريخها، وتفاصيلها المكانية والزمانية. فإن لم يكن باستطاعتنا الوصول لتلك الأماكن بأنفسنا بسبب احتلال أرضنا، فليس أقل من أن نزورها بمخيلاتنا التي ترتسم عبر كلمات تصفها بدقة.










    التعديل الأخير تم بواسطة ذكرى صلاح الدين ; 2019-05-22 الساعة 07:12

  2. #2

    رد: فلسطين موطن المقدسات والحضارات والتاريخ

    بانتظار أن تنطلق الرحلة بالكلمات والسطور في الأرض المقدسة ، بارك الله في جهودك .

  3. #3
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,046
    مشاركات المدونة
    8

    رد: فلسطين موطن المقدسات والحضارات والتاريخ

    حائط البراق


    وهو الجدار الغربي للمسجد الأقصى وجزء منه، به ربط رسولنا الكريم دابة البراق في ليلة الإسراء والمعراج.
    يمتد من باب المغاربة جنوباً إلى المدرسة التنكيزية شمالاً(حولها الاحتلال إلى كنيس ومقر شرطة).
    منذ الفتح الإسلامي للقدس وحائط البراق وقف إسلامي للمسلمين، ولا يوجد فيه أي حجر أو أثر يعود لتاريخ اليهود في القدس خلال فترة حكم داوود وسليمان عليهما السلام القصيرة التي لم تدم أكثر من 70 عاماً.
    بعد الخلاف الكبير بين المسلمين واليهود على أحقية اليهود في حائط البراق والتي لم ينتبه اليهود لها سابقاً إلا بعد وعد بلفور بإقامة وطن قومي لليهود على أرض فلسطين، حيث أخذوا يتصرفون وكأن حائط البراق ملكاً لهم
    انتفض الفلسطينيون لمدة أسبوعين في ثورة البراق عام 1929، استشهد فيها العشرات من المسلمين، وأعدم الانتداب البريطاني على إثرها فؤاد حجازي ومحمد جمجوم وعطا الزير بعد أن استطاع السيطرة على تلك الثورة.
    ثم أصدرت اللجنة الدولية تقريرها لعصبة الأمم حول تلك الأحداث، كانت خلاصته بأن "للمسلمين وحدهم تعود ملكية حائط البراق، والرصيف الكائن أمامه، وحارة المغاربة لكونه يؤلف جزءاً لا يتجزأ من ساحة المسجد الأقصى، وهو موقوف حسب الشرع الإسلامي".
    فرض الصهاينة سيطرتهم عليه بعد احتلال القدس عام 1967 وزوَّروا هويته وحولوه إلى مكان ينوحون فيه على خراب هيكلهم المزعوم، وأسموْه بحائط المبكى
    وهدموا حارة المغاربة بما تحوية من مساكن ومدارس ومساجد وزوايا وشردوا وقتلوا ساكنيها، بحجة أنه ملك لليهود منذ ثلاثة آلاف عام.







    التعديل الأخير تم بواسطة ذكرى صلاح الدين ; 2019-05-22 الساعة 07:13

  4. #4
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,046
    مشاركات المدونة
    8

    رد: فلسطين موطن المقدسات والحضارات والتاريخ

    كنيسة القيامة، عنوان التعايش الإسلامي النصراني الفلسطيني

    تتميز كنيسة القيامة بزخارفها الشرقية، ورخامها الملون، وصورها التي تغطي الجدران. تقع في قلب البلدة القديمة من مدينة القدس المحتلة وتحفُّها العديد من المباني التاريخية والأثرية التي بُنيت في فترات تاريخية مختلفة، ويطلق عليها أيضاً "كنيسة القبر المقدس". بنتها الامبراطورة هيلانة والدة الامبراطور الروماني قسطنطين، فوق صخرة عثرت عندها على ما اعتقدت أنه بقية الصليب الذي صُلب فوقه عيسى عليه السلام.
    لهذه الكنيسة مكانه عظيمة لدى الديانة النصرانية بشتى طوائفها الشرقية والغربية في العالم أجمع، لذا يؤمُّها آلاف الحجاج النصارى من شتى الطوائف سنوياً.
    سميت بكنيسة القيامة لاعتقاد النصارى بأن عيسى عليه السلام قام من بين الأموات بعد صلبه يوم الجمعة وصعد إلى السماء في اليوم الثالث أي يوم الأحد، فتم بناء الكنيسة في المكان نفسه الذي يُعتقد أن الصلب والدفن قد حدث فيه، وهو ما يُعرف الآن بالقبر المقدس.
    بمحاذاتها يقع مسجد عمر بن الخطاب. فبعد فتح القدس على يدي عمر بن الخطاب، وتسلمه مفاتيحها من الراهب صفرونيوس، منح عمر أهلها الأمان على أنفسهم وأموالهم ودينهم، واقترح عليه صفرونيوس أن يصلي في كنيسة القيامة إلا أن عمر رفض ذلك، وتناول حجراً وألقاه، وفي المكان الذي بلغه الحجر صلى، فأقام المسلمون بعد ذلك مسجداً في المكان. رممها الخليفة العباسي المأمون في عهده.
    تتعهد أسر مقدسية مسلمة بالحفاظ على الكنيسة، فما زال أبناء أسرة جودة آل الحسيني يحملون مفاتيح الكنيسة حتى يومنا. ويقوم أبناء أسرة نسيبة بفتح أبواب الكنيسة صباحاً، وإغلاقها مساءً

    ملحوظة:في القدس وحدها يقع ما مجموعه 95 كنيسة، وليس كنيسة القيامة فقط.
    التعديل الأخير تم بواسطة ذكرى صلاح الدين ; 2019-05-22 الساعة 07:14

  5. #5
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,046
    مشاركات المدونة
    8

    رد: فلسطين موطن المقدسات والحضارات والتاريخ

    المسجد الإبراهيمي، تاريخ عريق، وحاضر مشوَّه


    ثاني أهم المعالم الإسلامية في فلسطين بعد المسجد الأقصى، وينسب المسجد إلى نبي الله إبراهيم عليه السلام الذي هاجر إلى الخليل التي سميت باسمه وتوفي فيها ودُفن في مغارة تقع أسفل المسجد، وإلى جانب قبره أيضاً قبر آخر يُرجح بأنه قبر زوجته سارة.
    بعد الفتح الإسلامي للقدس إبان خلافة عمر بن الخطاب، في عام 15 هجري تحديداً حول المسلمون البناء الذي كان كنيسة إلى مسجد. وبقي كذلك حتى الاحتلال الصليبي لفلسطين، الذين حولوه إلى كاتدرائية إلى أن حرره صلاح الدين الأيوبي بعد تحرير القدس، حيث ثبَّت عشر عائلات من الخليل لتشرف على سدانة المسجد وخدمته. منبر الحرم الإبراهيمي يعتبر أقدم منبر إسلامي في فلسطين، وهو تحفة فنية نادرة مصنوعة في مصر من الأبانوس المطعم ومنقوش عليه آيات قرآنية، دون أن تستخدم المسامير لتثبيته، وإنما ركب بطريقة "التعشيق". نقل ثم إلى عسقلان، وبعد الكثير من المعارك التي خاضها صلاح الدين الأيوبي، تمكن من فتح البلاد ووضعه في مكانه في صدر المسجد من الناحية القبلية.
    ومنذ الفتح الإسلامي الثاني عام 484 وحتى الاحتلال الصهيوني عام 1967بقي المكان إسلامياً خالصاً، رغم أن الاحتلال وضع عليه علمهم، إلى أن تغيَّر حاله تماماً وفُرض عليه واقعاً جديداً بعد مجزرة الحرم الإبراهيمي.
    ففي فجر يوم الجمعة 25/2 /1994 الموافق 15 رمضان 1415هـ هاجم المستوطن المجرم الحاقد باروخ غولدشتاين الذي يسكن مستوطنة كريات أربعة، المصلين داخل الحرم وأطلق عليهم النار خلال تأديتهم لصلاة الفجر، مما تسبب في استشهاد 29 مصلياً وإصابة 15 آخرين قبل أن ينقض عليه مصلون آخرون ويقتلوه.
    بعد انتهاء المذبحة أغلق جنود الاحتلال أبواب المسجد ومنعوا المصلين من الهرب، كما منعوا دخول أي نجدة من الخارج لإنقاذ الجرحى وإخلائهم. ولم يكتف الصهاينة بذلك، بل إنهم خلال تشييع ضحايا المجزرة أطلق الجنود رصاصهم على المشيعين، ليرتفع عدد الشهداء إلى خمسين.
    شكَّل الاحتلال بعد المجزرة لجنة تحقيق جاءت بقرار تقسيم المسجد زمانياً ومكانياً إلى كنيس يهودي ومسجد، كلٌ له أيام محددة للصلاة فيه، حيث يسمح لليهود والنصارى بعبور كلا الجانبين، بينما لا يسمح للمسلمين سوى بعبور القسم الذي خُصص لليهود سوى في الأعياد فقط، ووضعت على مداخله بوابات إلكترونية، وفرضت قيود معقدة وطويلة على دخول المصلين إليه.
    ومنذ قرار التقسيم ذاك وكما هو دأب الصهاينة المعتدين، ما زالت الاعتداءات مستمرة على المسجد ومن يؤمه للصلاة فيه، وعلى البلدة القديمة في محيطه، وما زالت الأسواق القريبة منه مغلقة تماماً. كما يمنع رفع الأذان في الحرم الإبراهيمي في أيام متواصلة ولعشرات المرات شهرياً.







    التعديل الأخير تم بواسطة ذكرى صلاح الدين ; 2019-05-22 الساعة 07:14

  6. #6
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,046
    مشاركات المدونة
    8

    رد: فلسطين موطن المقدسات والحضارات والتاريخ

    دير مار سابا في بيت لحم



    يعد أشهر دير في فلسطين، يقع في صحراء وادي القدرون التي تبعد عن مركز مدينة بيت لحم 20 كم، وقد بني هذا الدير بطريقة هندسية قبل 1500 سنة، بيد الراهب الشهير مار سابا، و5000 راهب كان يقودهم، على سفح أحد الجبال المتصلة بسلسلة جبال.
    التعديل الأخير تم بواسطة ذكرى صلاح الدين ; 2019-05-22 الساعة 07:15

  7. #7
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,046
    مشاركات المدونة
    8

    رد: فلسطين موطن المقدسات والحضارات والتاريخ

    قلعة القدس، شموخ يأبى الترويض

    من حكم القدس علم بنقاط ضعفها، كما علم بمكامن قوتها، وبما أن القدس بُنيت في منطقة تحيط بها الجبال العالية مشكِّلة حصناً طبيعياً طالما حماها من أيدي الغزاة والأعداء، فإنه من المنطقي أن يقوم بتحصين أي مكان منها تنعدم فيه الحصانة الطبيعية، وكذلك كان الحال فيما يتعلق بقلعة القدس التي تقع على الجهة الغربية من البلدة القديمة لمدينة القدس.
    فقد بنى الرومان القلعة في الجهة الغربية من القدس، وهي الحلقة الأضعف في السلسلة، وقد أضاف إليها الملك هيرودوس الروماني فيها أبراجاً ثلاثة ما زالت شامخة حتى الآن. وتعاقبت فترات حكم مختلفة عليها، فمرة الرومان، ومرة اخرى اليونان، ثم الحكم الإسلامي، ثم الاحتلال الصليبي، ثم الفتح الإسلامي مرة أخرى بمسميات تختلف باختلاف الدولة التي تحكم بلاد الإسلام، فما بين الخلافة الأموية، إلى العباسية بعديها الأول والثاني الذي تميز بوجود الدويلات التي امتدت من المشرق إلى المغرب، وصولاً إلى العهد العثماني حتى انهيار الخلافة الإسلامية تماماً، وتقسيم الدولة الإسلامية واسعة الأرجاء إلى دويلات سميت الدول العربية، رُسمت بينها الحدود، وتولى كل دولة حاكم استأثر بالسلطة وتناسى قضايا الأمة الكبرى ومنها قضية فلسطين والقدس.
    وما بين تعاقب العهود على القدس وقلعتها وبين الوقت الحالي، أضافت كل دولة وكل حاكم حكمها لمسته المعمارية الخاصة على قلعة القدس، أو قام بترميمها على أقل الأحوال. إلا أنها وعلى مر الحقب والعصور بقيت هذه القلعة تستخدم مقراً قيادياً عسكرياً، وفي بعض الأحيان سجناً أيضاً.
    وبرغم ما سبق فإن منْ ينظر إلى القلعة ويتجول داخل أرجائها الآن، يجدها إسلامية في نمطها المعماري تعود إلى العهد الأيوبي، والمملوكي، والعثماني. فقد تعرضت القلعة خلال الحروب (ونحن ندرك تماماً أن القدس كانت وما زالت منطقة صراع ساخنة على مر العصور) إلى الهدم والتدمير، أضف إلى ذلك الزلازل التي أدت إلى تصدُّعها وانهيار أجزاء كبيرة منها. حيث قام المسلمون بترميمها وإعادة بنائها.
    شيد المسلمون في القلعة مسجدين، أحدهما جنوبي بنى عليه السلطان عبد الملك بن قلاوون المئذنة الجنوبية ويُسمى أيضاً المسجد الصيفي، ومسجداً آخر شرقي وسُمي المسجد الشتوي، وبعد سيطرة الاحتلال على القلعة عام 1967 وتحويلها إلى معرض دائم ومتحف يعرض تاريخ مدينة القدس بمجسمات توضيحية ورسومات تسوق الرواية الصهيونية المشوهة، ولم يكتفوا بذلك، بل عمدوا إلى تغيير اسم القلعة من قلعة القدس إلى قلعة داوود، وذلك لإضفاء الصبغة اليهودية الصهيونية عليها.
    أوقف الصهاينة استخدام المسجد الجنوبي، وأبقوا على المسجد الشرقي ولكنهم حولوه إلى معرض يهودي دائم. وسمُّوا أحد أبراج هيرودوس ببرج داوود، ثم عادوا ونقلوا هذه التسمية لمئذنة عبد الملك بن قلاوون. وفتحوا القلعة أمام السياح، باذلين جهدهم لإقناع العالم أن يهودية القدس ضاربة في أعماق التاريخ، وليس لحظة لقيطة وعابرة من الكذب والتزييف.
    يحيط بالقلعة خندق عميق وسور حصين مرتفع يحتوي على تحصينات عسكرية قديمة كثيرة مثل فتحات الرماية والمساقط التي تستعمل لقذف الأعداء المعتدين بالسهام والزيت الحار. وما زالت النقوش التي لا يكاد يخلو أحد حجارتها منها لخير دليل وشاهد على إسلامية هذه القلعة وأنه لا مكان للصهاينة على هذه الأرض أو حتى تحت ثراها.
    التعديل الأخير تم بواسطة ذكرى صلاح الدين ; 2019-05-22 الساعة 07:15

  8. #8

    رد: فلسطين موطن المقدسات والحضارات والتاريخ

    بورك جهدك في التعريف يا دكتورة ، ونفع الله بما تكتبين .
    نحن في معركة متجددة في التاريخ والوعي والمعرفة .
    ونحتاج إلى مواصلتها بكل ما نستطيع من وسائل ومنابر .
    وكذلك تطوير الخطاب وتعزيز نقاط القوة فيه في طريقنا
    نحو النصر والتحرير ، جزاكم الله خيراً .

  9. #9
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,046
    مشاركات المدونة
    8

    رد: فلسطين موطن المقدسات والحضارات والتاريخ

    مصلى باب الرحمة الشامخ في وجه الأعداء



    تحفُّه المهابة والقداسة من كل جانب، ويفوح منه عبق التاريخ والحضارات المتعاقبة والفن المعماري الأصيل فائق الروعة والجمال بزخارفه الإسلامية والشرقية، له أهمية كبرى لدى الديانات الثلاث، أعمدته ضخمة ومتعددة، وسقفه مرتفع قديم البناء ذو أقواس متعددة تقود إلى قاعة مسقوفة بعقود، ودرجه طويل تجتازه للأسفل لتصل إليه، يتربع على بُعد 200 متى من باب الأسباط في الجدار الشرقي، على جانبي بوابتيه الخارجيتين تستلقي مقبرة الرحمة التي دُفن فيها الصحابيان شداد بن أوس، وعبادة بن الصامت.
    إنه مصلى باب الرحمة الذي بات يتردد اسمه على مسامعنا باستمرار بعد مواجهات يومية حدثت في الآونة الأخيرة داخل باحات الأقصى من أجل إعادة فتحه بعد أن أغلقه الاحتلال لما يزيد عن 16 عاماً.
    هو المدخل الداخلي لبوابتي الرحمة جنوباً والتوبة شمالاً المغلقتين منذ قرون، واللتان تصلا المسجد الأقصى بخارج أسوار المدينة. يُعتقد بأن هذا المصلى بُني أبان الخلافة الأموية على يدي الخليفة عبد الملك بن مروان باني قبة الصخرة، وجُدد بناؤه على يدي صلاح الدين الأيوبي بعد فتح القدس، وقد دُمر في أكثر الحروب التي شُنت على المنطقة إلا أن بنائه أُعيد في كل مرة.
    يربطه بعض علماء المسلمين بالآية 13 من سورة الحديد: "فضُربَ بينهمْ بسورٍ لهُ بابٌ، باطنهُ فيهِ الرحمةُ وظاهرهُ من قبلهِ العذاب".
    تتراوح الروايات التاريخية حول القائد الذي أمر بإغلاق باب الرحمة ما بين عمر بن الخطاب وصلاح الدين الأيوبي والعثمانيين، وكان الإغلاق لأسباب تتعلق بحماية المدينة من المعتدين، وأسباب أخرى اقتصادية تجبر شادِّي الرحال إليه على المرور عبر الأسواق لتنتعش التجارة، ويرى مؤرخون بأنه أُغلق أيضاً في عهد العباسيين والفاطميين وحُول الباب الداخلي منه إلى مصلى آنذاك تم تصفيحه من الداخل بالنحاس اللامع ومن الخارج بالحديد.
    ويعتقد النصارى بأنه الباب الذي دخل منه عيسى عليه السلام عندما جاء إلى القدس ومنه سيدخل إليها في آخر الزمان؛ ولذلك يحتفلون به في أحد الشعانين، ويطلقون عليه اسم الباب الذهبي، ولذا كان باب الرحمة يُفتح مرتين أبان الاحتلال الصليبيين: في أحد الشعانين، وفي ذكرى انتصار هرقل على الفرس ودخوله القدس آنذاك من باب الرحمة (عيد رفع الصليب).
    يزعم اليهود بأن باب الرحمة إرث يهودي وأن المسيح المنتظر سيأتي منه، وأن سليمان عليه السلام هو من بناه على هذه الهيئة العظيمة، وأنه كان المدخل الرئيسي للهيكل. وقد حاول الغاصب، وزير الحرب الصهيوني موشيه دايان لدى احتلاله للقدس أن يفتح الباب إلا أنه فشل، وكرر الصهاينة محاولاتهم مرات عدَّة بعد ذلك، وما زالوا يحاولون السيطرة عليه بكل ما أوتوا من قوة.
    في العصر الحديث، وتحديداً عام 1992، عمَّرت لجنة التراث الإسلامي الباب وقاعته، واتخذتها مقراً لنشاطاتها الدعوية داخل المسجد الأقصى، إلا أن الصهاينة أغلقوه بقرار قضائي، وأوقفوا نشاط اللجنة وحلُّوها، وأعيد فتحه هذا العام 2019 بقوة الشباب المسلمين المرابطين في المسجد الأقصى من أبناء القدس خاصة وفلسطين عامة.
    التعديل الأخير تم بواسطة ذكرى صلاح الدين ; 2019-05-21 الساعة 23:01

  10. #10
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,046
    مشاركات المدونة
    8

    رد: فلسطين موطن المقدسات والحضارات والتاريخ

    المصلى المرواني، شاهد على الصراع التاريخي المرير مع الصهاينة



    منذ احتلال القدس لم يكف المسجد الأقصى بكل ما يضمه داخله من مقدسات عن الدفاع عن نفسه أمام عدو مجرم، مخادع دجال، كذبه فاق الآفاق. ففي كل يوم مواجهة جديدة وحكاية جديدة من دبلجة التاريخ والثقافة ومحاولة تزويرهما وانتحالهما، مُعتقداً أن باستطاعته تطويع العالم أجمع ليصبح ملك يمينه، فيمسون عبيداً يأمرهم فيطيعون، ويشير بيده فيركعون. وينسى هذا العدو أنه أمام شعب الجبارين الذين لا يقبلون الدنية في دينهم، وترخص الأرواح والدماء عندما يتعلق الأمر بالأوطان والمقدسات، ويتناسون في كل مرة أيضاً أن مجرد الاقتراب من المسجد الأقصى حتى قبل المساس به، بإمكانه أن يشعل ناراً لا أحد يعرف إلى أين قد تمتد ألسنتها، أو ماذا يمكنها أن تحرق؟.
    فحذارِ من المساس بأقصانا.
    في أسفل الزاوية الجنوبية الشرقية من المسجد الأقصى، وبالاشتراك معه ومع البلدة القديمة في الجدران الجنوبية والشرقية نفسها، وعلى ما يربو عن أربعة دونمات ونصف يتربع ستة عشرة رواقاً حجرياً، ومئة عمود من الحجر تشكل أكبر مساحة مسقوفة داخل الحرم القدسي الشريف، ويكوِّن التسوية الشرقية للمسجد الأقصى المسماة بالمصلى المرواني. بناه الأمويون كتسوية معمارية لهضبة بيت المقدس ليتسنى البناء فوقها على أرض مستوية متينة، ترتفع لمستوى القسم الشمالي، وقد بُني المصلى المرواني قبل المسجد الأقصى. ونُسب في تسميته إلى عبد الملك بن مروان الخليفة الأموي.
    أبان الاحتلال الصليبي للقدس، حوَّله الصليبيون إلى اسطبلات لخيولهم، ومخزناً لذخيرتهم وأسموه اسطبلات سليمان، ولا تزال حلقات ربط الخيول في جدرانه شاهدة على انتهاكاتهم وتهاونهم بالمقدسات. وبعد تحرير القدس طهره صلاح الدين الأيوبي من دنسهم وأعاد إغلاقه، وفي أثناء الخلافة العثمانية تم تأهيله واستخدامه للتدريس.
    بقي المصلى المرواني مغلقاً حتى عام 1996 حين فتح آلاف الفلسطينيين المتطوعين تحت إشراف لجنة إعمار الأقصى بوابتين كبيرتين من بوابات المرواني السبع، وقاموا بترميمه وتنظيفه، وبنوا درجاً يؤدي إليه ووضعوا فيه محراباً خشبياً وفرشاً تبرعت به مصر وأضافوا له الكهرباء والسماعات، ثم افتتحوه للصلاة فيه لجعله أمراً واقعاً يضطر الصهاينة للرضوخ له، لحمايته من مخططاتهم الخبيثة حين تسربت وثائق سرية إلى الملأ كشفت عن اعتزامهم أن يحولوه إلى كنيس يهودي، وهو ما أثار حنق الاحتلال الصهيوني الذي يطمح بالسيطرة عليه بحجة أن ما تحت الأرض لهم وما فوق الأرض للمسلمين.
    وكان استخدام المسلمين له وجعله مصلى سبباً في تبديد آمالهم وأحلامهم، فأخذوا يستفزون المصلين والمرابطين فيه ويتحرشون بهم، وما كان اقتحام ارئيل شارون المجرم بموافقة رئيس وزراء الاحتلال يهود باراك آنذاك لباحات المسجد الأقصى محاطاً بأعداد غفيرة من جنود الاحتلال ومحاولاً الوصول إلى المصلى المرواني إلا جزء من هذا الاستفزاز الذي لم يقبل به الفلسطينيون فهبُّوا منتفضين ثائرين لتشتعل كافة الأراضي الفلسطينية في انتفاضة الأقصى، وقد سقط حينها سبعة شهداء على ثرى الأقصى وهم يدافعون عنه بأرواحهم ودمائهم وجُرح ما يقارب 250 فلسطينياً.







    التعديل الأخير تم بواسطة ذكرى صلاح الدين ; 2019-05-21 الساعة 23:01

  11. #11

    رد: فلسطين موطن المقدسات والحضارات والتاريخ

    أبان الاحتلال الصليبي للقدس، حوَّله الصليبيون إلى اسطبلات لخيولهم، ومخزناً لذخيرتهم وأسموه اسطبلات سليمان، ولا تزال حلقات ربط الخيول في جدرانه شاهدة على انتهاكاتهم وتهاونهم بالمقدسات .

  12. #12
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,046
    مشاركات المدونة
    8

    رد: فلسطين موطن المقدسات والحضارات والتاريخ

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هيثم التميمي مشاهدة المشاركة
    أبان الاحتلال الصليبي للقدس، حوَّله الصليبيون إلى اسطبلات لخيولهم، ومخزناً لذخيرتهم وأسموه اسطبلات سليمان، ولا تزال حلقات ربط الخيول في جدرانه شاهدة على انتهاكاتهم وتهاونهم بالمقدسات .
    المشكلة أنهم يبذلون ما بوسعهم لإظهار مقدساتنا وكأنها يهودية الأصل
    فتراهم يسمونها بمسميات عبرية
    ويحاولون تزوير التاريخ ليجدوا لأنفسهم فسحة يدَّعون من خلالها بأن هذه البلاد كانت لليهود وتحمل إرثهم المزيف وحضارتهم المُدَّعاة

  13. #13
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,046
    مشاركات المدونة
    8

    رد: فلسطين موطن المقدسات والحضارات والتاريخ

    أديرة البلدة القديمة من القدس


    تكتظ حارة النصارى في البلدة القديمة أو الطريق المؤدية إليها بالأديرة، فهناك العديد من الأديرة المسماة بدير حبس المسيح، حيث تعتقد الطوائف النصرانية المختلفة بأن هذه الأماكن هي التي سُجن فيها عيسى عليه السلام قبل صلبه.

    دير الروم
    الكبير ويُعرف بدير قسطنطين أيضاً، ويضم الدير 3 كنائس داخله، ونُزل للحجاج والرهبان، ويتصل مع كنيسة القيامة عبر قوس يمر أعلى الطريق بينهما.

    دير مار يعقوب
    وهو من أوسع أديرة القدس حيث يحتل تقريباً سدس مساحة البلدة القديمة، يحوي مكتبة غنية بالمخطوطات والنفائس، وفيه مدرسة للاهوت. فيه الكثير من الكنائس والمعابد وآبار المياة، وهو أول دير يمتلك مطبعة.

    دير المخلص
    ويعرف أيضاً بدير القديس يوحنا اللاهوتي. فيه مدرسة وكنيسة ومكتبة وميتم وصيدلية ومعامل حرفية ومطبعة.

    دير السلطان
    وهو ديراً قبطياً، ولكن اللاتين سيطروا عليه بعد سيطرة الصليبيين على القدس، فبعد تحرير صلاح الدين الأيوبي للقدس ردَّه للأقباط، فنسبوه إليه "دير السلطان". وهو دير مخصص للرهبان.

    دير العذراء
    ويعرف أيضاً بدير ستنا مريم ويوجد إلى الشرق من كنيسة القيامة.

    دير مار مرقص
    يقع في حارة التبانة التي يغلب فيها السريان، أصله كنيسة بيزنطية تعرف باسم كنيسة العذراء وما زالت قائمة.

    دير مار يوحنا المعمدان
    ويشتمل على كنيستين مبنيتين فوق بعضهما على الطراز البيزنطي، يشكل في بنائه صليباً، بعد الاحتلال الصليبي للقدس حولوه إلى مشفى ومقراً للفرسان. فيه الآن نُزل للحجاج والزائرين.
    التعديل الأخير تم بواسطة ذكرى صلاح الدين ; 2019-05-22 الساعة 07:16

  14. #14
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,046
    مشاركات المدونة
    8

    رد: فلسطين موطن المقدسات والحضارات والتاريخ

    الزاوية الأسعدية في جبل الزيتون في القدس



    بناء يضم مسجداً وزاوية صوفية، صُمم على النمط العثماني، يجاور مسجد قبة الصعود.

    أسسها شيخ الإسلام أسعد بن حسن التبريزي قاضي قضاة اسطنبول، ومفتي الخلافة العثمانية.

    توجد على جدرانها كتابات تؤرخ لتاريخ الزاوية وبنائها. كانت الزاوية عامرة بالزوار والرحالة فيما مضى، وتقام فيها الصلوات الخمس حالياً.
    التعديل الأخير تم بواسطة ذكرى صلاح الدين ; 2019-05-22 الساعة 07:17

  15. #15
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,046
    مشاركات المدونة
    8

    رد: فلسطين موطن المقدسات والحضارات والتاريخ

    مسجد قبة الصعود في جبل الزيتون



    من الأماكن التي أوقفها صلاح الدين الأيوبي في جبل الزيتون بعد أن حرر القدس. وكانت كنيسة بنيت في العصر البيزنطي تخلد ذكرى قيامة المسيح حسب العقيدة النصرانية وصعوده إلى السماء، ولكنها تهدمت ولم يبق منها سوى القبة والأعمدة، فحولها صلاح الدين إلى مسجد محتفظاً بزخارفها، مضيفاً إليها محراباً. يستقبل المسجد الزوار من الطوائف النصرانية في الأعياد والمناسبات النصرانية، وتقام فيه الصلوات الخمس. وما زال تحت إشراف دائرة الأوقاف الإسلامية.
    التعديل الأخير تم بواسطة ذكرى صلاح الدين ; 2019-05-22 الساعة 07:18

  16. #16
    مشرف الصورة الرمزية ذكرى صلاح الدين
    تاريخ التسجيل
    03 2010
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    2,840

    رد: فلسطين موطن المقدسات والحضارات والتاريخ

    ما شاء الله. موضوع مميز
    بوركت جهودك د. زهرة خدرج
    خالص الشكر لك ولمشرفنا الكريم أبو القسام RBG1
    على التصميمات الجميلة
    توقيع ذكرى صلاح الدين
    عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، قَالَ: " إِنْ قَامَتِ السَّاعَةُ وَفِي يَدِ أَحَدِكُمْ فَسِيلَةٌ، فَإِنِ اسْتَطَاعَ أَنْ لا تَقُومَ حَتَّى يَغْرِسَهَا فَلْيَغْرِسْهَا ". رواه البخاري في الأدب المفرد.


  17. #17

    رد: فلسطين موطن المقدسات والحضارات والتاريخ

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د. زهرة خدرج مشاهدة المشاركة
    مسجد قبة الصعود في جبل الزيتون



    من الأماكن التي أوقفها صلاح الدين الأيوبي في جبل الزيتون بعد أن حرر القدس. وكانت كنيسة بنيت في العصر البيزنطي تخلد ذكرى قيامة المسيح حسب العقيدة النصرانية وصعوده إلى السماء، ولكنها تهدمت ولم يبق منها سوى القبة والأعمدة، فحولها صلاح الدين إلى مسجد محتفظاً بزخارفها، مضيفاً إليها محراباً. يستقبل المسجد الزوار من الطوائف النصرانية في الأعياد والمناسبات النصرانية، وتقام فيه الصلوات الخمس. وما زال تحت إشراف دائرة الأوقاف الإسلامية.
    معلومات قيمة ، وعمل على بناء معرفي ضروري ، فالذي
    يريد أن يتبنى قضية القدس وفلسطين عليه أن يعرف ويعلم
    كي يكون قادرا على الفهم والدفاع عن قضية يعرف تفاصيلها .
    بارك الله في جهودك يا دكتورة .

  18. #18
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,046
    مشاركات المدونة
    8

    رد: فلسطين موطن المقدسات والحضارات والتاريخ

    الجامع الجزار، شوكة في حلق الصهاينة


    في مدينة عكا القديمة يقف جامع الجزار راسخاً ثابتاً برغم المؤامرات الحثيثة لتهويده وطمس تاريخه ومعالمه. يحمل عبق أحمد باشا الجزار والي عكا أبان الحكم العثماني، وفن المسلمين ومهارتهم في العمارة والبناء، وإصرارهم على البقاء برغم ما يحاط بهم.
    تستطيع الدخول لجامع الجزار للصلاة مذكراً إياك بالهزيمة التي منَّي بها نابليون في محاولاته الدائبة للسيطرة على عكا وثبات أحمد باشا الجزار وجنده في الدفاع باستماتة عن هذه البقعة من الأرض المباركة. وتستطيع التنزه فيه عبر درج طويل نصف دائري يفضي إلى باحته التي تحوي أحواضاً من الورود الملونة الجميلة ونخيلاً وأشجار ظل، إلى يسارك تعثر على المتوضأ، وإلى يمينك تلج إلى المصلى، وفي أقصى اليمين يستلقي مصلى النساء. في المسجد أيضاً غرف كانت تستعمل لدراسة القرآن والعلوم الشرعية كانت معروفة فيما مضى باسم المدرسة الأحمدية، أغلقها الاحتلال بعد النكبة وأحرق مكتبتها الضخمة.
    للمسجد مئذنة واحدة، وقبة خضراء نصف دائرية، وبمحاذاته يوجد ضريح، ومقبرة تضم رفات "أحمد باشا الجزار"، كما يوجد فيه سبيل ماء ومزولة.
    جامع الجزار ما زال يحافظ على شموخه منتظراً أبنائه ليعيدوه إلى كنف الإسلام.


  19. #19
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,046
    مشاركات المدونة
    8

    رد: فلسطين موطن المقدسات والحضارات والتاريخ

    جبل الزيتون المقدس، الحارس الأمين لمدينة القدس

    يقف جبل الزيتون إلى الشرق من مدينة القدس بثبات، يحرس المدينة ويطل عليها، مصوباً بصره ناحيتها، مراقباً لأي أحداث تجري فيها ويشهد عليها، عله يستطيع حمايتها من كل من يتأبط شراً بها، مشبعاً عينيه بجميلتها قبة الصخرة التي تثبت بدلال وإصرار وتحدي. جبل الزيتون في القدس أو "طور زيتا" كما كان يسمى قديماً، سلسلة جبلية تتكون من سلسلة من القمم تقف على مشارفها الطور، والعيسوية، وسلون، وراس العمود. تكسوه أشجار لا شرقية ولا غربية يكاد زيتها يضيء ولو لم تمسسه نار، يقاوم الاستيطان بصدره العاري وشجاعة أبنائه.
    كان جبل الزيتون مسرحاً خصباً للكثير من الأحداث التاريخية الحاسمة في تاريخ الديانات الثلاث. جعلت منه مكاناً مقدساً، وتاريخياً، ومعلماً سياحياً. تتوزع على قممه العديد من الأبنية والمعالم والمقدسات منها: مستشفى المطَّلع، ومستشفى المقاصد الإسلامية الخيرية، ومركز الأميرة بسمة، وجامع سلمان الفارسي، ومسجد قبة الصعود، والزاوية الأسعدية، وكنيسة الزيتونة، وكنيسة السيد الباكي، وكنيسة الجثمانية، وكنيسة مريم المجدلية.

  20. #20
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,046
    مشاركات المدونة
    8

    رد: فلسطين موطن المقدسات والحضارات والتاريخ

    كنائس جبل الزيتون




    1- كنيسة الجثمانية( كنيسة الأحزان، أو كل الأمم)
    تقع هذه الكنيسة في وادي قدرون الممتد بين القدس وجبل الزيتون. الجثمانية كلمة سريانية وتعنى معصر الزيت. أنشئت الكنيسة حديثاً عام 1924على موقع كنيستين قديمتين بُنيتا في عهد الصليبيين، والبيزنطيين. تتميز الكنيسة بواجهتها الفسيفسائية الملونة، والمدعمة بأعمدة جميلة. يُعتقد بأن عيسى عليه السلام قد صلى في موقعها في الليلة الأخيرة وجلس متفكرا متأملاً مدركاً أنه سوف يُعتقل، شاعراً بالأسى والضنك قبيل اعتقاله من قبل الرومان.

    2- كنيسة مريم المجدلية

    تتميز بقبابها الخمسة المذهبة التي تعتلي بنائها، بُنيت على النمط الروسي في قلب الحديقة الجثمانية من قبل قيصر روسيا تخليداً لوالدته التي دفنت فيها في ضريح يتوسط الكنيسة. تستقبل الكنيسة سنوياً آلاف الزوار من النصارى.

    3- كنيسة السيد الباكي

    كنيسة صغيرة تقع على جبل الزيتون وتخلد رؤية ونبوءة عيسى عليه السلام بخراب القدس برغم ازدهارها وعمرانها، فبكاها قبل 2000 عام من الخراب. أشرف على بنائها مهندس إيطالي، تصور برمزية دموع عيسى عليه السلام وكأنها تنهال على قبتها.

    4- كنيسة الزيتونة

    تقع بالقرب من الزاوية الأسعدية، يعتقد بأنه في مكانها علَّم عيسى عليه السلام تلاميذه كيفية الصلاة، وهي من أقدم الكنائس في فلسطين بعد المهد والقيامة. بناها الامبراطور قسطنطين ووالدته هيلانة.








  21. #21
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,046
    مشاركات المدونة
    8

    رد: فلسطين موطن المقدسات والحضارات والتاريخ

    بيت لحم، مدينة المقدسات الإسلامية والنصرانية المتآخية

    مدينة كنعانية قديمة، غنية بالمواقع ذات الأهمية التاريخية والدينية. فيها أطلال رومانية، وبيزنطية، وإسلامية، وصليبية، اسمها مأخوذ من اسم إله الخصب عند الكنعانيين لحمو. شهدت المدينة ولادة نبي الله داوود، وولادة عيسى عليه السلام. فيها العديد من الأماكن المقدسة والتاريخية الإسلامية والنصرانية التي تستقطب الزوار من مختلف أنحاء العالم سنوياً. .

  22. #22
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,046
    مشاركات المدونة
    8

    رد: فلسطين موطن المقدسات والحضارات والتاريخ

    مسجد بلال بن رباح في بيت لحم

    يروى أن زوجة نبي الله يعقوب راحيل ماتت في مكان قريب من بيت لحم وهو في طريقه إلى الخليل، ودفنت هناك في مكان يُعرف اليوم بقبة راحيل.
    بنى المماليك مقاماً في المكان – كما كان دأبهم- وجعلوا له قبة
    ومع مرور الوقت حوَّل المسلمون المكان إلى مصلى أسموه مسجد بلال بن رباح.
    بعد احتلال فلسطين عام 1967 سيطر الصهاينة عليه وأبقوه على حاله
    وبعد اتفاقية أوسلو أصبح مسجد بلال بن رباح ومقام قبة راحل نقطة تماس ساخنة وساحة مواجهات سقط أمامها العديد من الشهداء والجرحى
    والآن أحاط الصهاينة المسجد بسور العزل العنصري، ويعتزمون إنشاء بؤرة استيطانية في المكان.

  23. #23
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,046
    مشاركات المدونة
    8

    رد: فلسطين موطن المقدسات والحضارات والتاريخ

    كنيسة المهد في بيت لحم

    كنيسة المهد و هي الأولى بين الكنائس الثلاث التي بناها الإمبراطور قسطنطين الروماني حين أصبحت النصرانية ديانة الدولة الرسمية فوق المغارة التي يُعتقد أن عيسى عليه السلام قد وُلد فيها
    هدمت هذه الكنيسة فأعاد بناءها الإمبراطور البيزنطي جوستنيان بشكلها الحالي.
    ويعتقد أن هذه الكنيسة هي أقدم الكنائس الموجودة في العالم.
    كما أن هناك سرداباً آخر قريب يُعتقد أن جيروم قضى فيه ثلاثين عاماً من حياته يترجم الانجيل.

    وفي بيت لحم أيضاً عدد من الكنائس وهي:
    * كنيسة مغارة الحليب
    * كنيسة القديسة كترينا
    * كنيسة السريان الأرثوذكس
    * كنيسة حقل الرعاة
    * كنيسة الروم الملكيين

  24. #24
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,046
    مشاركات المدونة
    8

    رد: فلسطين موطن المقدسات والحضارات والتاريخ

    مسجد عمر بن الخطاب في بيت لحم

    وهو مسجد قديم يقع مقابل كنيسة المهد، ويعتبر المسجد الرئيسي في المدينة، أنشئ في ذكرى زيارة عمر بن الخطاب لمدينة بيت لحم عام 637 م بعد أن أصدر مرسوما يتعهد فيه بالسلامة لجميع المسيحيين ورجال الدين واحترام مقدساتهم.
    تم بناء المسجد في العهد العثماني، بعد أن تبرعت الكنيسة الأرثوذوكسية اليونانية بالأرض.

  25. #25
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,046
    مشاركات المدونة
    8

    رد: فلسطين موطن المقدسات والحضارات والتاريخ



    آبار الملك داوود في بيت لحم

    تقع هذه الآبار إلى الشمال من بيت لحم وقد سميت بهذا الاسم حسب قصة شهيرة في الكتاب المقدس من نبوءة صموئيل الثانية تحكي أن
    النبي داوود شرب من هذه الآبار بينما كان الفلسطينيون يطاردونه.


    التعديل الأخير تم بواسطة ذكرى صلاح الدين ; 2019-06-10 الساعة 02:57

  26. #26
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,046
    مشاركات المدونة
    8

    رد: فلسطين موطن المقدسات والحضارات والتاريخ

    الجامع العمري الكبير في غزة، شاهد على التاريخ

    المقدسات في فلسطين لا تقتصر على مدينة القدس وبيت لحم والخليل، بل تتوزع على الأراضي الفلسطينية وتمتد لتصل إلى مدينة غزة الحبيبة، الصامدة الشامخة رغم الجراح التي تدميها وتفتُّ بعضدها. ويبقى الجامع العمري الكبير شامخاً بمآذنه ملامساً عنان السماء كما غزة وأهلها.
    سُمي الجامع العمري الكبير في حي الدرج في البلدة القديمة من مدينة غزة بهذا الاسم نسبة إلى صاحب رسول الله وأمير المؤمنين عمر بن الخطاب، أما الكبير فلأنه أكبر مساجد غزة.
    عبر محطات كثيرة تنقل البناء خلالها من معبد وثني إلى مسجد ثم إلى كنيسة ومسجد مرة أخرى وما زالت الشواهد فيه ثابتة تروي حكايات الحقب التاريخية التي تعاقبت عليه ونبضت في شرايينها الحياة في يوم ما مضى وما زال.
    في البداية وقبل آلاف السنين، شغل موقع المسجد الحالي معبداً قديماً رئيسياً للإله "مارنا"، رب الأرباب لدى الرومان، وكانت غزة آنذاك وثنية.
    حوَّله البيزنطيون إلى كنيسة في القرن الخامس ميلادي.
    وبعد الفتوحات الإسلامية، حوَّله المسلمون في القرن السابع إلى مسجد وأسموه بالمسجد العمري الكبير، حتى ضرب زلزال المنطقة فسقطت مئذنته.
    حوله الصليبيون بعد ذلك إلى كاتدرائية، واستعاده المماليك في القرن الثالث عشر الميلادي فوسعوه وأضافوا إليه مئذنة وزينوه بالنقوش الإسلامية
    إلا أن المسجد لم يسلم من الوحوش البشرية من المغول الذين ناصبوا الحضارة والكتب وسبل المعرفة العداء، كما عادوا البشر واستباحوا دمائهم وأرضهم.
    وبعد القضاء على المغول استعاد المسلمون الجامع العمري مرة أخرى وأعادوا بنائه، وأنشأ فيه السلطان المملوكي الظاهر بيبرس مكتبة تضم عدداً ضخماً من المجلدات العلمية والفنية والمخطوطات، ولكنه دُمِّر إثر زلزال ضرب المنطقة، حتى أعاد العثمانيون بناءه أبان الحكم العثماني.
    وفي أثناء الحرب العالمية الأولى قصفته الطائرات البريطانية تحت حجة وجود ذخائر وأسلحة للقوات العثمانية داخله، ودمرت مكتبته بشكل كامل.
    قام المجلس الإسلامي الأعلى بترميمه في عشرينيات القرن الماضي، وما زال مستخدماً حتى الآن تقام فيه الصلوات.


  27. #27
    مشرف الصورة الرمزية ذكرى صلاح الدين
    تاريخ التسجيل
    03 2010
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    2,840

    رد: فلسطين موطن المقدسات والحضارات والتاريخ

    ما شاء الله!
    موضوع زاخر، عرفنا على بعض مقدسات فلسطين التي لم نسمع عنها من قبل.
    شكر الله لك وتقبل منك د. زهرة خدرج

  28. #28
    شاعر الصورة الرمزية أشرف حشيش
    تاريخ التسجيل
    09 2006
    الدولة
    الخيال
    العمر
    43
    المشاركات
    2,470
    مشاركات المدونة
    1

    رد: فلسطين موطن المقدسات والحضارات والتاريخ

    هذه المواضيع تستحق الترجمة لكل لغات الأرض ، بارك الله فيك ، وسنظل نقرؤها

  29. #29
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,046
    مشاركات المدونة
    8

    رد: فلسطين موطن المقدسات والحضارات والتاريخ

    مسجد الفاتح، منارة شامخة على بوابات مدينة قلقيلية

    في سماء مدينة مسكونة بسرطان الاستيطان، تشمخ مئذنتين غاية في الارتفاع، تلفت نظرك إليها وتجعلك تتأملها رغماً عنك وتتذكر الآية الكريمة: ‹‹فِي بُيُوتٍ أَذِنَ اللَّهُ أَن تُرْفَعَ وَيُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ››، وتُذكرك بأن فلسطين أرض إسلامية عربية شاء من شاء وأبى من أبى.
    ما إن تقترب من قرية النبي الياس المرتفعة التي تشرف من الناحية الشرقية على مدينة قلقيلية، حتى تلوح لك مآذن مدببة الرأس، عالية شامخة، وقبة ذهبية تلتمع ببريق أخَّاذ، مآذن وقبة تعتلي بناءً ثماني الشكل يذكرك بالنمط العثماني في فن العمارة، ومنبر مصمم على هيئة الخوذة التي كان يلبسها السلطان محمد الفاتح أثناء معركة فتح المدينة الأكثر حصانة آنذاك، القسطنطينية..
    عندما تشاهد ذلك، فاعلم أنك على مشارف مدينة قلقيلية الخضراء، ومقبل على أجمل مساجد فلسطين: مسجد السلطان محمد الفاتح، الخليفة العثماني الذي فتح القسطنطينية (اسطنبول اليوم) عاصمة الدولة البيزنطية التي أُسست في عام 330م على يد الإمبراطور البيزنطي قسطنطين الأول وإليه نُسبت، والتي كان لها موقع عالمي فريد حتى قيل عنها: "لو كانت الدنيا مملكة واحدة لكانت القسطنطينية أصلح المدن لتكون عاصمة لها".
    القسطنطينية التي بشر رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم بفتحها حين كان المسلمون يعانون ضنكاً شديداً وخوفاً لا مثيل له، وهم يواجهون بعددهم وعتادهم القليل جيش الأحزاب الذين يحاصرون مدينة رسول الله، يحاولون القضاء على الدعوة الوليدة ووئد هذا الدين قبل أن يشب ويقوى عوده، وبلغت القلوب الحناجر في تلك اللحظات العصيبة لشدة الضيق، فقال لهم رسولنا الكريم مبشراً ومطمئناً، باثَّاً الأمل في نفوسهم، بأنهم سيجتازون هذه المرحلة شديدة الصعوبة، وستنجو هذه الدعوة وتنتصر، حتى تبلغ انتصاراتها العظيمة عنان السماء، وحتى يفتح المسلمون القسطنطينية، أقوى وأحصن عواصم العالم
    فقال صلى الله عليه وسلم لمن حوله من الصحابة رضوان الله عليهم: «لتفتحن القسطنطينية فلنعم الأمير أميرها ولنعم الجيش ذلك الجيش» (رواه الإمام أحمد في مسنده)، فكان السلطان محمد الفاتح هو ذاك الأمير الذي انطبقت عليه البشرى.
    على واجهة مسجد السلطان محمد الفاتح الخارجية، خُطط الحديث النبوي الذي يبشر بهذا الفتح بخط جميل، علَّه يذكِّرنا برغم ضعفنا في هذ الآونة بمحطة تاريخية مهمة كان لنا فيها العزة والرفعة والمكانة العالية بين الأمم، حين كنا خير من ركب المطايا، وكانت أرزاقنا تحت ظل رماحنا، حين لم نكن نترك الجهاد في يوم قط.
    يتربع مسجد السلطان محمد الفاتح في قلقيلية على مساحة 1000متر مربع من الأرض، حيث تبلغ مساحة البناء للمسجد دون المرفقات 654 متر مربع، بقبة تشكِّل نصف كرة مساحتها 12.20 متر. يتجه ضلع المسجد الجنوبي باتجاه القبلة تماماً، أما بابه الرئيسي فيفتح على الجهة الشرقية. يتكون المسجد من طابقين، قاعة رئيسية للصلاة، وسدة تعتلي جزءاً من مساحة البناء.
    إلى الشمال يوجد متوضأ تظلله قبة صغيرة تحاكي قبة المسجد، يربطها بالمسجد رواق مصمم على الطراز الشامي القديم. وباحة أمامية واسعة مرصوفة ببلاط ملون تمتد أمامه وتستقبل الزائرين والمصلين. قبة المسجد من الداخل ملونة على الطراز الإسلامي ومزركشة برسوم وآيات من القرآن تضفي عليها قدسية وجمالاً.
    من يزور قلقيلية لا بد له وأن يعرج على هذا المسجد للصلاة فيه وتأمل جمال الفن الإسلامي واستذكار التاريخ الماضي الذي يرويه هذا المسجد ويطالبنا باستعادة أمجاده.


 

 


تعليقات الفيسبوك



ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •