سجل عضوية جديدة

أهلاً بكـ في شبكة فلسطين للحوار... شاركنا وبادر بالتسجيل ...


النتائج 1 إلى 9 من 9
  1. #1

    رسالة قصيدة لا تصالح - للشاعر أمل دنقل في مواجهة المُطبّعين

    قصيدة لا تصالح - للشاعر أمل دنقل في مواجهة المُطبّعين ، سننشرُ في كلِّ يومٍ مقطعاً شعريًّا منها .


    (1 )
    لا تصالحْ!
    ..ولو منحوك الذهب
    أترى حين أفقأ عينيك
    ثم أثبت جوهرتين مكانهما..
    هل ترى..؟
    هي أشياء لا تشترى..:
    ذكريات الطفولة بين أخيك وبينك،
    حسُّكما - فجأةً - بالرجولةِ،
    هذا الحياء الذي يكبت الشوق.. حين تعانقُهُ،
    الصمتُ - مبتسمين - لتأنيب أمكما..
    وكأنكما
    ما تزالان طفلين!
    تلك الطمأنينة الأبدية بينكما:
    أنَّ سيفانِ سيفَكَ..
    صوتانِ صوتَكَ
    أنك إن متَّ:
    للبيت ربٌّ
    وللطفل أبْ
    هل يصير دمي -بين عينيك- ماءً؟
    أتنسى ردائي الملطَّخَ ..
    تلبس -فوق دمائي- ثيابًا مطرَّزَةً بالقصب؟
    إنها الحربُ!

    ****
    قد تثقل القلبَ..
    لكن خلفك عار العرب
    لا تصالحْ..
    ولا تتوخَّ الهرب!

    ******








  2. #2

    رد: قصيدة لا تصالح - للشاعر أمل دنقل في مواجهة المُطبّعين

    (2)
    لا تصالح على الدم.. حتى بدم!
    لا تصالح! ولو قيل رأس برأسٍ
    أكلُّ الرؤوس سواءٌ؟
    أقلب الغريب كقلب أخيك؟!
    أعيناه عينا أخيك؟!
    وهل تتساوى يدٌ.. سيفها كان لك
    بيدٍ سيفها أثْكَلك؟
    سيقولون:
    جئناك كي تحقن الدم..
    جئناك. كن -يا أمير- الحكم
    سيقولون:
    ها نحن أبناء عم.
    قل لهم: إنهم لم يراعوا العمومة فيمن هلك
    واغرس السيفَ في جبهة الصحراء
    إلى أن يجيب العدم
    إنني كنت لك
    فارسًا،
    وأخًا،
    وأبًا،
    ومَلِك!

  3. #3
    عضو نشيط الصورة الرمزية أم كوثر
    تاريخ التسجيل
    04 2011
    الدولة
    فلسطين إن شاء الله
    المشاركات
    5,817

    رد: قصيدة لا تصالح - للشاعر أمل دنقل في مواجهة المُطبّعين

    بارك الله في جهودكم الطيبة مشرفنا الكريم ..

    وفلسطين لن تباع ما دام في الأمة عرقٌ ينبض ..



    <span style="color: rgb(0, 0, 0); font-family: Arial, sans-serif; font-size: 20.002px;">
    توقيع أم كوثر



  4. #4
    مشرف أول الصورة الرمزية إبـــآءْ
    تاريخ التسجيل
    02 2012
    الدولة
    حَيثُ يسْكُـنُ الإبـــآءْ
    المشاركات
    5,810

    رد: قصيدة لا تصالح - للشاعر أمل دنقل في مواجهة المُطبّعين

    عدم التفريط بالوطن هو ديدن كل حر في كل زمان ومكان، ولكن ما دُمنا في صراع مع محتل يغتصب العقول قبل الحجارة فسنجد من يبيع ومن يُفرّط ويتنازل!

    توقيع إبـــآءْ
    " إنَّ الله هو الذي يعقِـدُ للمسلميـنَ رايتـهم , والذي يعقـدهُ الله لا يحـله البشر "
    زينب الغزالي


  5. #5

    رد: قصيدة لا تصالح - للشاعر أمل دنقل في مواجهة المُطبّعين

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم كوثر مشاهدة المشاركة
    بارك الله في جهودكم الطيبة مشرفنا الكريم ..

    وفلسطين لن تباع ما دام في الأمة عرقٌ ينبض ..



    <span style="color: rgb(0, 0, 0); font-family: Arial, sans-serif; font-size: 20.002px;">

    الله يبارك فيك أستاذتنا الكريمة ، ونفع الله بجهودك .
    نحن أمام معركة أجيال وسننتصر بعون الله تعالى .

  6. #6

    رد: قصيدة لا تصالح - للشاعر أمل دنقل في مواجهة المُطبّعين

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إبـــآءْ مشاهدة المشاركة
    عدم التفريط بالوطن هو ديدن كل حر في كل زمان ومكان، ولكن ما دُمنا في صراع مع محتل يغتصب العقول قبل الحجارة فسنجد من يبيع ومن يُفرّط ويتنازل!

    هو صراع الكلمة والوعي والسلاح ، وعلينا كما تفضلت أن ننحاز إلى الأحرار في عدم التفريط والوقوف في وجه المفرطين والمتنازلين .

  7. #7

    رد: قصيدة لا تصالح - للشاعر أمل دنقل في مواجهة المُطبّعين

    (3)
    لا تصالح ..
    ولو حرمتك الرقاد
    صرخاتُ الندامة
    وتذكَّر..
    (إذا لان قلبك للنسوة اللابسات السواد ولأطفالهن الذين تخاصمهم الابتسامة)
    أن بنتَ أخيك "اليمامة"
    زهرةٌ تتسربل -في سنوات الصبا-
    بثياب الحداد
    كنتُ، إن عدتُ:
    تعدو على دَرَجِ القصر،
    تمسك ساقيَّ عند نزولي..
    فأرفعها -وهي ضاحكةٌ-
    فوق ظهر الجواد
    ها هي الآن.. صامتةٌ
    حرمتها يدُ الغدر:
    من كلمات أبيها،
    ارتداءِ الثياب الجديدةِ
    من أن يكون لها -ذات يوم- أخٌ!
    من أبٍ يتبسَّم في عرسها..
    وتعود إليه إذا الزوجُ أغضبها..
    وإذا زارها.. يتسابق أحفادُه نحو أحضانه،
    لينالوا الهدايا..
    ويلهوا بلحيته (وهو مستسلمٌ)
    ويشدُّوا العمامة..
    لا تصالح!
    فما ذنب تلك اليمامة
    لترى العشَّ محترقًا.. فجأةً،
    وهي تجلس فوق الرماد؟!
    ***

  8. #8
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    975
    مشاركات المدونة
    8

    رد: قصيدة لا تصالح - للشاعر أمل دنقل في مواجهة المُطبّعين

    قصيدة أمل دنقل لا تصالح من أروع قصائد الشعر الحر التي تحرك الحمية في القلب
    أظن اننا يجب أن نسمعها أطفالنا
    ونحفظهم إياها
    ليلعموا أن التطبيع عار وجريمة لا تغتفر
    فشراء حلويات الأطفال من صنع الصهاينة
    هو مصالحة وتطبيع
    وتقبل فكرة وجود الصهيوني إلى جانبنا.. على أرضنا.. جريمة لا تقل عن قتل أحدنا واغتصاب أرضنا

    فلا تصالح
    فهل كل الرؤوس سواء؟؟
    وهل كل الدماء سواء؟؟؟

  9. #9
    عضو جديد الصورة الرمزية طائر السلام
    تاريخ التسجيل
    04 2019
    المشاركات
    6
    مشاركات المدونة
    1

    ممتاز رد: قصيدة لا تصالح - للشاعر أمل دنقل في مواجهة المُطبّعين

    ستبنى حضارة فلسطين بعد أن يتم إسقاط إسرائيل بعون الله
    لا أحد يستطيع أن يغير هوية إسرائيل الدنيئة ويجعلها المستجيبة للسلام والباحثة عن الحلول والتسويات مع شعبنا
    حان الوقت لتأخذ إسرائيل صفعات من كل الجهات حسبي الله عليهم ونعم الوكيل على كل متأمر ضحى بدماء المستشهدين والمقاومين عبر كل تلك السنين لن نرضى بإسرائيل ويجب أن يتم إستئصالها من الشرق الأوسط هي ليست منا وليست من دمائنا

    أهلنا في فلسطين هم دمائنا وعزوتنا وتاريخنا كله و لا يجب ان نخون اهلنا ويجب أن نكره اسرائيل ونعزز كراهيتنا لها كل يوم وكل لحظة وكل ثانية
    المقاومين هم طيور الحرية لا ينخفض لهم رأس ولا جناح

    بإذن الله النصر قريب لأهلنا في فلسطين الله يرحم شهدائنا ويسكنهم فسيح جناته اللهم امين
    اسال الله العلي العظيم بان يجعل لنا دور وإمكانية في تحرير فلسطين والوقوف بجانب أهلها الأعزاء على قلوبنا
    أبسط مانقوم به هو الكلام أتمنى أن نجتمع من كل جهات العالم لنقف جانب أهلنا الأحرار وأن يكون لنا دور فعال في ذلك يارب
    النصر والمجد والعزة لفلسطين والسقوط المؤكد لإسرائيل

 

 


تعليقات الفيسبوك



ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •