أهلاً بكـ في شبكة فلسطين للحوار... شاركنا وبادر بالتسجيل ...


صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 31 إلى 46 من 46
  1. #31
    مشرف الصورة الرمزية ذكرى صلاح الدين
    تاريخ التسجيل
    03 2010
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    3,069

    رد: خواطر على باب الريان | موضوع متجدد | بقلم الكاتبة والأديبة وصال تقة

    خواطر على باب الريان / بقلم: وصال تقة

    #ألهمها_فجورها_وتقواها

    (23)

    قوتك الحقيقية في المنع وزجر النفس عن هواها.
    قوتك الحقيقية في القرب من نفسك، ومعرفة مداخل الشيطان إليها، وسد منافذ الهوى، والشهوات، وحبائل الشيطان.
    قوتك الحقيقية - أيها الإنسان المجبول على ادعاء القوة - في المجاهدة.








  2. #32
    مشرف الصورة الرمزية ذكرى صلاح الدين
    تاريخ التسجيل
    03 2010
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    3,069

    رد: خواطر على باب الريان | موضوع متجدد | بقلم الكاتبة والأديبة وصال تقة

    تفاعلا مع خواطر أختنا الغالية وصال تقة، أشارككم بما خطر لي في ذكرى غزوة بدر:
    يكفي اهل بدر هذه الكلمات من حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم: " لَعَلَّ اللَّهَ عزَّ وجلَّ اطَّلَعَ علَى أهْلِ بَدْرٍ فَقالَ: اعْمَلُوا ما شِئْتُمْ فقَدْ غَفَرْتُ لَكُمْ".
    ويكفينا منها عبرة ان أجر الثبات حين يتخلى الناس عظيم عظيم، فنسال الله الثبات على الأمر والعزيمة على الرشد والمسارعة للخيرات وان يستخدمنا ولا يستبدلنا ويقوينا على تغيير ما بأنفسنا ويرزقنا الإخلاص في القول والعمل.


  3. #33
    مشرف الصورة الرمزية ذكرى صلاح الدين
    تاريخ التسجيل
    03 2010
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    3,069

    رد: خواطر على باب الريان | موضوع متجدد | بقلم الكاتبة والأديبة وصال تقة

    خواطر على باب الريان / بقلم: وصال تقة

    #ألهمها_فجورها_وتقواها

    (24)

    الطاعة التي غالبتها فغلبتك، تَنَحَّ عنها إلى ما تيسر لك، وحيثما وجدت روحك فتلك قِبلتك، وتلك إقامتك.
    وتفقد قبل ذا وذاك المضغة القابعة في حناياك.
    مانفعك قيام ولا ختمات ولا صدقات، ونيتك قد تلونت، وعينك قد خانت، ولسانك قد ولغ، وسريرتك معقودة على الأمراض.

  4. #34
    عضو نشيط الصورة الرمزية سآرة مشعل
    تاريخ التسجيل
    07 2007
    الدولة
    الملتقى الجنة باذن الله
    المشاركات
    2,357

    رد: خواطر على باب الريان | موضوع متجدد | بقلم الكاتبة والأديبة وصال تقة

    بوركتم جميعا

  5. #35
    مشرف الصورة الرمزية ذكرى صلاح الدين
    تاريخ التسجيل
    03 2010
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    3,069

    رد: خواطر على باب الريان | موضوع متجدد | بقلم الكاتبة والأديبة وصال تقة

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سآرة مشعل مشاهدة المشاركة
    بوركتم جميعا
    وفيك بارك الرحمن. أهلا وسهلا بعودتك أختي الكريمة سارة لأحضان شبكتنا الغراء من جديد، فهي بيتنا الثاني الذي جمع شتاتنا من بقاع الأرض حول حب فلسطين وحب القدس وحب المسجد الأقصى المبارك

  6. #36
    مشرف الصورة الرمزية ذكرى صلاح الدين
    تاريخ التسجيل
    03 2010
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    3,069

    رد: خواطر على باب الريان | موضوع متجدد | بقلم الكاتبة والأديبة وصال تقة

    خواطر على باب الريان / بقلم: وصال تقة

    #ألهمها_فجورها_وتقواها

    (25)

    والنفس متقلبة بين النعمة، وبين غرقها في لجج العيوب والتقصير ..

    فلا النعمة قد شكرناها حق شكرها؛ فالذنب ما ترك للسان حروف شكر، ولا للجوارح مطالعة المنة وشهود حلم الحليم ..
    ولا الذنب قد اغتسلنا منه بماء التوبة والحوبة والانكسار بين يدي الستير الغفور ..
    قد أفسد علينا الذنب عبوديتنا،
    وكبلتنا الغفلة وطول الأمل و التسويف ..
    وإنما المؤمل فيه: عفو العفو سبحانه محب العفو، غافر الذنب الحليم المنان ..
    فلنكثر من سؤال الله العفو، وأن يمحو عنا السيئات.
    اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا.




  7. #37
    مشرف الصورة الرمزية ذكرى صلاح الدين
    تاريخ التسجيل
    03 2010
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    3,069

    رد: خواطر على باب الريان | موضوع متجدد | بقلم الكاتبة والأديبة وصال تقة

    خواطر على باب الريان / بقلم: وصال تقة

    #ألهمها_فجورها_وتقواها

    (26)

    وأما من شغلته التوبة والأوبة وطلب معين العفو وأنداح المغفرة؛ عن التلذذ بطعم نفسه، و عن إحصاء طيب فعله، وعن التكاثر بأعمال هي محض جميل ستر الله عليه = فقد أدى عهد العبودية، واستوفى معاني المدح في قول الرب جل وعلا:
    "نعم العبد إنه أواب"
    اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا.

  8. #38
    مشرف الصورة الرمزية ذكرى صلاح الدين
    تاريخ التسجيل
    03 2010
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    3,069

    رد: خواطر على باب الريان | موضوع متجدد | بقلم الكاتبة والأديبة وصال تقة

    خواطر على باب الريان / بقلم: وصال تقة

    #ألهمها_فجورها_وتقواها

    (27)

    يا أيها الهارب من نفسه، الفار إلى الدنيا من لأوائها ..
    أحمالك التي أثقلت جيدك، وروحك الموحشة في جدب هذه الحياة المقفرة، وشتات قلبك المتشوف تارة إلى النور، الغارق تارات في حلكة المعصية، العالق بين شقوق المادة ورواء الروح..
    لملمها ولملم شكواك التي تروم بها تخلصا مما يجثم عليك، وهروبك منك كي تتحرر منك؛ باقة دعاء تروي بها قحطك.. وفاقة للمولى تسأله كلأه وولايته.. ومعينا من قرآن يسقي روحك العطشى ..
    هاهنا هروب العارفين المملقين العالة على منة واسع العطاء ..
    وهاهنا سكن القلب وسكينته..
    اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا.




  9. #39
    مشرف الصورة الرمزية ذكرى صلاح الدين
    تاريخ التسجيل
    03 2010
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    3,069

    رد: خواطر على باب الريان | موضوع متجدد | بقلم الكاتبة والأديبة وصال تقة

    خواطر على باب الريان / بقلم: وصال تقة


    (28)

    "حيث وجدت قلبك"
    ليس لأحد أن يملي عليك أن تكون في كثرة سجود، أو في ذكر، أو في تدبر، أو في قراءة قرآن، أو في دعاء. دع روحك حيث عثرت على سكينتها.
    ولا تلتفت إن كان ذاك في ليلة شفع أو وتر، فربهما الكريم إذا أراد، أغدق عليك من حيث لا تحتسب.

  10. #40
    مشرف الصورة الرمزية ذكرى صلاح الدين
    تاريخ التسجيل
    03 2010
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    3,069

    رد: خواطر على باب الريان | موضوع متجدد | بقلم الكاتبة والأديبة وصال تقة

    خواطر على باب الريان / بقلم: وصال تقة


    (29)

    الضيف إذا أقبل؛ فحقه أن تكرم وفادته، و إن أزمع الرحيل؛ فأحسن له الوداع.








  11. #41
    مشرف الصورة الرمزية ذكرى صلاح الدين
    تاريخ التسجيل
    03 2010
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    3,069

    رد: خواطر على باب الريان | موضوع متجدد | بقلم الكاتبة والأديبة وصال تقة

    خواطر على باب الريان / بقلم: وصال تقة

    #ألهمها_فجورها_وتقواها

    (30)


    جُبلت النفوس على العجز والكسل والفتور بعد همة ونشاط، فليتفطن السالك إلى مدها وجزرها، وكرها وفرها، وليكن نعم الغواص في بواطنها كي لا تشرد منه، ونعم الفارس معها كي لا تخسر السباق، وليسدد وليقارب.

  12. #42
    مشرف الصورة الرمزية ذكرى صلاح الدين
    تاريخ التسجيل
    03 2010
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    3,069

    رد: خواطر على باب الريان | موضوع متجدد | بقلم الكاتبة والأديبة وصال تقة

    خواطر على باب الريان / بقلم: وصال تقة


    (31)

    إلى المنشغلين بنباح الكلاب، ولون الشمس، وشكل السماء:
    لو كانت علاماتها تسبقها؛ لكان مبررا الانشغال بها، أما وهي تليها، فما نفعك يامسكين أن تفرح بها، فإنما المعول عليه؛ القبول، والمرتجى؛ عفو المولى، ورحمته، ومنته، وواسع عطائه سبحانه؛ الذي لا يتخلف عمن لاذ بحماه ..
    اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا.

  13. #43
    مشرف الصورة الرمزية ذكرى صلاح الدين
    تاريخ التسجيل
    03 2010
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    3,069

    رد: خواطر على باب الريان | موضوع متجدد | بقلم الكاتبة والأديبة وصال تقة

    خواطر على باب الريان / بقلم: وصال تقة


    (32)

    فإن تكرَّم عليك بجمع شملك بقلبك، وبذلة ومسكنة وعيلة بين يديه سبحانه، فاغتنم انطراحك في حمد وذكر ودعاء، فإنه ما منَّ عليك وأقامك إلا ليرحمك، ولينبت بين جنبيك ما منه الحياة.
    اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا.

  14. #44
    مشرف الصورة الرمزية ذكرى صلاح الدين
    تاريخ التسجيل
    03 2010
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    3,069

    رد: خواطر على باب الريان | موضوع متجدد | بقلم الكاتبة والأديبة وصال تقة

    خواطر على باب الريان / بقلم: وصال تقة

    (33)
    على مشارف بر الأمان؛ قد تخور قوى الغريق تعبا، وقد تخور غرورا برؤية الشاطئ بالقرب..
    جدِّفْ، لم يبق إلا النزر القليل..
    بلغني الله وإياكم مرفأ لا تعب بعده.

  15. #45
    مشرف الصورة الرمزية ذكرى صلاح الدين
    تاريخ التسجيل
    03 2010
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    3,069

    رد: خواطر على باب الريان | موضوع متجدد | بقلم الكاتبة والأديبة وصال تقة

    خواطر على باب الريان / بقلم: وصال تقة

    (34)

    ينقضي رمضان، ويظل الكدح والسعي قائما.
    هو مدرسة.. وسيلة وليس غاية.. محفز على السير إلى المولى ركضا وسيرا وحبوا..
    رمضان "مشروع متطور طويل الأمد"
    يُبذَر غرسه في رمضان، ولا تقطف الثمار إلا على أبواب الريان.
    من بين ما يجب أن يركز عليه هذا المشروع الممتد:
    - الخروج بالعبادة من العادة والروتين و" هذا ما وجدنا عليه آباءنا " إلى "إنَّ الإيمانَ لَيَخْلَقُ في جَوْفِ أحدِكُمْ كَما يَخلَقُ الثّوبُ، فاسْألُوا اللهَ تعالَى أنْ يُجَدِّدَ الإيمانَ في قُلوبِكم ."
    - نفخ روح وأنفاس جديدة في العبادة،
    - تطوير العلاقة مع الله وإعادة صياغتها بالاهتمام بالجانب الروحي والأعمال القلبية، وتطهير النفس من أمراض القلوب التي تجهض تطور المشروع: ( الحسد، الكبر الرياء، الغرور، العجب.. .)
    - تأسيس علاقة جديدة مع كتاب الله فهما واستيعابا وتدبرا،
    - التعرف على أسماء الله وصفاته وأفعاله وتدبرها في أحوالنا، وتتبعها في القرآن، ومطالعة بعض الكتب المفسرة لها
    -الحرص في ذلك على نفس واعية شفافة تقيّم المرحلة وتبحث عن الروح أينها خلال كل مراحل المشروع
    - محاسبة النفس بشكل مستمر.


  16. #46
    مشرف الصورة الرمزية ذكرى صلاح الدين
    تاريخ التسجيل
    03 2010
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    3,069

    رد: خواطر على باب الريان | موضوع متجدد | بقلم الكاتبة والأديبة وصال تقة




    في ختــــام هــذه الخواطر الجميلة

    نحمد لله عز وجل الذي انعم علينا برمضان هذا العام

    ونتقدم بخالص الشكــر للكـاتبة والأديبــة وصــال تقــة

    على مشاركتها لنا خواطرها المتجددة خلال الشهر الفضيل،

    كما يسعدنا أن نقدم لكم هدية منها كتابها الذي ضمنته

    خواطر رمضانية سابقة بعنوان
    :

    "خواطر على باب الريان"

    https://books.islamway.net/1/rayan_bab_549.pdf


    دمتم جميعا بخير وبلغنا الله وإياكم رمضان العام القادم

    ونحن في خير حال وصحة وقوة إيمان وقرب من الله الكريم المنان







 

 


تعليقات الفيسبوك



ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •