صرح المحلل الرياضي خالد البيومي ان اندية شمال افريقيا تعيش في وهم لما تحاول ان تقارن نفسها مع الاندية المصرية وان بين الكرة المصرية والكرة في شمال افريقيا سنوات وسنوات وان كل بيت في الخليج لا يسمع الا بالاهلي والزمالك
وانك اذا جمعت كل تتويجات الاندية شمال افريقيا لن تساوي تتويجات الاهلي والزمالك
فتعجبت من مثل هذه التصريحات وخاصة انها جاءت عقب فوز الاهلي ببطولة افريقيا على الزمالك الذي نبارك له الفوز بطبيعة الحال لان الاهلي فريق عزيز علينا
لكن السوال الذي يطرح نفسه هل بيومي استمع الى كابتن فريق مصر القديم الذي فجر قنبلة في الشارع الرياضى لما صرح ان الاندية المصرية والمنتخب المصري كانت تستفيد من الحكام وكانت تقدم لهم الرشاوي من اجل الفوز بالمقابلات
اذن مثل هذه الاعترفات تضع انتصارات الاندية المصرية على محمل الشك
الامر الثاني نسيه السيد البيومي ان منتخبات شمال افريقيا كان لهم دور باز في اغلى بطولة واعلاها مكانة وهي كاس العالم حيث ابدعت فيها منتخبات شمال الافريقية واخص بالذكر منتخب تونس والمغرب والجزائري وجعلت العالم تنظر الى القارة الافريقية بكل احترام وتقدير
وعليه فالسيد خالد البيومي جانب الصواب واخذته الحمية في الاتجاه الخاطئ ولم يكن موضوعيابتاتا