سجل عضوية جديدة

أهلاً بكـ في شبكة فلسطين للحوار... شاركنا وبادر بالتسجيل ...


النتائج 1 إلى 24 من 24
  1. #1
    عضو نشيط الصورة الرمزية Omer1988m
    تاريخ التسجيل
    12 2016
    المشاركات
    4,122

    بيان توضيحي من د. فايز ابو شمالة للعقلاء والشرفاء والاتقياء من أبناء شعبنا

    شكرا للمشرف الي حذف مشاركتي والمتعلقة بانصاف فتاة مسلمة موحدة زوجة لشهيد ، مربية لاثنين من اطفالها ، أكثر من 6 سنوات ونصف ترفض الزواج لأجل تربية صغارها ، واليوم يكافئهم جدهم بملاحقتها بين المحاكم.
    لو هالقصة صارت في الضفة لفضحتو الدنيا ..
    ما تخافو من كلمة الحق وشكرا

  2. #2
    عضو نشيط الصورة الرمزية رفحاوي 89
    تاريخ التسجيل
    04 2018
    العمر
    32
    المشاركات
    17,801

    رد: متابعة آخر الأحداث والتطورات على الساحة الفلسطينية ليوم السبت 06-02-2021

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Omer1988m مشاهدة المشاركة
    شكرا للمشرف الي حذف مشاركتي والمتعلقة بانصاف فتاة مسلمة موحدة زوجة لشهيد ، مربية لاثنين من اطفالها ، أكثر من 6 سنوات ونصف ترفض الزواج لأجل تربية صغارها ، واليوم يكافئهم جدهم بملاحقتها بين المحاكم.
    لو هالقصة صارت في الضفة لفضحتو الدنيا ..
    ما تخافو من كلمة الحق وشكرا
    بيان توضيحي للعقلاء والشرفاء والاتقياء من أبناء شعبنا
    تواصل معي بعض الأصدقاء يطلبون مني توضيحاً بخصوص المنشور الذي يتم تداوله عبر صفحات الفيسبوك، ويتحدث عن مظلومية أرملة ابني الشهيد حازم فايز أبو شمالة، والتي صدرت مذكرة اعتقال بحقها من النيابة العامة، وتعيش بلا مأوى كما تدعي.
    ورغم نصيحة البعض لي بالترفع عن الرد، إلا أن حملة التشهير الذي يقودها بعض الحاقدين على غزة بشكل عام، تجبرني على نشر بعض الحقائق التي يجب أن يعرفها الأصدقاء، وأن يطلع عليها الأقارب، أبناء عائلة أبو شمالة، وأهل بلدتي وجيراني الذين يجهلون أدق التفاصيل، ويقفون مندهشين أمام ما يسمعون، والأهم من كل ما سبق، فإنني أوثق ذلك لأحفادي، أبناء الشهيد حازم، كي يعرفوا الحقيقة حين يبلغوا سن الرشد.
    ولكن قبل التفصيل، لا بد من التأكيد على التالي:
    أولاً: الشهداء جمرة من النار تتقد في قلوب الأمهات والآباء، إنهم يبكون بصمت، ويتوجعون بلا دموع، ويتذكرون في كل وقت فلذات أكبادهم، وهذا ما فطرنا الله عليه.
    ثانياً: ، لا أهدف التشهير من النشر، وإنما التيسير والستر، فأولاد ابني الشهيد حازم هم أولادي، وأمهم بمنزلة ابنتي، ومهما فعلت، ومهما شهرت بي، فلن أمسها بكلمة سوء، فهي ابنتي، والآباء يغفرون خطايا أبنائهم، ولن اكون في يوم من الأيام وقحاً، أو عديم الأصل، كي أشهر بابنتي، وأم أحفادي، ولكن تطاول البعض على سيرتي، يجبرني على نشر التفاصيل:
    بعد استشهاد ابني حازم، لجأت أرملته وطفليه إلى دار أهلها، وسكنت عندهم، وبعد أيام، أحضرت شاحنة، ونقلت عفش البيت كله، وباعته بمبلغ خمسمائة دينار، كما قالت، وحين قدمت الجهاد خمسة آلاف دولا مساعدة، قلت لها: هي لأولادك، ضعيها في حساب لهم، وحين قدم دحلان 4200 دولار، قلت لها، هي لأولادك، حافظي عليهم، وبناء على طلبها، عملت لها وكالة في شؤون الولاية، تمكنها من الوصاية المالية على الأولاد، والتواصل مع الجمعيات والمؤسسات التي ترعى شأن الأيتام، كان ذلك بعد شهر من استشهاد حازم.
    بعد فترة من الزمن، طالبت من أرملة ابني بأن تأتي وأولادها للسكن عندي في بيتي، وفي شقة خاصة، فقالت: إنها مرتاحة نفسياً عند أهلها، فراعيت مشاعرها لفترة، ولكن حين طال الوقت، وزاد حديث الناس عن تجاهلي لأولاد أبني، وتركهم عند دار الحيلة، طالبت أرملة ابني بالسكن عندي، وقلت لها: سيكون كل شيء متوفر لك، فقالت: لا، لا أريد أن أسكن عندكم في البيت، سأعود للسكن في البيت الذي سكنته مع زوجي قبل استشهاده، فرفضت في البداية، فذاك البيت فيه سلفات، وفيه شباب، وقد تشتعل حرب الغيرة، فتعالي في شقة عندي، وتحت رعايتي، ولكنها رفضت.
    وبعد عام تقريباً، وتحسباً لحديث الناس، واتهامهم لي بترك أحفادي بلا مأوى، خضعت لشروط أرملة ابني، ووافقت مكرهاً على أن ترجع للسكن في البيت البعيد عني، وهذا ما أغضب أقاربي، يومها قالت لي أمي رحمها الله: كيف تترك أرملة صغيرة مع طفلين في مكان بلا رقيب ولا حسيب؟ مكانها الصحيح في بيتك، وقريباً منك، قلت لها: أخشى كلام الناس يا أمي.
    وبعد أن جهزت الشقة للسكن، أخذت إحدى بناتي، واصطحبنا أرملة ابني مع طفليها، وسلمتها الشقة، وقلت لها: الشقة لا ينقصها شيء سوى الحماية للشبابيك.
    ولكن أرملة ابني لم تسكن الشقة، ولم توقد فيها ناراً للطهي، كانت تأتي إليها ضيفة، فكل وقتها عند أهلها، حتى أن الأطفال سجلتهم في المدرسة القريبة من بيت أهلها، وصارت الشقة للنزهة والترفيه، لا أكثر ولا أقل، وهذا ما أغضب أولادي، وخلق لديهم مشاكل مع الزوار، ولكنني ضغطت على أولادي، وقسوت عليهم دفاعاً عنها، وطالبتهم بالسكوت، فهذه ابنتنا، وشكراً لها لأنها تربي الأطفال، حتى ولو كانوا في بيت أهلها.
    تركتها أربع سنوات تعيش كما طاب لها، لم أحاسبها، ولم أسألها أين ذهبت؟ ولا ماذا أنفقت؟ ولا ماذا قبضت؟ ولا أين الكفالات؟ ولا كم ادخرت للأولاد، تركتها بلا محاسبة، مع تأكيدها لها على ضرورة حفظ مال الأيتام، ولم أبخل عليها بشيء حتى سنة 2018 حين زادت المشاكل، واستجدت أمور استوجبت محاسبتها عن طريق المحكمة الشرعية، التي أصدرت قراراً إلى المؤسسات والجمعيات بتحويل المساعدات على حساب الأيتام في البنك مباشرة.
    ومع المحاسبة زادت المشاكل مما أجبرنا على وضع كاميرات تصوير على مدخل العمارة، وعلى الدرج، وهنا ثارت ثائرة أرملة ابني، فتركت الشقة نهائياً، ورحلت بالكامل إلى بيت أهلها، بعد أن ذهبت إلى مركز شرطة غرب خان يونس، وقدمت ضدي شكوى.
    وبعد التحقيق معي، والسؤال، والتفتيش والتدقيق، أسقطت النيابة الشكوى، وحفظت الملف، فطالما كانت الكاميرات على الدرج، فإنها تراقب كل سكان العمارة.
    لقد طال غيابها عن الشقة، وحين طلبت منها العودة ثانية، رفضت، ، وهنا كلفت المختار أبو الأمين أبو مصطفى، والمختار علي وادي بالذهاب إلى أبيها، ومطالبته بعودة أرملة أبني وأحفادي إلى الشقة، فقال للجاهة، ستعود، ولكن بالشروط التالية:
    1ـ رفع الكاميرات عن الدرج وباب العمارة نهائياً
    2ـ تسجيل الشقة باسم أولاد حنين
    3ـ ألا يتدخل أحد بشؤونها، ولا بدخولها وخروجها من العمارة.
    4ـ ألا يعترض أحد على من يزورها من أقاربها وأهلها
    قلت للجاهة، وثقوا شروطهم هذه في كتاب، ووقعوا عليه.
    وهذا ما حدث مع الجاهة الثانية المكونة من المختار حرب حمدان، والشيخ عدنان الرنتيسي، فقد أصر أبوها على تنفيذ الشروط السابقة نفسها، وهذا ما وثقته الجاهة في كتاب.
    وهذا ما حدث مع الجاهة الثالثة، والمكلفة من قبل رجال الإصلاح، وعلى رأسهم المختار أبو اشرف صلاح. لقد قلت له: طالما يكرهون الكاميرات، فعندي شقة في البيت القريب من السوق دون كاميرات، فلتأت وتسكن بها، ولكنهم رفضوا ذلك بقوة، وقد طلبت من الجاهة أن توثق هذا الكلام بكتاب، وأن يوقعوا عليه.
    وبعد استشارة المختصين بالقانون والمحامين الكبار، قررت أن أحمل عفش أحفادي، وأنقله من الشقة البعيدة عني، إلى الشقة القريبة مني، والواقعة تحت مراقبتي ومتابعتي.
    وحين علمت أرملة ابني الشهيد بنقل عفش البيت، توجهت مباشرة إلى مركز شرطة خان يونس، وقدمت ضدي شكوى، وألصقت بي كل التهم التي نشرتها عبر صفحتها على الفيس، وكان على نيابة خان يونس أن تتابع بالأمر، وأن تنظر بشكواها، فاستدعتني للتحقيق في مركز شرطة خان يونس الغربي، وحققت معي لأكثر من مرة، ودققت بكل التفاصيل، ورفعت الملف إلى النيابة التي قررت بطلان ادعاء أرملة ابني باقتحام الشقة، وسرقة عفشها.
    لم تقتنع أرملة ابني بقرار النيابة، فلجأت إلى بعض أعضاء المجلس التشريعي في خان يونس، وتظلمت لديهم من قرار النيابة، فصدقوها، ووقفوا معها، ورفعوا الأمر إلى لجنة الرقابة العامة، التي اوصلت التظلم إلى النائب العام، المستشار ضياء المدهون، فقرر فتح الملف من جديد، والاستماع لطرفي الخصومة مباشرة، وعليه فقد تم ترتب جلسة تقاضي بيني وبين وأرملة ابني في مكتب النائب العام، بحضور محاميها، وانتهى التقاضي بقبولنا التصالح والتسامح، وقد وقعنا أنا وأرملة ابني على الاتفاق سنة 2019، والذي ينص على:
    1ـ إسقاط كل القضايا المنظورة أمام المحاكم الشرعية، وقد التزمت أنا بذلك، وأسقطت قضية المحاسبة، وقضية ضم الأولاد.
    2ـ أن تأتي أرملة ابني مع أحفادي للسكن في الشقة التي خصصتها لهم في بيتي، وقد جاء وكيل نيابة خان يونس الأستاذ قصي الأغا، وزار البيت، واطلع بنفسه على الشقة، وقال: شقة رائعة.
    وتعهدت شخصياً أمام النائب العام، وما زلت عند تعهدي بان أوفر لأحفادي كل احتياجاتهم وعلى نفقتي الخاصة، شرط أن يكبروا بين أبناء عمومتهم من عائلة أبو شمالة، وأن يتشربوا أخلاق عائلة أبو شمالة القائمة على النقاء والوفاء والعطاء.
    3ـ تشكيل لجنة تحكيم قانونية محايدة، مكونة من ثلاثة محكمين، على أن يكون المحكم الأول من طرف أرملة ابني الشهيد وهو شريف سعد، وأن يكون المحكم الثاني من طرفي، وهو عماد أبو شمالة، على أن تقوم النيابة بتكليف مرجحاً من طرفها، وهو الأستاذ المحامي ناهض السقا.
    ولقد تعهد كلانا أمام النائب العام على الالتزام بكل ما سيصدر عن هذه اللجنة من قرارات.
    وبعد فترة من توقيع الاتفاق، أبلغت رئيس نيابة خان يونس الأستاذ الفاضل كرم حسنين بأن الشقة جاهزة للسكن، لتأت أرملة ابني وأحفادي للعيش بيننا معززين مكرمين.
    وكان رد أرملة ابني على النيابة، سأسكن الشقة بعد انتهاء التحكيم.
    وبعد فترة، عاودت الاتصال برئيس نيابة خان يونس، وأبلغته بكتاب خطي، بضرورة تطبيق الاتفاق، وإحضار احفادي للعيش معنا في الشقة المخصصة لهم. وكان رد النيابة برسالة خطية، أن ارملة ابنك حنين عبد الرازق الحيلة ترفض السكن معكم حالياً، وتنتظر نتائج لجنة التحكيم.
    مارست لجنة التحكيم عملها لمدة عام، وراجعت عشرات الأوراق ودققت الحسابات والملفات، ورغم التأخير المتعمد، أصدرت اللجنة حكمها بتاريخ 15/10/ 2020
    وبدعوة من رئيس نيابة خان يونس، حضرت أرملة ابني وأبيها، وحضر محاميها، وفي الجلسة قدم لنا رئيس النيابة كتباً مغلقة، وقال: هذا هو قرار لجنة التحكيم، أنا لم أطلع عليه، إنه قرار للتطبيق كما تعهدتم، وليس للاعتراض، وأمامكم أسبوعان لتطبيق حكم اللجنة، وستصدر مذكرة توقيف بحق كل من يرفض تطبيق قرار اللجنة.
    بعد خروجي من الجلسة، اطلعت على حكم اللجنة، فإذا به يقضي :
    1ـ أن تدفع أرملة ابني في حساب الأيتام مبلغ 38 ألف دولار تقريباً، مبالغ مستحقة عليها، وذلك بعد أن شطبوا عشرات آلاف الدولارات، التي ادعت انفاقها على الأيتام حتى مارس 2019
    2ـ منع أرملة ابني من قبض واستلام أي مخصصات وكفالات تخص الأيتام، وتحذيرها من الوقوع تحت طائلة المسؤولية إذا خالفت ذلك.
    أما أنا، فلم تطالبني لجنة التحكيم بأي شيء! فلم أقبض شيكل واحد من أموال الأولاد.
    ومضى أسبوعان، ولكن حنين الحيلة لم تدفع المبلغ المطلوب، وحين استدعتها النيابة، طلبت المزيد من الوقت، وهكذا حتى لجأت بعد شهر إلى الرقابة العامة في المجلس التشريعي، وطلبت منهم التدخل لدى النيابة، وأنها مظلومة، ولكن بعد اطلاع لجنة الرقابة على الملف، وبتدخل من النائب فرج الغول، والنائب هدى نعيم، اعطوها أسبوعين لتقديم ضمانات، ولكن دون جدوى.
    بعد أسبوعين إضافيين استدعتها النيابة، ولكنها رفضت الحضور، ووفق القانون، تكرر الاستدعاء عدة مرات، حتى وصل الأمر بالنيابة إلى إصدار مذكرة قبض بحقها.
    قبل يومين زارني في البيت السيد جهاد الأغا، أحد أصدقاء ابني الشهيد حازم، وقال لي: ما الحل؟ ربما لا تمتلك أم أحفادك مالاً، ربما تكون قد بددته، فما الحل؟
    قلت لجهاد الأغا: الأولاد، يهمني الأولاد، أحفادي أهم من المال، هات أولاد ابني ليتربوا بين أعمامهم وعماتهم وأولاد عمهم، احضرهم مع أمهم إن وافقت، والشقة جاهزة تنتظرهم، وسأجد لأرملة ابني مخرجاً لما استحق عليها من مبالغ مالية.
    وخرج جهاد الأغا مسروراً، مستبشراً
    وكانت المفاجأة بعد 24 ساعة، بهذه الحملة المسعورة من التشهير، والإساءة المتعمدة لشخصي.
    ومع ذلك، وحتى هذه اللحظة، فالشقة موجودة، وتنتظر أرملة ابني وأحفادي للسكن فيها، دون تحميلهم مسؤولية كهرباء أو ماء أو نت أو غاز أو مأكل أو مشرب، أو ملبس، فأنا كفيل بكل ذلك، شرط انتظام حياة الأسرة وفق أخلاقياتنا الاجتماعية.
    وباب المغفرة ما زال مفتوحاً لمن أدرك خطاياه، وتاب عنها.
    ملاحظة، ونحن في ضيافة ابني الشهيد حازم، أترحم عليه، وأسال الله المغفرة، وأقول: أرملة ابني الشهيد حازم هي بمنزلة ابنتي، واولادها هم أحفادي، ولن أسمح لأصحاب الأقلام الصفراء باستخدام هذا الخلاف في التشهير بابنتنا، ولن نسمح باستخدام هذا الخلاف في التشهير بالعائلة، وسنحاسب كل شخص تناول هذا الموضوع بطريقة يسيئ فيها لنا وللعائلة ولأم أحفادي، وسنطالبهم امام جهات الاختصاص بالحق لعدم تحققهم مما قاموا بنشره.

    منقول عن فايز ابو شمالة








  3. #3
    عضو نشيط الصورة الرمزية Omer1988m
    تاريخ التسجيل
    12 2016
    المشاركات
    4,122

    رد: متابعة آخر الأحداث والتطورات على الساحة الفلسطينية ليوم السبت 06-02-2021

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رفحاوي 89 مشاهدة المشاركة
    بيان توضيحي للعقلاء والشرفاء والاتقياء من أبناء شعبنا
    تواصل معي بعض الأصدقاء يطلبون مني توضيحاً بخصوص المنشور الذي يتم تداوله عبر صفحات الفيسبوك، ويتحدث عن مظلومية أرملة ابني الشهيد حازم فايز أبو شمالة، والتي صدرت مذكرة اعتقال بحقها من النيابة العامة، وتعيش بلا مأوى كما تدعي.
    ورغم نصيحة البعض لي بالترفع عن الرد، إلا أن حملة التشهير الذي يقودها بعض الحاقدين على غزة بشكل عام، تجبرني على نشر بعض الحقائق التي يجب أن يعرفها الأصدقاء، وأن يطلع عليها الأقارب، أبناء عائلة أبو شمالة، وأهل بلدتي وجيراني الذين يجهلون أدق التفاصيل، ويقفون مندهشين أمام ما يسمعون، والأهم من كل ما سبق، فإنني أوثق ذلك لأحفادي، أبناء الشهيد حازم، كي يعرفوا الحقيقة حين يبلغوا سن الرشد.
    ولكن قبل التفصيل، لا بد من التأكيد على التالي:
    أولاً: الشهداء جمرة من النار تتقد في قلوب الأمهات والآباء، إنهم يبكون بصمت، ويتوجعون بلا دموع، ويتذكرون في كل وقت فلذات أكبادهم، وهذا ما فطرنا الله عليه.
    ثانياً: ، لا أهدف التشهير من النشر، وإنما التيسير والستر، فأولاد ابني الشهيد حازم هم أولادي، وأمهم بمنزلة ابنتي، ومهما فعلت، ومهما شهرت بي، فلن أمسها بكلمة سوء، فهي ابنتي، والآباء يغفرون خطايا أبنائهم، ولن اكون في يوم من الأيام وقحاً، أو عديم الأصل، كي أشهر بابنتي، وأم أحفادي، ولكن تطاول البعض على سيرتي، يجبرني على نشر التفاصيل:
    بعد استشهاد ابني حازم، لجأت أرملته وطفليه إلى دار أهلها، وسكنت عندهم، وبعد أيام، أحضرت شاحنة، ونقلت عفش البيت كله، وباعته بمبلغ خمسمائة دينار، كما قالت، وحين قدمت الجهاد خمسة آلاف دولا مساعدة، قلت لها: هي لأولادك، ضعيها في حساب لهم، وحين قدم دحلان 4200 دولار، قلت لها، هي لأولادك، حافظي عليهم، وبناء على طلبها، عملت لها وكالة في شؤون الولاية، تمكنها من الوصاية المالية على الأولاد، والتواصل مع الجمعيات والمؤسسات التي ترعى شأن الأيتام، كان ذلك بعد شهر من استشهاد حازم.
    بعد فترة من الزمن، طالبت من أرملة ابني بأن تأتي وأولادها للسكن عندي في بيتي، وفي شقة خاصة، فقالت: إنها مرتاحة نفسياً عند أهلها، فراعيت مشاعرها لفترة، ولكن حين طال الوقت، وزاد حديث الناس عن تجاهلي لأولاد أبني، وتركهم عند دار الحيلة، طالبت أرملة ابني بالسكن عندي، وقلت لها: سيكون كل شيء متوفر لك، فقالت: لا، لا أريد أن أسكن عندكم في البيت، سأعود للسكن في البيت الذي سكنته مع زوجي قبل استشهاده، فرفضت في البداية، فذاك البيت فيه سلفات، وفيه شباب، وقد تشتعل حرب الغيرة، فتعالي في شقة عندي، وتحت رعايتي، ولكنها رفضت.
    وبعد عام تقريباً، وتحسباً لحديث الناس، واتهامهم لي بترك أحفادي بلا مأوى، خضعت لشروط أرملة ابني، ووافقت مكرهاً على أن ترجع للسكن في البيت البعيد عني، وهذا ما أغضب أقاربي، يومها قالت لي أمي رحمها الله: كيف تترك أرملة صغيرة مع طفلين في مكان بلا رقيب ولا حسيب؟ مكانها الصحيح في بيتك، وقريباً منك، قلت لها: أخشى كلام الناس يا أمي.
    وبعد أن جهزت الشقة للسكن، أخذت إحدى بناتي، واصطحبنا أرملة ابني مع طفليها، وسلمتها الشقة، وقلت لها: الشقة لا ينقصها شيء سوى الحماية للشبابيك.
    ولكن أرملة ابني لم تسكن الشقة، ولم توقد فيها ناراً للطهي، كانت تأتي إليها ضيفة، فكل وقتها عند أهلها، حتى أن الأطفال سجلتهم في المدرسة القريبة من بيت أهلها، وصارت الشقة للنزهة والترفيه، لا أكثر ولا أقل، وهذا ما أغضب أولادي، وخلق لديهم مشاكل مع الزوار، ولكنني ضغطت على أولادي، وقسوت عليهم دفاعاً عنها، وطالبتهم بالسكوت، فهذه ابنتنا، وشكراً لها لأنها تربي الأطفال، حتى ولو كانوا في بيت أهلها.
    تركتها أربع سنوات تعيش كما طاب لها، لم أحاسبها، ولم أسألها أين ذهبت؟ ولا ماذا أنفقت؟ ولا ماذا قبضت؟ ولا أين الكفالات؟ ولا كم ادخرت للأولاد، تركتها بلا محاسبة، مع تأكيدها لها على ضرورة حفظ مال الأيتام، ولم أبخل عليها بشيء حتى سنة 2018 حين زادت المشاكل، واستجدت أمور استوجبت محاسبتها عن طريق المحكمة الشرعية، التي أصدرت قراراً إلى المؤسسات والجمعيات بتحويل المساعدات على حساب الأيتام في البنك مباشرة.
    ومع المحاسبة زادت المشاكل مما أجبرنا على وضع كاميرات تصوير على مدخل العمارة، وعلى الدرج، وهنا ثارت ثائرة أرملة ابني، فتركت الشقة نهائياً، ورحلت بالكامل إلى بيت أهلها، بعد أن ذهبت إلى مركز شرطة غرب خان يونس، وقدمت ضدي شكوى.
    وبعد التحقيق معي، والسؤال، والتفتيش والتدقيق، أسقطت النيابة الشكوى، وحفظت الملف، فطالما كانت الكاميرات على الدرج، فإنها تراقب كل سكان العمارة.
    لقد طال غيابها عن الشقة، وحين طلبت منها العودة ثانية، رفضت، ، وهنا كلفت المختار أبو الأمين أبو مصطفى، والمختار علي وادي بالذهاب إلى أبيها، ومطالبته بعودة أرملة أبني وأحفادي إلى الشقة، فقال للجاهة، ستعود، ولكن بالشروط التالية:
    1ـ رفع الكاميرات عن الدرج وباب العمارة نهائياً
    2ـ تسجيل الشقة باسم أولاد حنين
    3ـ ألا يتدخل أحد بشؤونها، ولا بدخولها وخروجها من العمارة.
    4ـ ألا يعترض أحد على من يزورها من أقاربها وأهلها
    قلت للجاهة، وثقوا شروطهم هذه في كتاب، ووقعوا عليه.
    وهذا ما حدث مع الجاهة الثانية المكونة من المختار حرب حمدان، والشيخ عدنان الرنتيسي، فقد أصر أبوها على تنفيذ الشروط السابقة نفسها، وهذا ما وثقته الجاهة في كتاب.
    وهذا ما حدث مع الجاهة الثالثة، والمكلفة من قبل رجال الإصلاح، وعلى رأسهم المختار أبو اشرف صلاح. لقد قلت له: طالما يكرهون الكاميرات، فعندي شقة في البيت القريب من السوق دون كاميرات، فلتأت وتسكن بها، ولكنهم رفضوا ذلك بقوة، وقد طلبت من الجاهة أن توثق هذا الكلام بكتاب، وأن يوقعوا عليه.
    وبعد استشارة المختصين بالقانون والمحامين الكبار، قررت أن أحمل عفش أحفادي، وأنقله من الشقة البعيدة عني، إلى الشقة القريبة مني، والواقعة تحت مراقبتي ومتابعتي.
    وحين علمت أرملة ابني الشهيد بنقل عفش البيت، توجهت مباشرة إلى مركز شرطة خان يونس، وقدمت ضدي شكوى، وألصقت بي كل التهم التي نشرتها عبر صفحتها على الفيس، وكان على نيابة خان يونس أن تتابع بالأمر، وأن تنظر بشكواها، فاستدعتني للتحقيق في مركز شرطة خان يونس الغربي، وحققت معي لأكثر من مرة، ودققت بكل التفاصيل، ورفعت الملف إلى النيابة التي قررت بطلان ادعاء أرملة ابني باقتحام الشقة، وسرقة عفشها.
    لم تقتنع أرملة ابني بقرار النيابة، فلجأت إلى بعض أعضاء المجلس التشريعي في خان يونس، وتظلمت لديهم من قرار النيابة، فصدقوها، ووقفوا معها، ورفعوا الأمر إلى لجنة الرقابة العامة، التي اوصلت التظلم إلى النائب العام، المستشار ضياء المدهون، فقرر فتح الملف من جديد، والاستماع لطرفي الخصومة مباشرة، وعليه فقد تم ترتب جلسة تقاضي بيني وبين وأرملة ابني في مكتب النائب العام، بحضور محاميها، وانتهى التقاضي بقبولنا التصالح والتسامح، وقد وقعنا أنا وأرملة ابني على الاتفاق سنة 2019، والذي ينص على:
    1ـ إسقاط كل القضايا المنظورة أمام المحاكم الشرعية، وقد التزمت أنا بذلك، وأسقطت قضية المحاسبة، وقضية ضم الأولاد.
    2ـ أن تأتي أرملة ابني مع أحفادي للسكن في الشقة التي خصصتها لهم في بيتي، وقد جاء وكيل نيابة خان يونس الأستاذ قصي الأغا، وزار البيت، واطلع بنفسه على الشقة، وقال: شقة رائعة.
    وتعهدت شخصياً أمام النائب العام، وما زلت عند تعهدي بان أوفر لأحفادي كل احتياجاتهم وعلى نفقتي الخاصة، شرط أن يكبروا بين أبناء عمومتهم من عائلة أبو شمالة، وأن يتشربوا أخلاق عائلة أبو شمالة القائمة على النقاء والوفاء والعطاء.
    3ـ تشكيل لجنة تحكيم قانونية محايدة، مكونة من ثلاثة محكمين، على أن يكون المحكم الأول من طرف أرملة ابني الشهيد وهو شريف سعد، وأن يكون المحكم الثاني من طرفي، وهو عماد أبو شمالة، على أن تقوم النيابة بتكليف مرجحاً من طرفها، وهو الأستاذ المحامي ناهض السقا.
    ولقد تعهد كلانا أمام النائب العام على الالتزام بكل ما سيصدر عن هذه اللجنة من قرارات.
    وبعد فترة من توقيع الاتفاق، أبلغت رئيس نيابة خان يونس الأستاذ الفاضل كرم حسنين بأن الشقة جاهزة للسكن، لتأت أرملة ابني وأحفادي للعيش بيننا معززين مكرمين.
    وكان رد أرملة ابني على النيابة، سأسكن الشقة بعد انتهاء التحكيم.
    وبعد فترة، عاودت الاتصال برئيس نيابة خان يونس، وأبلغته بكتاب خطي، بضرورة تطبيق الاتفاق، وإحضار احفادي للعيش معنا في الشقة المخصصة لهم. وكان رد النيابة برسالة خطية، أن ارملة ابنك حنين عبد الرازق الحيلة ترفض السكن معكم حالياً، وتنتظر نتائج لجنة التحكيم.
    مارست لجنة التحكيم عملها لمدة عام، وراجعت عشرات الأوراق ودققت الحسابات والملفات، ورغم التأخير المتعمد، أصدرت اللجنة حكمها بتاريخ 15/10/ 2020
    وبدعوة من رئيس نيابة خان يونس، حضرت أرملة ابني وأبيها، وحضر محاميها، وفي الجلسة قدم لنا رئيس النيابة كتباً مغلقة، وقال: هذا هو قرار لجنة التحكيم، أنا لم أطلع عليه، إنه قرار للتطبيق كما تعهدتم، وليس للاعتراض، وأمامكم أسبوعان لتطبيق حكم اللجنة، وستصدر مذكرة توقيف بحق كل من يرفض تطبيق قرار اللجنة.
    بعد خروجي من الجلسة، اطلعت على حكم اللجنة، فإذا به يقضي :
    1ـ أن تدفع أرملة ابني في حساب الأيتام مبلغ 38 ألف دولار تقريباً، مبالغ مستحقة عليها، وذلك بعد أن شطبوا عشرات آلاف الدولارات، التي ادعت انفاقها على الأيتام حتى مارس 2019
    2ـ منع أرملة ابني من قبض واستلام أي مخصصات وكفالات تخص الأيتام، وتحذيرها من الوقوع تحت طائلة المسؤولية إذا خالفت ذلك.
    أما أنا، فلم تطالبني لجنة التحكيم بأي شيء! فلم أقبض شيكل واحد من أموال الأولاد.
    ومضى أسبوعان، ولكن حنين الحيلة لم تدفع المبلغ المطلوب، وحين استدعتها النيابة، طلبت المزيد من الوقت، وهكذا حتى لجأت بعد شهر إلى الرقابة العامة في المجلس التشريعي، وطلبت منهم التدخل لدى النيابة، وأنها مظلومة، ولكن بعد اطلاع لجنة الرقابة على الملف، وبتدخل من النائب فرج الغول، والنائب هدى نعيم، اعطوها أسبوعين لتقديم ضمانات، ولكن دون جدوى.
    بعد أسبوعين إضافيين استدعتها النيابة، ولكنها رفضت الحضور، ووفق القانون، تكرر الاستدعاء عدة مرات، حتى وصل الأمر بالنيابة إلى إصدار مذكرة قبض بحقها.
    قبل يومين زارني في البيت السيد جهاد الأغا، أحد أصدقاء ابني الشهيد حازم، وقال لي: ما الحل؟ ربما لا تمتلك أم أحفادك مالاً، ربما تكون قد بددته، فما الحل؟
    قلت لجهاد الأغا: الأولاد، يهمني الأولاد، أحفادي أهم من المال، هات أولاد ابني ليتربوا بين أعمامهم وعماتهم وأولاد عمهم، احضرهم مع أمهم إن وافقت، والشقة جاهزة تنتظرهم، وسأجد لأرملة ابني مخرجاً لما استحق عليها من مبالغ مالية.
    وخرج جهاد الأغا مسروراً، مستبشراً
    وكانت المفاجأة بعد 24 ساعة، بهذه الحملة المسعورة من التشهير، والإساءة المتعمدة لشخصي.
    ومع ذلك، وحتى هذه اللحظة، فالشقة موجودة، وتنتظر أرملة ابني وأحفادي للسكن فيها، دون تحميلهم مسؤولية كهرباء أو ماء أو نت أو غاز أو مأكل أو مشرب، أو ملبس، فأنا كفيل بكل ذلك، شرط انتظام حياة الأسرة وفق أخلاقياتنا الاجتماعية.
    وباب المغفرة ما زال مفتوحاً لمن أدرك خطاياه، وتاب عنها.
    ملاحظة، ونحن في ضيافة ابني الشهيد حازم، أترحم عليه، وأسال الله المغفرة، وأقول: أرملة ابني الشهيد حازم هي بمنزلة ابنتي، واولادها هم أحفادي، ولن أسمح لأصحاب الأقلام الصفراء باستخدام هذا الخلاف في التشهير بابنتنا، ولن نسمح باستخدام هذا الخلاف في التشهير بالعائلة، وسنحاسب كل شخص تناول هذا الموضوع بطريقة يسيئ فيها لنا وللعائلة ولأم أحفادي، وسنطالبهم امام جهات الاختصاص بالحق لعدم تحققهم مما قاموا بنشره.

    منقول عن فايز ابو شمالة
    لنفترض أن الفتاة صرفت جميع هذا المال على اولادها طيلة الست سنوات ونصف ، ما الداعي للاصرار على تقديم الدعوات والتشهير بين المحاكم ؟
    انا أعلم حال أهل الفتاة جيدا ، وضعهم المادي سيئ ولم يتغير شئ على حالهم ، فأسلوب الهمز واللمز وأن الفتاة سارقة لأموال اولادها هذا معيب ، بجانب تكرار استخدام جملة أخلاق العائلة ونحوها يدلل على ان لديه نوايا تشكيكية بحق الفتاة.
    الحضانة مكفولة للزوجة وهي معززة في بيت ابيها ، الاولى يا فايز ابو شمالة أن تكون لهم عونا وسندا وطز بكل مال الدنيا..


    الله يرحم ابنك حازم

  4. #4
    عضو نشيط الصورة الرمزية albayan
    تاريخ التسجيل
    11 2007
    الدولة
    غزة العزة
    المشاركات
    12,696

    رد: متابعة آخر الأحداث والتطورات على الساحة الفلسطينية ليوم السبت 06-02-2021

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Omer1988m مشاهدة المشاركة
    لنفترض أن الفتاة صرفت جميع هذا المال على اولادها طيلة الست سنوات ونصف ، ما الداعي للاصرار على تقديم الدعوات والتشهير بين المحاكم ؟
    انا أعلم حال أهل الفتاة جيدا ، وضعهم المادي سيئ ولم يتغير شئ على حالهم ، فأسلوب الهمز واللمز وأن الفتاة سارقة لأموال اولادها هذا معيب ، بجانب تكرار استخدام جملة أخلاق العائلة ونحوها يدلل على ان لديه نوايا تشكيكية بحق الفتاة.
    الحضانة مكفولة للزوجة وهي معززة في بيت ابيها ، الاولى يا فايز ابو شمالة أن تكون لهم عونا وسندا وطز بكل مال الدنيا..


    الله يرحم ابنك حازم.
    لا أحبذ الخوض في مثل هذه المواضيع على الشبكة وخاصةً أنه محور لمتابعة الأخبار والمستجدات السياسية

    ولكن: دقق في الكلام جيدا/ "
    1ـ أن تدفع أرملة ابني في حساب الأيتام مبلغ 38 ألف دولار تقريباً، مبالغ مستحقة عليها،
    وذلك بعد أن شطبوا عشرات آلاف الدولارات، التي ادعت انفاقها على الأيتام حتى مارس 2019
    "

    ثم قصة خلاف الآباء مع أبنائهم المتزوجون قديمة جديدة ولا تنتهي يعني مش ممسك على الراجل


  5. #5
    عضو نشيط الصورة الرمزية الْسّرَآبْ
    تاريخ التسجيل
    11 2011
    الدولة
    GaZa StRiP
    العمر
    35
    المشاركات
    13,554

    رد: متابعة آخر الأحداث والتطورات على الساحة الفلسطينية ليوم السبت 06-02-2021

    وهيا ليش رافضة فكرة تعيش ببيت حماها معززة مكرمة ورافضة فكرة الكاميرات عالدرج بالشقة البعيدة !!! ليس تشكيك فى أحد ولكن الرسول دعانا لتجنب الشبهات

    الصح تعيش ببيت حماها معززة مكرمة أو تتزوج وتشوف حياتها وهما يربوهم مع عدم منعها من رؤيتهم وقتما تريد








  6. #6
    فريق الترجمة الصورة الرمزية فاطمة العَمري
    تاريخ التسجيل
    11 2014
    المشاركات
    9,460
    مشاركات المدونة
    1

    رد: متابعة آخر الأحداث والتطورات على الساحة الفلسطينية ليوم السبت 06-02-2021

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الْسّرَآبْ مشاهدة المشاركة
    وهيا ليش رافضة فكرة تعيش ببيت حماها معززة مكرمة ورافضة فكرة الكاميرات عالدرج بالشقة البعيدة !!! ليس تشكيك فى أحد ولكن الرسول دعانا لتجنب الشبهات

    الصح تعيش ببيت حماها معززة مكرمة أو تتزوج وتشوف حياتها وهما يربوهم مع عدم منعها من رؤيتهم وقتما تريد
    بعيدا عن الاشخاص في الموضوع


    معيشة الأرملة تكون في بيتها واذا غير متوفر ببيت اهلها

    ثم اولادها هي أحق بهم من اي شخص آخر، حتى امها تأتي بالمرتبة الثانية بأحقية تربيتهم

    لا جدهم ولا عمهم ولا العائلة الفاضلة!

  7. #7

    رد: متابعة آخر الأحداث والتطورات على الساحة الفلسطينية ليوم السبت 06-02-2021

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطمة العَمري مشاهدة المشاركة
    بعيدا عن الاشخاص في الموضوع


    معيشة الأرملة تكون في بيتها واذا غير متوفر ببيت اهلها

    ثم اولادها هي أحق بهم من اي شخص آخر، حتى امها تأتي بالمرتبة الثانية بأحقية تربيتهم

    لا جدهم ولا عمهم ولا العائلة الفاضلة!
    وبكره لما يكبروا ويكونوا على الحديدة حترميهم لأهلهم

    الأحقية لها أن يعيشوا معها في بيت واحد وهي من تختار
    لكن طالما توفر لها بيت كريم عن أهل زوجها الأصل تقبل وما تجعل فجوة بين الأولاد وأصولهم من الجد والأعمام
    غير هيك من حق جدهم معرفة أموالهم خاصة كفالات الأيتام ليست بسيطة وتقيهم مصاعب الحياة...
    ما يأتي لكل يتيم... يصرف عليه، ويدخر له
    أنا وجهة نظري:
    إن صح كلا فايز أبو شمالة فالأصل أن تقبل بعرضه وتعود لبيت زوجها، مش عاجبها تنفصل عنهم بالكامل، مش تشهر فيهم وتهاجمهم.( ولا تنسوا الفضل بينكم)
    الموضوع حق، وليس عاطفة

    على الهامش //
    أنا هيك من الله ما بحب فايز أبو شمالة وما بحب كل أفكاره، لكن كلمة حق( إن كان ما كتب صحيح)

  8. #8
    عضو نشيط الصورة الرمزية el.mohajer
    تاريخ التسجيل
    01 2011
    المشاركات
    4,763

    رد: متابعة آخر الأحداث والتطورات على الساحة الفلسطينية ليوم السبت 06-02-2021

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Omer1988m مشاهدة المشاركة
    شكرا للمشرف الي حذف مشاركتي والمتعلقة بانصاف فتاة مسلمة موحدة زوجة لشهيد ، مربية لاثنين من اطفالها ، أكثر من 6 سنوات ونصف ترفض الزواج لأجل تربية صغارها ، واليوم يكافئهم جدهم بملاحقتها بين المحاكم.
    لو هالقصة صارت في الضفة لفضحتو الدنيا ..
    ما تخافو من كلمة الحق وشكرا
    والله يا فاروق الامة حسستني أن الفتاة من مينمار معذبة والخ ...
    الفتاة أنا معها ظالمة أو مظلومة ولايحق لاي أحد اعتراضها بكلمة فيكفي ما هي فيه ....
    ولكن يا طيب أليس هنالك حدود، للاسف تابعت القضية وقرار المحكميين الذين من طرفها ايضا كان لغير صالح الفتاة ....
    سكرو الموضوع وبكفي لك وعجن في قصص عائلية

    تم الإرسال من SM-N950F باستخدام Tapatalk

  9. #9
    عضوية مجـمـدة الصورة الرمزية سليمان10
    تاريخ التسجيل
    04 2019
    الدولة
    القرية الظالم أهلها
    المشاركات
    3,442

    رد: متابعة آخر الأحداث والتطورات على الساحة الفلسطينية ليوم السبت 06-02-2021

    زوجة ابن فايز أبو شمالة كتبت .
    قصة الوجع التي بدأت منذ العام 2014 ولم تنتهي

    هو ليس عنوان لقصة ولكنها تفاصيل وجع يومية عشتها بأدق تفاصيلها لم يكن أحد ليسمع آهاتي وعذاباتي غالبا وحدي ما كنت اسمع هذا الصوت ... اليوم انا لا اتحدث عن نفسي بل اتحدث عن مثيلاتي وعن قضية اسدل عليها الستار لانهم لا يرغبون لأحد ان يرى شروخ وجعنا المتصدع في داخلنا .. آن الاوان ان نصدح بصوتنا عاليا لعلنا هذه المرة نجد من ينصفنا... نحن يا سادة باختصار الذين صبرنا وتحملنا بعد ان فقدنا ازواجنا على طريق الحرية
    قصتي باختصار ، بدأت بتاريخ 7/27/ 2014 وهو اليوم الذي ارتقى به زوجي مقاتلا في صفوف المق..اومة تاركا لي حبي له الذي لم ينقطع بل ازداد بمرور كل يوم منذ استشهاده حتى الان وولدين هما جرعة الأمل اليومية التي جعلتني أحبس نفسي عن الزواج لأكون معهم ولهم ، لم اكن خبيرة عند استشهاد زوجي في قانون الاحوال الشخصية كنت حريصة على ان يظهر دوما ابنائي بنفس المستوى المعيشي لابناء عمومتهم فهم احفاد ذلك الجد المعروف .... فكان لزاما علي الا يشعر ابنائي بفقدان الاب وبقهر الفقر .... فحاولت جاهدة ان يعيشوا في مستوى ابناء عمومتهم وقمت بترميم شقتي المتواجدة في بيت حماي بعد تعرضها لأضرار جزئية نتيجة الحرب والتي اسستها حيث كلفني ذلك ( 12000 دولار ) اثنا عشر الف دولار ، رغم أن الجد تقاضا مبلغ تعويضي على أثر الأضرار التي تعرض لها البيت بقيمة (4000 $) أربعة ألاف دولار ولم ينفق دولار منهم لترميم البيت .
    كنت أضع ما أستطيع في حساب أبنائي، وبعد مرور ستة سنوات من الصبر والاحتساب سيطر والد زوجي على البيت الذي قمت بترميمه وما يحتويه من ممتلكات حتى شملت أغراضي الشخصية وأغراض أبنائي.. وهذا لم يكن أول مرة ف في حياة زوجي الشهيد قبل استشهادة بأشهر قليلة قام بطردنا من البيت أنا وزوجي وأبنائي دون أدنى حس أو شعور، والآن جاءو ليحاسبوني عما انفقته على ابنائي ، جاء ذلك الجد المشهور والمعروف ليطوف بي من محكمة لاخرى دون رأفة أو احترام كوني زوجة ابنه الشهيد أو كوني ابن لعائلة معروفة أو حتى كوني لم أترك أبنائي رغم صغر سني الى ان وصلنا الى التحكيم عن طريق النيابة حيث اصدر المحكمين حكمهم بان ادفع ( 38000 دولار ) ثمانية وثلاثون ألف دولاراً وجاء هذا المبلغ من قرار فُصِل لإرضاء ذلك الجد حيث أنهم قاموا بالتعدي على كل القوانين الشرعية والانسانية والبشرية وأصدروا حكم تعسفي في حقي، وكأنهم كافؤني على عمري وتعبي وفقدي لزوجي ومصارعتي بالحياة لأجل أبنائي ، اليوم وانا اكتب هذه الكلمات اكتبها وربما بعد ساعات او اقل سأكون بين جدران السجن كمكافاة لي على صبري واحتسابي .
    اليوم اكتب ليس ثأرا لنفسي ولكن لكي تكون قصتي عبرة لزوجات الشه..داء حتى لا يقعوا فيما وقت فيه ولكن قبل كل شيئ لدي اسئلة مشرعة ومشروعة اوجهها للمسؤولين املة الاجابة عليها ومن ثم فليغمضو اعينهم وليصمو اذانهم كما شاءو ..
    هل مكافئتي بحبس نفسي عن الزواج وانفاقي على ابنائي بحسن نية سببا في ان اصبح مطارد لأجهزة الشرطة ؟؟؟؟؟
    لا اجد ما اكتبه ولكن هي قضية مجتمع كامل وفئة كبيرة من مثيلاتي التي آثرن ان يعيشوا لابنائهم ولتربيتهم
    اضع كلماتي المبعثرة بين ايديكم املة من الله ان أجد من يسعفني وينصفني او على الأقل العمل باستراتيجيات جديدة من شأنها الحفاظ على كرامة زوجات الش.هداء .
    .

  10. #10
    عضو نشيط الصورة الرمزية شهيد الفجر
    تاريخ التسجيل
    09 2005
    الدولة
    &&حيث يصل صاروخ القسام&&
    العمر
    34
    المشاركات
    7,664

    رد: متابعة آخر الأحداث والتطورات على الساحة الفلسطينية ليوم السبت 06-02-2021

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سليمان10 مشاهدة المشاركة
    زوجة ابن فايز أبو شمالة كتبت .
    قصة الوجع التي بدأت منذ العام 2014 ولم تنتهي

    هو ليس عنوان لقصة ولكنها تفاصيل وجع يومية عشتها بأدق تفاصيلها لم يكن أحد ليسمع آهاتي وعذاباتي غالبا وحدي ما كنت اسمع هذا الصوت ... اليوم انا لا اتحدث عن نفسي بل اتحدث عن مثيلاتي وعن قضية اسدل عليها الستار لانهم لا يرغبون لأحد ان يرى شروخ وجعنا المتصدع في داخلنا .. آن الاوان ان نصدح بصوتنا عاليا لعلنا هذه المرة نجد من ينصفنا... نحن يا سادة باختصار الذين صبرنا وتحملنا بعد ان فقدنا ازواجنا على طريق الحرية
    قصتي باختصار ، بدأت بتاريخ 7/27/ 2014 وهو اليوم الذي ارتقى به زوجي مقاتلا في صفوف المق..اومة تاركا لي حبي له الذي لم ينقطع بل ازداد بمرور كل يوم منذ استشهاده حتى الان وولدين هما جرعة الأمل اليومية التي جعلتني أحبس نفسي عن الزواج لأكون معهم ولهم ، لم اكن خبيرة عند استشهاد زوجي في قانون الاحوال الشخصية كنت حريصة على ان يظهر دوما ابنائي بنفس المستوى المعيشي لابناء عمومتهم فهم احفاد ذلك الجد المعروف .... فكان لزاما علي الا يشعر ابنائي بفقدان الاب وبقهر الفقر .... فحاولت جاهدة ان يعيشوا في مستوى ابناء عمومتهم وقمت بترميم شقتي المتواجدة في بيت حماي بعد تعرضها لأضرار جزئية نتيجة الحرب والتي اسستها حيث كلفني ذلك ( 12000 دولار ) اثنا عشر الف دولار ، رغم أن الجد تقاضا مبلغ تعويضي على أثر الأضرار التي تعرض لها البيت بقيمة (4000 $) أربعة ألاف دولار ولم ينفق دولار منهم لترميم البيت .
    كنت أضع ما أستطيع في حساب أبنائي، وبعد مرور ستة سنوات من الصبر والاحتساب سيطر والد زوجي على البيت الذي قمت بترميمه وما يحتويه من ممتلكات حتى شملت أغراضي الشخصية وأغراض أبنائي.. وهذا لم يكن أول مرة ف في حياة زوجي الشهيد قبل استشهادة بأشهر قليلة قام بطردنا من البيت أنا وزوجي وأبنائي دون أدنى حس أو شعور، والآن جاءو ليحاسبوني عما انفقته على ابنائي ، جاء ذلك الجد المشهور والمعروف ليطوف بي من محكمة لاخرى دون رأفة أو احترام كوني زوجة ابنه الشهيد أو كوني ابن لعائلة معروفة أو حتى كوني لم أترك أبنائي رغم صغر سني الى ان وصلنا الى التحكيم عن طريق النيابة حيث اصدر المحكمين حكمهم بان ادفع ( 38000 دولار ) ثمانية وثلاثون ألف دولاراً وجاء هذا المبلغ من قرار فُصِل لإرضاء ذلك الجد حيث أنهم قاموا بالتعدي على كل القوانين الشرعية والانسانية والبشرية وأصدروا حكم تعسفي في حقي، وكأنهم كافؤني على عمري وتعبي وفقدي لزوجي ومصارعتي بالحياة لأجل أبنائي ، اليوم وانا اكتب هذه الكلمات اكتبها وربما بعد ساعات او اقل سأكون بين جدران السجن كمكافاة لي على صبري واحتسابي .
    اليوم اكتب ليس ثأرا لنفسي ولكن لكي تكون قصتي عبرة لزوجات الشه..داء حتى لا يقعوا فيما وقت فيه ولكن قبل كل شيئ لدي اسئلة مشرعة ومشروعة اوجهها للمسؤولين املة الاجابة عليها ومن ثم فليغمضو اعينهم وليصمو اذانهم كما شاءو ..
    هل مكافئتي بحبس نفسي عن الزواج وانفاقي على ابنائي بحسن نية سببا في ان اصبح مطارد لأجهزة الشرطة ؟؟؟؟؟
    لا اجد ما اكتبه ولكن هي قضية مجتمع كامل وفئة كبيرة من مثيلاتي التي آثرن ان يعيشوا لابنائهم ولتربيتهم
    اضع كلماتي المبعثرة بين ايديكم املة من الله ان أجد من يسعفني وينصفني او على الأقل العمل باستراتيجيات جديدة من شأنها الحفاظ على كرامة زوجات الش.هداء .
    .
    هذة قصة غريبة
    واموال الابناء اليتامى مسمومة
    في بعض الاحيان يأكلها الاهل لكن ان تأكلها الام صعبة
    اما ملاحقة الاجهزة الامنية فالمصروف والترميم يختلف عن اموال الحسابات في البنوك والتي تكون تأمين للابناء اما ٣٨ الف دولار فكبيرة ووراها قصة وليست متعلقة بحس نية انفاق
    والله اعلم








  11. #11
    عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    07 2014
    المشاركات
    1,946

    رد: متابعة آخر الأحداث والتطورات على الساحة الفلسطينية ليوم السبت 06-02-2021

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شهيد الفجر مشاهدة المشاركة
    هذة قصة غريبة
    واموال الابناء اليتامى مسمومة
    في بعض الاحيان يأكلها الاهل لكن ان تأكلها الام صعبة
    اما ملاحقة الاجهزة الامنية فالمصروف والترميم يختلف عن اموال الحسابات في البنوك والتي تكون تأمين للابناء اما ٣٨ الف دولار فكبيرة ووراها قصة وليست متعلقة بحس نية انفاق
    والله اعلم
    الطرفين سواء ارملة الشهيد او فايز ابو شمالة لم يذكروا ٣٨ الف دولار لشو بالزبط ؟
    محدش فيهم حكى في ايش صرفتهم الارملة بالزبط او لشو راحوا !

    اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد

  12. #12
    عضوية مجـمـدة الصورة الرمزية سليمان10
    تاريخ التسجيل
    04 2019
    الدولة
    القرية الظالم أهلها
    المشاركات
    3,442

    رد: متابعة آخر الأحداث والتطورات على الساحة الفلسطينية ليوم السبت 06-02-2021

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياسر عطا مشاهدة المشاركة
    الطرفين سواء ارملة الشهيد او فايز ابو شمالة لم يذكروا ظ£ظ¨ الف دولار لشو بالزبط ؟
    محدش فيهم حكى في ايش صرفتهم الارملة بالزبط او لشو راحوا !

    اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد

    القانون بغزة سلطة

    كله نظام انا جاي من طرف أبو صهيب .. انا جاي من طرف ابو مصعب وهكذا

    حتي بعض القضاة هنا ولالهم علاقة بالقضاء

    بكرة الأولاد بكبرو وبعوضوا أمهم عن كل هذا الألم
    الام الان بمثابة ام واب وتربية الابناء صعبة جداً ليس بسهولة
    وبالنهاية بيجيك واحد يقلك الام تاكل اموال ابنائها اليتامي هذه صعبة !

    ومطلوب من الام بالمستقبل تزوج ابنائها وتفتح بيوت لهم وتساعدهم

    خيروا اليتامي بدكم جدكم ولاامكم . وشوفوا ردهم

  13. #13
    عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    07 2014
    المشاركات
    1,946

    رد: متابعة آخر الأحداث والتطورات على الساحة الفلسطينية ليوم السبت 06-02-2021

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سليمان10 مشاهدة المشاركة

    القانون بغزة سلطة

    كله نظام انا جاي من طرف أبو صهيب .. انا جاي من طرف ابو مصعب وهكذا

    حتي بعض القضاة هنا ولالهم علاقة بالقضاء

    بكرة الأولاد بكبرو وبعوضوا أمهم عن كل هذا الألم
    الام الان بمثابة ام واب وتربية الابناء صعبة جداً ليس بسهولة
    وبالنهاية بيجيك واحد يقلك الام تاكل اموال ابنائها اليتامي هذه صعبة !

    ومطلوب من الام بالمستقبل تزوج ابنائها وتفتح بيوت لهم وتساعدهم

    خيروا اليتامي بدكم جدكم ولاامكم . وشوفوا ردهم
    طلعت القصة اعقد من هيك
    شوف منشور فايز ابو شمالة وافهمها من بين السطور
    الله اعلم شو الحقيقة .... لكن بكل حال من الاحوال
    تظل الارملة الشهيد على الدوااام معززة مكرمة بدون بهدلة محاكم او نيابات او اي شئ
    الله يهديهم ويصلح ما بينهم

    اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد

  14. #14
    عضوية مجـمـدة الصورة الرمزية سليمان10
    تاريخ التسجيل
    04 2019
    الدولة
    القرية الظالم أهلها
    المشاركات
    3,442

    رد: متابعة آخر الأحداث والتطورات على الساحة الفلسطينية ليوم السبت 06-02-2021

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياسر عطا مشاهدة المشاركة
    طلعت القصة اعقد من هيك
    شوف منشور فايز ابو شمالة وافهمها من بين السطور
    الله اعلم شو الحقيقة .... لكن بكل حال من الاحوال
    تظل الارملة الشهيد على الدوااام معززة مكرمة بدون بهدلة محاكم او نيابات او اي شئ
    الله يهديهم ويصلح ما بينهم

    اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد
    معروف من ايام ابو عمار ببالغ ابو شمالة
    حتي بايامنا هذه ببالغ وبده يدخل المستوطنات الزلمة ويحتل المستوطنات .

    ممكن المرة تكون رايحة على جمعية .بحكم انه الحياة قصرت معها وبدها تأمن مستقبل أولادها

    بعدين الاهل قد ماكان. مابقدروا يتحملوا بنتهم واولادها بنفس الوقت ..وبتعرف مافي اعمال للشباب حتي النسوان يلقوا هالأيام .

    اما انها مدت يدها للناس مااظن

    هو عيب اانه يتكلم هيك عن مرت أبنه .
    وهي جاء ردها بعد مافضحهم ع الفيس

  15. #15
    عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    07 2014
    المشاركات
    1,946

    رد: متابعة آخر الأحداث والتطورات على الساحة الفلسطينية ليوم السبت 06-02-2021

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سليمان10 مشاهدة المشاركة
    معروف من ايام ابو عمار ببالغ ابو شمالة
    حتي بايامنا هذه ببالغ وبده يدخل المستوطنات الزلمة ويحتل المستوطنات .

    ممكن المرة تكون رايحة على جمعية .بحكم انه الحياة قصرت معها وبدها تأمن مستقبل أولادها

    بعدين الاهل قد ماكان. مابقدروا يتحملوا بنتهم واولادها بنفس الوقت ..وبتعرف مافي اعمال للشباب حتي النسوان يلقوا هالأيام .

    اما انها مدت يدها للناس مااظن

    هو عيب اانه يتكلم هيك عن مرت أبنه .
    وهي جاء ردها بعد مافضحهم ع الفيس
    والله القصة كلها عيب بعيب .... هو مركبلها كاميرات على باب البيت وبنفس الوقت بدو يراقبها باي مكان ... مش عارف كيف العلاقة متأزمة بينهم كل هالقد ... وحتتعقد بزيادة والله بعد منشورات الفيس ... كأنه الثقة معدومة بينهم نهائيا

    اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد

  16. #16
    عضو نشيط الصورة الرمزية غ ــزآوي
    تاريخ التسجيل
    03 2006
    الدولة
    ポチンキ
    العمر
    30
    المشاركات
    10,493

    رد: متابعة آخر الأحداث والتطورات على الساحة الفلسطينية ليوم السبت 06-02-2021

    قلة الحكي احسن .,

  17. #17
    عضو نشيط الصورة الرمزية باغي الحق
    تاريخ التسجيل
    03 2017
    المشاركات
    1,728

    رد: متابعة آخر الأحداث والتطورات على الساحة الفلسطينية ليوم السبت 06-02-2021

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سليمان10 مشاهدة المشاركة
    معروف من ايام ابو عمار ببالغ ابو شمالة
    حتي بايامنا هذه ببالغ وبده يدخل المستوطنات الزلمة ويحتل المستوطنات .

    ممكن المرة تكون رايحة على جمعية .بحكم انه الحياة قصرت معها وبدها تأمن مستقبل أولادها

    بعدين الاهل قد ماكان. مابقدروا يتحملوا بنتهم واولادها بنفس الوقت ..وبتعرف مافي اعمال للشباب حتي النسوان يلقوا هالأيام .

    اما انها مدت يدها للناس مااظن

    هو عيب اانه يتكلم هيك عن مرت أبنه .
    وهي جاء ردها بعد مافضحهم ع الفيس
    حكم النيابة بعد التحكيم اعادة ٣٨ ألف دولار مبلغ ما انصرف وين راح غير المبالغ الضخمة اللي قالت انهم انصرفوا على الاولاد الراجل ما ببالغ والراجل محترم جدا

    Sent from my MI 8 Lite using Tapatalk

  18. #18
    عضو نشيط الصورة الرمزية شمس لا تغيب
    تاريخ التسجيل
    03 2013
    المشاركات
    76,721
    مشاركات المدونة
    1

    رد: متابعة آخر الأحداث والتطورات على الساحة الفلسطينية ليوم السبت 06-02-2021

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطمة العَمري مشاهدة المشاركة
    بعيدا عن الاشخاص في الموضوع


    معيشة الأرملة تكون في بيتها واذا غير متوفر ببيت اهلها

    ثم اولادها هي أحق بهم من اي شخص آخر، حتى امها تأتي بالمرتبة الثانية بأحقية تربيتهم

    لا جدهم ولا عمهم ولا العائلة الفاضلة!
    طلعت نزلت الاولاد في الاخير بيرجعوا لأبوهم

  19. #19
    عضو نشيط الصورة الرمزية Omer1988m
    تاريخ التسجيل
    12 2016
    المشاركات
    4,122

    رد: متابعة آخر الأحداث والتطورات على الساحة الفلسطينية ليوم السبت 06-02-2021

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياسر عطا مشاهدة المشاركة
    طلعت القصة اعقد من هيك
    شوف منشور فايز ابو شمالة وافهمها من بين السطور
    الله اعلم شو الحقيقة .... لكن بكل حال من الاحوال
    تظل الارملة الشهيد على الدوااام معززة مكرمة بدون بهدلة محاكم او نيابات او اي شئ
    الله يهديهم ويصلح ما بينهم

    اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد
    واحد مش محترم زي هاد بحكي كلام زي هيك بنفع نوخد بشهادته؟
    من الاخر فايز ابو شمالة مستقوي وشايف حاله

  20. #20
    عضو نشيط الصورة الرمزية خالد101
    تاريخ التسجيل
    07 2007
    المشاركات
    6,299

    رد: متابعة آخر الأحداث والتطورات على الساحة الفلسطينية ليوم السبت 06-02-2021

    واذا الاب متوفي
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شمس لا تغيب مشاهدة المشاركة
    طلعت نزلت الاولاد في الاخير بيرجعوا لأبوهم








  21. #21
    عضو نشيط الصورة الرمزية خالد101
    تاريخ التسجيل
    07 2007
    المشاركات
    6,299

    رد: متابعة آخر الأحداث والتطورات على الساحة الفلسطينية ليوم السبت 06-02-2021

    وبحب يمارس رياضة ركوب الامواج كمان
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Omer1988m مشاهدة المشاركة
    واحد مش محترم زي هاد بحكي كلام زي هيك بنفع نوخد بشهادته؟
    من الاخر فايز ابو شمالة مستقوي وشايف حاله

  22. #22
    عضو نشيط الصورة الرمزية Omer1988m
    تاريخ التسجيل
    12 2016
    المشاركات
    4,122

    رد: متابعة آخر الأحداث والتطورات على الساحة الفلسطينية ليوم السبت 06-02-2021

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد101 مشاهدة المشاركة
    وبحب يمارس رياضة ركوب الامواج كمان
    هذا حقيقي ، مع الواقف....
    يحل عن البنت وأهلها ، وضعهم جدا صعب ، والحضانة للفتاة قانونا وشرعا طالما لم تتزوج ، ومسألة انه تسكن عند فايز فهالشي ما بنص عليه شرع او دين ، في الها شقة فبيت أبيها وعايشة معززة مكرمة ، ليش تروح عمكان مراقبة فيه بالكاميرات وكانها عاملة جريمة ..
    لننهي الحديث في هذا الموضوع وربنا نصير للمستضعفين.

  23. #23
    عضو نشيط الصورة الرمزية ابوابراهيم يافا
    تاريخ التسجيل
    05 2018
    الدولة
    مدينة غزة
    المشاركات
    1,907
    مشاركات المدونة
    1

    رد: متابعة آخر الأحداث والتطورات على الساحة الفلسطينية ليوم السبت 06-02-2021

    فايز أبو شمالة بكون أول واحد صف علي جنب اذا كان بفكر يعدي انتخابات

  24. #24
    عضو نشيط الصورة الرمزية يوسف عمر
    تاريخ التسجيل
    01 2008
    الدولة
    غـــزة (مقر الخلافة الإسلامية)
    العمر
    39
    المشاركات
    5,674

    رد: بيان توضيحي من د. فايز ابو شمالة للعقلاء والشرفاء والاتقياء من أبناء شعبنا

    *وَلَا تَقْرَبُوا مَالَ الْيَتِيمِ إِلَّا بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ حَتَّىظ° يَبْلُغَ أَشُدَّهُ غ– وَأَوْفُوا الْكَيْلَ وَالْمِيزَانَ بِالْقِسْطِ غ– لَا نُكَلِّفُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا غ– وَإِذَا قُلْتُمْ فَاعْدِلُوا وَلَوْ كَانَ ذَا قُرْبَىظ° غ– وَبِعَهْدِ اللَّهِ أَوْفُوا غڑ ذَظ°لِكُمْ وَصَّاكُم بِهِ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ*

 

 


تعليقات الفيسبوك



ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •