سجل عضوية جديدة

أهلاً بكـ في شبكة فلسطين للحوار... شاركنا وبادر بالتسجيل ...


النتائج 1 إلى 15 من 15

العرض المتطور

  1. #1
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,355
    مشاركات المدونة
    8

    الأملاح المعدنية سرُّ الصحة











  2. #2
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,355
    مشاركات المدونة
    8

    رد: الأملاح المعدنية سرُّ الصحة



    تعتبر الاملاح المعدنية جزءا لا يتجزأ من مكونات جسم الانسان، حيث تلعب دوراً مهماً في الحفاظ على الصحة للقيام بالوظائف الحيوية.


    تبلغ نسبة الأملاح المعدنية الموجودة في الجسم حوالي 6% من وزن الجسم بعضها يحتاجها الجسم بكميات كبيرة وبعضها بكميات قليلة تسدُّ حاجته..


    وأي خلل فيها يمكن أن ينتج عنه الإصابة بأمراض خطيرة مثل هشاشة العظام، وفقر الدم، وأعراض الشيخوخة، وضغط الدم المرتفع وغيرها.


    في هذه الفقرة سنتناول أهم الأملاح المعدنية ونستعرض تأثير توفرها ونقصها على الصحة، كما سنستعرض مصادرها الطبيعية وغير الطبيعية.








  3. #3
    مشرف الصورة الرمزية ذكرى صلاح الدين
    تاريخ التسجيل
    03 2010
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    3,326

    رد: الأملاح المعدنية سرُّ الصحة

    بارك الله فيك أختي الغالية د. زهرة خدرج

    على هذه الفقرة الرمضانية الرائعة وتقبل منك

    متابعون بعون الله لمعرفة المزيد. شكرا جزيلا.








  4. #4
    مشرف الصورة الرمزية ذكرى صلاح الدين
    تاريخ التسجيل
    03 2010
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    3,326

    رد: الأملاح المعدنية سرُّ الصحة

    الأملاح المعدنية سر الصحة
    إعداد: د. زهرة خدرج





    أهمية الكالسيوم:
    - من أكثر الأملاح المعدنية وجوداً في الجسم حيث يشكل حوالي النصف من نسبة الأملاح الموجودة في الجسم
    - مهم جداً لنمو العظام والأسنان والحفاظ على صحتها. يدخل إلى جانب الفوسفور في تركيب العظام والاسنان بتركيزات كبيرة، وأي نقص في أحد هذه العناصر ينتج عنه تأخر في النمو( التقزم).
    - 99% من كمية الكالسيوم في الجسم توجد في العظام والأسنان والباقي في الدم وخارج الخلايا. وجوده بكميات كافية في الجسم حافظ على صحة العظام ويمنع هشاشة العظم (Osteoperosis)
    - للكالسيوم أهمية كبيرة ودور حيوي في النقل العصبي توصيل وإرسال التدفقات العصبية إلى الألياف العصبية، إلى جانب البوتاسيوم والصوديوم أيضاً.
    - له دور في التحكم في نبض القلب.
    - له أيضاً أهمية في عمل العضلات وحركتها، فحتى تعمل العضلات بشكل طبيعي لابد وأن يكون هناك توازن بين العناصر المعدنية مثل الكالسيوم الذي يحفز انقباض العضلات والعناصر الأخري مثل الصوديوم، والبوتاسيوم، والمغنيزيوم التي تسبب ارتخاء العضلات.
    - يساعد في تكوين عوامل التخثر.
    - ويساعد في العديد من العمليات الحيوية، مثل امتصاص فيتامين B12، وإفراز الانسولين من البنكرياس، وتكوين الناقل العصبي الأستيل كولين، وانقباض الالياف العضلية.

    امتصاص الكالسيوم:
    يتم امتصاص الكالسيوم في الاثـني عشر من خلال عمل فيتامين (D3) النشط الذي يزيد من امتصاص الكالسيوم بتحفيز إنتاج البروتين الرابط للكالسيوم.

    مخاطر نقص الكالسيوم:
    - حدوث تشوهات في تركيب العظام وتخلخلها
    - إذا كان نقص الكالسيوم مصحوبا بنقص فيتامين (D) يؤدي ذلك إلى حدوث الكساح عند الاطفال ولين العظام في الكبار، وخاصة عند السيدات في سن الانجاب.

    عوامل تقلل من امتصاص الكالسيوم وهي:
    - نقص فيتامين (D) النشط.
    - وجود مادة الأوكزاليت الموجودة في السبانخ والبندورة والسلق والكاكاو.
    - وجود حمض الفيتيك في القشرة الخارجية للحبوب حيث يكون مادة غير ذوابة ويصعب امتصاصها.
    - وجود وسط قلوي.
    - التوتر الجسدي والذهني.
    - بعض الأدوية مثل مضادات التشنج والثيروكسين.
    - التقدم في السن
    - الاسهال
    - قلة النشاط الرياضي.

    مصادر الكالسيوم:
    - الحليب ومنتجات الألبان
    - السمك والسردين
    - الخضار الورقية الخضراء
    - الحبوب والبقول والمكسرات والعسل الاسود.



  5. #5
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,355
    مشاركات المدونة
    8

    رد: الأملاح المعدنية سرُّ الصحة



    الفوسفور

    أحد الأملاح الضرورية للجسم، يحتل نسبة 22% من الأملاح المعدنية فيه.
    80% من الفوسفور في الجسم يُخزن في العظام والاسنان متحدا مع الكالسيوم، يتوزع الفوسفور المتبقي داخل خلايا الجسم والسائل الخلوي.

    أهمية الفوسفور للجسم:

    - مهم جداً للنمو، وخاصة الهيكل العظمي.
    - مكون ضروري في الأحماض النووية DNA وRNA ولها أهمية محورية في انقسام الخلايا وتصنيع البروتين والجينات.
    - يدخل في تركيب أغشية الخلايا، وجزئيات ADP، ATP الضرورية للتحكم في إطلاق الطاقة الناتجة عن أكسدة الكربوهيدرات، والدهون، والبروتين.
    - يساعد على امتصاص ونقل المغذيات، كما يلعب دوراً مهماً لمنع أي تغيير في حموضة سوائل الجسم.

    المصادر الغذائية للفوسفور:

    يوجد الفوسفور في أغلب الأغذية وخاصة الأغذية الغنية بالبروتين مثل اللحم والاسماك والدواجن والبيض. ومن المصادر الجيدة أيضا للفوسفور، اللبن ومنتجاته، والحبوب، والمكسرات، والبقوليات

    نقص الفوسفور:

    نظرا لوجود الفوسفور في الأغذية الحيوانية والنباتية فهناك احتمال ضئيل لنقصه.
    يحدث نقص الفوسفور عند استعمال مضادات الحموضة، أو في حال فرط نشاط الغدة الدرقية.









  6. #6
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,355
    مشاركات المدونة
    8

    رد: الأملاح المعدنية سرُّ الصحة



    المغنيسيوم
    60% من مغنيسيوم الجسم يتواجد في العظام و26% منه في العضلات، والباقي في الانسجة الرخوة وسوائل الجسم.
    وظائف المغنيسيوم:
    - المغنيسيوم ضروري لكل التفاعلات المصاحبة لانطلاق الطاقة ولكل التفاعلات المتعلقة بالاستقلاب الغذائي للكربوهيدرات، والدهون، والبروتين والحموض النووية، لذا يدخل في العديد من العمليات البيوكيميائية والفيسيولوجية كعامل مساعد.
    وهو عنصر حيوي في عمليات للنقل العصبي وارتخاء العضلات، حيث يعمل على ترخية العضلات بعكس ما يفعله الكالسيوم.
    مصادره الغذائية:
    يوجد بوفرة في الأغذية النباتية. ومن مصادره الجيدة البذور والمكسرات، والبقوليات، والحبوب الكاملة، والخضروات الداكنة الخضرة لأنه مكون أساسي في مادة الكلوروفيل.
    نقص المغنيسيوم:
    يحدث نقص المغنيزيوم الحاد في حالات أمراض الكلي، والعلاج بمدرات البول، وسوء الامتصاص، وزيادة إفراز الغدة الدرقية، والتهاب البنكرياس، والسكري.

  7. #7
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,355
    مشاركات المدونة
    8

    رد: الأملاح المعدنية سرُّ الصحة



    البوتاسيوم

    من المعادن الأكثر وفرة في جسم الإنسان. يذوب في سوائل الجسم مثل الدَّم، وتحمل أيوناته شحنة كهربائية موجبة.. يتولى مساعدة الجسم في تنظيم السوائل وإرسال إشارات الأعصاب، وتنظيم انقباضات العضلات.
    أعلى نسبة منه موجودة داخل الخلايا الجسم، الخلايا العضلية، والعظام والكبد وكريات الدم الحمراء.
    ويكون وجوده ضرورياً لسير العمل الطبيعي للخلايا والأعصاب والعضلات. والكِلية هي الضابط العضوي له في الدم.
    أهمية البوتاسيوم للجسم:
    يستطيع النظام الغذائي الغني بالبوتاسيوم تحقيق كثير من الفوائد الصحية القوية وهي:

    - يحافظ على ضغط دم طبيعي لأنه يساعد على تخفيض مستويات الصوديوم في الجسم.
    - يساعد في الحفاظ على صحة القلب ويقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية التي قد تنتج عن ارتفاع ضغط الدم
    - انخفاض فرص الإصابة بالسكتة الدماغية لأنه يمنع ارتفاع ضغط الدم.
    - يحافظ على صحة العظام والعضلات لأنه يقوم بتقليل الفاقد من الكالسيوم وبالتالي يمنع هشاشة العظام.
    ولأنه يساعد في الحفاظ على البيئة القلوية في الجسم التي تزيد من كثافة العظام.
    - يساعد في الوقاية من حصوات الكلى لأن البوتاسيوم يخفض مستويات الكالسيوم في البول.
    - يحافظ على الماء ويقلل من احتباس الماء في الجسم، لأنه يساعد على زيادة إنتاج البول وخفض مستويات الصوديوم في الجسم.
    مصادر البوتاسيوم:
    القرع، التفاح، الأفوكادو، الموز، البنجر، البروكلي، الفاصولياء، الجزر، الكرز، الحليب، واللبن، الفلفل، البطاطا، السبانخ، البندورة، المكسرات
    نقص البوتاسيوم يؤدي إلى:
    - اختلال توازن تنظيم السوائل
    - خلل في قدرة الجسم على توليد النبضات العصبية.
    ارتفاع البوتاسيوم يؤدي إلى خلل في ضربات القلب

  8. #8
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,355
    مشاركات المدونة
    8

    رد: الأملاح المعدنية سرُّ الصحة


    الصوديوم
    الصوديوم هو أحد معادن الجسم التي يحتاجها بكميات كبيرة نسبياً. يوجد معظمه في الدَّم وفي السائل المحيط بالخلايا.
    يساعد الجسم على الحفاظ على توازن السوائل الطبيعي، ويلعب الصوديوم دورا رئيسياً في الوظيفة الطبيعية للأعصاب والعضلات. وتحافظ الكلى على مستوى ثابت للصوديوم في الجسم من خلال تعديل الكمية المطروحة منه في البول.

    يحصل الجسم على الصوديوم من خلال الطعام والشراب ويفقده بشكل رئيسي من خلال العرق والبول..

    فرط الصوديوم في الدَّم يؤدي إلى حدوث الجفاف، وله أسبابٌ كثيرة، مثل عدم شرب كمية كافية من السوائل والإسهال ووجود خلل في وظائف الكلى، واستعمال مُدرَّات البول، والقيء، والتعرُّق المفرط.

  9. #9
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,355
    مشاركات المدونة
    8

    رد: الأملاح المعدنية سرُّ الصحة



    الكبريت

    من أهم المكونات الرئيسية للحياة على كوكب الأرض. وهو عنصر كيميائي موجود في جميع الأنسجة الحية. يعد ثالث أكثر المعادن وفرة في جسم الإنسان بعد الكالسيوم والفوسفور.
    يتركز نصفه تقريباً في العضلات والجلد والعظام.
    استخدمه الفراعنة في مراهم علاج التهابات الجفن واستخدمه الصينيون بكثرة في الطب الصيني التقليدي. وكذلك اليونانيون قديماً في عمليات التعقيم وتبييض الملابس، ولاحقا في أوروبا القديمة استخدمه الأطباء أو ما كان يعرف بالخيميائيين في معالجة الحكة والجرب وحب الشباب والصدفية والتهابات الجلد.

    أهمية الكبريت للجسم:
    - يوجد في جميع المحاصيل تقريباً، ويلعب دوراً مهماً في عملية التمثيل الغذائي للنباتات وهو ضروري جداً لتكوين البروتينات النباتية والأحماض الأمينية.
    - يلعب دوراً مهماً في نمو الخلايا والبشرة والعضلات.
    - يساعد الجسم على استقلاب الطعام وتنظيم التعبير الجيني وبناء وإصلاح الحمض النووي.
    - ضروري جداً لصنع وإعادة تدوير "الجلوتاثيون "الذي يعتبر أحد أهم مضادات الأكسدة الرئيسية في الجسم التي تحمي من الالتهابات وتلف الخلايا.
    - يلعب دوراً فعالاً في الحد من آلام المفاصل. كما يساعد على تقليل الألم والتصلب الناتج عن التهاب المفاصل.
    - تخفيف الألم الناتج عن ممارسة الرياضة وتلف العضلات بعد التمارين المكثفة مما يساعد الفرد على التعافي بسرعة.
    - الكبريت ضروري لإنتاج الأنسولين، فعدم وجود كمية كافية من الكبريت في الجسم يجعل من الصعب على البنكرياس إنتاج كمية كافية من الأنسولين، ويجعل الخلايا أقل قدرة على امتصاص الأشياء من الدم، مما يساهم في مشاكل السكر في الدم.
    - تقليل الأعراض المتعلقة بالحساسية بما في ذلك السعال والتعب وضيق التنفس عن طريق تقليل الالتهاب.
    - دعم جهاز المناعة عبر محاربة الالتهابات والأكسدة.
    - يدخل في صناعة مستحضرات علاج قشرة الرأس، وحكة الجلد، وعلاج حب الشباب، وتنقية البشرة

    مصادر الكبريت
    يتوفر الكبريت في المصادر الطبيعية كاللحوم مثل لحم الغنم الأحمر والدواجن والأسماك والبيض، والأطعمة النباتية مثل الثوم والبصل والأطعمة الغنية بالبروتينات بشكل عام.

  10. #10
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,355
    مشاركات المدونة
    8

    رد: الأملاح المعدنية سرُّ الصحة




    النحاس:
    عنصر مهم يوجد بكميات قليلة في الجسم ولكنها بالغة الأهمية في وظائفها. يوجد في اللحوم والكبد، والمأكولات البحرية، والحبوب الكاملة، والمكسرات، والبنجر، والخضار الورقية الخضراء، والباذنجان والبطاطا والبندورة.

    نقص النحاس في الجسم يسبب الإعياء الشديد والتعب وشحوب البشرة، وتساقط الشعر، وانخفاض في درجة حرارة الجسم، ومشكلات في الجهاز العصبي والنظر، وضعف الذاكرة، والالتهابات الجلدية، والإصابة بالتقرحات في الجلد، ونزيف تحت الجلد، آلام العضلات، وفقدان شديد للوزن، وضعف العظام وهشاشتها، وقد يؤدي إلى صعوبة في المشي.

    أهمية النحاس للجسم:
    يساعد النحاس على تقوية العظام ومفاصل الجسم، ويقي من التهابات المفاصل، ويزيد من قوة العضلات، ويقلل من الإصابة بالشيب المبكر ومن ظهور التجاعيد وعلامات الشيخوخة باكراً، ويقوي الذاكرة، ويقي من فقر الدم ومن الأمراض.








  11. #11
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,355
    مشاركات المدونة
    8

    رد: الأملاح المعدنية سرُّ الصحة



    الحديد

    من المعادن المهمة لجسم الإنسان، يلعب دوراً حيوياً في عملية نقل الأكسجين من الرئتين إلى جميع أنحاء الجسم لأنه يدخل في تركيب الهيموجلوبين الذي يكوِّن كريات الدم الحمراء. حيث إن وظيفة كريات الدم الحمراء هي نقل الأكسجين لخلايا الجسم.

    نقص الحديد
    يؤثر على وظائف الجسم بشكل عام وقدرته على محاربة المرض والعدوى. ويؤدي إلى الإصابة بمرض فقر الدم، وهو مرض واسع الانتشار عالميا، ويرتبط بسوء التغذية خاصة عند الأطفال والنساء الحوامل.

    أعراض فقر الدم:
    - ضعف عام وإرهاق ووهن
    - خفقان في القلب وضيق في التنفس
    - صعوبة في الحفاظ على حرارة الجسم
    - شحوب في الجلد
    - دوار وصداع
    - التهاب في اللسان أحياناً

    مصادر الحديد:
    - البقوليات مثل القمح، الأرز، العدس، الحمص، الفول... الخ.
    - الفواكه مثل التين والتمر والعنب والبرقوق.
    - اللحوم الحمراء والكبد والبيض والمحار وسمك التونة.
    - الخضروات مثل البروكلي والسبانخ والبطاطا والكرنب.
    - المكسرات مثل الفستق والسمسم واللوز والكاجو والصنوبر.

  12. #12
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,355
    مشاركات المدونة
    8

    رد: الأملاح المعدنية سرُّ الصحة



    الزنك

    معدن مهم يساعد الجسم على أداء وظائفه. يؤثر في عمل أكثر من 200 إنزيم، ومهم لإنتاج البروتينات والأحماض النووية داخل الخلايا. وله أهمية في تطور الأعضاء التناسلية، وعمل غدة البروستاتا.

    أهمية الزنك للجسم:
    - يساعد على النمو بالشكل الطبيعي.
    - يساعد على عمل هرمونات الغدة الدرقية بالشكل الطبيعي.
    - مهم لالتئام الجروح والحروق ولحاستي الذوق والشم.
    - له دور رئيس في تصنيع الأنسولين داخل الجسم الإنسان.
    - يساعد على إنتاج فيتامين أ، وخاصة في الأصباغ البصرية والبروتينات.
    - يساعد على حماية العظام من الأمراض التي يمكن أن تصيبها.

    أعراض نقص الزنك:
    - كثرة الإصابة بالعدوى.
    - صعوبة شفاء الجروح.
    - تساقط الشعر.
    - تقصف الأظافر.

    مصادر الزنك الطبيعية
    يوجد الزنك في كثير من الأطعمة المختلفة منها: اللحوم والدواجن والأسماك والبقوليات والمكسرات.

  13. #13
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,355
    مشاركات المدونة
    8

    رد: الأملاح المعدنية سرُّ الصحة



    المنغنيز

    عنصر مهم من العناصر القليلة في الجسم. يتركز وجوده في العظام والكبد والبنكرياس والكلى، ولأداء وظائفه بالشكل الصحيح يحتاجه الجسم بكميات قليلة، يتم توفيرها من خلال الغذاء المتوازن للوقاية من الإصابة بالمشاكل الصحية الناتجة عن نقص المنغنيز، ولا حاجة لتناول مكملاته الغذائية غالباً لأن ارتفاع معدلاته قد يصبح ساماً، فهو يوجد عادة في العديد من الأطعمة.

    يستخدم الجسم المنغنيز للوقاية من هشاشة العظام وفقر الدم وأعراض متلازمة ما قبل الحيض وتنظيم سكر الدم ومكافحة الالتهابات وتقوية المناعة وتعزيزعمل الغدة الدرقية والهرمونات الجنسية والوقاية من الزهايمر. كما يعتبر المنغنيز مكوناً ضرورياً للعديد من الإنزيمات التي تعمل على معالجة الكربوهيدرات والأحماض الأمينية والكوليسترول.
    يتم إضافة المنغنيز في بعض الأحيان للعديد من الأدوية والمتممات الغذائية لعلاج التهاب المفاصل الروماتيزم مثل مادة غلوكوزامين.

    مصادر المنغنيز
    يوجد المنغنيز في المكسرات والبذور والعدس والشاي والحبوب الكاملة والخضروات ذات الأوراق الخضراء. وفي حال زيادة الجرعة، وتناول كمية أكبر من حاجة الجسم من المنغنيز، يؤدي ذلك لتراكم المنغنيز في الجسم، و يسبب العديد من المشاكل الصحية الخطيرة.

    نقص المنغنيز من الجسم يسبب أعراضاً، وهي:
    - ارتفاع ضغط الدم.
    - انكماش و تقلص العضلات.
    - ارتفاع نسبة الكولسترول.
    - ضعف الرؤية.
    - فقدان الذاكرة.
    - هشاشة العظام وتشوها.
    - الرعاش، والتشنجات الشديدة.
    - مشاكل قلبية، وتسرع ضربات القلب.
    - زيادة التعرق ووهن وتعب.
    - ضعف الخصوبة.

  14. #14
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,355
    مشاركات المدونة
    8

    رد: الأملاح المعدنية سرُّ الصحة




    اليود

    عنصر غذائي مهم جداً لعمل الغدة الدرقية وصنع هرموناتها التي تتحكم في عملية التمثيل الغذائي( عملية الأيض)، ووظائف مهمة أخرى. يؤثر على وظائف الدماغ وأجزاء أخرى من الجسم، ويعتبر نقصه من أكبر المشكلات الصحية حالياً.

    يلعب اليود دوراً هاماً في الحفاظ على مستويات الطاقة في الجسم عن طريق ضمان الاستخدام الفعال للسعرات الحرارية، ويحافظ على البشرة والأسنان والشعر.
    ولليود أيضاً أهمية في تعزيز فعالية الجهاز المناعي، فهو يستطيع مواجهة الجذور الحرة، ويحفز ويُزيد من نشاط مضادات الأكسدة في جميع أنحاء الجسم لتوفير نظام مناعي دفاعي قوي ضد مختلف الأمراض المزمنة.

    نقصه يُسبب العديد من الاضطرابات التي يمكن أن تؤثر على حياتك بأكملها، وخاصةً فيما يتعلق بصحة الغدة الدرقية وإفراز هرموناتها بشكل جيد.

    يظهر نقص اليود مع أعراض قصور في الغدة الدرقية: ضعف عام، تعب، جفاف في الجلد، زيادة غير مبررة في الوزن، شعور دائم بالبرد.

    لا يؤدي تناول اليود المفرط لدى معظم الأشخاص إلى زيادة اليود في الجسم، ولكن تظهر زيادة تناول اليود عند الأشخاص المصابين بخلل في الغدة الدرقية، ومن يتناولون أدوية معينة تؤثر على كمية اليود في الجسم.

    المصادر الرئيسية لليود في الغذاء:
    - المأكولات البحرية من أسماك وطحالب وفاكهة البحر وغيرها
    - منتجات الألبان، والبيض
    - الملح المدعم باليود
    - بعض الخضار مثل الفجل والجزر والشمندر والملفوف الأحمر.

  15. #15
    كاتبة الصورة الرمزية د. زهرة خدرج
    تاريخ التسجيل
    08 2016
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,355
    مشاركات المدونة
    8

    رد: الأملاح المعدنية سرُّ الصحة





    الفلور

    ما إن يُذكر الفلور حتى تقفز قضية نخر الأسنان إلى أذهاننا. فهل تكمن أهمية الفلور فقط في الحماية من تسوس الأسنان؟

    الفلور عنصر أساسي في التغذية، يوجد في الماء والتربة ومياه الأنهار والبحار والشاي أيضاً. ويوجد في الخضر والفواكه والحبوب ويكثر في لحم البقر والأسماك والحيوانات البحرية.
    الغذاء المتوازن الذي يتناوله الإنسان يومياً يكفي لتأمين حاجة الجسم من عنصر الفلور من أجل قوة العظام، ولكن هذا المقدار لا يكفي لمنع حدوث نخر الأسنان.

    التعرض المزمن لمستويات عالية من الفلوريد يمكن أن يؤدي إلى تسمم هيكلي بالفلور حيث يتراكم الفلور في العظم تدريجياً على مدى سنوات عديدة يظهر على شكل تيبس وألم في المفاصل قد يؤدي إلى تغير في بنية العظام وتكلس في الأربطة، وألم وضعف في العضلات.

    يضاف الفلور في بعض المناطق في العالم للماء بما يسمى فلورة الماء، حيث دلت الدراسات على أن وضع الفلور في المياه بتركيز 1 جزء من المليون لكل لتر ماء يؤدي إلى انخفاض في النخر بنسبة تصل إلى 50%.








 

 


تعليقات الفيسبوك



ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •