سجل عضوية جديدة

أهلاً بكـ في شبكة فلسطين للحوار... شاركنا وبادر بالتسجيل ...


النتائج 1 إلى 1 من 1

الموضوع: ليلة العيد

  1. #1
    عضو نشيط الصورة الرمزية بهائي راغب شراب
    تاريخ التسجيل
    09 2006
    الدولة
    خانيونس
    المشاركات
    1,389
    مشاركات المدونة
    202

    ليلة العيد

    ق.ق.جدا
    ليلة العيد

    ..

    القصف عنيف جداً
    وصوت إنفجارات القذائف الصهيونية يتعالى ويقترب أكثر وأكثر
    ومع كل إنفجار يقترب الطفل من أمه التي تحتضنه بقوة
    وتهمس بأذنه .. لا تخف أنا هنا .. معك .. أحوطك بين ذراعي ..
    ويقطع صوت إنفجار هائل عليهما حوارهما القصير المحاصر بالظلام الشديد
    يصرخ الطفل .. أمي أمي .. أين أبي
    كان هنا
    أين ذهب
    لم أعد أراه
    قد وعدني بالأمان
    وعدني بأنه سيأخذني غداً معه إلى عماتي لنهنئهن بالعيد
    غداً العيد .. أليس كذلك يا أمي
    غداً العيد ....
    بلوعة وأسى ردت أمه :
    لقد ذهب إلى الثلاجة في المطبخ ليحضر قارورة ماء لتشرب .. ألم تطلب منه ذلك
    الطفل : لكنه تأخر كثيرا .. لماذا تأخر أبي
    لا أريد أن أشرب ، أخبريه فليرجع .. أنا خائف جدا ..
    الأم : ليته يقدر .. ليته يقدر، ويرجع إلينا فإنا نحتاجه معنا هنا
    الطفل : أبي أبي
    أين أنت يا أبي
    أنتظرك مع أمي
    أبي أبي أب.....
    الإنفجار هذه المرة كان أشد قسوة
    كان في نفس الغرفة الوحيدة الباقية في المكان
    و.. انقطع الحوار تماماً
    وتلاشى الصوت في الدمار والغبار ..
    حتى الخوف لم يعد له وجود ...
    فقد غادر المكان ، اختفى تماما..
    مع أصحاب المكان الذين صعدوا مع النور يحيطهم من كل جانب..
    هكذا قال الناس المتجمهرون حول مكان الانفجار وهم يحاولون إنقاذ من يمكن إنقاذه أنهم رأوا طفلا مع والديه يرتقون كشعاع النور إلى السماء.
    ***
    22/6/2021



    التعديل الأخير تم بواسطة بهائي راغب شراب ; 2021-06-26 الساعة 05:26

 

 


تعليقات الفيسبوك



ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •