الحق المر محمد الغزالي الجزء الثاني كتاب الكتروني رائع
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الحق المر
محمد الغزالي
الجزء الثاني
هذه مقالات قيمة كتبها الشيخ محمد الغزالى من سلسلة مقالات «الحق المر» على امتداد فترة زمنية ليست بالقصيرة، هب فيها للدفاع عن الإسلام والمسلمين والدعوة إلى الله بالحكمة والموعظة الحسنة، وبأسلوبه الذى يتميز بالعمق والبساطة فى آن واحد. هذه صفحات جهاد ونضال كتبها الشيخ الغزالى لمواجهة عدو من أشد أعداء الأمة العربية والإسلامية، والذى استطاع أن يغزو هذه الأمة فى عقر دارها، وأن يستلب منها أرضا غالية هى أرض فلسطين. إن الاستعمار الغربى الصليبى والصهيونية زحفا إلى ديارالإسلام منذ بداية القرن العشرين وأقاما دولة إسرائيل فوق الأرض العربية المقدسة. إن من يقرأ هذه الصفحات يشعر بأنها قد كتبت لتوها ويتقبلها القارئ ويتفاعل معها، والسبب صحتها وصدقها الشديد، إن كل يوم يمريؤكد صحة ما كتبه الشيخ محمد الغزالى عن اليهود ودولتهم العنصرية إسرائيل، وعن الغرب الصليبى الحقود على الإسلام والمسلمين، بل لا يخامرنا شك فى أن الأجيال القادمة التى سوف تقرؤها ستستشعر صدقها وصحتها كما فعلت الأجيال التى سبقتها. والسبب أن الرجل قدم للناس حقائق عن اليهود تعلمها من كتاب الله وسنة رسوله ونظرة ثاقبة للتاريخ ووقائع الأحداث القريبة والبعيدة، مع تحليل صحيح لها. لم يكن يبغى إلا وجه الله وحده - لا نوال شكرأوإرضاء بشر.


الحجم 656 كيلوبايت










رابط تنزيل الكتاب


https://top4top.io/downloadf-1993ixd1q3-rar.html




أو


https://e.pcloud.link/publink/show?c...LciPlQ7BwMdIrV




رابط ملف للهواتف والآيباد


رابط تنزيل الكتاب بصيغة epub


https://archive.org/download/2021060...%86%D9%8A.epub




أو


https://e.pcloud.link/publink/show?c...WUfajceHWutsky




رابط تنزيل الكتاب بصيغة pdf


https://top4top.io/downloadf-1978c7yqi3-pdf.html




أو


https://archive.org/download/2021060...9%86%D9%8A.PDF




رابط ملف كتاب تقلب صفحاته بنفسك


https://top4top.io/downloadf-1987jeipl4-rar.html




أو


https://e.pcloud.link/publink/show?c...k8zfwop7exCrtk


رابط ملف لهواتف الأندرويد


https://top4top.io/downloadf-1990vqfkn2-apk.html




أو


https://e.pcloud.link/publink/show?c...vjvfeSFz2Hxh0y




فلنتعاون لنشره على مواقع أخرى . الدال على الخير كفاعله


ــــــــــــــــــــــــــــــــــ