سجل عضوية جديدة

أهلاً بكـ في شبكة فلسطين للحوار... شاركنا وبادر بالتسجيل ...


صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 31 إلى 56 من 56

الموضوع: في الثورة

  1. #31
    عضو نشيط الصورة الرمزية بهائي راغب شراب
    تاريخ التسجيل
    09 2006
    الدولة
    خانيونس
    المشاركات
    1,560
    مشاركات المدونة
    228

    رد: في الثورة

    في الثورة
    الثورة بين الكلام والعمل

    في أصالة الثورة وفي عرف الثوار والثورات أنهم لا يطلقون التصريحات ولا البيانات لاستنكار وشجب ممارسات العدو الاجرامية في حق الوطن والشعب والمقدسات مثل بيوت الله، ولا يعتمدونها نهجا للعمل الثوري إلا في حالات قليلة ومقيدة تأتي لتضيف فائدة او لتحقق نجاحا او تستعجل نصرا للثورة وللثوار.

    الثورات والثوار فقط يضربون العدو ويثخنون في جسده الفاسد، في كل مكان وزمان

    الكلمات الحماسية لا مكان لها في ميدان العمل الثوري،
    صحيح ان الكلمات لها موقعها الفكري الرئيسي في قيام الثورات وفي بناء قواعدها وتمكين منهجها الثوري وفي بناء حالة الوعي الثوري الشعبي المتكامل وما يمكن أن نعنونه تحت اسم إعلاء ثقافة المقاومة،لسد الثغرات الفكرية التي قد يعتورها الوهن في أحد جوانب البنية الثقافية للمجتمع المقاوم.

    فقط مقاومة العدو وضربه بكل سلاح تمتلكه الثورة وبكل قوة وعزيمة وإرادة حرة مستقلة ، هو الرد الوحيد الواجب

  2. #32
    عضو نشيط الصورة الرمزية بهائي راغب شراب
    تاريخ التسجيل
    09 2006
    الدولة
    خانيونس
    المشاركات
    1,560
    مشاركات المدونة
    228

    رد: في الثورة

    بين الخطاب والتوقعات

    ‏للاسف خطاب المقاومة في غزة والذي ألقاه الاخ يحيى السنوار قبل أيام ، وتلقي الشعب له بالرضا هو الذي أدى إلى الحالة الجماهيرية العالية من الانتظار لشيء كبير يتوقعون حدوثه، ورفع التوقعات لدى المواطنين في الضفة خصوصا، حول احداث اليوم الخميس، والرد المتوقع للمقاومة في غزة على تجاوزات واعتداءات العدو على المسجد الأقصى اليوم الخميس



    أرضانا خطاب التوقعات ، ورفع توقعاتنا بناء على لغته الحماسية الواضحة في تهديده للعدو..
    وكذا تأثير ذكر الرقم 1111، ثم تفسيره بأنه عدد صواريخ أول رشقة ، وربطه بلغة الخطاب أعطى بُعداً آخر حماسياً أكثر للتوقعات وكان من الأفضل ألا يتم تفسير الرقم وابقائه مجهولا ، مما يرعب العدو حول المراد من هذا الرقم.

    في الثورات يتوجب على القائد أن يوجه حديثه بوضوح كامل
    اولا لمن يوجهه، لشعبه أم لعدو ، فاللغة تختلف فيما بين اذا كانت موجهة للعدو أم للشعب المقاوم،

    وثانيا الحذر من مستوى التوقعات التي قد يولدها الخطاب لدى الجماهير، وعلى القائد أن يتوقع القائد مسبقا نتائج ومردود كلماته بحيث يحرص ألا تؤدي إلى حالة عكسية اذا لم تتحقق تلك التوقعات لدي الجماهير من الخطاب الموجه لهم

    وثالثا : مراعاة حالة الثبات والصمود الجماهيري المقاوم، ووجوب الحفاظ عليها من أي نكوصات قد تحدث له ، فالجماهيرالعالية التوقعات تنقلب حالتها المعنوية العالية إلى حالة من التردد والحيرة والتشكك .. لماذا لم يحدث ما توقعناه من الخطاب ، وقد يصلون في تشكيكهم إلى مصداقية القائد نفسه،وهذه نقطة خطيرة جداً لا يجب حدوثها أبدا .. للحفاظ على ميزان المقاومة وبناء حالة الثقة والتكامل بين الجماهير والقائد

    ب.ر.ش

  3. #33
    عضو نشيط الصورة الرمزية بهائي راغب شراب
    تاريخ التسجيل
    09 2006
    الدولة
    خانيونس
    المشاركات
    1,560
    مشاركات المدونة
    228

    رد: في الثورة

    العلاقة بين نخب الثوار والجماهير..


    في الثورة المصرية


    2019/7/9

    .
    ..
    إذا اردنا الحديث عن النخبة الثورية في مصر والبحث في عدم تحركهم حتى الآن ليقودوا ثورة شاملة ضد الانقلاب فإننا يجب أن نجد لهم العذر في غيابهم الثوري هذا. . مع التأكيد ان لا عذر ابدا لهؤلاء النخبة (خارج السجون) في ابتعادهم عن الشعب وعدم أمساكهم بمقود الثورة بالتوجيه والمبادرة وتقديم التضحيات. .

    أي تحرك ثوري يضع في حسابه التحرك الشعبي الموازي والمتقاطع مع تحرك النخبة الثورية في مصر. . ونظرة واحدة إلى الناس عامة وهم القاعدة الثورية الهم التي تستند اليها أي ثورة لتصل الى لحظة النصر الكبرى ، فإننا نلاحظ :

    1 - تزايد الإجراءات العقابية ضد جماهير الشعب في مصر من خلال التضييق على مسيرة حياتهم الطبيعية وجعلها تزداد صعوبة بشكل متصاعد اقتصاديا بالزيادة المتواصلة والمتكررة في أسعار المواد الأساسية مثل الوقود والكهرباء والمياه وأسعار الخضار والمواد الغذائية .

    2- رفع الدعم الحكومي للمواد الأساسية للأسرة المصرية مما أدى إلى زياد الأعباء المالية على ألمواطن مما يضطره إلى سلوك اتجاهات أخرى لتغطية هذه الأعباء المتزايدة.

    3- انهيار الخدمات الصحية والتعليمية المقدمة للمواطن المصري مع ارتفاع كبير في الإنفاق عليها .

    4- إعطاء الوعود البراقة بشكل متواصل من قبل زعيم الانقلاب عن تنفيذ مشاريع ضخمة وعن قرب وصول المواطن الى حالة من الترف وهو الذي لم يحدث ابدا مما تسبب في بناء حالة إحباط تامة لدى المواطن.

    5- غياب التفكير الإيجابي لدي المواطنين واستهجانهم لأي حديث يدعو لمواجهة الانقلاب بأساليب سلمية مثل الإضرابات العامة والعصيان المدني الشامل

    6- ترسيخ اعتقاد المواطنين بان الجيش هو الحامي لهم ولمصر ولا يجب المساس به أبدا رغم ما يعانون من جرائم ترتكب ضدهم من قبل هذا الجيش.

    7- عدم الاستعداد لتقديم التضحيات والفداء واعتبار ذلك مهلكة بلا داعي وأن البقاء على موقفهم الحالي (محلك سر ) القاتل أفضل للشعب ولمصر .

    8- الأخطر من جميع النقاط السابقة أن نسبة لا يستهان من النخبة ومن الناس لديهم قناعة تامة بعدم جدوى أي عمل ثوري ضد الانقلاب وأنه سيفشل حتما ولن ينالهم غير الموت أو الاعتقال أو التشريد أو الفرار الى المنافي مع خسارة الاهل والمال والعمل والتجارة .. والأشد خطرا أن هؤلاء يروجون لقناعاتهم المدمرة هذه بين الناس والنخبة ويحبطون كل عمل جاد لبدء أي حراك ثوري على أي مستوى.

    مثل هكذا شعب يصبر على الظلم والمعاناة ويصير على حكامه الذين يبيعون مصر ويضيعونها كل يوم

    مثل هكذا شعب يفضل العيش تحت مقصلة الظلم والموت فيها رخيصا على الثورة لاسترداد حياته وكرامته

    مثل هكذا شعب لا يتحرك لرفع الظلم عنه لا يمكن الاعتماد عليه في قيام الثورة ضد الانقلاب خصوصا في غياب القوى القائدة القادرة على تفجير وقيادة ثورة قوية في سجون وزنازين الانقلاب.

    نعم هناك نخب ثورية خارج السجون قادرة على إعلان الثورة. .

    لكن الثورة لا تقوم بإعلان النخبة فقط لأنها تحتاج لتكاتف جميع قوى الشعب وفئاته وطبقاته ومشاركتها في هذا الإعلان الثوري من خلال الحضور الجماهيري الكاسح في ميادين وشوارع مصر

    تحرك الشعب الآن هو المهم والاهم من أي تحرك نخبوي ثوري. . يجب أن يتحول الشعب كله إلى نخبة ثائرة

  4. #34
    عضو نشيط الصورة الرمزية بهائي راغب شراب
    تاريخ التسجيل
    09 2006
    الدولة
    خانيونس
    المشاركات
    1,560
    مشاركات المدونة
    228

    رد: في الثورة

    هل اصبح الحسم في الضفة قريبا جدا
    19/5/2022

    ما يجري الآن في الضفة تشبه ما كان يجري في غزة قبل الحسم
    الان اصبح لدى اهلنا في الضفة الغربية قناعة تامة أن لا جدوى من فتح ولا من السلطة فكلاهما تحولتا إلى ادوات للاحتلال لفرض أجندته لتمكين المشروع الصهيوني في القدس والضفة

    معركة (سيف القدس) المباركة أنتجت حالة وعي وإدراك وطني وإسلامي كاملة لدى الناس بغض النظر عن انتماءاتهم الحزبية
    وبالنسبة للأجهزة الأمنية اثق أن هناك الكثيرين من عناصرها عادوا إلى وعيهم الديني والوطني وبأن أجهزتهم في عملها إنما تخدم الاحتلال ومصالحه ولا تخدم لا الشعب ولا المقاومة ولا الدولة ولا القدس ولا فلسطين

    الخير قادم لكن في هذه المرحلة المطلوب استنفار كل القوى المقاومة والشعبية في جميع مناطق الضفة ليكونوا جنين أخرى ويكونوا غزة اخرى في الصمود والإعداد ومواجهة العدو واذنابه من بعض المتنفذين في السلطة وخصوصا السياسين الذين يجب ازاحتهم والتخلص منهم قبل التخلص من قيادات وبعض عناصر الأجهزة الأمنية

    السياسيون في فتح والسلطة يقودون ويتسلطون بحكم ولاءهم للعدو الذي يقدم لهم الحماية ويزين لهم المكاسب المادية لخضوعهم وتبعيتهم للاحتلال

    اؤمن أن الحسم في الضفة صار اقرب..
    لكن حماية جنين القسام والمقاومة كحالة مماثلة لحالة غزة يحب حمايتها من أن يحاصرها العدو والسلطة..
    هنا غزة يجب أن تقوم بدورها القائد ومشاركة مع دور أهل الضفة ومقاومتنا الشرسة الأبية..
    بقيادة حماس وكتائبها الربانية القسام

    ب.ر.ش
    #بهائي_شراب

  5. #35
    عضو نشيط الصورة الرمزية بهائي راغب شراب
    تاريخ التسجيل
    09 2006
    الدولة
    خانيونس
    المشاركات
    1,560
    مشاركات المدونة
    228

    رد: في الثورة

    لحظة حسم الثورة
    في الثورة المصرية
    ..
    8/7/2019
    يبدو أن الناس في مصر لم تصل إلى قناعة وجوب إحداث تغيير في حياتها إلى الأفضل
    ويبدو انهم لا يشعرون بسوء ما هم فيه من ظلم فادح .

    لكي يحدث التغيير على الناس أن يقتنعوا أولا بأنهم في وضع معاناة تزداد سوءا كل يوم عن اليوم الذي قبله في ظل حكم العسكر
    وكما يبدوا انهم لم يصلوا بعد إلى لحظة الاختيار الحاسم القائم على رفض الاستمرار رقابهم تحت تهديد مقصلة الانقلاب الظالم. .
    التغيير يبدأ من القلوب التي تنبض بالحياة اما الجثث فلا قلوب لها لتنبض.. فقد أكلها الدود..

    فإما نحن واما الدود
    علينا يقع الاختيار
    وعلينا أن نقرر وان نأخذ المبادرة وكل يبدأ بنفسه..
    الانتظار أكثر. . يضيعنا أكثر
    *
    ب.ر.ش.
    #بهائي_شراب








  6. #36
    عضو نشيط الصورة الرمزية بهائي راغب شراب
    تاريخ التسجيل
    09 2006
    الدولة
    خانيونس
    المشاركات
    1,560
    مشاركات المدونة
    228

    رد: في الثورة

    الثورة تحتاج إلى ثورة

    في الثورة المصرية
    16/9/2014

    الحاجة إلى إعادة الاعتبار للثورة الشعبية السلمية
    هل ما نقوم به ثورة أم ,,,, نزهة
    علينا التحرك بقوة أكثر
    بتصميم أشد
    بعزائم الرجال المؤمنين
    ومطلوب بإلحاح أن نمارس الثورة بحذافيرها
    لماذا أقول ذلك؟..

    الحقيقة
    منذ مدة أبحث عن توصيف لما يجري في الساحة
    منطلقي .
    هل ما يقوم به الشعب ثورة حقيقية تتحقق فيها جميع معايير الثورات الشعبية السلمية
    وأتساءل ...
    هل حدثنا التاريخ عن ثورات منتظمة ، أي تخضع لمعايير لا يجب تجاوزها

    عندما نقترب من ثورة الشارع نلاحظ شيئا عجيبا
    أنها تقوم على المسيرات المنتظمة تنطلق من خط بداية وتنتهي عند خط الانتهاء مثل أي سباق ماراثوني رياضي
    يوميا تحدث المسيرات
    ويوميا تنتهي المسيرات
    وفي كل يوم لا يعود المتظاهرون بالكأس ولا بالميداليات
    فقط يعودون
    وثم تتواصل نفس الأحداث بنفس المشاهد كل يوم في نفس الأماكن وفي اماكن جديدة

    هل هكذا تكون ثورات الشعوب؟

    الثورات الناجحة ..
    عندما يخرج الناس فلا يرجعون أبدا الى بيوتهم وإلى اعمالهم
    إلا بعد تحقيق الانتصار الحاسم والكامل والشامل على الطاغية المستبد ونظامه العسكري الدموي

    نحن بحاجة لإعادة النظر في كل ما نعمل
    نحتاج أولا أن نعرف الثورة .. معناها وشروطها وكيفيتها ومستوياتها ومداها وأدواتها وآلياتها

    ونحتاج أكثر ان نحدد هل نحن في ثورة حقا
    وهل ما نمارسه ثورة
    وهل الذين يخرجون في الشوارع يملئونها غضبا .. ثوار فعلا ، ويدركون مسئولياتهم الثورية ، وإلى أي مدى هم مستعدون للتضحية بالنفس ..

    قد يقول أحدكم . .لكننا نضحي كل يوم ونقدم الفداء شهداء وجرحى ومعتقلين ..
    وأقول جميل هذا كله ..
    إذن لماذا لا نركز تضحياتنا وفدائنا في ..
    عدة أيام
    يخرج فيها الناس جميعهم
    ولا يعودون إلى بيوتهم إلا بعد النصر الحاسم
    والذي لا يتم إلا بإسقاط الطاغية
    وكل نظامه الفاسد

    ليس من معايير الثورات الشعبية أن تكون منتظمة ومن ثم تتحول إلى عمل روتيني نُزَيِّف من خلاله وعينا الإدراكي بقيمة الحياة الشريفة
    علينا أن نثبت أهمية الوقت في فكرنا وحركتنا
    الوقت الذي علينا حمايته من الضياع
    باستغلاله في كل درجة وثانية ودقيقة وساعة
    الوقت من أهم أسلحة الثورات
    لماذا لا نستغله .. لماذا لا نخضع أعمالنا الثورية وكل أفكارنا إلى برنامج زمني محدد

    مصر تضيع بالمتفرجين وليس فقط بالانقلابيين
    الانقلاب العسكري قوة عسكرية لا يستطيع مواجهتها وصدها إلا القوة الشعبية السلمية

    الثورات الشعبية السلمية تعني
    الثورة الشاملة الهادرة التي تجرف أمامها كل قواعد النظام الانقلابي

    الثورة تحتاج إلى ثورة

    ربما يكون الكلام قاسيا .. في بعض الأحيان نحتاج إلى الرعد ليبشرنا بقدوم المطر

  7. #37
    عضو نشيط الصورة الرمزية بهائي راغب شراب
    تاريخ التسجيل
    09 2006
    الدولة
    خانيونس
    المشاركات
    1,560
    مشاركات المدونة
    228

    رد: في الثورة

    "المجهول والفوضى"
    أقوى أسلحة مواجهة الأعداء


    14 /6/2014

    إلى أين نحن سائرون، وما هو اتجاه المسير؟، هل مازلنا نعي موضع خطواتنا؟، أم أننا نتردد كثيرا أمام الدروب المتعددة التي تدعونا للدخول فيها؟،
    المجهول .. وما أدراك ما المجهول .. نداء خفي يرعب الأعداء ويحير الأصدقاء، يربك الخطط ، ويفشل التدابير المعدة سلفا.. وهو سلاح يستخدمه الضعفاء في العدد الأقوياء في الإيمان والهدف، تماما كما هو سلاح بيد الأقوياء بالسلاح وبالعدد ..
    كم من مجهول انتصر وحقق انجازا لم تحرزه الجيوش والأسلحة، وكم من جيوش انهزمت ودمرت رغم قوتها وجبروتها لأنها كانت مثل الصفحة المستوية المفتوحة يقرأها الجميع بدون صعوبة ..
    المجهول هو السلاح الجديد الذي أطلقته أمريكيا لتفرض سيطرتها على العالم.. ولا يعني بذلك الجهل بما تمتلك من أدوات القوة والسيطرة، ولكن بما تملك من قوة التأثير على الأعداء بحيث تخلط أوراقهم فيما بينهم، لتخلق وضعا يتحول فيه رفقاء السلاح إلى أطراف صراع يتصارعون فيما بينهم .. فيما يتحول العدو إلى صديق وحليف يقاتل معك ضد صديقك وشريكك وأخيك الحقيقي.
    وكل ذلك يحدث أمام الشعوب المقصودة بالدمار ، أن يشاهدوا الموت يسرع إليهم والدمار يسرع على بلادهم وممتلكاتهم وفي كل ذلك لا يعوون ما الهدف ولا يدركون كيف تحول الميدان من مواجهة ضد العدو المشترك إلى مواجهة داخل الصف نفسه ، فتقسمه إلى مجموعات تحمل كل واحد منها مفاهيم وأفكارا تبدوا متشابهة ومتطابقة، وهي في الحقيقة بعيدة جدا عن ذلك.
    والمجهول أجل العدوان الأمريكي على العراق وأجل تدميره ، حتى تحول إلى معلوم كامل بان العراق لا يمتلك أي نوع من أسلحة الدمار الشامل.
    والمجهول كان سلاحا استخدمه الانقلابيون حول قائدهم السيسي لشهور ، وهل هو ميت أو مشلول أو مصاب إصابة حرجة .. مما أربك الثوار والتحالف الوطني لدعم الشرعية، وسبب صدمة في جانبهم عند ظهوره ..
    والمجهول لا يعني الجهل بالشيء .. لكنه يعني انك غير قادر على تحديده بالضبط، ولا تحديد شكله وحجمه ونوعه، وبالتالي عدم القدرة على تحديد أدوات مواجهته .. حيث المجهول نعرف أو نعتقد أنه موجود لكن كيف وما هو وأين ولماذا ... أسئلة كثيرة بدون جواب شاف.
    ومن هنا فإن المجهول يمكن تصنيفه كفكر ثوري وأسلوب مقاومة، تلجأ له الثورات في خضم معاركها الكثيرة ضد عدوها الخارجي أو الداخلي.

    وانطلاقا من هذا الفكر الثوري البسيط نستنبط أن الفوضى في الفكر وفي التوقعات والاحتمالات التي يخلقها المجهول لدى الطرف الآخر من معادلة الصراع، وتدفعه للقيام بممارسات عشوائية تسبب خسائر هنا أو هناك، تكون مؤذية لكنها تظل بعيدة عن إنتاج تأثير حقيقي على قلب الثورة وكينونتها،
    في الشارع المصري تواجه الثورة نظاما عسكريا منظما متكاملا في الفكر والأدوات والسلوك العسكري الصارم المميز بالتنظيم المشدد وبالالتزام القاهر على أعضاءه جميعا بالخضوع له وإتباعه بحذافيره،
    هذا الشكل العسكري الصارم في التنظيم يظل عاجزا أمام المجهول الثوري لأنه ببساطة أيضا يؤدي إلى حالة من فوضي التفكير العملياتي العسكري، كما يؤدي إلى عشوائية في العمليات العسكرية الموجهة ضد الثورة، حيث النظام العسكري يعتمد نظريات عسكرية محددة في العمل العسكري تعتمد على وضع السيناريوهات المختلفة لمواجهة العدو، بناء على ما يمتلك من ذخيرة معلوماتية عن جيش عدوه، والذي في حالتنا الثورية في مصر غائب تماما، حيث لا وجود لقوات عسكرية للثورة، ولا توجد غرف عمليات عسكرية ، وحيث الثورة لا تمارس العمل العسكري أصلا ولا تمتلك ولا تسعى لامتلاك هذه الأدوات العسكرية لتواجه بها الانقلاب العسكري الممثل بالجيش والشرطة، بل أن الثورة هنا تعتمد الشعب المصري كله جيشا لها، وأدواته إعلان الغضب الثوري بأشكال سلمية مختلفة لا تستخدم العنف بأي شكل .. أي أن احتمالات المواجهة العسكرية التي تعتمد على خطط وعلى عتاد وعلى جيوش أمر لا يمكن أن ينجح ولا يتوقع له النجاح من أصله ..
    وفي هذا السياق يمكن أن نرد ما يجري في الساحة العراقية .. وكيف أن المجهول ضرب النظام العسكري وأوجعه بشدة، فالمجاهدون ليسوا جيشا منظما، وهم بلا قواعد أرضية ثابتة، يتحركون وفق نظام المواجهة المقاومة التي تجعل من العدو هائما لا يعرف من أين ولا متى تأتيه الضربات، في الوقت التي يعلم فيها المجاهدون كل شيء عن قواعد الجيش الموالي لأمريكيا.
    وأتوقع أن ساحة الجهاد في غزة تتبلور الآن في هذا الاتجاه من اكتمال دائرة القوة الثورية لدي المجاهدين، حيث سلمت حماس السلطة لمحمود عباس الذي بدوره يرفض القيام بالواجبات والمهمات والالتزامات القائمة على كونه أصبح الحاكم على أراضي الضفة الغربية وقطاع غزة.
    هذا الاستنكاف من الطبيعي أن يضيف بُعْدَ الفوضى إلى مجهول الحالة الجهادية في قطاع غزة خصوصا ، بما يوجه المرحلة القادمة إلى حالة متكاملة بين المجهول الذي لا يدركه العدو وبين الفوضى التي أوجدها استنكاف عباس عن القيام بواجباته المنظمة والمرسومة له.. وأظن أن تصعيدا للمقاومة والجهاد سيصبح الآن أسهل وأيسر من قبل حركات المقاومة الإسلامية خصوصا.
    والمجهول يؤدي تلقائيا إلى الفوضى ,, وهنا أذكرها بمعناها الايجابي الخلاق، الذي يضيف قوة إلى قوة الثورة والثوار والمجاهدين في ميادين المواجهة ضد الحكام المستبدين وضد قوات الاحتلال الغازية.. الفوضى التي تحمي ظهر الثورة وتجعل منها كابوسا مؤرقا للأعداء الذين لا يعرفون من أين ستأتيهم الضربة القادمة ولا كيف ولا مدى قوتها ولا من الذي سيقوم بها، كل هذه الأشياء عندما تتوفر في ميدان مواجهة الاستبداد والاحتلال ستجعل من صمود وثبات هؤلاء أمرا مستحيلا ، بل إن احتمالات السقوط المدوية تصبح كل يوم أقرب وأقرب لتحقيق النصر الكبير للثورة وللمجاهدين .

  8. #38
    عضو نشيط الصورة الرمزية بهائي راغب شراب
    تاريخ التسجيل
    09 2006
    الدولة
    خانيونس
    المشاركات
    1,560
    مشاركات المدونة
    228

    رد: في الثورة

    الجنرالات أم الشعوب
    في مواجهة الشعوب
    يسقط الجنرالات مهما امتلكوا من قوة ومن أسلحة
    الشعوب هي التي تصنع القادة
    أما الجنرالات فهم مجرد موظفين وصلوا لمناصبهم بناء على عدد سنوات عملهم
    وليس بسبب أعمالهم المبدعة الخلاقة
    باستثناء القليلين جدا منهم
    الشعوب دائما أقوى
    وروح الشعوب دائما حية إلى أن يشاء الله

  9. #39
    عضو نشيط الصورة الرمزية بهائي راغب شراب
    تاريخ التسجيل
    09 2006
    الدولة
    خانيونس
    المشاركات
    1,560
    مشاركات المدونة
    228

    رد: في الثورة

    أخطاؤنا ليست سيفا مصلتا على رقابنا
    اذا عرفنا كيف نتعامل معها لتجاوزها و/ أو تصحيحها
    لكنها تصبح انتحارا بنية وقصد إذا تعايشنا معها وقبلناها كما هي بدون ان نعمل او نحاول أن نصححها
    هكذا هو العمل الثوري الناجح الذي نحصل عليه من خلال تراكمات الأخطاء وتصحيحها ..
    لننس كل شيء .. إلا ..
    اننا ماضون في المقاومة والثورة حتى تحرير فلسطين كل فلسطين

  10. #40
    عضو نشيط الصورة الرمزية بهائي راغب شراب
    تاريخ التسجيل
    09 2006
    الدولة
    خانيونس
    المشاركات
    1,560
    مشاركات المدونة
    228

    رد: في الثورة

    الثورات تحتاج الى نظام حكم ثوري
    هذا هو الدرس الأساسي الذي اثبتت صحته ثورتا تونس ومصر
    عندما حكمهما نظامان ضد الثورة
    فأضاعا الثورة








  11. #41
    عضو نشيط الصورة الرمزية بهائي راغب شراب
    تاريخ التسجيل
    09 2006
    الدولة
    خانيونس
    المشاركات
    1,560
    مشاركات المدونة
    228

    رد: في الثورة

    أعمدة المقاومة

    المقاومة فعل رد فعل على فعل تعد الذي هو ..
    اعتداء فوق المألوف ينافي أواسط الأمور وسيرها الطبيعي ولا تقبل به الأديان ولا السليقة الإنسانية ولا الأعراف ولا التقاليد المجتمعية ولا تقبله مجموعات الدول الأممية والقطرية والإقليمية ويرفضه الأفراد بالمطلق لأنه يناقض المصالح والاحتياجات والحقوق التي يتمتعون بها وفق تسلسل خلق الله الناس عليه ، ..
    ولذا فإن المقاومة هي فعل طبيعي فطري شرعي اعتمدته الحاجات المجتمعية والشرائع السماوية والأعراف والعادات والتقاليد الموروثة ، واعتمدته ضرورات الفعل الحضاري واعتمدتها الجماعات والدول في مختلف مراحل تطور البشرية ..
    واعتمدت من قبل البشرية جمعاء لضرورة الحفاظ على النفس وضرورة رد المعتدي والظالم عن طمعه ولضرورة استرجاع الحقوق المغتصبة ، ولضرورة البقاء والعيش بكرامة وشرف وسؤدد ..
    والمقاومة فعل مستمر متواصل ، لا ينقطع ما بقيت الحياة فوق الأرض وهو ليس فعلاً خاصاً بفئة دون فئة ولا دولة دون دولة ، ولا جنس دون جنس ..
    وهي فعل مدني كما هو عسكري .. فعل مدني لازم لبناء الدولة والمجتمع وحمايتها من الفوضى الداخلية وأفضل مثال لها هو مجموعة القوانين والتشريعات التي يضعها المشرعون لتنظيم الحياة في نواحيها المختلفة التي تفرض معايير محددة للجرائم والقصاص وعقوبات رادعة لكل مجرم مانعة كل جرم .
    وهي فعل عسكري لازم ولا بد منه لرد المعتدين والغزاة ، ولحماية الثغور والأنحاء ولاستعادة الحقوق المغتصبة ، ولأجل ذلك تنشأ الجيوش ويصنع السلاح ..
    والمقاومة حق أصيل من حقوق الشعوب والأمم والأفراد لا يمكن استبداله ولا التنازل عنه تحت أي دعوى من دعاوى العقود والاتفاقات في السلم والهدنة ، ..
    والأصل في المقاومة أنها فعل خير ضد فعل شر بجميع وجوهه الذي إذا استشرى يعم الخراب والفقر والمرض والجهل ، وهي آفات إذا وجدت في أي عصر أو مكان فإنه لا يقوم لأي أمة أو شعب أو جماعة أو فرد قائمة أبدا ..
    وعلى مر التاريخ كانت المقاومة هي السبيل الوحيد لطرد الغزاة ولتحرير الدول واستقلالها ، وكانت العنصر السياسي لبناء الحضارات الخلاقة القوية المانعة .
    ولما كانت المقاومة أصل من أصول تسيير الحياة ..ولما كانت سبباً من أسباب التحرير والبناء .. ولما كانت العنصر الرئيس ضمن مجموعة من قيم الانتماء والوفاء والعزة والشرف والإباء والكرامة ، فإن احتياجات المقاومة وأدواتها تحتل بالتالي موقع الأولوية القصوى لدى الشعوب الحرة ، للوصول إلى إثبات الذات وإلى موقع الصدارة والتأثير ..
    **

    لقد أثبتت تجارب المقاومة المختلفة عبر العصور والأمكنة أن ثم قواعد أساسية يجب توافرها وتصعيدها حتى تصل المقاومة إلى مربع النصر الأخير .. حتى أنه لا يمكن الاستغناء عن أي قاعدة من هذه القواعد ولا استبدالها بأي آلية أخرى لأنها ثوابت أو شبيهة بالثوابت وهي كأعمدة البيت الواحد يجب أن ترتفع جميعها لتحمل السقف ..وهو هنا النصر الأخير ..
    الإيمان بالله .. وأن يكون الحق معك .. والقيادة المقاومة .. وأدوات المقاومة ..والشعب المقاوم .. واقتصاد المقاومة .. والخطاب الإعلامي وتطهير الساحة ..
    هذه جميعها قواعد أساسية لا يجوز إسقاط أي واحدة منها ؛ أنها تمثل منظومة القتال والمقاومة ، ولأنها معاً تشكل مفتاح النصر الأخير .
    **



    ردإعادة توجيه

  12. #42
    عضو نشيط الصورة الرمزية بهائي راغب شراب
    تاريخ التسجيل
    09 2006
    الدولة
    خانيونس
    المشاركات
    1,560
    مشاركات المدونة
    228

    رد: في الثورة

    أعمدة المقاومة 2
    قاعدة الإيمان بالله : رأس النصر ومفتاحه الأساسي ، وهو الجدار الواقي في وجه السقوط والتراجع .
    الإيمان بالله يمنح المقاومة شرعيتها الدينية ويمنحها الحصانة الذاتية أمام الأعداء و المرجفين الذين يحاولون تشويهها أو حرفها عن مسارها ..
    لقد كان الإسلام صريحاً وواضحاً في دعوته لقتال ومجاهدة الكفار والمعتدين وجعل من الجهاد قربى يتقرب بها إلى الله .. فالجهاد في الإسلام واجب شرعي يسر كل مؤمن أن ينخرط فيه مرضاة لله وتقرباً له ..يقول تعالى في آية (9) من سورة الممتحنة " إنما ينهاكم الله عن الذين قاتلوكم في الدين وأخرجوكم من دياركم وظاهروا على إخراجكم أن تولوهم ، ومن يتولهم فأولئك هم الظالمون "
    والإسلام يبين ويحدد الشروط والأحوال التي يجب أن يكون عليها المسلم ويدعوه إلى الإعداد والقتال الدائم والمجاهدة .. فـ (المؤمن القوي خير وأحب إلى الله من المؤمن الضعيف)..
    ويقول تعالى في آية (60 ) من سورة الأنفال : (وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة ومن رباط الخيل ترهبون به عدو الله وعدوكم وآخرين من دونهم لا تعلمونهم الله يعلمهم ، وما تنفقوا من شيء في سبيل الله يوف إليكم وأنتم لاتظلمون ) ، ويقول في الآية (41 ) من سورة التوبة : " انفروا خفافا وثقالا ، وجاهدوا باموالكم وأنفسكم في سبيل الله ، ذلكم خير لكم إن كنتم تعلمون "
    والإسلام أيضاً يوضح للمجاهدين المؤمنين أنه لا يضيع أجرهم في الدنيا والآخرة .. ففي الدنيا لهم النصر .. ومن يمت في قتال مصيره الجنة خالداً فيها ..
    ففي الحالتين المؤمن المجاهد المقاوم مثاب من الله ..النصر في الدنيا ثواب ..والجنة في الآخرة ثواب ..
    **
    قاعدة أن تكون صاحب الحق الذي تقاتل من أجله :
    كأن تُغْزَى دولةٌ من قبل دولة .. وكأن يُعْتَدي عليك ويقع عليك الظلم الفادح بدون سبب .. وكأن تُغتَصب حقوقُك أو حق واحد منها فتسعى لاسترجاعه ..
    من المهم جداً أن يكون المقاوم صاحب الحق لأنه بذلك يكسب الإسناد الديني ثم الإسناد البشري ثم الإسناد الدولي .. وهو قوي دائماً حتى لو كان مجرداً من السلاح وأدوات القتال ، فإرادته تكون دائماً الحافز والعنصر الحاسم في معركة استرداد الحق ، لأن أحداً لا يمكن له تبرير اغتصاب الحقوق وغزو البلاد أو ظلم العباد .. فهذه كلها محظورات وجرائم ، للمعتدى عليه صاحب الحق أياً كان الحق أو الواجب بل الفرض في أن يعلي راية القتال والمقاومة وأن يجاهد الغزاة والظالمين والمغتصبين ليخلص حقوقه كاملة إليه ..
    **

  13. #43
    عضو نشيط الصورة الرمزية بهائي راغب شراب
    تاريخ التسجيل
    09 2006
    الدولة
    خانيونس
    المشاركات
    1,560
    مشاركات المدونة
    228

    رد: في الثورة

    أعمدة المقاومة 3

    قاعدة القيادة المقاومة :
    وهذه تتمثل أهميتها في المواجهات الكبرى التي تدور فيما بين الدول وتلك التي تفجرها الشعوب في وجه الطغاة والغزاة لطردهم من البلاد ..
    حيث تمثل القيادة المقاومة العنصر الحاسم في المعارك .. وكلما كانت قيادة المقاومة نابعة من الشعب وتنطق باسمه وتنطلق من الحفاظ على مصالحه وحقوقه ، كانت المقاومة ذات جدوى عظيمة وذات تأثير قوي حيث الشعب كله يلتف حولها يحميها ويصونها ..
    والقيادة المقاومة هي التي تعطي دائماً القدوة والمثال في التقدم لمحاربة الأعداء ، فهي التي تعلن القتال وتدعو الناس إلى المقاومة والانخراط فيها وهي التي تستثير هممهم العالية وشجاعتهم ونخوتهم للدفاع عن حقوقهم وينهم وأوطانهم ولرد الغزاة عن حدود ديارهم ، وذلك إقتداء بالنبي وتصديقا لقوله تعالى {يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ حَرِّضِ الْمُؤْمِنِينَ عَلَى الْقِتَالِ إِن يَكُن مِّنكُمْ عِشْرُونَ صَابِرُونَ يَغْلِبُواْ مِئَتَيْنِ وَإِن يَكُن مِّنكُم مِّئَةٌ يَغْلِبُواْ أَلْفاً مِّنَ الَّذِينَ كَفَرُواْ بِأَنَّهُمْ قَوْمٌ لاَّ يَفْقَهُونَ }الأنفال65
    والقيادة المقاومة هي التي تمتلك نواصي الفقه المقاوم وتدرك ما تفعله وتخطط لأجله ، تعي حجم صعاب الطريق والمعوقات التي تواجهها على الأرض فتعد لها الخطط اللازمة لقهرها وتجاوزها ..
    والقيادة المقاومة هي التي تمتلك مهارات وقدرات وطاقات لا محدودة حول كيفية إدارة معركة المقاومة في الداخل والخارج وفي ميادين الاشتباك .. بحيث تحقق أفضل المكاسب الميدانية والشعبية والإسلامية ..
    والقيادة المقاومة هي التي تتعامل بشفافية وبصدق مع قواعدها المقاومة ومع جماهير شعبها حيث الحقائق والمكاشفة هي عنوان التعامل مع الآخرين المحليين والأصدقاء الخارجيين ..
    والقيادة المقاومة هي المقاومة القادرة على تقديم المبادرات الخلاقة بين الحين والآخر وحسب معطيات ونتائج المعارك في استهداف المزيد من الانتصارات والمزيد من الأنصار ..
    قاعدة أدوات المقاومة :-
    لا توجد مقاومة بدون أدوات .. وبدون وسائل .. وبدون إعداد فكري .. وجسدي .. ليس هناك أي مقاومة فارغة أو ميتة .. بل هناك مقاومة حية ..تتحرك بحرية ..تتطور بثبات .. وتتقدم بثقة نحو هدفها .. وليس مطلوباً من المقاومة أن تسير دائماً على خط مستقيم لتصل إلى غايتها .. بل إنه من المهارة والذكاء الالتفاف عن الطريق المستقيم ، لجعل الأمور أكثر جاهزية وأعظم شاناً.. حيث يشعر العدوان المقاومة موجودة في كل مكان .. تحاصره وتضيق عليه .. تحصي عليه أنفاسه وسكناته ، وتجعله في حالة من الخوف الدائم والضغط المتواصل الذي يوصله في النهاية إلى حافة الانهيار والهروب ..
    أدوات المقاومة هي من تكسبها بعدها الشامل المقاوم ..وهي من يميزها عن غيرها من الأفعال غير ذي صلة بالمقاومة حيث أهم أدوات المقاومة ..
    الإعداد الجيد والمسبق والمتواصل الروحي ..والنفسي ..والبدني ،حتى يمتلك المقاوم مهارات القتال بجميع أشكاله ..تحفزه وتدفعه للقتال وتجعل منه حائط صد ومواجهة ..مع الإعداد البدني الذي يؤهله للصبر عند المكاره والصمود عند المواجهة ..يتحمل الأذى والجراح ..ولكنه لا يتحمل أن يتنازل عن حقه وعن عقيدته وعن مبادئه وعن كرامته وشرفه وعزة نفسه ..
    الاعتماد على الموارد الذاتية المتوفرة لدى المقاوم و البلد المقاوم، حيث يمنحه هذا حرية كاملة من ضرب الأعداء ومبارزتهم بدون هوادة ،وتمنحه القدرة على الإبداع الخلاق في إيجاد وسائل وأدوات قتالية خاصة به ..مما يحرره من إمكانية تبعيته لقرار الأجنبي الذي يزوده بالمال والسلاح ..فتصبح المقاومة بالتالي مرهونة بالكامل لقرار الأجنبي والذي يسعى أن تسير الأمور وفق أهواءه ومصالحه ..لا وفق مصالح المقاومة مما يهدد المقاومة في صميم وجودها ..ويسلخ عنها أهم أسلحتها ألا وهي حرية العمل والاستمرار ضد العدو وفق هدف استعادة الحقوق أو طرد الغزاة المحتلين الغاصبين لبلاده ..
    ويعتبر الصمود والصبر من أهم ما يميز المقاومة والمقاومين ..لأن جلدهم ومثابرتهم في الهجوم والدفاع ،في مشاغلة العدو في جميع الأمكنة والأوقات ..هذا الجلد والتصميم هو ما يعطيهم قوتهم ويزيد من فرص الانتصار على العدو فالمقاومة كما هو معروف للجميع هي فعل قاس وقوي يتم وفق ظروف بالغة الصعوبة والتي دائماً تكون في صالح العدو ..
    وقبل كل شيء ..تحتل الشجاعة والمروءة أساس الفعل الإنساني ؛فإنه لا يتصور أن الجبان يسعى نحو حقه أياً كان مردود ذلك عليه ..فالجبان معروف دائماً أنه أناني يسعى جاهداً إلى الحياة ..يتمسك بها وهو هنا على استعداد دائم للهروب من المواجهة وهو بالتالي بئس المثال والقدوة ..
    والجبان تنعدم منه المروءة والعزة والكرامة ، فالدنيا عنده بمقياس حياته ووجوده وهذا يؤهله لأن يبيع نفسه للشيطان ويصبح بالتالي صيداً سهلاً بيد الأعداء ..يجندونه .. ليصبح خنجراً يطعن في ظهر المقاومة من خلال بث الأكاذيب والإشاعات ..ومن خلال الهروب من مكانه في ميدان القتال ؛مما يفتح المجال للعدو ليخترق صفوف المقاومين من ثغرته ..
    وبالعكس من ذلك ..الشجاع الذي لا يستنكف أن يقدم روحه رخيصة في سبيل إعلاء كلمة الله وفي سبيل تحرير وطنه واستعادة حقه المغتصب وفي سبيل محاربة الطغاة والغزاة ..
    الدنيا عند الشجاع لا تساوي حرفاً واحداً من حروف العزة والكرامة والإباء ..
    والشجاع صاحب مروءة ونخوة وهمة عالية ..لا يرضى بالدنية في الأمور كلها ؛فنجده ثابتاً على الحق ..مجتهداً في طلبه ،ويسعى إلى القتال سعي الجبان إلى الهروب منه ..
    الشجاع هو الذي يقطع الرقاب لا السيف ..هو الذي يقود الجحافل ويقدم المثال الإنساني العادل للمقاوم الشريف صاحب الحق ..
    ومن هنا .. فإنه يجب التأكيد على معاني وصفات الشجاعة والإقدام والحرص على أن يكونوا من ضمن جيش المقاومة ومن قادتها ،وبحيث يستبعد منذ البداية كل من يشك بضعفه وجبنه وحبه للحياة ..
    الشجاع يجد نفسه في المواقف الصعبة ..وفي القتال ..وفي الصبر ..والصمود و..المجاهدة ..

  14. #44
    عضو نشيط الصورة الرمزية بهائي راغب شراب
    تاريخ التسجيل
    09 2006
    الدولة
    خانيونس
    المشاركات
    1,560
    مشاركات المدونة
    228

    رد: في الثورة

    أعمدة المقاومة 4

    قاعدة الشعب المقاوم:-

    لا يتصور أبداً أن وجدت مقاومة ما على ظهر الأرض وعلى مر التاريخ معزولة عن عمقها وامتدادها الشعبي .
    ولم يذكر التاريخ لنا أبداً أن مقاومة أو جيشً انطلق للحرب فجأة بدون مقدمات ولا شواهد ولا أسباب ..
    الشعوب دائماً هي منطلق وجود المقاومة وتفجيرها في وجه العداء أيا كان شكلهم وعنوانهم ..فالظلم عندما يقع فإنما يقع على الشعب ويعاني منه الشعب و..والغزو عندما يقع فإن التدمير والقتل يقع على الشعب وعلى أملاكه ..فعلى الشعب دائماً تدور الدوائر وهو الذي يدفع دائما الثمن آلاماً وعذابات وخراباً وضيعاً وتشريداً و.. و..
    ومن هذا الرحم المشتعل تخرج المقاومة وتنمو وتتطور لتعد الأمور إلى نصابها ولتصحيح الأوضاع باتجاه أن يأخذ الشعب المبادرة بيده للدفاع و المقومة ضد الطغاة والغزاة والظالمين..
    والشعب الواعي المتعلم هو الوعاء الأفضل لنمو المقاومة وحمايتها ؛لأنه يكون كما المصنع في حالة الإنتاج المتواصل لمقومات المقاومة البشرية والمادية والمعنوية ..ولما يمثله من إسناد ودعم مباشر عسكري واقتصادي ..ولما يمثله من كونه قاعدة خلفية تحمي ظهر المقاومة وتمده بما يحتاجه من أدوات ومؤن القتال ..ولما يوفره ويدرعه وينتجه في مجال العمل والإنتاج الذي يضمن تطوير وتوفير جميع احتياجات المقاومة الأساسية من مأكل ومشرب وسلاح ..
    الشعب المقاوم هو شعب الأمن وصمام الأمان للمقاومة ..
    وفيه يتجلى التلاحم بين الجهد العسكري والعمل المدني ..ويتجلى فيه الوحدة الوطنية التي تجمع جميع الفئات والأجناس وتذيب الفوارق بينهم ويجعل من جميع أفراد الشعب وحده قائمة هدف ضرب الظالمين والطغاة ورد الغزاة واسترجاع الحقوق المغتصبة ..
    ولكي يتحقق ذلك ينبغي العمل دائماً في حالات السلم بالخصوص على تزويد الشعب بأدوات القوة والصمود والإنتاج من خلال تعزيز العلوم والاختراعات والصناعة والزراعة ..ومن خلال بث وزرع العزة والكرامة والشرف في نفوس الأفراد منذ بدايات التنشئة والتربية ،ويجب الاهتمام بالنواحي الفكرية والصحية وإزالة التناقضات داخل المجتمع وفي مقدمة كل شيء يجب بناء الشعب على مبادئ وعلى أخلاق الدين الإسلامي الذي هو عماد الأمور ومبعث الانتماء لله وللوطن وللشعب ..
    وأخيراً فإن النسب المريض الجاهل والفقير والضعيف المفتقد للعدالة وللإحساس بالحياة الكريمة الأبية لا يمكن الاعتماد عليه في التأسيس للمقاومة .


  15. #45
    عضو نشيط الصورة الرمزية بهائي راغب شراب
    تاريخ التسجيل
    09 2006
    الدولة
    خانيونس
    المشاركات
    1,560
    مشاركات المدونة
    228

    رد: في الثورة

    أعمدة المقاومة 5

    قاعدة تطهير الساحة:-

    إن تأمين الخطوط الخلفية للمقاومة وتطهيرها من عيون الأعداء والجواسيس يعتبر هاجساً قائماً يقض مضاجع المقاومين ؛لأنهم في حالة اشتغال دائم بمواجهة العدو وقتاله ..ولذا فإن عيونهم وجواسيسهم تكون كلها متنبهة في اتجاه العدو ..
    بافتراض أن ظهورهم محمية ومصانة حيث في الخلف شعبهم بمؤسساته وأفراده الذي يمدهم ويسندهم بما يحتاجونه ..والذي هو منهم وهم منه ..وهم لأجل ذلك لا يعيرون للاهتمام الزائد بالخلف بظن أنهم مؤمَّنين ضد الأعداء ..
    ومن هذه الثغرة يجهد الأعداء لإيجاد أعوان وخدم يزودونه بما يحتاج من المعلومات الإستخبارية عن استعدادات وإمكانيات المقاومين .. فيعد حساباته بناءً على ذلك بحيث يوقع أكبر الخسائر الممكنة بالمقاومة وإلحاق الهزيمة الساحقة بها ..
    وهو يحتاج للأعوان أيضاً لبث الأكاذيب والإشاعات التي تساهم في إضعاف الجبهة الداخلية الشعبية المساندة للمقاومين ..فينشغلون بأمور لا علاقة لها بالمقاومة مما تجد المقاومة نفسها وكأنها في عزلة عن شعبها وقاعدتها الشعبية مما يعرضها لأفدح الخسائر وأعظم الأخطار ..
    ومن هنا .. يحسب حساباً مهماً ..ويقود الجهود كلها لتأمين القاعدة الشعبية وأيضاً تأمين ساحة القتال من العملاء والخونة ولعل أفضل رادع لمثل هؤلاء هو الإعدام الفوري الخونة ليكونوا عبرة وعظة لغيرهم ، ويكون بمحاصرة المرجفين والمنافقين من مروجي الإشاعات والأكاذيب وكشفهم أمام الشعب ..وبتوضيح الحقائق الصادقة من خلال تقديم المعلومات الكافية والتي لا تمس المقاومة ..
    تطهير الساحة يبدأ قبل المعارك وأثناءها وبعدها حيث التأمين مطلوب لتفادي الكشف عن الاستعدادات المعنوية والمادية أو الأهداف ..ولإخفاء عناصر المقاومة وإمكانياتها الحقيقية عن العدو الذي يجب أن يؤخذ على حين غرة بالأماكن والتواقيت والإمكانيات وحجم العمليات و..و..
    إن الخونة والعملاء والمرجفين والمنافقين ومروجي الأكاذيب والإشاعات ..هؤلاء جميعهم يمثلون الطابور الخامس في قوات العدو ..
    ولما كانت السرية في المعارك والحروب من أسس وأوليات الانتصار ..ولأجل الحفاظ على هذه السرية ..فإن الطابور الخامس هذا يجب محاربته والقضاء عليه منذ البداية تفادياً لاستفحال خطره المدمر على الدول بشكل عام وعلى المقاومة بشكل خاص ..ولا يجب أن يسمح أبداً بالظهور لأي من عناصر هذا الطابور .


  16. #46
    عضو نشيط الصورة الرمزية بهائي راغب شراب
    تاريخ التسجيل
    09 2006
    الدولة
    خانيونس
    المشاركات
    1,560
    مشاركات المدونة
    228

    رد: في الثورة

    أعمدة المقاومة 6

    قاعدة اقتصاد المقاومة

    من المعلوم البديهي إن الاقتصاد هو قوام أي دولة ، وبدونه لا يصبح بمقدور مواطنيها الاستمرار في الحياة بشكل طبيعي كريم وعزيز للنفس والروح ، فمكانة الاقتصاد أساسية للتطور والنمو في ظل الظروف العادية واليومية البسيطة ، حيث تعتمد عليه عجلة الحياة في دورانها الطبيعي ، ..
    وإذا كان ذلك معلوما حول أهمية أن يكون الاقتصاد قويا ومبنيا على أسس إنتاجية وإبداعية لحفظ حق الدولة والمواطن في اخذ دوره وأن يحتل مكانه الذي يستحق في هذا العالم الواسع والمتشعب والمتعدد المذاهب والأهواء والذي يخضع اليوم لهجمة أحادية القوة العسكرية والاقتصادية لتفرض هيمنتها على الاقتصاد العالمي كله كطريق للسيطرة والحكم اللا محدود وغير المقيد بأي قيود أخلاقية أو إنسانية ..
    فإنه من الأحرى على الشعب المقاوم أن يعد نفسه وخططه الاقتصادية لتخدم حالة المقاومة وتمد لها من أسباب التواصل والانطلاق لتحقيق الأهداف العملياتية والنهائية للمقاومة ألا وهو النصر ، والاقتصاد القوي هو أهم عنصر إذا توفر انطلق بالمقاومة نحو النصر بلا تردد ولا تأخير .
    إن المقاومة كعمل حربي يؤثر بشكل مباشر على مستوى تقدم الاقتصاد ، حيث أن الكثير من الموارد يتم تحويلها لخدمة المقاومة مما يشكل عبئا على الموارد البشرية والصناعية والزراعية التي يجب إعادة تنظيمها وإعادة ترتيب الأولويات بحيث يقلل إلى أدنى مستوى من التأثيرات الضارة على المستوى الاقتصادي العام للدولة المقاومة ، ويجب التعامل مع الاقتصاد كاقتصاد أزمة حيث يتم اتخاذ العديد من الإجراءات التي تساهم بفعالية في خدمة المقاومة وفي نفس الوقت تخدم المواطنين العاديين بحيث لا يشعرون أن نقصا حادا قد أصابهم ، ..
    الترشيد في الموارد وفي الإنفاق كوضع برامج محددة ومواقيت معينة للمحاصصة ولتوزيع المواد على المواطنين بعدالة وكفاية ، والتوجه التعاوني في تنفيذ وإدارة المشاريع والأعمال المنتجة التي يجب التركيز وال حرب المقاومة ، وإعادة الاعتبار للتكافل الأسري والاجتماعي بين أفراد الشعب بحيث يتضامن الجميع فيما بينهم في توفير الاحتياجات الضرورية للمحتاجين غير القادرين على توفيرها لأنفسهم بأنفسهم ، ثم توزيع الأدوار وتبادلية المهام الاقتصادية والاجتماعية ، وتشديد الرقابة التموينية والإنتاجية لمنع الاحتكار والتوجيه غير السليم لبناء الاقتصاد ..
    اقتصاد المقاومة هو شان أول تعتمد عليه المقاومة كعامل حاسم في إدارة معركتها ضد العدو وهذا بالتالي يتطلب إدارة مقاومة رائدة لاقتصاد المقاومة لتحقيق التفوق على العدو .

  17. #47
    عضو نشيط الصورة الرمزية بهائي راغب شراب
    تاريخ التسجيل
    09 2006
    الدولة
    خانيونس
    المشاركات
    1,560
    مشاركات المدونة
    228

    رد: في الثورة

    يمكننا الآن أن نبدأ بدايتنا
    مقال قديم
    بهائي راغب شراب


    4/5/1994
    يمكننا الآن أن نبدأ بدايتنا ./ ويمكننا أن نُجْمِلَ اللحظات في / اللحظة .
    بدايتنا لم تكن في يوم من الأيام لغيرنا ملكا .. / ربما تهنا .. / ربما أبعدتنا المسافات البعيدة والقريبة / ربما أعشى عيوننا / السراب المؤبد الذي احتوانا في جوانحه فـأضلنا السبيل .. / ربما جاءت صحوتنا متأخرة ..
    ربما .. ربما .. / لكننا الآن جئنا . /
    *
    إذن يحق لنا ما يحق لغيرنا / يجوز لنا الابتسام ، / وأن نعود إلى / بيعتنا ، / فنمشي على قدمين اثنتين فقط ، / ونُسْقِط عن كواهلنا معاني السُخْرة .
    يحق لنا أن نذهب إلى البحر ، / نعقد معه اتفاقاً ليغسل آثامنا / الماضية / ويقبل عودتنا إلى خفقات أمواجه الحانية .
    ونحبه نحن ../ نحبه من نخاع العصور البدائية التي تمردت معنا
    فصنعنا التكوين والانصهار / فذبنا وذبنا حتى غطى / امتدادنا الحواري والأزقة ../ يمكننا الآن أن ننصب الخيمة على شواطئنا
    وأن نسبح ملء أجسادنا الحية .
    *
    يمكننا أن نصف العسس القادمين / من الغياب إلى الحضور بأنهم غدنا ، / وهم دمنا الذي يجري في عروق بلادنا .../ يطهرونها من الخبائث والرواسب ،/ ويُبْعِدون عن سمائنا الغازات الخانقة ،
    ويحطمون قضبان الزنازين التي / أفسدها احتجاز الأبرياء ، / وصراخ المظلومين داخلها .
    وهم اليد التي تمسح الخوف / عن عيون صغارنا ، / تزيل الارتعاشات الحزينة من خلجات صدورنا .
    وهم فلذات هذه الأرض ، / وأكبادنا التي تمشي عليها .../ يوزعون ضياءهم ../ فنتنسم من خلالهم حريتنا التي سلبت ، / فأعادوها إلينا مع تباشير قدومهم / المؤمل من بعيد .
    *
    غزة - أريحا أولاً / لم يكن هدفاً لنا ،/ ولم يصبح غاية قصوى / آمالنا التي / يجب الوصول لها .
    غزة - أريحا أولاً / مقدمة اللحن الكبير الذي سنغنيه في سنواتنا / القادمة / حتى نتجاوز الأسماء ../ والأمعاء ../ ولا نسقط في براثن القرحة ..
    لأنها الفرحة ../ تعشش الآن في سحابات أُلْفتنا / تستدعي خير / هذه اللحظة ./ تمطرنا الأمن والنشوة .
    *
    لنركن جانباً عذاباتنا الأولى / دون أن ننسى ../ أن جراحنا / أعطتنا حقنا أن نملك اللحظة ..
    لنبق مع تذكاراتنا : / تشريدنا الدامي ، وغربتنا المرة ، / قتلنا ، وذبحنا ، وأسرنا ،/ وإغلاق المطارات أمام هوياتنا المثلى ،/ وسَلْبَنَا من أحلامنا ،/ وتَهْريبنا عَبْر الحدود ، وعبر العروق ، وعبر الدماء .. وعبر لعبة شد الحبل .. و .. و .. / لَطْمِ الخدود ..
    هذه تذكاراتنا ../ هزمناها كلها ،/ واحتفظنا بهاماتنا مرفوعة ،/ لم نطأطئ للظلام ،/ مررنا بسلام من تحت العواصف والسيول
    ووصلنا إلى لحظة البدر الرشيق / لحظة التقاء الحبيب مع الحبيب
    *
    لنلثم الآن أيادينا / ولنرشف كأساً من الماء القراح / نخب بقاءنا / عُنْوَة ./ نَخْبَ بلادنا الصَفْوَة ./ نخب أعلامنا تعلوا أفواج العائدين / من البعيد ، من السجون ،/ ومن بلاد المتاهات الطويلة.
    لنلثم أصابعنا التي داست على الزناد عند أول طلقة / وعندما حملت أيادينا حجارة الثورة ، / رمتها على جنود الاحتلال ../ أذاقتهم طعم الخوف والغربة ./ أعادتهم إلى أحجامهم ، / فأضحوا أسرى للخوف من أيامنا الجمرة ./ وأشعلنا أرضنا ثورة ../ وأشعلنا أرضنا ثورة ../
    *
    فهل نبقى ..؟
    هل نبقى إلى النهايات السعيدة ..؟ / هل نشارك في الغناء / ونطلق الزغاريد العتيدة ..؟ / هل نبقى الشوك والوردة ..؟ / نعادي من يعادينا ، / ونُقَبِلَ الوردة . .؟ / نُسالم من يسالمنا ،
    ونحرق الشوك ..؟
    *
    هل تصمد الأيام ..؟ / بعد منتصف الليل ../ نزحف للنجوم أو للجنوب ، / نعشق أرضنا الثَرَّة ، / ونعلن المجد للجنوب .. للفقر .. للثورة .. / والمجد لمن مات وهو بعد في عمره زهرة ... / وأعلن الثورة .
    *
    لنفتح بواباتنا / نعلنها ابتسامة حرة ،/ كاملة الأوصاف ، / لا ينقصها حرف ولا بصمة .
    لتدخل أفواجنا تفتتح مسيرة القرن ،/ لنعمر البيت ،/ ونملأ الجرة
    لنعالج جراحنا المرة ، / ونعلن أننا تناسينا مآسينا ،/ وانتصرنا على الشهوة .
    ونحبس الشهوة ،/ ونردم الجفوة ..
    *
    يمكننا الآن أن نبدأ بدايتنا /
    نعلن الصحوة / ونعلن ../ قد كسبنا هذه الجولة .../ والقادم ..!
    الأصعب صولة
    القادم ..؟!
    ؟؟؟
    4 / 5 / 1994 - خان يونس

  18. #48
    عضو نشيط الصورة الرمزية بهائي راغب شراب
    تاريخ التسجيل
    09 2006
    الدولة
    خانيونس
    المشاركات
    1,560
    مشاركات المدونة
    228

    رد: في الثورة

    المقارنة بين الأعداء
    6/12/2021

    لا تجوز المقارنة بين عدوين أو أكثر لك لأنك ستخرج من المقارنة بتزيين واحد وإسقاط آخر مع أن الكل أعداؤك آذوك وحاربوك واعتدوا عليك وشردوا وخربوا ودمروا وأفسدوا البلاد والعباد

    المقارنة لا تجوز أبدا إذا كنا سنفضل عدواً على عدوٍ آخر فهم الأولياء لبعضهم البعض
    اتفقوا على تدميرك وافسادك ومحاربتك ،
    وعلى إخضاعك لطغيانهم و جبروتهم واغتصابهم لحقوقك كلها،
    وعلى تحطيم روحك وثلم شرفك وجرح كرامتك،
    وعلى اخراجك من دائرة الحياة الانسانية ،
    ويسعون معا كل بطريقته وأدواته الشريرة ليسلبوا نصيبك من الأمن والأمان والسلام الذي تعيش فيه وتدافع عنه وتريده لأبنائك واحفادك وأبناء وطنك

    الأعداء نحصرهم مع بعضهم البعض في دائرة رد عدوانهم وظلمهم وإلا ..
    فسنكون أسهل من اغتصبوا حقه ، وأسرع من خضع لهم ، وأذل من استسلم وخنع لعدوانهم ..
    ***
    ب.ر.ش.


  19. #49
    عضو نشيط الصورة الرمزية بهائي راغب شراب
    تاريخ التسجيل
    09 2006
    الدولة
    خانيونس
    المشاركات
    1,560
    مشاركات المدونة
    228

    رد: في الثورة

    في الثورة
    عباس وفتح

    2-1-2022

    في الثورة

    من عوامل تأخير انتصار الثورة أن يرتقى الخونة أعلى مراكز القيادة والمسئولية فيها وأن يناط بهم إدارة الحوارات والمفاوضات مع العدو لإنهاء عدوانه ولطرده من البلاد

    عباس وفتح هم النموذج الأوضح في حالتنا الفلسطينية فهم يمثلون الخنجر المغروز في وجه المقاومة وفي ظهرها
    لقد تجاوزوا كل الحدود في سعيهم لضرب المقاومة والمقاومين وحصارهم ومطاردتهم واعتقالهم وتسليمهم بل وقتلهم أيضا بكل وقاحة وفجور

    لقد وصل عباس وفصيله وبطانته إلى أقصى مستويات الخيانة والعمل لصالح الاحتلال وصالح مشروعه العنصري الديني الذي يستهدف إقامة دولة يهودية خالصة فوق أرض فلسطين وطرد كل من هو غير يهودي

    والأكثر خطورة من عباس وفتح هم أولئك المدافعين عنه والمبررين لسلوكه ضد استعادة الحقوق الفلسطينية وخصوصا حق العودة وتحرير فلسطين وتطهيرها من اليهود الغاصبين وأيضا أولئك الذين يدركون مدى خطورته على مشروع الجهاد والمقاومة بصمتهم وسكوتهم على عباس، ونجدهم يمتنعون عن اتخاذ موقف حازم وقوي لإزاحته من رأس قيادة الشعب الفلسطيني وثورته ومن حياته

    ب.ر.ش.

  20. #50
    عضو نشيط الصورة الرمزية بهائي راغب شراب
    تاريخ التسجيل
    09 2006
    الدولة
    خانيونس
    المشاركات
    1,560
    مشاركات المدونة
    228

    رد: في الثورة

    في معارك التحرير... والتطهير .. نصر او نصر
    بهائي راغب شراب
    ..
    لا ينتظر الثوار والمجاهدون ان يبدأ العدو عدوانه أو يزيد في عنفه وفي ممارساته الإجرامية ليردوا على عنف العدو وعدوانهم
    وجود الاحتلال نفسه فوق ارضنا فلسطين عدوان عنيف متواصل
    ومقاومته لا تتطلب موازين قوة ولا انتظار الوقت المناسب
    المقاومة تعني ان تضرب عدوك في كل مكان وفي كل مفصل يوجعه
    لا يجب أن يشعر العدو بالراحة او اننا قد تعبنا او نسينا
    الأوطان لا تنسى
    وعندما يتعلق الأمر بالقدس والأقصى فإن المقاومة هنا تعلوا فوق كل شيء
    ومكانها واولويتها الأولى قبل كل شيء
    المقاومة ليست عملا نرفه به عن أنفسنا ولا هي طريقة سهلة للخلاص من الدنيا
    المقاومة تعني أن تقاوم عدوك وعينك على النصر وعلى وجوب انجاز مهمة التحرير ودحر الاحتلال من فلسطين كلها بلا تهاون وبلا حسابات خسائر
    إذا بدأنا بحساب خسائرنا المتوقعة من الجهاد والمقاومة فذلك يعني وببساطة شديدة اننا تحولنا إلى تجار وسماسرة نتاجر بالوطن وأننا لم نعد نقاوم
    مقاومة العدو المغتصب لفلسطين معركة وجود بالنسبة لكل فلسطيني مولود أو سيولد
    معركة تحرير فلسطين تمر وتقوم على ايماننا العميق بأن المقاومة المسلحة هي الحل الوحيد لتحرير فلسطين كل فلسطين ولا سبيل آخر يوصلنا لهذا الهدف الا الجهاد والمقاومة
    لا ننتظر حتى يزيد العدو عدوانه
    بل نزيد مقاومته قبل ان يزيد
    فحي على المقاومة
    يا شعبي مقاومة
    مقاومة مقاومة مقاومة
    ب.ر.ش








  21. #51
    عضو نشيط الصورة الرمزية بهائي راغب شراب
    تاريخ التسجيل
    09 2006
    الدولة
    خانيونس
    المشاركات
    1,560
    مشاركات المدونة
    228

    رد: في الثورة

    كيف يفكر أعداؤنا الصهاينة . سأخبركم كيف وبماذا يفكرون....

    أما كيف يفكرون فهم يفكرون في غرف محصنة مغلقة حتى لا يسمع احد صراخهم على بعضهم البعض وهم يتشاجرون من منهم الخنزير الذي أوصلهم إلى هذا الحال من الرعب من حماس وكتائبها القسامية المظفرة

    أما بماذا يفكرون فبطريقة تخلصهم من الشعب الفلسطيني كله في الداخل والخارج وبلا استثناء، وبلا حرب وبلا خسائر... ولو كهدية من عبيدهم المطبعين العرب فأحسن وأحسن

    وقبل ذلك كيف يتجنبون السقوط المؤكد لتوريطهم أنفسهم في حرب مع الشعب الفلسطيني بقيادة حماس...
    الأمر أصعب من كيف وبماذا
    فالعدو متورط فعلا..
    فهو من جانب لا يريد ترك ساحة القدس والاقصى والضفة للمقاومة تفرض عليهم ما يفعلون وما لا يفعلون

    ومن جانب آخر هم يخشون الدخول في مواجهة مع حماس التي لن ترحمهم وستقصفهم بصواريخها المرعبة
    لكن أين المفر.. لا مفر
    غدا يوم الورطة الصهيونية كما هو يوم للعلو للمقاومة الفلسطينية
    والله مولانا ولا مولى لهم
    قتلانا في الجنة وقتلاهم في النار
    ب.ر.ش

  22. #52
    عضو نشيط الصورة الرمزية بهائي راغب شراب
    تاريخ التسجيل
    09 2006
    الدولة
    خانيونس
    المشاركات
    1,560
    مشاركات المدونة
    228

    رد: في الثورة

    علينا يقع الاختيار
    بهائي راغب شراب

    ..
    هل نرحل عن خارطة الوطن ؟
    أم تطردنا منه همجية الخوف المستورد من الأنظمة الحاكمة العنيفة التي تحكم الناس بالنار وبالنار وبالنار ، وبالموت الهارب من شهادات الوفاة ..؟!
    أم نقول للأجيال القادمة .. بل نقول للجيل الحاضر ..
    هل نقول لهم أن ثمن الحرية غال .. ثمن الحرية دم .. دم .. دم ..
    وهكذا نحن غير مستعدين لنناطح المستبدين الطغاة في أحكامهم ..
    ولسنا قادرين أن نناصبهم العداء ..
    أم نقول إنهم الرجال العسكريين يلبسون البزات المتلألئة بالنياشين وبالأوسمة ، يقع على عواتقهم استقرار هذا البلد ؟!
    لماذا نزيد الأحمال عليهم !
    فليفعلوا ما يشاءون !
    فنحن في حِلٍ من أقوالهم وأفعالهم .. وما تقترفه أياديهم ..!
    وليتمادوا في أخطائهم وليقترفوا المعاصي كلها ..!
    ما دامت رؤوسنا ستظل محفوظة كالأصنام فوق قواعد أكتافنا .؟! ..
    يا لعار هذا المكان ..
    هل كتب عليه أن يظل مسكونا بالخيال وبالأماني وبالأحلام ؟ ومكشوفا لسوط الجلادين يفرقع في الهواء قبل أن يهوي علينا بالهوان ..؟
    أم هي البشارة السوداء تبلغنا أننا غير أُهْلٍ لهذا الزمان ، ولسنا أصحاب الحق في رفع الراية فوق سارية المكان ..؟!
    علينا يقع الاختيار .. أن نكون أحراراً دائما ..
    نناصب المستبدين العداء ..
    وإما نكون قاعدة الانهيار ..!!!

  23. #53
    عضو نشيط الصورة الرمزية بهائي راغب شراب
    تاريخ التسجيل
    09 2006
    الدولة
    خانيونس
    المشاركات
    1,560
    مشاركات المدونة
    228

    رد: في الثورة

    في الثورة

    تصح الصلاة جماعة بأي عدد حضر من المصلين
    ولا ينقص ذلك من صحتها
    ولا ينقص من ثواب المصلين جماعة عدم حضور جميع المسلمين فيها
    وهكذا الثورة
    تصح بل وتجزئ
    اذا قام بها مجموعة من المسلمين دون بقية الناس
    لا يلزم للثورة أن يقوم بها الناس كلهم
    فقط يلزم أن يفجرها البعض
    ثم يلتحق بها الآخرون
    التعديل الأخير تم بواسطة بهائي راغب شراب ; 2022-07-05 الساعة 19:02

  24. #54
    عضو نشيط الصورة الرمزية بهائي راغب شراب
    تاريخ التسجيل
    09 2006
    الدولة
    خانيونس
    المشاركات
    1,560
    مشاركات المدونة
    228

    رد: في الثورة

    في الثورة

    النصر له أدواته وشروطه


    1. وأول النصر... أن تتوكل على الله وأن تخرج متوضئا ومجددا نية جهاد العدو في قلبك وفي عملك


    1. وثاني النصر .. أن تثخن في العدو حتى لا يعرف رأسه من قدميه


    1. وثالث النصر .. حافظ على طهارة ثورتك من المارقين والمتطفلين والمنافقين ومن الذين جربنا خيانتهم ووهنهم وهروبهم عند الحاجة إليه ..


    1. ورابع النصر .. أن لا ترجع قبل أن تنهي مهمتك بالنصر أو الاستشهاد


    1. وخامس النصر ... أن تثبت عند المواجهة فلا تميل ولا تنحاز إلا نحو العدو تضربه بكل قوة


    1. وسادس النصر ... ابتعد عن عشوائية العمل، واجعل فعلك الثوري منظما ومخططا


    1. وسابع النصر .. لا تبتعد عن الجماعة واعمل ضمن الجماعة وفي إطار الوحدة والكفاءة والأهلية


    1. وثامن النصر .. اهتم لسلامتك الشخصية ولا تقدمها فداء إلا بثمن يدفعه العدو غاليا


    1. وتاسع النصر .. لا تبذل جهدك إلا في عمل نافع حقيقي يصيب العدو في مقتل،


    1. وعاشر النصر .. ادخر قوتك ووقتك وفكرك للغاية الكبرى من الثورة .. القضاء على العدو ..

  25. #55
    عضو نشيط الصورة الرمزية بهائي راغب شراب
    تاريخ التسجيل
    09 2006
    الدولة
    خانيونس
    المشاركات
    1,560
    مشاركات المدونة
    228

    رد: في الثورة

    الثورة تحتاج إلى ثورة

    16/9/2014
    الحاجة إلى إعادة الاعتبار للثورة الشعبية السلمية
    هل ما نقوم به ثورة أم ,,,, نزهة
    علينا التحرك بقوة أكثر
    بتصميم أشد
    بعزائم الرجال المؤمنين
    ومطلوب بإلحاح أن نمارس الثورة بحذافيرها
    لماذا أقول ذلك؟..

    الحقيقة
    منذ مدة أبحث عن توصيف لما يجري في الساحة
    منطلقي .
    هل ما يقوم به الشعب ثورة حقيقية تتحقق فيها جميع معايير الثورات الشعبية السلمية
    وأتساءل ...
    هل حدثنا التاريخ عن ثورات منتظمة ، أي تخضع لمعايير لا يجب تجاوزها

    عندما نقترب من ثورة الشارع نلاحظ شيئا عجيبا
    أنها تقوم على المسيرات المنتظمة تنطلق من خط بداية وتنتهي عند خط الانتهاء مثل أي سباق ماراثوني رياضي
    يوميا تحدث المسيرات
    ويوميا تنتهي المسيرات
    وفي كل يوم لا يعود المتظاهرون بالكأس ولا بالميداليات
    فقط يعودون
    وثم تتواصل نفس الأحداث بنفس المشاهد كل يوم في نفس الأماكن وفي اماكن جديدة

    هل هكذا تكون ثورات الشعوب؟

    الثورات الناجحة ..
    عندما يخرج الناس فلا يرجعون أبدا الى بيوتهم وإلى اعمالهم
    إلا بعد تحقيق الانتصار الحاسم والكامل والشامل على الطاغية المستبد ونظامه العسكري الدموي

    نحن بحاجة لإعادة النظر في كل ما نعمل
    نحتاج أولا أن نعرف الثورة .. معناها وشروطها وكيفيتها ومستوياتها ومداها وأدواتها وآلياتها

    ونحتاج أكثر ان نحدد هل نحن في ثورة حقا
    وهل ما نمارسه ثورة
    وهل الذين يخرجون في الشوارع يملئونها غضبا .. ثوار فعلا ، ويدركون مسئولياتهم الثورية ، وإلى أي مدى هم مستعدون للتضحية بالنفس ..

    قد يقول أحدكم . .لكننا نضحي كل يوم ونقدم الفداء شهداء وجرحى ومعتقلين ..
    وأقول جميل هذا كله ..
    إذن لماذا لا نركز تضحياتنا وفدائنا في ..
    عدة أيام
    يخرج فيها الناس جميعهم
    ولا يعودون إلى بيوتهم إلا بعد النصر الحاسم
    والذي لا يتم إلا بإسقاط الطاغية
    وكل نظامه الفاسد

    ليس من معايير الثورات الشعبية أن تكون منتظمة ومن ثم تتحول إلى عمل روتيني نُزَيِّف من خلاله وعينا الإدراكي بقيمة الحياة الشريفة
    علينا أن نثبت أهمية الوقت في فكرنا وحركتنا
    الوقت الذي علينا حمايته من الضياع
    باستغلاله في كل درجة وثانية ودقيقة وساعة
    الوقت من أهم أسلحة الثورات
    لماذا لا نستغله .. لماذا لا نخضع أعمالنا الثورية وكل أفكارنا إلى برنامج زمني محدد

    مصر تضيع بالمتفرجين وليس فقط بالانقلابيين
    الانقلاب العسكري قوة عسكرية لا يستطيع مواجهتها وصدها إلا القوة الشعبية السلمية

    الثورات الشعبية السلمية تعني
    الثورة الشاملة الهادرة التي تجرف أمامها كل قواعد النظام الانقلابي

    الثورة تحتاج إلى ثورة

    ربما يكون الكلام قاسيا .. في بعض الأحيان نحتاج إلى الرعد ليبشرنا بقدوم المطر
    **
    بهائي راغب شراب

  26. #56
    عضو نشيط الصورة الرمزية بهائي راغب شراب
    تاريخ التسجيل
    09 2006
    الدولة
    خانيونس
    المشاركات
    1,560
    مشاركات المدونة
    228

    رد: في الثورة

    شعوبنا بين الخنوع والثورة


    هل أصبح ظهور معتصم جديد من نوادر العصر ..
    وهل اصبحت ولادة جديدة لصلاح الدين الأيوبي صعبة جدا أو مستحيلة
    وهل أصبحت عودة احفاد المملوكين قطز وبيبرس أمر في غاية الاستحالة
    أم ..
    أن الشعوب العربية بجمعها كله وفي كل مكان أصبحت في عداد العبيد المتطوعين في امريكا يسترقون ويستعبدون ويقتلون ويجلدون وتسلخ جلودهم احياء وتغتصب نساؤهم على الملأ امام الجميع
    أم ..
    أن الأم العربية المسلمة أضحت عاقراً لا تنجب الأبطال ..
    فقط تنجب نساء يتشبهن بالرجال بمنظرهن القبيح وبرجال يتشبهن بالنساء في حدث يحتفلون به ويتلاوطون فيه

    حكامنا مستبدون .. نعم
    لكن من جاء بهم ومن أجلسهم في كراسي الحكم، ومن يدافع عنهم وهم يجلدونه، وهم يسلبونه حريته حتى في اختيار مطعمه وملبسه ومسكنه ومشربه وسفره وعلمه .. وهم يبنون السجون العظيمة لسجنه الذي يحب أن يساق إليه إذا حاد عن مألوف ما يقرره الحاكم المستبد

    لماذا .. لماذا .. لماذا ..
    الأسباب كثيرة .. فقط سأخبركم عن اهمها وأخطرها ورأس خبثها ..
    إنها الشعوب يا سادة
    إنها نحن رعاع البلاد وأياديه الصانعة والزارعة .. يا عبيد السادة
    أدمنا الخنوع .. وأدمنا أكثر الطاعة العمياء لولي الأمر في غير طاعة الله ..
    ..
    الشعوب التي يخشاها حكامنا المستبدون لأنهم الوحيدون القادرون على إحداث التغيير الحقيقي ..
    إذا امتلكوا حرية الإيمان والإرادة والغضب والثورة

    نعم .. الشعوب فقط تستطيع ان تفعلها ..
    وتسقط الحكام الطغاة الذين شوهوا سيرة أبطالنا الفاتحين والمحررين، ومنعوا مدارسنا ومساجدنا من تدريسها لأولادنا ،
    والذين ضيعوا البلاد والعباد ليظلوا طغاة وأسيادا يسوقوننا غنما في حظيرة آثامهم العفنة المنتنة
    الشعوب الشعوب الشعوب
    نحتاج ثورة تسترجع الشعوب
    وتسترجع للشعوب شبابها وهممها وأمجادها وفتوحاتها وابداعاتها وحريتها
    ثورة تعيد للشعوب قرارها بأن تكون هي أولا وهي ثانيا وهي أخرا ،وليس حاكما أبله يضع نفسه في مكانة المعبود يعبد من دون الله
    نحتاج ثورة جامحة جامعة هادرة
    لكن ..
    من يبدأها
    ومن يعلنها ومن يقودها
    ومن يضحي بنفسه انتصارا لها
    نعم..
    نحتاج إلى ثورة حق تزيل الواقع الباطل
    من صاحبها
    من ..؟؟!

    ***
    بهائي راغب شراب

 

 


تعليقات الفيسبوك



ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •