سجل عضوية جديدة

أهلاً بكـ في شبكة فلسطين للحوار... شاركنا وبادر بالتسجيل ...




النتائج 1 إلى 9 من 9
  1. #1
    عضو نشيط الصورة الرمزية رجاء حمزة
    تاريخ التسجيل
    04 2008
    الدولة
    شبكة فلسطين للحوار..
    المشاركات
    21,328

    إبتسامة عريضة قوموا تسحروا .." المسحراتي" وتاريخ هذه الحرفة ..

    أيام قلائل تفصلنا عن رمضان .. شهر الخيرات ..

    وفي رمضان نسترجع عادات وذكرايات الزمن الجميل .. زمن الاصالة .. زمن الأجداد ..




    عندما نقول رمضان لابد أن نتذكر حرفة وشخصية كانت تظهر في الليالي الرمضانية ..

    هي شخصية أقرب إلى الفنان الذي يؤدي دور البطولة على خشبة المسرح، مدة ظهوره هي 30 يوما فقط في ليل

    رمضان، أما باقي الأبطال فهم الطبلة والعصا وصوت جهوري ينادي ويتغنى.. إنه

    "المسحراتي أو أبو طبيلة "

    تلك الشخصية التي ينتظرها الناس كل رمضان لإيقاظهم في موعد تناول السحور.

    إنها تلك المهنة الشعبية التي تعتمد على الكلمات والأناشيد والطقوس الخاصة البسيطة..

    فهي المهنة المحببة إلينا والمحفورة على جدار ذكرياتنا منذ نعومة أظافرنا والتي يرتبط بها الأطفال قبل الكبار..


    ولكن هل تعرفون كيف ظهرت هذه الشخصية ؟

    تعالوا معي نعرف تاريخ هذه الشخصية ..




    بداية كان المسلمون يعرفون وقت السحور في عهد الرسول عليه الصلاة والسلام بأذان "بلال

    بن رباح"، ويعرفون الامتناع عن الطعام بأذان "عبد الله ابن أم مكتوم"؛ فقد قال الرسول عليه الصلاة والسلام: إن بلالا

    يؤذن بليل فكلوا واشربوا حتى يؤذن ابن أم مكتوم.

    وفي مكة كان "الزمزمي" ينادي من أجل السحور، وكان يتبع طريقة خاصة بحيث يرخي طرف حبل في يده يتدلى منة

    قنديلان كبيران حتى يرى نور القنديلين من لا يستطيع سماع ندائه من فوق المسجد.


    ***

    ومع اتساع رقعة الدولة الإسلامية تعددت أساليب تنبيه الصائمين، حيث ابتكر المسلمون وسائل جديدة في الولايات

    الإسلامية من باب أن التنبيه على السحور دلالة على الخير وتعاون على البر، ومن تطوع خيرا فالله يخلفه.

    من هنا ظهرت مهنة المسحراتي في عصر الدولة العباسية، وفي عهد الخليفة المنتصر بالله. ويذكر المؤرخون أن

    المسحراتي ظهر إلى الوجود عندما لاحظ والي مصر "عتبة بن إسحاق" أن الناس لا ينتبهون إلى وقت السحور، ولا يوجد

    من يقوم بهذه المهمة آنذاك؛ فتطوع هو بنفسه لهذه المهمة فكان يطوف شوارع القاهرة ليلا لإيقاظ أهلها وقت السحر،

    وكان ذلك عام 238 ه، حيث كان يطوف على قدميه سيرا من مدينة العسكر إلى مسجد عمرو بن العاص في الفسطاط

    مناديا الناس: "عباد الله تسحروا فإن في السحور بركة".

    ***

    وفي عصر الدولة الفاطمية أصدر الحاكم بأمر الله الفاطمي أمرا لجنوده بأن يمروا على البيوت ويدقوا على الأبواب

    بهدف إيقاظ النائمين للسحور، ومع مرور الوقت تم تخصيص رجل للقيام بمهمة المسحراتي كان ينادي:

    "يا أهل الله قوموا تسحروا"، ويدق على أبواب المنازل بعصا كان يحملها في يده.

    تطورت بعد ذلك ظاهرة التسحير على يد أهل مصر؛ حيث ابتكروا الطبلة ليحملها المسحراتي ليدق عليها بدلا من استخدام

    العصا، هذه الطبلة كانت تسمى "بازة" وهي صغيرة الحجم يدق عليها المسحراتي دقات منتظمة، ثم تطورت مظاهر

    المهنة فاستعان المسحراتي بالطبلة الكبيرة التي يدق عليها أثناء تجوله بالأحياء وهو يشدو بأشعار شعبية وزجل

    خاص بهذه المناسبة، ثم تطور الأمر إلى عدة أشخاص معهم طبل بلدي وصاجات برئاسة المسحراتي، ويقومون بغناء

    أغان خفيفة حيث شارك المسحراتي الشعراء في تأليف الأغاني التي ينادون بها كل ليلة.

    ومن أشهر هذه الأشعار:


    اصحى يا نايم وحد الدايم..

    وقول نويت بكرة إن حييت..

    الشهر صايم والفجر قايم ورمضان كريم..




    ولما للمسحراتي من طقوس وأشعار؛ فقد أصبح شخصية محببة للصغير قبل الكبير، وقد ارتبط فانوس رمضان

    بالمسحراتي؛ حيث كان الأطفال يحملون الفوانيس حول المسحراتي في الليل ويغنون على أنغام الطبلة مثل:

    حالو يا حالو رمضان كريم يا حالو..

    فك الكيس وإدينا بقشيش..

    يا تروح ما تجيش يا حالو..



    ***

    ومن مصر انتشرت هذه المهنة في الولايات الإسلامية، فقد كان أهل الشام ذوي طقوس خاصة تحيط بالمسحراتي؛ حيث

    كان المسحراتية في الشام يطوفون على البيوت وهم يعزفون على العيدان والصفافير وينشدون الأغاني الخفيفة.

    وفى بغداد كان "ابن نقطة" أشهر من عملوا بالتسحير، حيث كان موكلا إليه إيقاظ الخليفة الناصر لدين الله العباسي،

    فقد كان ابن نقطة يتغنى بشعر يسمى "القوما" مخصص للسحور، وهو شعر شعبي له وزنان مختلفان ولا يلتزم فيه

    باللغة العربية، وقد أطلق علية اسم القوما لأنه كان ينادي ويقول: "يا نياما قوما.. قوما للسحور قوما"، وقد أعجب

    الخليفة بسلامة ذوقه ولطف إشارته وأعطاه من الأجر ضعف ما كان يأخذه أبوه.

    ***

    ويضيف الدكتور قاسم: لقد جذبت شخصية المسحراتي بعض الرحالة والمستشرفين الذين

    زاروا مصر على مر العصور؛ حيث تحدثوا عن تقاليده وشغف المصريون به، فالرحالة المغربي "ابن الحاج" الذي جاء

    إلى مصر في العصر المملوكي في عهد الناصر محمد بن قلاوون تحدث عن عادات المصريين وجمعها في كتاب وقال

    عن المسحراتي مبديا دهشته واستغرابه مما شاهد: إنه تقليد خارج عن الشرع لم يعرفه في بلاده، وذكر أن

    المسحراتي ينادي ويغني في شوارع القاهرة، أما في الإسكندرية فيطوف ويدق على البيوت بالعصي.

    ***

    أما أبرز من تحدث عن المسحراتي فهو المستشرق الإنجليزي "إدوارد وليم لين" الذي زار

    مصر خلال القرن التاسع عشر في عهد محمد علي، وقد شغف شغفا كبيرا بعادات وتقاليد المصريين؛ حيث عاش بها

    فترة طويلة وتعلم اللغة العربية، وقد ذكر لين كيفية احتفال المصريين بقدوم رمضان، وتحدث عن عادات المسحراتي، بل

    إنه ذكر نصوص الأغاني التي يتغنى بها والنوتة الموسيقية الخاصة بكل أغنية.








  2. #2
    عضو نشيط الصورة الرمزية رجاء حمزة
    تاريخ التسجيل
    04 2008
    الدولة
    شبكة فلسطين للحوار..
    المشاركات
    21,328

    رد : قوموا تسحروا .." المسحراتي" وتاريخ هذه الحرفة ..



    من اناشيد المسحراتي ..

    فؤاد حداد المسحراتي ..


    اصحى يا نايم

    وحد الدايم

    وقول نويت

    بكره ان حييت

    الشهر صايم

    والفجر قايم

    اصحى يا نايم

    وحد الرزاق

    رمضان كريم

    *

    مسحراتي

    منقراتي

    منجراتي

    دواليب زمان

    ما تشتكوشي

    دقة شكوشي

    جت في الاوان

    يا ناس حبايب

    يا ناس جيران

    انا قلبي دايب

    على البيبان

    عجوز شويه

    لكن عيني

    روحين حنان

    لاظني سئ

    ولا جبان

    درويش واوسطي

    وشيخ كمان

    وفي عبي قطه

    ازاي حتلعب

    فيه الفيران

    تسـألني بتعب

    اقول صراحه

    شقاي راحه

    قوة حصان

    لاجل وعشان

    قبول عيالي

    في الامتحان

    وانا في بالي

    حاجات جنان

    من الطبالي

    اعمل صيوان

    وابني لخيالي

    اربع حيطان

    دا انا في انتقالي

    من اولى ساقيه

    لسد عالي

    لقيت مكان

    سيري يا موجه

    بالتكنولوجه

    لبر الامان

    *

    المشي طاب لي والدق على طبلي

    ناس كانوا قبلي قالوا في الامثال

    الرجل تدب مطرح ماتحب

    وانا صنعتي مسحراتي في البلد جوال

    حبيت ودبيت كما العاشق ليالي طوال

    وكل شبر وحته من بلدي حته من كبدي حته من موال

    *

    لو ماشي في الصحراء شفت النور اقول انسان

    دا انا كل شباك يقيد اشكر لايد انسان

    واقول هدتني المناير سبحت للعرش

    يا رب من رحمتك مكنت للانسان

    يغير الضلمة اما النور ما يتغيرش

    *

    اصحى يانايم وحد الدايم

    السعي للصوم خير من النوم

    دي ليالي سمحه نجومها سبحه

    اصحى يانايم يانايم اصحى

    وحد الرزاق


  3. #3
    عضو نشيط الصورة الرمزية رجاء حمزة
    تاريخ التسجيل
    04 2008
    الدولة
    شبكة فلسطين للحوار..
    المشاركات
    21,328

    رد : قوموا تسحروا .." المسحراتي" وتاريخ هذه الحرفة ..

    "المسحر ابوطبيلة" : عند الخليج

    بتجواله على المنازل في رمضان يردد

    "اصحى يانايم.. وحد الدايم"

    "تجهز وايالن بمين.. و تسحروا يالصائمين"

    ويقول (اقعد يافلان...اذكر معبودك...رحم الله جدودنا وجدودك..

    .اقعد لطاعة الله...ويرحمك الله
    ).



    يردد المسحر تلك الأهازج الجميلة والمحببة الى النفوس بمرافقة الطبل

    ومن ليلة سبع وعشرين يردد المسحر أهازيج خاصة بتوديع الشهرالكريم ، ومن تلك الأهازيج التي يرددها المسحر :

    فلان بن فلان فلان اجلس أسحريــا عبـيـد الله السـحـور

    ودعوا ياكـرام شهـر الصيـام الوداع الوداع ياشهر رمضـان

    عـيـدوا ولعـيـد جـاكــم عيـدوا فـي هنـا وســرور

    ايجيـكـم العـيـد عـيــدو اقعـدوا لعيالـكـم وانـظـروا

    لثـيـاب الجـديـدة البـسـوا بطـيـب الجـنـة اتطيـبـوا

    عـيـدوا والعـيـد جـاكــم عيـدوا فـي هنـا وســرور


    من الأهازج أيضاً :




    أنـا مسـحـر وانــا جـيـت البـسـوا ثـيــاب الـجـديـد

    واتطيـبـوا بأحـسـن طـيـب هــذا شـهـر الله ودعـــوه

    يالله أفتحـوا لـي هـا الـبـاب حـتـى تجـيـكـم لـحـبـاب

    قـومـوا أعمـلـوا لـهـم زاد الله يخلي الأولاد ويعمر بيهم لبلاد










  4. #4
    عضو نشيط الصورة الرمزية رجاء حمزة
    تاريخ التسجيل
    04 2008
    الدولة
    شبكة فلسطين للحوار..
    المشاركات
    21,328

    رد : قوموا تسحروا .." المسحراتي" وتاريخ هذه الحرفة ..



    المسحراتي بفلسطين في ظل الحرب ..

    ترانيم متناغمة يغزلها الحادي بالليل "المسحراتي" في أبيات شعرية جميلة، يداعب فيها سمع الناس الغافلين في غمرة نومهم، فتارةً

    ينادي أحدهم باسمه "(قوم) يا محمود وحّد المعبود"، وتارةً أخرى يناديهم جميعًا "يا عباد الله قوموا لسحوركم"، ويزيد من ترانيمه

    وألحانه قائلاً: "(اصحى) يا نايم وحّد الدايم، و(قول) نويت بكرة إن حييت الشهر صايم، والفجر قايم"، ويستمر في التنقل بين البيوت في

    الأزقة والحارات قاطعًا سواده الحالك، تؤانس وحدته طبلة يقرعها بنغمات متفاوتة بين السرعة والخفة، حتى لا تكون مصدر إزعاج

    للناس، ويجدد مناداته إليهم: "(اصحى) يا نايم وحّد الرزاق، رمضان كريم"، "قوموا لسحوركم رمضان (جاي) يزوركم، هل هلالك يا

    رمضان". وهكذا يستمر في مناداته حتى يبصر أنوار البيوت أضيئت، فأحدهم يخرج إليه مبتسمًا يعلن امتنانه، وأحدهم يسارع إليه

    بأطعمة لذيذة فيعود أدراجه وقد أتم مهمته على أكمل وجه.

    * *

    ذلك ملمح من ملامح مسحراتي فلسطين، رغم سكون الليل تجده مجابهًا متحديًا أخطارًا كثيرة، أحيانًا تسقطها طائرات الاحتلال صواريخ،

    وأحيانًا أخرى دباباته قذائف عند خطوط التماس، فقط ابتغاء مرضاة الله عز وجل، وسعيًا في تأمين مصدر رزق كريم موسمي، يستطيع

    من خلاله إشباع حاجات أطفاله في أيام العيد، وآخرون يهدفون من وراء العمل بمهنة المسحراتي صيانتها، والمحافظة على استمرارها

    كأداة من أدوات التراث الفلسطيني.

    * *

    في أحد شوارع حي التفاح بغزة المدينة يقف المسحراتي علي حسين قابضًا على طبلته التي علقها في عنقه، ينسج الابتهالات

    والعبارات الرمضانية في منظومات متناغمة يطلقها صدّاحة تخترق سكون الليل بصوته الهادئ الشادي مع الألحان، يقول الرجل أنه ورث

    المهنة عن والده، فطالما رافقته في رحلته يشدو عليها عبارات السحور، يقرع طبلته الخشبية الصغيرة ويسعد كثيرًا بما يسديه إلينا

    الناس من خيرات في نهاية الموسم، ويقول أيضًا: "كنت أنتظر شهر رمضان بفارغ الصبر- وما زلت- كي أستمتع بأجواء رحلة السحور

    الجميلة بصحبة والدي". لافتًا أنه لفترة طويلة كانت مهنة المسحراتي التي يمتهنها شهر واحد في السنة على سبيل الهواية والمحافظة

    على التراث، لكنها الآن أضحت بالنسبة لي ولأبنائي العشرة مصدر رزق، من خلاله أتمكن من توفير بعض احتياجات العيد، ليطل سعيدًا

    في وجوههم كما الآخرين، ويستطرد: "لقد طرأ على مهنة المسحراتي تطورات كثيرة، إلا أنها ما زالت محافظة على وجودها في الوطن

    الفلسطيني". مشيرًا أن أدوات المهنة كالطبلة اختلفت عما كانت سابقًا، حيث كانت تصنع من الجلد والخشب، ويضرب عليها بالمخرز

    فتثمر ألحانًا جميلة، إلا أنها الآن شكلها اختلف تمامًا، وصوتها أيضًا يبدو حادًا، ويلمح المسحراتي حسين أن كثيرًا من الناس راحوا

    يعتمدون على المنبهات الموجودة في هواتفهم النقالة لإيقاظهم لتناول طعام السحور، وبات المسحراتي بطبلته وترانيمه وابتهالاته يشكل

    مصدر إزعاج للبعض منهم، ناهيك أن البعض الآخر يظل مستيقظًا في سهرات ليلية طويلة على المسلسلات حتى موعد السحور، وما إن

    يأتي المسحراتي يقرع طبلته حتى يبادره بالكف عن نداءاته، أو يصرفه أحيانًا، ويضيف : "إلا أن الغالبية ما زالت تربط الشهر الكريم

    بالمسحراتي، وتعتبره أهم شخصيات الشهر".

  5. #5
    عضوية مجـمـدة الصورة الرمزية مقاوم شرس
    تاريخ التسجيل
    01 2009
    المشاركات
    12,562

    رد : قوموا تسحروا .." المسحراتي" وتاريخ هذه الحرفة ..

    اصحى يا نايم..

    يا نايم اصحى ..


    ----------


    يا مؤمنين بالله يا موحد بالله يا مؤمنين بالله يا محود بالله يا مؤمنين بالله يا موحد بالله قوموا كفاية نوم هي الحياة كم يوم؟؟

    وبالصلاة والصوم .. يرضى علينا الله.. يرضاااااااااااااااااااا علينا الله..


    يا مؤمن بالله يا موحد بالله يا مؤمن بالله.. يا موحد بالله.. قوموا كفاية نوم.. هي الحياة كم يوم؟؟ وبالصلاة والصوم.. يرضى علينا الله.. يرضاااا عليا الله..


    توك توك تووكتووك..توك توك توك..

    يا مؤمن بالله.... يا صايم رمضان... باب السماء مفتوح.. لطالب الغفران..
    يا مؤمن بالله.. يا صايم(ن) رمضان .. باب السماء مفتوووح .. لطالب الغفران.. وربناا في علاااه .. يا مؤمنين بالله..
    قريب من اللي دعاه.. يا موحدين بالله..

    وربنا في علاه.. يا مؤمنين بالله..
    قريب من اللي دعاه..
    يا موحدين لله

    يا بو السعود.. يا رشاد.. يا حجي عز الدين.. يا امام.. يا عم فؤاد.. يا مرتضى.. يا امين.. قوموا اسجدوا لله.. وسبحوا لله..قوموا اسجدوا لله .. وسبحوا لله.. يا مؤمنين بالله...
    يا مؤمنين بالله.. يا موحدين بالله.. يا مؤمنين بالله.. يا موحدين بالله.. قوموا كفاية نوم.. هي الحياة كم يوم؟ وبالصلاة والصوم.. يرضى علينا الله... يرضااااااااااا علينا الله..


    توك توك توك توك
    توك توك توك توك
    توك توك توك توك

    يا مؤمنين بالله..... نادوا على النايمين.. باب الرضا مفتوح.. بيستقبل الصايمين
    يا مؤمنين بالله..... نادوا على النايمين.. باب الرضا مفتوح.. بيستقبل الصايمين

    ---

    يا عم عبد العال.. يا خليل..يابو منصور.. يا بو العنين..يا جلال.. يا غريب يا حج سرووووور.. قوموا اسجدوا لله.. وسبحوا لله.. قوموا اسجدوا لله .. وسبحوا لله..

    يا مؤمنين بالله..

    يا مؤمنين بالله... تلا لا لا .. يا موحدين بالله.. يامؤمينن بالله.. يا موحدين بالله..
    قوموا كفاية نوم.. هي الحياة كم يوم؟ وبالصلاة والصوم..يرضى علينا الله..

    يرضااااااااااااااااااا علينا الله..

    توك توك توك
    توك توك توك
    توك توك توك

    يا مؤمنين بالله.. الرب رب قلوب.. باب الهدا مفتوح.. للصايم اللي يتوب..

    يا مؤمنين بالله الرب رب قلوب .. باب الهدا مفتوح للصايم اللي يتوب..

    يا فرحتوا يا هناه.. يا مؤمنين بالله.. حيو الرضا بعلاه.. يا موحدين بالله
    يافرحتوا يا هناه.. يا مؤمنين بالله.. حيوا الرضا بعلاه.. يا موحدين بالله

    يا حجي مرسي
    يا عيد
    يا احمد
    يا عم عقاب
    يا بو سماعيل
    يا سعيد ياسيف .. يا بو غلاب

    قوموا اذكروا لله وسبحوا لله..قوموا اسجدوا لله وسبحوا لله.. يا مؤمنين بالله..


    يا مؤمنين بالله..
    يا موحدين بالله

    يا مؤمنين بالله
    ياموحدين بالله

    قوموا كفاية نوم
    قوموا كفاية نوم
    هي الحياة كم يوم؟
    وبالصلاة والصوم


    يرضى علينا الله
    يرضاااا علينا الله


    يا مؤمنين بالله.. يا موحدين بالله
    يا مؤمنين بالله يا موحدين بالله

    000000000000000000000000000000000000000000


    وجعتني ايدي وانا عم اكتب ادعولي




    http://www.youtube.com/watch?v=t-gqo...eature=related

  6. #6
    عضو نشيط الصورة الرمزية gana
    تاريخ التسجيل
    08 2008
    المشاركات
    716

    رد : قوموا تسحروا .." المسحراتي" وتاريخ هذه الحرفة ..

    جزاكم الله خيرا
    يا رجاء أنتى ومقاوم
    فكرتونا بالأيام الجميلة

  7. #7
    عضو نشيط الصورة الرمزية phalasteen
    تاريخ التسجيل
    04 2009
    الدولة
    مدينة الضباب
    العمر
    25
    المشاركات
    10,417

    رد : قوموا تسحروا .." المسحراتي" وتاريخ هذه الحرفة ..

    والله الله يجعلها أيام فضيلة علينا و عليكم
    بس للأسف بالبلد يلي أنا فيها
    ما في هيك أجواء أبداً
    يعني شهر رمضان و الاعياد متلها متل أي شهر و من الأيام العادية
    و يلي ح يصحينا هو ال Alarm
    ما في لمسحراتي ولا أذان ولا شي

  8. #8
    عضو نشيط الصورة الرمزية رجاء حمزة
    تاريخ التسجيل
    04 2008
    الدولة
    شبكة فلسطين للحوار..
    المشاركات
    21,328

    رد : قوموا تسحروا .." المسحراتي" وتاريخ هذه الحرفة ..

    في الماضي كان التسحير بالجامع في فترات متفاوتة، وتردد الأهازيج أربع مرات،

    ففي التذكير الأول ينشد المنشدون:

    أيها النوام قوموا للفلاح
    واذكروا الله الذي أجرى الرياح
    إن جيش الليل قد ولى وراح
    وتدانى عسكر الصبح ولاح
    اشربوا عجلى فقد جاء الصباح
    معشر الصوام يا بشراكم
    ربكم بالصوم قد هناكم
    وجوار البيت قد أعطاكم
    فافعلوا أفعال أرباب الصلاح



    وفى التذكير الثاني :

    تسحروا رضي الله عنكم، كلوا غفر الله لكم، كلوا مما في الأرض حلالاً طيباً، كلوا من الطيبات واعملوا صالحاً، كلوا من رزق ربكم واشكروا له، بلدة طيبة ورب غفور.


    وفي التذكير الثالث:

    يا مدبر الليالي والأيام، يا خالق النور والظلام، يا ملجأ الأنام يا ذا الطول والإنعام، رحم الله عبداً ذكر الله، عبداً قال: لا إله إلا الله محمد رسول الله.


    وفى التذكير الرابع:

    اشربوا وعجلوا فقد قرب الصباح، اذكروا الله في القعود والقيام، وارغبوا إلى الله بالدعاء والثناء، اشربوا وعجلوا فقد قرب الصباح.

    وهذا اللون من التسحير لم تستخدم فيه الطبلة احتراماً للمسجد وقدسيته .

    أشكال التسحير في الدول العربية

    وعلى امتداد العالم الإسلامي، اتخذ المسحراتي أشكالاً مختلفة،حيث انه فى المملكة ، يوقظ المسحراتي النائمين بقوله: (ربي قدرنا على الصيام واحفظ إيماننا بين القوم). وفي عمان بالطبلة أو بالناقوس وهو يردد: (يا نائمين الليل قوموا تسحروا، سحور يا مسلمين، سحور يا صائمين) وفي الكويت يقوم المسحراتي الذي يسمى (أبو طبيلة) بالتسحير ومعه أولاده فيردد (بعض الأدعية وهم يردون عليه). وفي اليمن يقوم المسحراتي بدق عصا على أبواب البيوت وهو ينادي على أهلها قائماً: (قوموا كلوا). وفي السودان يجوب شوارع المدينة والقري برفقة بعض الاطفال يحمل فانوساً ودفتراً به أسماء أصحاب البيوت حيث ينادى عليهم بأسمائهم قائلاً: (اصحى يا نائم وحد الدائم السحور سنة وفائدة للصائم).
    أما في سوريا ولبنان وفلسطين، فكان المسحراتي يوقظ النائمين بإطلاق الصفارة، وقبل رمضان يطوف على البيوت ويكتب على باب كل بيت أسماء أفراده حتى يناديهم بأسمائهم أثناء التسحير.
    و فى المغرب العربي يدق المسحراتى الباب بعصاه ليوقظ النائمين.
    وقد وصف المستشرق (إدوارد لين) طريقة التسحير في مصر في النصف الأول من القرن التاسع عشر بقوله: يحمل المسحراتي طبلة صغيرة، ويصطحب معه غلاماً يحمل قنديلين في إطار من الجريد ويقف أمام كل بيت فيضرب بطبلته ثلاث مرات ويقول: عز من يقول: لا إله إلا الله محمد الهادي رسول الله أسعد لياليك يا.. ويذكر اسم صاحب البيت وأولاده. وحين ينادى فهو يذكر أسماء البنين ثم البنات، ولا يذكر أسماء النساء مطلقاً، فكان ينادى على طفلة:




    يا ست نادية يا حبيبة الصباح
    يا عقد لولى فوق صدور الملاح
    يا مسك تركي أينما يذهب فاح
    على جبل عرفات يجمع الله شملها
    في جاه نبي مرسل عليه السلام
    أحياكم الله المولى إلى كل عام
    وكل عام وانتوا الجميع طيبين



    فكان الأولاد والبنات يمنحونه بعض الحلوى والمكسرات وحتى يومنا هذا يمضى المسحراتي كل ليلة بالنقر على طبلته وهو يحمل عصا يخبط بها على كل باب صائحاً بأسماء أصحابها ولعلنا نعرف أن أشهر المسحراتية في مصر الحديثة هو الشيخ الراحل سيد مكاوي الذي تغنى بإبداع الفنان العبقري الشاعر فؤاد حداد مسحراتي الوطن فقال:




    اصح يا نايم وقول نويت
    الشهر صايم وحد الدايم
    بكره إن حييت والفجر قايم
    اصح يا نايم وحد الرزاق رمضان كريم
    اصح يا نايم وحد الدائم
    السعى للصوم خير من النوم
    في ليالي سمحة، نجومها ساعة
    اصح يا نايم وحد الرزاق.



    الصوت الجميل

    وتشير المصادر التاريخية إلى احتفاء الوجدان الشعبى المصرى بالمسحراتى وفنونه ، إذ يذكر إدوارد لين عن وظيفة المسحر فى القاهرة إبان النصف الأول من القرن التاسع عشر العديد من العناصر الإبداعية ، حيث كان لكل خط ، أو قسم صغير فى القاهرة مسحر . ويبدأ المسحر جولاته بعد الغروب بساعتين تقريباً (أى بعيد أداء صلاة العشاء) ممسكاً بشماله البازة ، وبيمينه عصا صغيرة أو سيراً يضرب به ، ويقف أمام منزل كل مسلم غير فقير ، وفى كل مرة يضرب المسحر طبله ثلاث مرات ، ثم ينشد قائلاً : "عز من يقول لا إله إلا الله" . ثم يضرب بالطريقة نفسها ويضيف قائلاً : "محمد الهادى رسول الله" ، ثم يعود إلى ضرب طبله ويواصل كلامه : "وأسعد لياليك ، يا فلان (مسمياً صاحب المنزل)". إذ أنه يستفهم من قبل عن أسماء سكان كل منزل ، فيحيى كلا منهم ، ما عدا النساء ، بالطريقة نفسها فيسمى أخوة سيد المنزل وأولاده وبناته الأكبر ، قائلاً فى الحالة الأخيرة ، "أسعد الليالى إلى ست العرايس فلانة" ، ويضرب طبله بعد كل تحية . وبعد أن يحيى الرجل (أو الرجال) يقول : "ليقبل الله منهم صلواته وصيامه وطيباته" ويختم بقوله : الله يحفظك ، يا كريم ، كل عام " . وهو ينشد ، أمام منازل العظماء (كما فى أحوال أخرى أحياناً) ، بعد أن يقول : (عز من يقول : لا إله إلا الله ، محمد الهادى رسول الله) أغنية طويلة فى سجع غير موزون ، يبدأ فيها باستغفار الله ، ويصلى على الرسول ، ثم يأخذ فى رواية قصة المعراج وغيرها من قصص المعجزات المماثلة ، ضارباً طبله بعد كل قافية . ولا يقف المسحر على منازل الحزانى. ولم يكن دور المسحراتى - فى الماضى - يقل عن دور المطربين شأناً ، فلم يكن يقدم على هذا العمل إلا من كان له صوت جميل وأداء رتيب . وكان المسحر ، ومازال ، صاحب فن خالص لا يقوى له ولا يدخل فيه إلا من له صوت حسن . وكان يصاحب المسحر غلام يحمل قنديلين فى إطار من الجريد ، وكثيراً ما كان يُصاحبه عازف أو زامر أو طبال ، وكانت وظيفة المسحر الأداء الغنائى فقط يعاونه فى ذلك فئة العازفين والزمارين والطبالين ، وقليلاً ما كان المسحر يقوم بالمهمتين معاً الغناء والعزف.


    المسحراتى و الإنشاد

    وعلى الرغم من تدهور عملية التسحير من الناحية الفنية ، إلا أن المعروف عن المسحر أو المسحراتى أنه منشد مُجد توارث تقاليد الإنشاد ، وحفظ نصوص أغانيه عمن سلف ، ويتضمن إنشاد المسحراتى مقاطع غنائية متبقية من القصص الغنائى القديم مثل "القط والفأر" ومثل "مأمونة" وغيرهما . كما يتضمن إنشاد المسحراتى منظومات التواشيح التى يؤديها فى الأيام العشرة الأخير من الشهر ، وإنشاد المسحراتى (وخاصة مقاطعه القصيرة المنظومة التى لا يزال يستخدمها لإيقاظ الناس) متميز فى طريقة الأداء التى ارتبطت فى الوقت نفسه بالتوقيع على طبل البازة بإيقاع متميز أيضاً يعرفه الناس ويستيقظون عليه . وقد كان للإنشاد الدينى القدر الوافر فى شهر رمضان ، حيث كان يؤدى فى مسيرة جماعات الطرق الصوفية وجماعات من أرباب الحرف المختلفة وذلك أثناء موكب الرؤية وينشدون مقاطع قصيرة تبدأ بـ " لا إله إلا الله محمد رسول الله " على دقات الطبول والصاجات . وكان يتخلل إنشاد المسحر أغان طويلة فى المديح النبوى ، وأخيراً إنشاد التسابيح والابتهالات فى المنارات وقت السحر فى شهر رمضان ، كما كان ينشد ما يُعرف بالتذكير وهو نوع من الأشعار العامية ينشدها المؤذنون في المنارات لتذكرة الناس بوقت سحورهم ، ومنها التذكير الأول والتذكير الثانى والثالث ، ويأتى كل تذكير فى المعانى المناسبة لكل توقيت.


    أجرة المسحراتى

    وقد ارتبطت أجرة المسحراتى ببعض التغيرات على مر العقود ففى منتصف القرن التاسع عشر كانت الأجرة مرتبطة بالطبقة التى ينتمى إليها المتسحر ، فمنزل الشخص متوسط الطبقة على سبيل المثال عادة ما يعطى المسحر قرشين أو ثلاثة قروش أو أربعة فى العيد الصغير . ويعطيه البعض الآخر مبلغاً زهيداً كل ليلة . وكثيراً ما يعمد نساء الطبقة المتوسطة إلى وضع نقد صغير (خمسة فضة ، أو من خمسة فضة إلى قرش ، أو أكثر) فى ورقة ، ويقذفن بها من النافذة إلى المسحر، بعد أن يشعلن الورقة ليرى المسحر مكان سقوطها . فيقرأ الفاتحة بناء على طلبهن أحياناً، أو من تلقاء نفسه ، ويروى لهن قصة قصيرة ، فى سجع غير موزون ، ليسليهن ، مثل قصة "الضرتين" ، وهى مشاجرة امرأتين متزوجتين رجلاً واحداً . وقد كان المسحراتى لا يتوقف عادة عند منازل الأسر الفقيرة وفى الريف المصرى إبان القرن الماضى لم يكن للمسحراتى أجر معلوم أو ثابت ، غير أنه يأخذ ما يجود به الناس فى صباح يوم العيد ، وعادة ما كان الأجر يؤخذ بالحبوب، فيأخذ قدحاً أو نصف كيلة من الحبوب سواء ذرة أو قمح ، ولم يكن أجراً بالمعنى المفهوم ، ولكنه هبة كل يجود بها حسب قدرته . ورغم اختفاء الكثير من الفنون المرتبطة بالمسحراتى سواء فى القرية أو المدينة ، إلا أن وظيفته الأساسية لا زالت حتى الآن ، وهى الإمساك بالطبل أو الصفيحة ، والدق عليها بالعصا والنداء على كل باسمه داعياً إياه للاستيقاظ . ولا يزال المسحراتى يحتفظ بزيه التقليدى أثناء التسحير وهو الجلباب ، وقد يستخدم الدف بديلاً عن البازة.




  9. #9
    عضو نشيط الصورة الرمزية رجاء حمزة
    تاريخ التسجيل
    04 2008
    الدولة
    شبكة فلسطين للحوار..
    المشاركات
    21,328

    رد : قوموا تسحروا .." المسحراتي" وتاريخ هذه الحرفة ..

    في منطقتي المسحراتي يعرف بـ " ابو طبيلة " نظرا لطبلة التي كان يحملها ويستعين بها لايقاظ النيام ..

    لم أعاصره لكن والدتي اخبرتني انه كان يطوف على البيوت ابتداءا من حوالي الساعة الواحد ليلا ..

    مرردا هذه الكلمات " طيبوا عشاكم .. بو طبيلة جاكم " .. اي اعدوا الاكل حان وقت السحور ..

    ويضيف معها " قوموا تسحروا " . يدق ابواب البيوت ويقرع طبلته ليتنبه النيام ..

 

 


تعليقات الفيسبوك





ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •