سجل عضوية جديدة

أهلاً بكـ في شبكة فلسطين للحوار... شاركنا وبادر بالتسجيل ...

النتائج 1 إلى 17 من 17
  1. #1

    الدّدَو: سلفيو موريتانيا أعلنوا توبتهم




    الشيخ محمد الحسن ولد الدَّدَو: السجناء اقتنعوا بأن ما قاموا به باطل (الجزيرة نت)


    محمد أعماري-الدوحة

    قال رئيس مركز تكوين العلماء في موريتانيا الشيخ محمد الحسن ولد الدَّدَو إن السجناء السلفيين في موريتانيا تبرؤوا من تنظيم القاعدة ومن العنف، مؤكدا أن أغلبهم اقتنعوا بأن ما قاموا به من عمليات مسلحة في البلاد -ومنها ما قتل فيه أجانب- هو "عمل باطل" في ميزان الشريعة الإسلامية.


    وأضاف في مقابلة مع الجزيرة نت على هامش زيارة للعاصمة القطرية الدوحة أن الغالبية العظمى من هؤلاء السجناء "أعلنوا توبتهم من قتل الفرنسيين ومن كل الممارسات التي فعلوها، وتعهدوا بألا يعودوا إلى مثلها وبألا يحملوا السلاح في بلاد موريتانيا لا على مسلم ولا على كافر".


    واعتبر ولد الددو –الذي قاد لجنة من 17 عالما موريتانيا حاوروا هؤلاء السجناء- أن موريتانيا ماضية في تطهير أراضيها من تنظيم القاعدة ومن أعمال العنف، مشيرا إلى أن على السلطات الموريتانية الآن "تعجيل ترتيب خطوات إيجابية على هذا الحوار"، الذي أسفر عن توقيع 68 معتقلا من أصل سبعين على تعهد بترك أفكار العنف وعدم حمل السلاح في موريتانيا.


    وأكد أن "السجناء التائبين" تعهدوا للعلماء الذين حاوروهم بـ"أنهم حتى لو مكثوا في السجن مددا طويلة فلن يحملهم هذا على تغيير ما توصلوا إليه، وأن ما وقع عليهم من ظلم أو تعذيب أو غير ذلك في المدد السابقة لا يغيرهم عما اقتنعوا بأنه شرع الله"، داعيا الدولة إلى "تعجيل إطلاق سراح المظلومين من هؤلاء الذين لم يقوموا بأعمال إجرامية من قبل وأيضا محاكمة الآخرين والعفو عنهم".



    الحوار مع السجناء الموريتانيين قاده نخبة من العلماء (الجزيرة-أرشيف)
    أهداف الحوار
    وأوضح أن الحوار مع السجناء تناول قضايا التكفير والولاء والبراء والمستأمنين من غير المسلمين في بلاد المسلمين، وكانت له ثلاثة أهداف أولها "إظهار براءة الإسلام من الأفكار المنحرفة كالتكفير والاعتداء وحمل السلاح في بلاد المسلمين"، والثاني هدف اجتماعي "برفع الظلم عن المظلومين وتخفيف معاناة هؤلاء السجناء"، والثالث هو "تجنيب البلاد مثل هذه المشكلات" الأمنية.


    وقال إن هدف الاستقرار الأمني الذي تسعى إليه موريتانيا لا بد له من اتفاق مع قيادة هؤلاء السجناء في الخارج، و"إذا وقعت معها الدولة اتفاقا على ألا تقوم بأي أعمال إجرامية وألا تدخل أي سلاح إلى موريتانيا، فسيكون بذلك قد تحقق هذا الهدف".


    وأشار إلى أن هناك مصالح ستكسبها موريتانيا من مثل هذا الاتفاق، لأنها مقبلة على استثمارات وعلى التنقيب عن النفط والغاز، و"تحتاج إلى أن يدخلها كثير من المستأمنين من الشركات الغربية والشرقية، ولا يمكن أن تستقر هذه وتستثمر إلا في أمن وأمان".


    المصدر: الجزيرة

  2. #2
    عضو نشيط الصورة الرمزية الفجر الباسم
    تاريخ التسجيل
    02 2009
    الدولة
    مصر المحظوظة
    العمر
    24
    المشاركات
    4,799

    رد : الدّدَو: سلفيو موريتانيا أعلنوا توبتهم

    نسأل الله الهداية لنا و للجميع..

  3. #3
    عضوية مجـمـدة
    تاريخ التسجيل
    02 2009
    المشاركات
    1,591

    رد : الدّدَو: سلفيو موريتانيا أعلنوا توبتهم

    نسال الله الهداية لهذا الددددو

  4. #4
    عضوية مجـمـدة
    تاريخ التسجيل
    09 2009
    المشاركات
    1,547

    رد : الدّدَو: سلفيو موريتانيا أعلنوا توبتهم

    الله يهديهم ...........

  5. #5
    عضوية مجـمـدة
    تاريخ التسجيل
    09 2009
    المشاركات
    1,547

    رد : الدّدَو: سلفيو موريتانيا أعلنوا توبتهم

    بارك الله في شيخ الإخوان

  6. #6
    عضوية مجـمـدة
    تاريخ التسجيل
    09 2009
    المشاركات
    1,547

    رد : الدّدَو: سلفيو موريتانيا أعلنوا توبتهم

    و نحن أيضا نبرأ من فكر القاعدة المنحرف

  7. #7
    عضوية مجـمـدة
    تاريخ التسجيل
    09 2009
    المشاركات
    1,547

    رد : الدّدَو: سلفيو موريتانيا أعلنوا توبتهم


  8. #8
    عضوية مجـمـدة
    تاريخ التسجيل
    09 2009
    المشاركات
    1,547

    رد : الدّدَو: سلفيو موريتانيا أعلنوا توبتهم

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة rekache مشاهدة المشاركة



    الشيخ محمد الحسن ولد الدَّدَو: السجناء اقتنعوا بأن ما قاموا به باطل (الجزيرة نت)


    محمد أعماري-الدوحة

    قال رئيس مركز تكوين العلماء في موريتانيا الشيخ محمد الحسن ولد الدَّدَو إن السجناء السلفيين في موريتانيا تبرؤوا من تنظيم القاعدة ومن العنف، مؤكدا أن أغلبهم اقتنعوا بأن ما قاموا به من عمليات مسلحة في البلاد -ومنها ما قتل فيه أجانب- هو "عمل باطل" في ميزان الشريعة الإسلامية.


    وأضاف في مقابلة مع الجزيرة نت على هامش زيارة للعاصمة القطرية الدوحة أن الغالبية العظمى من هؤلاء السجناء "أعلنوا توبتهم من قتل الفرنسيين ومن كل الممارسات التي فعلوها، وتعهدوا بألا يعودوا إلى مثلها وبألا يحملوا السلاح في بلاد موريتانيا لا على مسلم ولا على كافر".


    واعتبر ولد الددو –الذي قاد لجنة من 17 عالما موريتانيا حاوروا هؤلاء السجناء- أن موريتانيا ماضية في تطهير أراضيها من تنظيم القاعدة ومن أعمال العنف، مشيرا إلى أن على السلطات الموريتانية الآن "تعجيل ترتيب خطوات إيجابية على هذا الحوار"، الذي أسفر عن توقيع 68 معتقلا من أصل سبعين على تعهد بترك أفكار العنف وعدم حمل السلاح في موريتانيا.


    وأكد أن "السجناء التائبين" تعهدوا للعلماء الذين حاوروهم بـ"أنهم حتى لو مكثوا في السجن مددا طويلة فلن يحملهم هذا على تغيير ما توصلوا إليه، وأن ما وقع عليهم من ظلم أو تعذيب أو غير ذلك في المدد السابقة لا يغيرهم عما اقتنعوا بأنه شرع الله"، داعيا الدولة إلى "تعجيل إطلاق سراح المظلومين من هؤلاء الذين لم يقوموا بأعمال إجرامية من قبل وأيضا محاكمة الآخرين والعفو عنهم".



    الحوار مع السجناء الموريتانيين قاده نخبة من العلماء (الجزيرة-أرشيف)
    أهداف الحوار
    وأوضح أن الحوار مع السجناء تناول قضايا التكفير والولاء والبراء والمستأمنين من غير المسلمين في بلاد المسلمين، وكانت له ثلاثة أهداف أولها "إظهار براءة الإسلام من الأفكار المنحرفة كالتكفير والاعتداء وحمل السلاح في بلاد المسلمين"، والثاني هدف اجتماعي "برفع الظلم عن المظلومين وتخفيف معاناة هؤلاء السجناء"، والثالث هو "تجنيب البلاد مثل هذه المشكلات" الأمنية.


    وقال إن هدف الاستقرار الأمني الذي تسعى إليه موريتانيا لا بد له من اتفاق مع قيادة هؤلاء السجناء في الخارج، و"إذا وقعت معها الدولة اتفاقا على ألا تقوم بأي أعمال إجرامية وألا تدخل أي سلاح إلى موريتانيا، فسيكون بذلك قد تحقق هذا الهدف".


    وأشار إلى أن هناك مصالح ستكسبها موريتانيا من مثل هذا الاتفاق، لأنها مقبلة على استثمارات وعلى التنقيب عن النفط والغاز، و"تحتاج إلى أن يدخلها كثير من المستأمنين من الشركات الغربية والشرقية، ولا يمكن أن تستقر هذه وتستثمر إلا في أمن وأمان".


    المصدر: الجزيرة

  9. #9
    عضوية مجـمـدة
    تاريخ التسجيل
    09 2009
    المشاركات
    1,547

    رد : الدّدَو: سلفيو موريتانيا أعلنوا توبتهم

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة rekache مشاهدة المشاركة



    الشيخ محمد الحسن ولد الدَّدَو: السجناء اقتنعوا بأن ما قاموا به باطل (الجزيرة نت)


    محمد أعماري-الدوحة

    قال رئيس مركز تكوين العلماء في موريتانيا الشيخ محمد الحسن ولد الدَّدَو إن السجناء السلفيين في موريتانيا تبرؤوا من تنظيم القاعدة ومن العنف، مؤكدا أن أغلبهم اقتنعوا بأن ما قاموا به من عمليات مسلحة في البلاد -ومنها ما قتل فيه أجانب- هو "عمل باطل" في ميزان الشريعة الإسلامية.


    وأضاف في مقابلة مع الجزيرة نت على هامش زيارة للعاصمة القطرية الدوحة أن الغالبية العظمى من هؤلاء السجناء "أعلنوا توبتهم من قتل الفرنسيين ومن كل الممارسات التي فعلوها، وتعهدوا بألا يعودوا إلى مثلها وبألا يحملوا السلاح في بلاد موريتانيا لا على مسلم ولا على كافر".


    واعتبر ولد الددو –الذي قاد لجنة من 17 عالما موريتانيا حاوروا هؤلاء السجناء- أن موريتانيا ماضية في تطهير أراضيها من تنظيم القاعدة ومن أعمال العنف، مشيرا إلى أن على السلطات الموريتانية الآن "تعجيل ترتيب خطوات إيجابية على هذا الحوار"، الذي أسفر عن توقيع 68 معتقلا من أصل سبعين على تعهد بترك أفكار العنف وعدم حمل السلاح في موريتانيا.


    وأكد أن "السجناء التائبين" تعهدوا للعلماء الذين حاوروهم بـ"أنهم حتى لو مكثوا في السجن مددا طويلة فلن يحملهم هذا على تغيير ما توصلوا إليه، وأن ما وقع عليهم من ظلم أو تعذيب أو غير ذلك في المدد السابقة لا يغيرهم عما اقتنعوا بأنه شرع الله"، داعيا الدولة إلى "تعجيل إطلاق سراح المظلومين من هؤلاء الذين لم يقوموا بأعمال إجرامية من قبل وأيضا محاكمة الآخرين والعفو عنهم".



    الحوار مع السجناء الموريتانيين قاده نخبة من العلماء (الجزيرة-أرشيف)
    أهداف الحوار
    وأوضح أن الحوار مع السجناء تناول قضايا التكفير والولاء والبراء والمستأمنين من غير المسلمين في بلاد المسلمين، وكانت له ثلاثة أهداف أولها "إظهار براءة الإسلام من الأفكار المنحرفة كالتكفير والاعتداء وحمل السلاح في بلاد المسلمين"، والثاني هدف اجتماعي "برفع الظلم عن المظلومين وتخفيف معاناة هؤلاء السجناء"، والثالث هو "تجنيب البلاد مثل هذه المشكلات" الأمنية.


    وقال إن هدف الاستقرار الأمني الذي تسعى إليه موريتانيا لا بد له من اتفاق مع قيادة هؤلاء السجناء في الخارج، و"إذا وقعت معها الدولة اتفاقا على ألا تقوم بأي أعمال إجرامية وألا تدخل أي سلاح إلى موريتانيا، فسيكون بذلك قد تحقق هذا الهدف".


    وأشار إلى أن هناك مصالح ستكسبها موريتانيا من مثل هذا الاتفاق، لأنها مقبلة على استثمارات وعلى التنقيب عن النفط والغاز، و"تحتاج إلى أن يدخلها كثير من المستأمنين من الشركات الغربية والشرقية، ولا يمكن أن تستقر هذه وتستثمر إلا في أمن وأمان".


    المصدر: الجزيرة
    .

  10. #10
    عضوية مجـمـدة
    تاريخ التسجيل
    09 2009
    المشاركات
    1,547

    رد : الدّدَو: سلفيو موريتانيا أعلنوا توبتهم

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة rekache مشاهدة المشاركة



    الشيخ محمد الحسن ولد الدَّدَو: السجناء اقتنعوا بأن ما قاموا به باطل (الجزيرة نت)


    محمد أعماري-الدوحة

    قال رئيس مركز تكوين العلماء في موريتانيا الشيخ محمد الحسن ولد الدَّدَو إن السجناء السلفيين في موريتانيا تبرؤوا من تنظيم القاعدة ومن العنف، مؤكدا أن أغلبهم اقتنعوا بأن ما قاموا به من عمليات مسلحة في البلاد -ومنها ما قتل فيه أجانب- هو "عمل باطل" في ميزان الشريعة الإسلامية.


    وأضاف في مقابلة مع الجزيرة نت على هامش زيارة للعاصمة القطرية الدوحة أن الغالبية العظمى من هؤلاء السجناء "أعلنوا توبتهم من قتل الفرنسيين ومن كل الممارسات التي فعلوها، وتعهدوا بألا يعودوا إلى مثلها وبألا يحملوا السلاح في بلاد موريتانيا لا على مسلم ولا على كافر".


    واعتبر ولد الددو –الذي قاد لجنة من 17 عالما موريتانيا حاوروا هؤلاء السجناء- أن موريتانيا ماضية في تطهير أراضيها من تنظيم القاعدة ومن أعمال العنف، مشيرا إلى أن على السلطات الموريتانية الآن "تعجيل ترتيب خطوات إيجابية على هذا الحوار"، الذي أسفر عن توقيع 68 معتقلا من أصل سبعين على تعهد بترك أفكار العنف وعدم حمل السلاح في موريتانيا.


    وأكد أن "السجناء التائبين" تعهدوا للعلماء الذين حاوروهم بـ"أنهم حتى لو مكثوا في السجن مددا طويلة فلن يحملهم هذا على تغيير ما توصلوا إليه، وأن ما وقع عليهم من ظلم أو تعذيب أو غير ذلك في المدد السابقة لا يغيرهم عما اقتنعوا بأنه شرع الله"، داعيا الدولة إلى "تعجيل إطلاق سراح المظلومين من هؤلاء الذين لم يقوموا بأعمال إجرامية من قبل وأيضا محاكمة الآخرين والعفو عنهم".



    الحوار مع السجناء الموريتانيين قاده نخبة من العلماء (الجزيرة-أرشيف)
    أهداف الحوار
    وأوضح أن الحوار مع السجناء تناول قضايا التكفير والولاء والبراء والمستأمنين من غير المسلمين في بلاد المسلمين، وكانت له ثلاثة أهداف أولها "إظهار براءة الإسلام من الأفكار المنحرفة كالتكفير والاعتداء وحمل السلاح في بلاد المسلمين"، والثاني هدف اجتماعي "برفع الظلم عن المظلومين وتخفيف معاناة هؤلاء السجناء"، والثالث هو "تجنيب البلاد مثل هذه المشكلات" الأمنية.


    وقال إن هدف الاستقرار الأمني الذي تسعى إليه موريتانيا لا بد له من اتفاق مع قيادة هؤلاء السجناء في الخارج، و"إذا وقعت معها الدولة اتفاقا على ألا تقوم بأي أعمال إجرامية وألا تدخل أي سلاح إلى موريتانيا، فسيكون بذلك قد تحقق هذا الهدف".


    وأشار إلى أن هناك مصالح ستكسبها موريتانيا من مثل هذا الاتفاق، لأنها مقبلة على استثمارات وعلى التنقيب عن النفط والغاز، و"تحتاج إلى أن يدخلها كثير من المستأمنين من الشركات الغربية والشرقية، ولا يمكن أن تستقر هذه وتستثمر إلا في أمن وأمان".


    المصدر: الجزيرة

  11. #11
    عضوية مجـمـدة
    تاريخ التسجيل
    09 2009
    المشاركات
    1,547

    رد : الدّدَو: سلفيو موريتانيا أعلنوا توبتهم

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة rekache مشاهدة المشاركة



    الشيخ محمد الحسن ولد الدَّدَو: السجناء اقتنعوا بأن ما قاموا به باطل (الجزيرة نت)


    محمد أعماري-الدوحة

    قال رئيس مركز تكوين العلماء في موريتانيا الشيخ محمد الحسن ولد الدَّدَو إن السجناء السلفيين في موريتانيا تبرؤوا من تنظيم القاعدة ومن العنف، مؤكدا أن أغلبهم اقتنعوا بأن ما قاموا به من عمليات مسلحة في البلاد -ومنها ما قتل فيه أجانب- هو "عمل باطل" في ميزان الشريعة الإسلامية.


    وأضاف في مقابلة مع الجزيرة نت على هامش زيارة للعاصمة القطرية الدوحة أن الغالبية العظمى من هؤلاء السجناء "أعلنوا توبتهم من قتل الفرنسيين ومن كل الممارسات التي فعلوها، وتعهدوا بألا يعودوا إلى مثلها وبألا يحملوا السلاح في بلاد موريتانيا لا على مسلم ولا على كافر".


    واعتبر ولد الددو –الذي قاد لجنة من 17 عالما موريتانيا حاوروا هؤلاء السجناء- أن موريتانيا ماضية في تطهير أراضيها من تنظيم القاعدة ومن أعمال العنف، مشيرا إلى أن على السلطات الموريتانية الآن "تعجيل ترتيب خطوات إيجابية على هذا الحوار"، الذي أسفر عن توقيع 68 معتقلا من أصل سبعين على تعهد بترك أفكار العنف وعدم حمل السلاح في موريتانيا.


    وأكد أن "السجناء التائبين" تعهدوا للعلماء الذين حاوروهم بـ"أنهم حتى لو مكثوا في السجن مددا طويلة فلن يحملهم هذا على تغيير ما توصلوا إليه، وأن ما وقع عليهم من ظلم أو تعذيب أو غير ذلك في المدد السابقة لا يغيرهم عما اقتنعوا بأنه شرع الله"، داعيا الدولة إلى "تعجيل إطلاق سراح المظلومين من هؤلاء الذين لم يقوموا بأعمال إجرامية من قبل وأيضا محاكمة الآخرين والعفو عنهم".



    الحوار مع السجناء الموريتانيين قاده نخبة من العلماء (الجزيرة-أرشيف)
    أهداف الحوار
    وأوضح أن الحوار مع السجناء تناول قضايا التكفير والولاء والبراء والمستأمنين من غير المسلمين في بلاد المسلمين، وكانت له ثلاثة أهداف أولها "إظهار براءة الإسلام من الأفكار المنحرفة كالتكفير والاعتداء وحمل السلاح في بلاد المسلمين"، والثاني هدف اجتماعي "برفع الظلم عن المظلومين وتخفيف معاناة هؤلاء السجناء"، والثالث هو "تجنيب البلاد مثل هذه المشكلات" الأمنية.


    وقال إن هدف الاستقرار الأمني الذي تسعى إليه موريتانيا لا بد له من اتفاق مع قيادة هؤلاء السجناء في الخارج، و"إذا وقعت معها الدولة اتفاقا على ألا تقوم بأي أعمال إجرامية وألا تدخل أي سلاح إلى موريتانيا، فسيكون بذلك قد تحقق هذا الهدف".


    وأشار إلى أن هناك مصالح ستكسبها موريتانيا من مثل هذا الاتفاق، لأنها مقبلة على استثمارات وعلى التنقيب عن النفط والغاز، و"تحتاج إلى أن يدخلها كثير من المستأمنين من الشركات الغربية والشرقية، ولا يمكن أن تستقر هذه وتستثمر إلا في أمن وأمان".


    المصدر: الجزيرة

  12. #12
    عضوية مجـمـدة
    تاريخ التسجيل
    09 2009
    المشاركات
    1,547

    رد : الدّدَو: سلفيو موريتانيا أعلنوا توبتهم

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة rekache مشاهدة المشاركة



    الشيخ محمد الحسن ولد الدَّدَو: السجناء اقتنعوا بأن ما قاموا به باطل (الجزيرة نت)


    محمد أعماري-الدوحة

    قال رئيس مركز تكوين العلماء في موريتانيا الشيخ محمد الحسن ولد الدَّدَو إن السجناء السلفيين في موريتانيا تبرؤوا من تنظيم القاعدة ومن العنف، مؤكدا أن أغلبهم اقتنعوا بأن ما قاموا به من عمليات مسلحة في البلاد -ومنها ما قتل فيه أجانب- هو "عمل باطل" في ميزان الشريعة الإسلامية.


    وأضاف في مقابلة مع الجزيرة نت على هامش زيارة للعاصمة القطرية الدوحة أن الغالبية العظمى من هؤلاء السجناء "أعلنوا توبتهم من قتل الفرنسيين ومن كل الممارسات التي فعلوها، وتعهدوا بألا يعودوا إلى مثلها وبألا يحملوا السلاح في بلاد موريتانيا لا على مسلم ولا على كافر".


    واعتبر ولد الددو –الذي قاد لجنة من 17 عالما موريتانيا حاوروا هؤلاء السجناء- أن موريتانيا ماضية في تطهير أراضيها من تنظيم القاعدة ومن أعمال العنف، مشيرا إلى أن على السلطات الموريتانية الآن "تعجيل ترتيب خطوات إيجابية على هذا الحوار"، الذي أسفر عن توقيع 68 معتقلا من أصل سبعين على تعهد بترك أفكار العنف وعدم حمل السلاح في موريتانيا.


    وأكد أن "السجناء التائبين" تعهدوا للعلماء الذين حاوروهم بـ"أنهم حتى لو مكثوا في السجن مددا طويلة فلن يحملهم هذا على تغيير ما توصلوا إليه، وأن ما وقع عليهم من ظلم أو تعذيب أو غير ذلك في المدد السابقة لا يغيرهم عما اقتنعوا بأنه شرع الله"، داعيا الدولة إلى "تعجيل إطلاق سراح المظلومين من هؤلاء الذين لم يقوموا بأعمال إجرامية من قبل وأيضا محاكمة الآخرين والعفو عنهم".



    الحوار مع السجناء الموريتانيين قاده نخبة من العلماء (الجزيرة-أرشيف)
    أهداف الحوار
    وأوضح أن الحوار مع السجناء تناول قضايا التكفير والولاء والبراء والمستأمنين من غير المسلمين في بلاد المسلمين، وكانت له ثلاثة أهداف أولها "إظهار براءة الإسلام من الأفكار المنحرفة كالتكفير والاعتداء وحمل السلاح في بلاد المسلمين"، والثاني هدف اجتماعي "برفع الظلم عن المظلومين وتخفيف معاناة هؤلاء السجناء"، والثالث هو "تجنيب البلاد مثل هذه المشكلات" الأمنية.


    وقال إن هدف الاستقرار الأمني الذي تسعى إليه موريتانيا لا بد له من اتفاق مع قيادة هؤلاء السجناء في الخارج، و"إذا وقعت معها الدولة اتفاقا على ألا تقوم بأي أعمال إجرامية وألا تدخل أي سلاح إلى موريتانيا، فسيكون بذلك قد تحقق هذا الهدف".


    وأشار إلى أن هناك مصالح ستكسبها موريتانيا من مثل هذا الاتفاق، لأنها مقبلة على استثمارات وعلى التنقيب عن النفط والغاز، و"تحتاج إلى أن يدخلها كثير من المستأمنين من الشركات الغربية والشرقية، ولا يمكن أن تستقر هذه وتستثمر إلا في أمن وأمان".


    المصدر: الجزيرة

  13. #13

    رد : الدّدَو: سلفيو موريتانيا أعلنوا توبتهم

    الحمد لله رب العالمين،، اللهم احقن دماء المسلمين في كل مكان يا رب العالمين

  14. #14
    عضوية مجـمـدة
    تاريخ التسجيل
    09 2009
    المشاركات
    1,547

    رد : الدّدَو: سلفيو موريتانيا أعلنوا توبتهم

    القاعدة تنظيم مجرم. قياداته وقواعده يجمعون بين فقد المروءة وانعدام الإنصاف والفجور في الخصومة والجهل المركب والكذب السافر! وتنظيم هذا شأن قياداته كالدعي المهاجر والخفي البغدادي والشيبة الخرف دعي الحكمة لا خر في كل من يناصره!

    وليلعم أن هذا الموضوع ما فتح إلا رداً لكذب وفجور وفحش وجهل الدعي المهاجر الذي لا يميز بين حدود غزة مع مصر وحدود الضفة مع الأردن وفلسطين مع سوريا! فهو البادئ في الفحش والظلم والفجور كسابقيه من امراء الجنون والخرافة! الذين لا يمكن لهم أن يلجوا إلى فلسطين إلا من بوابة شتم حماس والتشكيك فيها رغبة في تحويل ما يدفع لها من زكوات وصدقات المسلمين إلى القاعدة المشغولة بإدامة سفك الدم المسلم في الصومال! وبلغ الفجور حده في كلمة هذا الكذاب الحاقد المجرم الذي يتفوق على مثله أسلافه كذي الخويصرة ونافع بن الازرق ونجدة بن عامر في الخلق والمروءة، بينما يزيد هذا في الشر ويسفل بوضاعة الأخلاق وضياع المروءة!

    فما نفعل اكثر من الرد على وضاعة اخلاقهم وفحش اعتدائهم علينا! فلا حجة لمن يطعن في حماس هنا بحجة الدفاع عن جهل وحمق المهاجر وأصحابه من سفهاء الأحلام في إمارة هذا التنظيم الفاجر، فمن يتجاوز حده ويشتم حماس أو يطعن فيها فلا مكان له هنا!



    حمزة عمر المدير العام
    شبكة فلسطين للحوار


    http://www.paldf.net/forum/showthrea...E3%E5%C7%**%D1

  15. #15

    رد : الدّدَو: سلفيو موريتانيا أعلنوا توبتهم

    ايام الجراح

    هلا بيك يا حج

  16. #16
    مشرف الصورة الرمزية أبو خالد عوض
    تاريخ التسجيل
    11 2009
    الدولة
    الثغر الجنوبي
    المشاركات
    12,829

    رد : الدّدَو: سلفيو موريتانيا أعلنوا توبتهم

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة g199 مشاهدة المشاركة
    نسال الله الهداية لهذا الددددو
    ولجميع المسلمين ..
    لكن أرجو أن يُقال : العالم الددو ، أو الأستاذ ..
    توقيع أبو خالد عوض

    اللهم إنا نباتُ نعمتِك ،، فلا تجعلنا حصادَ نقمتِك ..!



  17. #17
    عضو نشيط الصورة الرمزية أبو الريحان
    تاريخ التسجيل
    02 2010
    الدولة
    قلقيلية السمان
    العمر
    23
    المشاركات
    1,088

    رد : الدّدَو: سلفيو موريتانيا أعلنوا توبتهم

    نسأل الله لهم الهداية

 

 

تعليقات الفيسبوك



ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •