سجل عضوية جديدة

أهلاً بكـ في شبكة فلسطين للحوار... شاركنا وبادر بالتسجيل ...

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 30 من 39
  1. #1
    عضو نشيط الصورة الرمزية البراق 11
    تاريخ التسجيل
    09 2009
    الدولة
    عائــد إلى يـافـا
    المشاركات
    3,220

    جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه


    جميع مقابلات الداعية عمرو خالد حول موضوع المحاضرة
    التي ألقاها في الإسكندرية التي كان لها انتقادات شديدة

    نفى الداعية الدكتور عمرو خالد ما أثير حول دعايته لمرشحي الحزب الوطني (الحاكم) في الانتخابات البرلمانية المصرية المقبلة، موضحا أن أولى محاضرته في مصر التي تمثل عودته لإلقاء الدروس الدينية بها بعد غياب 8 سنوات، لم يكن هدفها الدعاية الانتخابية، وأنه لم توجد لافتة أو ملصقات تؤيد أي شخص أو حزب في مصر.


    وقال خالد في حوار مع «الشرق الأوسط» في منزله بالقاهرة، إنه يحترم جميع من قاموا بتوجيه الانتقادات إليه، نافيا وجود شبهة مصلحة شخصية في عودة نشاطه الدعوي إلى مصر، موضحا أنها تصب في مصلحة الرسالة، مشيرا إلى أنه طوال السنوات الماضية كان ينتظر الفرصة للتواصل المباشر والالتقاء مع الناس لأنه يمثل أصل رسالته، معلنا أنه سوف يقبل أي دعوة توجه إليه من أي مؤسسة بلا أي تحفظات أو شروط، وقال إنه لم يفكر في خوض الانتخابات، وإنه اختار منذ البداية الدور الذي يقوم به بما يخدم رسالته للإصلاح في البلاد، لكنه أضاف أن «بعد هذه الرسالة» يتماس مع السياسة لأنها «مسيرة خير»، تحاول أن تجعل توجهات الشباب إيجابية، سواء في مصر أو خارجها. وقال خالد ما أحب الإعلان عنه من خلال «الشرق الأوسط»، «إننا سنبدأ قريبا لأول مرة برنامجا حصريا على الإنترنت باسم (نادي الأخلاق)، هو برنامج تلفزيوني يشارك فيه كل الدعاة في الوطن العربي، مثل د. سلمان العودة، د. طارق سويدان، د. يوسف القرضاوي، وأحمد الشهيري، وشريف شحاتة، وهدفه أن يكون صرخة للأخلاق».


    وفي ما يلي نص الحوار:
    * تم اتهامك صراحة بأن الهدف من عودتك لمصر هي لتأييد مرشحي الحزب الوطني الحاكم، فهل كنت تتوقع هذا الهجوم عليك؟
    - بالطبع كان متوقعا، لكن ما أغضبني غياب العقل السديد في الحكم على شيء قبل أن نراه بأعيننا، حيث خرجت سيناريوهات وأوهام وتخيلات من مزج الخيال بأن المحاضرة (التي ألقاها في مركز شباب السيوف بالإسكندرية قبل أيام) هدفها الدعاية الانتخابية، وأن هناك مرشحين سيحضرونها، فأين العقل في ذلك! أليس منطقيا أن نسأل أولا قبل أن نهاجم؟! ومن الوعي أن تحكم على شيء بعد أن تعرفه وليس إصدار أحكام مسبقة، فكنت أتوقع هجوما راشدا لكن أن يكون بعد المحاضرة لا قبلها، لذا فأنا لم أرد على تلك الاتهامات حتى تمت المحاضرة حتى لا اتبع المنهج ذاته، فكيف أدافع عن شيء قبل أن يحدث. وأقول لم توجد دعاية انتخابية، ولم توجد لافتة أو ملصقات تؤيد أي شخص أو حزب، وقد بدأت محاضرتي بالحديث عن هدفي منها، ولكل هؤلاء المهاجمين أقول: الفرق بين الأوهام والحقيقة هو «شريط المحاضرة» فهو بيني وبينكم ويوجد تسجيل لها على موقعي الشخصي.


    * الهجوم طالك من بعض التيارات الدينية ومن شباب على الـ«فيس بوك»، فما ردك عليهم؟
    - أحترم الجميع، ومن أكثر الأشياء التي ألتزمها عدم التجاوز في حق أحد، فقط أعتب على من يعاني في بعض المؤسسات والتيارات في مصر عدم قدرته على إيصال صوته ورسالته، ثم يغضب عندما أحاول توصيل صوتي دون أن أتخلى عن رسالتي، كما أعذر شبابا كثيرين على الإنترنت، فأنا أقبل النصح وأحترم ذلك فالدين النصيحة، ولا أقول إنني أرفض كل من هاجمني، والنقد لا يزال مستمرا، لكن الاتجاه العام تغير حين رأى الناس المحاضرة.


    * لكن البعض يقول إن عودة دروسك داخل مصر يصاحبها بحث من جانبك عن مصلحتك الشخصية.. ما قولك؟
    - هذا غير صحيح، فمصلحتي الشخصية كانت متحققة في الشكل الإعلامي، فأنا أتقاضى أموالا من برامجي، ولكن لا أتلقى أموالا نظير الدروس والمحاضرات الجماهيرية، فأين مصلحتي الشخصية في ذلك؟! لكن هذه مصلحة الرسالة، فلا توجد شبهة مصلحة شخصية، فالعكس هو الصحيح.


    * يتساءل البعض عما إذا كنت قد فكرت في ترشيح نفسك في الانتخابات البرلمانية المقبلة؟
    - أنا اخترت منذ البداية الدور الذي أقوم به لنفسي بما يخدم رسالة الإصلاح في بلادنا، وهو بعد يتماس مع السياسة لأنها مسيرة خير، فأحاول أن يكون الشباب إيجابيا وأن يهتم بالعمل المدني، وأن يخرج من حالة السلبية، وألا ينسحب من الشأن العام، وأن يكون له اهتمامات، فهذا دوري أؤديه بما يخدم رسالتي، أما الانتخابات فهي بعد آخر وشكل آخر لا أحب الدخول فيه.


    * لكن، سبق أن وجهت دعوة للشباب المصري للمشاركة الإيجابية في انتخابات الرئاسة المقبلة المقررة العام المقبل 2011؟
    - أنا بالطبع أشجع الشباب على المشاركة لأنه واجب وطني وقومي، وأقول لهم المشاركة تعد ألف باء إيجابية وتعكس انتماءك لبلدك.


    * ذكرت كلمة «الرسالة» أكثر من مرة، فهل يمكن التذكير بها؟
    - الرسالة عبارة عن مثلث من ثلاثة أبعاد، إيمان وأخلاق وتنمية، لذلك كنت حريصا على أن تكون محاضرة الإسكندرية بعنوان (كيف ترتقي إلى الله؟)، أي من خلال هذه الوسائل الثلاث، فهي رسالة خير وإصلاح تهدف إلى نهضة بلادنا.


    * صاحبتك موجة من النقد في مواقف عدة طيلة السنوات الماضية، مثل الذهاب لمؤتمر الدنمارك عن التعايش وحتى الانتقادات الأخيرة، كيف تصفها؟
    - أعتبر نفسي شخصا مبادرا، والمبادر دائما، ولأنه يبدأ أمرا جديدا، فلا تقبله كل العقول أو تثق بنتائج هذا الأمر، لكن في الوقت نفسه ليس كل ما أفعله صحيحا، أنا أقوم بتجربة مفيدة وجيدة وتحاول تقديم شيء جيد للأمة ولبلادنا، لكن التجربة لها وعليها.. نعم هناك أخطاء. وأحترم الآراء المنتقدة لي، فهناك انتقادات تحترم من أصحاب النوايا الصادقة أو الفكر العاقل تعلمت الكثير منها، لكن أيضا هناك مهاترات من حاقدين وكارهين. لذا، أتعامل معها بطريقة «النسر»، فالنسر طائر راق عندما تهاجمه جموع الغربان لا يهاجمها إنما يحلق لأعلى.


    * ما هو نشاطك المقبل في مصر؟
    - بمحاضرة الإسكندرية تحركت وطرقت الأبواب، وأعلن أنني سأقبل أي دعوة توجه لي من أي مؤسسة، سواء من مسجد أو نادٍ أو جامعة أو جمعية مدنية أو تنموية، بلا أي تحفظات أو شروط أو مطالبات، وسيكون لها الأولوية على برنامج أسفاري للخارج، وحتى هذه اللحظة ليس هناك دعوة بعينها، ولكني أتوقع انفراجة كبيرة. وما أحب الإعلان عنه من خلال «الشرق الأوسط» أننا سنبدأ قريبا لأول مرة برنامجا حصريا على الإنترنت باسم (نادي الأخلاق)، هو برنامج تلفزيوني يشارك فيه كل الدعاة في الوطن العربي، مثل د. سلمان العودة، د. طارق سويدان، د. يوسف القرضاوي، وأحمد الشهيري، وشريف شحاتة، وهدفه أن يكون صرخة للأخلاق، فيكفي الفهم الخاطئ للإسلام أنه عبادات فقط، فالرسول يقول: (إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق). ففكرته إعادة سلسلة الأخلاق بأفكار جديدة ومن خلال دعاة جدد، وسوف يبث على موقعي الشخصي حصريا، وسوف يكون دخول النادي بعضوية والتي تشترط على من يريد الحصول عليها أن يكون عمل عملا خيريا.


    * وما هو تخطيطك لمستقبل الدعوة بصفة عامة؟
    - عندي مرتكزان كبيران في المرحلة المقبلة، الأول قضية الأخلاق، فهناك إشكالية في المجتمع بالتركيز على العبادات فقط، لكن حسن الخلق هو أثقل ما يوضع في ميزان العبد، لذا أهدف إلى الإكثار من التذكير بالأخلاق، والمرتكز الثاني يتعلق بمسألة طاقة الشباب الإيمانية وكيفية أن تتحول إلى عمل ملموس، فإذا لم توجه هذه الطاقة لعمل تنموي وخيري، قد تظهر بعض الانحرافات الفكرية والسلوكية.


    * وماذا عن مشروع «إنسان» الذي تقوم بتنفيذه في اليمن؟
    - المشروع يهدف إلى المحافظة على شباب اليمن بعيدا عن الانحرافات السلوكية والفكرية من خلال عمل مشاريع تستوعب الشباب بأعداد ضخمة ويشرف عليها الشباب أنفسهم، كذلك فهناك مشروع آخر هو «بلدة طيبة» قائم على نشر الفكر الوسطي بين الشباب والدعاة.


    * أديت فريضة الحج هذا العام، فهل لمست الجديد؟
    - أنا منبهر بعملين كبيرين قام بهما خادم الحرمين الشريفين، وهما جسر الجمرات وقطار المشاعر، وأعتبرهما مشروعين حضاريين، فجسر الجمرات بشكله الحديث أبرز المظهر الراقي لرمي الجمرات بشكل أكثر تركيزا وأمنا وأكثر تقديرا لحضارة الإسلام، كذلك فالقطار من مكة إلى منى مشروع راق ومهم، أما عن مشاعر الحج هذا العام فقد لمست فيها رقة وقد ختمت بأمطار الخير، كما تأثرت بكلمة جلالة الملك وهو مريض ولم يأت للحج، حيث كانت كلمته مؤثرة.



    * نقلا عن الشرق الأوسط
    .................................................. ...........................
    لقاء آخر صحيفة مصري اليوم



    فى مسكنه بحى الشيخ زايد يفتح الداعية عمرو خالد صدره لـ«المصرى اليوم»، وكأن الرغبة أو الحاجة أو كليهما يدفعانه للحديث إلى الإعلام مرة أخرى، لم يتساءل عن محاور الحوار قبل أن يجريه كما اعتاد دائما أن يفعل خاصة عندما يتعلق الأمر بحالة الجدل التى تصاحبه متى ابتعد عن مصر، أو عاد إليها.


    عودة عمرو خالد هذه المرة حملت الكثير من الأسئلة، وآلاف الانتقادات عبر الإنترنت الذى يجيد الداعية استخدامه، فمنذ أن بث الفيديو الذى يعلم فيه جمهوره بأنه عاد بعد ٨ سنوات من منع الأمن له من إلقاء المحاضرات الجماهيرية والجدل على الإنترنت مستمر، فضلاً عما ردده منتقدوه عن وجود أهداف سياسية لعودته تتعلق بالترويج لمرشح الحزب الوطنى بالإسكندرية عبدالسلام المحجوب الذى يترأس جمعية الإسكندرية للتنمية التى نظمت ندوة أحياها عمرو خالد قبل أيام.


    ورغم عدم حضور المحجوب الندوة وعدم وجود لافتات انتخابية فى السرادق، فإن مؤيدى المحجوب استغلوا الحدث لتوزيع منشورات للدعاية له، وشهدت الندوة حضوراً جماهيرياً يقارب ١٥ ألف مواطن ما يؤكد شعبية وقدرة الداعية على حشد الجماهير، وهى القدرة التى يعاقب عليها فى كثير من الأحيان بالمنع والتضييق.

    خالد أكد فى حواره لـ«المصرى اليوم» قبل أن يطير إلى اليمن أن رسالته هى الوصول للناس واستشهد بقول النبى -صلى الله عليه وسلم- «خلوا بينى وبين الناس».. وإلى نص الحوار:

    ■ كيف كانت مشاعرك لدى دخولك إلى الندوة بعد منعك من إلقاء المحاضرات لمدة ٨ سنوات لتجد العدد يتجاوز ١٥ ألفاً من جمهورك؟

    - وجدتنى أستعيد عددا من الصور والذكريات والشخوص فتذكرت مسجد الحصرى، والدكة التى كنت أجلس عليها، ورأيت صورة الحاجة ياسمين الحصرى أمامى، وكأنه نوع من التواعد على الخير والإصلاح والأخلاق، فقد كنت محروما من رؤية الابتسامات، أو الدموع لأن الكاميرا صماء، والأرواح أهم من أى آلة، وكثرة الارتباط بالآلة تجعل الروح تصدأ، وكنت أخشى أن أكون ممن صدئت نفوسهم، لكننى اكتشفت أننى أحمل نفس الروح التى ظهرت بها قبل منعى منذ ٨ سنوات، وعندما صعدت إلى المنصة خشيت ألا أستطيع التكلم، فطلبت من الحضور الصمت قليلا لمدة ثوان للتسبيح، وساعدنى على الحديث أننى لم أجد أى لافتة حزبية أو أى مرشحين داخل السرادق.

    ■ ماذا قالت لك الزوجة والأصدقاء المقربون وسط هذه الحالة من الانتقاد الشديد لدى ذهابك إلى الإسكندرية؟

    - حرصت على أن تحضر معى زوجتى، وكان من المفترض أن يأتى ولداى على وعمر لولا ارتباطهما بالمدرسة فى اليوم التالى، ومنذ خرجت من مصر قبل ٨ سنوات كنت أشاور أبى وعمى وزوجتى فى أى قرار، وكانت ردود الأفعال متوقعة حين شاورت المقربين منى لذلك عندما هممت بالذهاب لم أسمع إلا كلمات الدعاء.

    ■ لكنك فى الثالثة عصراً أذعت بياناً على موقعك بأنك قد لا تذهب إلى المحاضرة.. فما المعايير التى اتخذت على أساسها قرارك بالذهاب؟

    - الموضوع بأكمله كان إدارياً، لأن المكان تغير قبل إتمام الندوة بيوم، فالموقع الأول كان سرادقاً فى شارع يتسع إلى ٤ آلاف لكننا عرفنا بعدها أن هناك أعداداً ضخمة ستأتى لذلك قررنا تغيير المكان، ووقتها كنا أمام احتمال من اثنين، تأجيل الندوة أو إيجاد مكان أكبر فى وقت قليل، لذلك كتب بعض الصحفيين أن هناك مشكلات فعلية فى التنظيم وهو أمر ربما يكون صحيحاً لأن الزحام والضغط كانا كبيرين جدا.

    ■ تتحدث عن إيجاد موقع بديل فى الثالثة عصراً رغم إعلان الجمعية عن تغيير موقع الندوة إلى مركز شباب السيوف فى الحادية عشرة صباحا؟

    - الجمعية لم تستقر على المكان عندما أعلنت عن تغييره فى الحادية عشرة صباحا لأننا وجدنا وقتها بديلاً ثالثاً، وعندما جاءت الساعة الثالثة وجدت أن الأمر يحتاج إلى تفكير حول إمكانية إقامة الندوة فى المكانين البديلين.

    ■ لكن الجمعية صرحت بأن عملية نقل المكان جاءت كإجراء أمنى على خلفية المصادمات بين الإخوان والشرطة فى الليلة السابقة للندوة؟

    - كل عملية نقل لها عدة أبعاد من ضمنها البعد الأمنى بالتأكيد، لكن القرار تم اتخاذه بناء على عدد الحضور ومدى استيعاب المكان لهم، وسيولة المرور.

    ■ أقصد بالإجراء الأمنى تجنب المصادمات مع الإخوان مرة أخرى؟

    - قد يكون ذلك صحيحاً، ولست طرفاً فى هذه التفاصيل فأنا أهتم بالمكان وسعته فقط.

    ■ هل طلبت من الوزير عبدالسلام المحجوب عدم الحضور بشكل واضح؟

    - عبدالسلام المحجوب شخصية لها تاريخ وإنجازات مشهود بها، وهو شخص يُشرّف أى مكان يذهب إليه، لكن الندوة كانت للمجتمع المدنى، ومن أول لحظة اتفقنا على أن الندوة بعيدة عن الأحزاب والمرشحين، لكن البعض تخيل أشياء عن أننى أروج لحزب، وهذا عيب.

    كان المحجوب فى معرض التوظيف الخاص بالجمعية التى يرأسها والتى تبعد عدة أمتار عن سرادق الندوة، وصرح أتباعه فى الحادية عشرة صباحا بأنه سيكون موجوداً، فلماذا لم يحضر؟

    - اتفقنا على عدم حضور المحجوب قبل أن أسجل الكلمة التى أعلن فيها عن الندوة، وما أقدرش أقول ده كان طلبى ولّا طلبه لأن هناك نوعاً من الاتفاق الراقى بيننا، وأتحدى أن يشير أحد لوجود لافتة انتخابية أو هتاف لمرشح داخل السرادق.

    لكن «المصرى اليوم» رصدت توزيع منشورات تأييد من أنصار المحجوب؟

    - سألت الجمعية لكنها أقسمت أنه لم يجر توزيع أى منشورات من قبل اللواء المحجوب، وقد يكون صحيحاً ما نشرتموه وهو أمر عانيت منه كثيراً منذ بدأت الدعوة فى مسجد الحصرى، حيث كان البعض يستغل الندوات الخاصة بى لتوزيع منشورات دون علمى، ودائما ما كنت أعلن أننى غير مسؤول عن توزيعها، وقد بدأت الندوة بقولى أننى مش مع حد ولا ضد حد وقضيتى هى لقاء الناس، فلا أعرف على وجه التحديد لماذا يمنعنى الأمن طوال ٨ سنوات، ومن سألنى «اشمعنى الندوة دى» أجيبه بأننى لبيت دعوات كثيرة طوال ٨ سنوات ماضية فى جامعات وأندية وغيرها وكان الأمن يلغى المحاضرة قبلها بساعات، وأعتقد أن تأثير لقاء الناس أكبر من تأثير الإعلام لأننى لست إعلامياً لكننى داعية، والنبى كان يقول «خلوا بينى وبين الناس».

    ■ لكن الرسول أيضا فى موضع آخر قال «اتقوا مواطن الشبهات».. والندوة كانت بها شبهة فلماذا لم تتجنبها؟

    - مادمت ذكرت الرسول فأنا أحيلك إلى حلقة «على خطى الحبيب» التى تحدثت فيها عن صلح الحديبية، وقلت وقتها إن هناك ثوابت لا يمكن التفريط فيها، وهناك متغيرات تجرى مع الزمن، وقلت أيضا إن الناس تحوّل المتغيرات إلى ثوابت وهو ما يضيق العالم علينا، لكننى لم أتخل عن الثوابت، فأنا لم أدع لحزب أو جهة سياسية.

    ■ على ذكر المتغيرات.. كيف أجاب عمرو خالد عندما سأل نفسه لماذا يعيدنى الأمن الآن بعد منعنى ٨ سنوات؟

    - الدنيا لا تثبت على شكل واحد، ومادمت وجدت مساحة أتحرك فيها دون أن أتنازل عن مبدئى فلا مانع، والثابت أننى لم أتفق مع الأمن، ولو حصلت أى جمعية على موافقات أمنية لإقامة ندوة لى سأوافق فوراً على حضورها، ولا تشغلنى أجندة الآخر أبداً، وكل أفعالى كانت بمبادرة شخصية منى.

    ■ لكن هناك مبادرات أخرى كنت فيها مضطراً للانسحاب بسبب تحجيمها أمنيا مثل مبادرة «إنسان» الخاصة بالقرى الفقيرة فى مصر؟

    - أتفق معك، فأنا أبادر، أما الموافقة أو الرفض فليست قضيتى، وربما أتساءل أحيانا لماذا سُمح لحملة «حماية» ولم يسمح لحملة «إنسان»، والإجابة بسيطة أن الطرف الآخر الذى يمتلك قوة المنع الدنيا مش ماشية عنده على خط واحد.

    ■ وبم تفسر خروج المحجوب بعد الانتقادات وقوله «لم أسع لعمرو خالد وهو الذى من طلب منى أن يقيم الندوة»؟

    - كلامه صحيح لأننى لم أتواصل مع المحجوب شخصياً بل مع جمعية الإسكندرية للتنمية، أما عن العرض فالجمعية هى من عرضت إقامة الندوة ولست أنا.

    كيف وافقت على الاشتراك فى ندوة مع جمعية وليدة تأسست منذ عدة أيام فقط؟

    - لست مطالبا بالبحث فى كشوفات الجمعية أو قراءة تاريخها، لكننى أوافق على دعوة أى مؤسسة مجتمع مدنى تأتينى اليوم.

    ■ وهل تعتقد أن تلك الدعوات ستأتى؟

    - ليس فى يدى شىء إلى الآن، لكننى أهتم بفكرة «خد خطوة»، فعندما آخذها فعلى الله الباقى، وقد طرقت الأبواب كثيرا.

    ■ لكنك أعلنت فى الفيديو أن ندوة الإسكندرية جزء من سلسلة ندوات ستقام فى مصر؟

    - لأننى موقن أنها ستأتى عاجلاً أو آجلاً، وأن الحياة والمواقف ستختلف.

    ■ أغلب الدول العربية والإسلامية ترحب بإقامة ندوات لك.. لماذا الإصرار على مصر؟

    - وطنى أولا، كما أن لمصر الأثر الأكبر فى رسالتى، وحرصى على رسالتى ينعكس بقوة على مصر، وليس لى غرض آخر.

    ■ هل تعتبر أن جزءاً من وهج عمرو خالد يخفت بالابتعاد عن مصر؟

    - طوال ٨ سنوات لم أكن موجوداً فى مصر، والعام القادم لن أتواجد بشكل كبير، فلدى سلسلة محاضرات فى إندونيسيا، أكبر بلد إسلامى يضم ٢٨٠ مليون مسلم، وعندما زرته فوجئت بأنهم يعرفوننى ويترجمون كتبى، وأقمت ندوة حضرها ٥٠ ألف إندونيسى، وطلبوا منى أن أعود إليها مرة أخرى لعمل سلسلة ندوات، وأنا أعتبر ذلك فتحاً كبيراً ولدى مشروع آخر فى أوروبا لعمل ندوات «المسلمون بين الاندماج والانعزال»، وأقيم سلسلة ندوات فى إيطاليا وإسبانيا وإنجلترا وفرنسا.

    ■ وأين ستقضى بقية العام؟

    - فى مصر، لأن أولادى ومدارسهم فى مصر، وربما أصطحب أولادى لإندونيسيا، و«مجددون» تم تصويره فى مصر وأنت تذكر ذلك.

    ■ لكن فريق العمل جرى إلقاء القبض عليه لعدم وجود تصريح أكثر من مرة؟

    - المهم أن الناس شافت الحلقات فى مصر، أما مسألة القبض على فريق العمل فهى مسألة إدارية مختلفة تتعلق بعدم وجود تصريح يومها.

    ■ ولماذا لم يجر تجهيز الجزء الثانى من «مجددون»؟

    - نستعد له حاليا وسنصوره فى غضون شهرين لكننا لم نستقر بعد على الفكرة، ولم نحدد هل سيجرى تصويره فى مصر أم لا.

    ■ وهل عوض الموقع الإلكترونى غيابك عن مصر؟

    - لا يوجد تعويض عن لقاء الناس وجهاً لوجه، ورغم أن صفحتى على الفيس بوك تضم نحو ٢ مليون مشترك، فإن لقاء الأعين والأرواح أفضل ألف مرة.

    ■ وما تعليقك على انتقادات الكثيرين حول وجود أفكار وموضوعات فى موقعك الإلكترونى هدفها رفع ترتيبه على مستوى العالم وزيادة زواره فقط.. مثل المنتدى الرياضى الذى يحلل المباريات.. فما علاقة صحة هدف الزمالك أو الأهلى بالتنمية بالإيمان الذى تعلنه على الموقع؟

    - لدينا تصور فى الموقع الإلكترونى مقتضاه أن ترتبط النهضة والتنمية بالمتعة والترفيه، لأن الإيمان لا يجب أن يكون جافاً، وإنما ترفيهى وبه فن ورياضة وخلافه، هذا بالإضافة إلى كونى رياضياً ومحباً لكرة القدم.

    ■ هل ترى أن عدم استخدام دعوتك الدينية فى أى أغراض سياسية مبدأ شخصى لعمرو خالد أم مبدأ عام يجب أن تطبقه الأحزاب والجماعات السياسية فى مصر؟

    - لا يمكن الفصل بين الدين والسياسة، لأن السياسة تتدخل فى الاقتصاد والرياضة والحياة الاجتماعية والدين، والقرآن واضح فى هذه المسألة، لكن استغلال الدين من أجل الترويج لأفكار سياسية يضر بالدين والمتدينين.

    ■ تصرح دائما بأن أهدافك التنمية والتغيير دون أن تقيدها مظلة سياسية أو حزبية.. وهو ما يشبه دعوة البرادعى مع الفارق فى الوسيلة.. لكن تلك الأفكار دائما ما تصطدم بالأمن والوضع الراهن.. فما تعليقك؟

    - هناك خلط بين التنمية والتغيير، فالتغيير مشروع سياسى وهو بعيد الأجل فى مصر، والتنمية ضرورة آنية ومتأخرة ٥٠ عاما، والتغيير لا يجب أن يعتمد على الحكومة، لأنها لن تنجح أبدا دون مشاركة المجتمع المدنى، أما التنمية فلابد أن تحدث بمعزل عن القيود والتيارات السياسية.

    ■ بعد ١٢ سنة من الدعوة كيف ترى تلاميذك من شباب الدعاة؟

    - أراهم يؤدون دوراً مهماً جدا، ويبذلون جهداً كبيراً فى التطوير، وأنصحهم دائما بعدم الاهتمام بالشكل فقط.

    ■ وأين يرى عمرو خالد نفسه فى مجال الدعوة فى مصر؟

    - فى مصر لا أرى سوى قول النبى (خلوا بينى وبين الناس)، ولم أفكر يوماً فى التنازل، واخترت دائما الاختيارات الصعبة ومازلت فخوراً بها.

    ■ هل أصبحت الساحة الدينية خالية للدعاة الجدد بعد إغلاق القنوات الدينية السلفية؟

    - هناك قنوات دينية محترمة مازالت قائمة مثل «اقرأ» و«الرسالة» والقنوات العامة حريصة على وجود برامج دينية، والمجال مفتوح أمام الجميع، ومستقبل الإنترنت أكبر فى الفترة القادمة.

    ■ وما تعليقك على إغلاق القنوات الدينية؟

    - لم أكن موجوداً فى مصر وقتها، ولا أعرف الملابسات التى تسببت فى ذلك، وإن كانت مشكلات إدارية فعلا أم لا.

    ■ هل ستصوت فى انتخابات مجلس الشعب والرئاسة المقبلتين؟

    - طبعا، ده ألف باء إيجابية، وأدعو جميع الشباب للذهاب إلى الانتخابات والتصويت.

    ■ ولمن ستعطى صوتك؟

    - (يضحك) ده موضوع يخصنى.

    ■ لكن العالم بأكمله يتعرف على طريقة تفكير رموز الفكر والمجتمع من خلال اختياراتهم الانتخابية؟

    - فى مصر والوطن العربى، لا يصح أن أفعل ذلك، لذلك سأبقى الأمر بينى وبين نفسى.

    ■ هل ستكون هناك حملات أخرى مثل «إنسان» «وحماية»؟

    - إذا أتيح لى ذلك.

    ■ وهل توقفت حملة «إنسان» لاصطدامها ببرنامج الحزب الوطنى للقرى الأكثر فقرا؟

    - هذا أمر قديم ومر عليه عامان.

    ■ لكنك لم تجب عن هذا التساؤل طوال تلك الفترة؟

    - (يضحك) هو أنا لازم أجيب عن كل الأسئلة.. الإجابة المثلى لا تعليق.

    ■ وهل تتحفظ على الإجابة لأسباب سياسية أم أمنية أم كليهما؟

    - لا تعليق أيضا، لكننا يجب أن نتفق على أن هناك حكمة فى اختيار الزمان والمكان الذى نتحدث فيه.

    ■ وماذا تحضّر لرمضان القادم؟

    - برنامج دينى وإيمانى بحت.

    ■ وهل يندرج ذلك تحت «حكمة اختيار الزمان والمكان» والابتعاد عن الأجواء المشحونة فى مصر؟

    - لا، لكننى وجدت أن هناك فجوة بين اهتمام المسلم بالعبادات واهتمامه بالأخلاق، لذلك سأركز على الأخلاق فى الفترة القادمة.
    .................................................. .............................



    أجرى الحوار: محمد خيال

    الشروق ..

    أكد الداعية عمرو خالد فى حوار مع «الشروق» أن محاضرته خلال الندوة التى نظمتها جمعية الإسكندرية للتنمية ــ التى يرأسها عبدالسلام المحجوب وزير التنمية المحلية ــ كانت عبارة عن محاضرة أخلاقية لم تحمل أى دعاية انتخابية، مؤكدا أنه ليس صحيحا كل ما تردد من شائعات وإثارة وأنها تفتقد للحكمة.



    وأوضح أنه وافق على الندوة على الرغم مما ستثيره من جدل لأنه صاحب رسالة تنموية أخلاقية، ويحال بينه وبين تأدية رسالته منذ 8 سنوات لأسباب يعلمها الجميع، مشيرا إلى أنه قبل الدعوة من منطلق مقولة للرسول صلى الله عليه وسلم وهى «خلّوا بينى وبين الناس»، قائلا: «سيبونى أكلم الناس طالما لم أقل شيئا خطأ»، كما أن المحاضرة كان عنوانها «كيف ترتقى إلى الله بالأخلاق والإيمان» وهو محور رسالتى.


    وقال "خالد" فى الحوار «التليفونى» مع «الشروق»: إن ظهوره فى الإعلام لم يكن يرضيه لأن التواصل مباشرة مع الشباب له نتائج أفضل وأكثر واقعية، مشددا على أنه مُصر على التواصل مع هؤلاء الشباب.

    «أى دعوة ستأتينى من أى جهة ما عدا القيادات السياسية سأقبلها فورا».. قالها خالد بحزم لكل من يروجون أنه جاء ليعلن ثقته فى الحزب الوطنى قبل الانتخابات، مضيفا: من حقى أن أؤدى رسالتى، وأبحث عن الوسائل التى تساعدنى على توصيلها.

    ولفت "خالد" إلى أنه ذهب لجمعية خيرية لها دور تنموى ونشاط هو من صميم النشاط الذى ترعاه جمعية صناع الحياة مثل تشغيل الشباب، وأنه لم يذهب للمحجوب شخصيا وخير دليل على ذلك أن الوزير لم يحضر المحاضرة، مشيرا إلى أنه لو جاءته عشرات الجمعيات غدا سيقبل دعوتها.

    وقال خالد: «أقول للفئة الحزبية، فى إشارة للإخوان المسلمين، التى انتقدتنى كيف تشتكون وأنتم لا تستطيعون أن توصلوا صوتكم ورسالتكم، وتعيبوا علىّ أنى أحاول توصيل صوتى؟!»، مضيفا: أن أى تصرف فى الدنيا فى أى توقيت من التوقيتات قد يحمل أكثر من تأويل، وسيكون هناك طرف مستفيد، وبالفعل هناك أطراف استفادت، على رأسها الشباب الذين حضروا الندوة.

    وطالب خالد من ينتقدونه بأن يرجعوا لنتائج تواصله مع الشباب، التى كان منها إقلاع بعضهم عن إدمان المخدرات، ومعاملتهم لأهلهم بشكل جيد، قائلا: «هذا لم يحدث إلا من خلال التواصل المباشر معهم، وهو ما كنت ممنوعا منه طيلة 8 سنوات مضت».

    «انظر بعد 5 سنوات من زياتى للدانمارك كيف أثبتت الأيام أين المصلحة العامة فأنا الصوت العربى الوحيد الذى يتم السماع له فى كل المؤتمرات العالمية ويتاح له الدفاع عن الإسلام».. قالها خالد مذكرا من انتقدوه عقب إعلانه عن زيارته للدانمارك عقب واقعة الرسومات المسيئة للرسول.

    وبنبرة صوت عالية أكد خالد قائلا: «أنا لن ولم أروج لأى شخص مهما كان حزبا أو هيئة، وأطلب من الجميع أن يشاهد الندوة على موقعى الإلكترونى ليعرفوا الفرق بين الحقيقة والأوهام».

    وأوضح أنه تعلم من النبى محمد التفاعل مع الأحداث، مشيرا إلى أن هناك ثوابت لا يمكن المساس به وهو ما يحض عليه دائما، وأن هناك متغيرات يجب أن يتم التعامل معها بحكمة ومرونة من أجل مصلحة الدعوة.

    وقال خالد: من اتهموه بأنه اعتمد على النظرية البراجماتية أو النفعية إنه بهذا الشكل كان من الأفضل له أن يظل فى الاستوديوهات بالبدلة والكرافتة والتكييف بدلا من أن يتعب نفسه ويتنقل ويسافر، مضيفا أنه اختار الأصعب لأنه الأكثر تأثيرا، وهو ما ينفى تماما شبهة البراجماتية أو النفعية بالإضافة إلى أنه لا يتلقى أى أموال مقابل إلقائه لهذا النوع من الندوات، وأن دخله فقط من البرامج التى يقوم بتسجيلها للفضائيات.

    كما رد على من قالوا إنه قبل بذلك ليعود إلى مصر، «بأنه موجود فى مصر بالفعل وأولادى فى مدارس مصرية، وقمت بتصوير برنامج «مجددون» فى مصر من أمام الأهرامات، ولكن مشكلتى كانت فى التواصل مع الناس».

    وحول ما إذا كان هناك اتصالات مباشرة بينه وبين المحجوب ذكر أنه بشكل شخصى هناك اتصالات دائمة بينه وبين الرجل، وهذا منذ سنوات طويلة وليس وليد اللحظة حتى وهو خارج مصر، موضحا أنه يجب الفصل بين المحجوب كشخصية نظيفة ومقدرة وله فضل كبير على الإسكندرية، وبين كونه مرشحا، وهو ما حرصت عليه، ولذلك فالرجل لم يحضر الندوة، مؤكدا أنه ليس مع أحد ضد أحد.

    وأشار "خالد" إلى أنه لم يفكر فى إلغاء المحاضرة عقب الأحداث، التى شهدتها دائرة الرمل ووقوع مصادمات بين الأمن وأنصار مرشح الإخوان، لأنه ليس طرفا فى الأزمة أو المشكلة فما حدث كان فى إطار الانتخابات، الذى هو بعيد عنها كل البعد ورسالته بعيدة تماما عن أى إطار سياسى، وأنه ليس له علاقة من قريب أو بعيد بما حدث.

    *نقلا عن جريدة الشروق




    .................................................. ......





    لقاء آخر نقلاً عن موقع السابع

    الداعية عمرو خالد يرد على اتهامه بالترويج لـ"الوطنى" فى الانتخابات: قبلت دعوة جمعية "المحجوب" لأنى عايز أوصل رسالتى لـ"المحرومين".. واللقاء "مكنش فيه" أى لافتة انتخابية



    - من يهاجمونى الآن لا يملكون الشجاعة لدعوتى سابقاً خوفاً من المضايقات الأمنية.. وأنا حزين ممن يناضلون من أجل توصيل صوتهم للمواطنين ويمنعوننى
    - نعم تربيت على يد الإخوان.. لكنى لن أقيد رسالتى العامة بجماعة خاصة
    - تعليمات أمنية منعتنى من العمل الجماهيرى لمدة 8 سنوات لكنى لم أيأس وأسعى للتواصل مع الناس وجهاً لوجه وليس عبر "الريموت كنترول" فى التلفزيون.



    أجرى الحوار:محمود المملوك
    لم يكن مرشحاً، كما أنه لا ينتمى إلى أى من الأحزاب أو القوى السياسية، لكن الانتخابات البرلمانية الحالية، جعلته فجأة ضمن جملة سياسية ليست مفيدة على الإطلاق، بعدما شن عدد كبير من السياسيين والنشطاء بل والمواطنين، هجوماً على الداعية الإسلامى الدكتور عمرو خالد، لتلبيته دعوة لقاء جماهيرى برعاية مؤسسة الإسكندرية للتنمية التى يترأسها اللواء عبد السلام المحجوب وزير التنمية المحلية، ومرشح "الوطنى" على مقعد الفئات فى دائرة الرمل.. المنتقدون اعتبروا ما حدث صفقة بين أجهزة الأمن والحزب الحاكم لعودة عمرو خالد لندواته ولقاءاته الجماهيرية مقابل الدعاية والترويج للحزب ومرشحيه فى الانتخابات، وأولهم المحجوب الذى يواجه منافسة إخوانية شرسة.. لكن صاحب الأزمة له منطق يحترم فى هذا الخصوص، وهو أنه صاحب رسالة ودعوة تحمل شعار "خلوا بينى وبين الناس"، وتقوم على التواصل "ربانياً" و"إيمانيا" بين المواطنين بعيداً عن "السياسة" و"التحزب"، وإذا كان هو ممنوعاً أمنياً من ذلك، فلماذا لا ينتهز الفرصة التى جاءته لإيصاله صوته بحرية، طالما لا تخالفه ثوابته ولا تروج لأحد؟

    دون مقدمات.. احكِ لنا عن الفيديو الذى تم بثه، ويؤكد عودتك للعمل الدعوى الجماهيرى فى مصر عبر مؤسسة "الإسكندرية للتنمية" التى يترأسها اللواء عبد السلام المحجوب وزير التنمية المحلية، ومرشح "الوطنى" على مقعد الفئات فى دائرة الرمل؟
    أنا فى الأساس راجل صاحب رسالة، وبدأت الدعوة من المساجد والجامعات والأندية، قبل ظهورى فى التليفزيون، وأنا لست إعلامياً ولست منتجا إعلاميا، ورسالتى قائمة على 3 مراحل: الإيمان والأخلاق والتنمية، وهى نفس الرسالة التى بدأت بها منذ سنوات على "دكه" صغيرة بمسجد الحصرى فى شارع من شوارع منطقة العجوزة، أكلم الشباب والفتيات بالآلاف، ونرى التأثير والتفاعل وجهاً لوجه، ثم حيل بينى وبين الشباب لمدة 8 سنوات، حتى عادت لى الفرصة للعودة مجدداً عبر هذه الجمعية.

    لكن هناك بعض الأمور الملتبسة والغامضة فى هذا الأمر.. يعنى لماذا الربط بين هذه الجمعية وتوقيت الدعوة التى وجهت إليك وبين اللواء عبد السلام المحجوب وزير التنمية المحلية ومرشح الحزب الوطنى فى نفس الدائرة، ثم لماذا فسرها البعض بأنها دعاية انتخابية للأخير؟
    أولاً "أنا مش جاى أعمل دعاية انتخابية لحد".. فهذا غير صحيح، كما أن المحجوب لم يحضر على الإطلاق، ولم يتم تعليق أى لافتة أو يافطة انتخابية تحمل اسمه أو اسم أى مرشح غيره، كما أننى لم أتحدث فى أى أمور من هذه، ثانياً هناك فرق كبير بين الأوهام والحقائق، فالأولى هو ما يتم ترديده، والأخيرة هو ما حدث بالفعل فى اللقاء، وانظر للفيديو الذى يصور ما حدث داخل الجمعية ستكتشف الأمر بنفسك.. وأنا أريد أن أسأل كل من روج هذه الأوهام: هل يُعقل أن تحكم على شىء لم تره.. أين العقل الرشيد والضبط الشرعى؟

    تقصد أن تقول: "انظر واحكم.. ماذا قال عمرو خالد أولاً، ثم افعل ما شئت"؟
    بالضبط.. أنا عملى كما قلت لك سابقاً دعوى بالأساس، المحاضرة حملت عنوان "كيف نرتقى إلى الله بالرحمة والأخلاق وعمل الخير"، فأنا لا أرغب فى الدعاية أو الترويج فى الانتخابات، وأكبر دليل أيضاً أن اللقاء لم يحضره أهالى المنطقة فقط، بل جاءت أتوبيسات حاشدة من القاهرة والمنصورة وبورسعيد، بجانب أهل الإسكندرية كلها، وتزاحم ما يقرب من 15 ألف مواطن، وهذا ما أكدته أيضاً من قبل بأن "الفرق كبير بين أنك تتكلم وعينك فى عين الناس وبين أن تخاطبهم عبر التلفزيون" وأنا مُصر على رسالتى وعلى توصيلها.

    لكنك حتى الآن لم تجب عن أسئلتى، ولم توضح لنا سبب الربط بين استخدام اسمك ودعوة الجمعية فى الترويج لمرشح الحزب الوطنى، لماذا ألصقوا الدعوة به؟، لماذا اللواء عبد السلام المحجوب بعينه، ولماذا أيضاً الوطنى وليس أى حزب آخر؟
    أنا لست مسئولاً عن فكرة الربط، وهذه السؤال لا يوجه لى، وإنما أنا مسئول عن دعوة جمعية مجتمع مدنى تقوم بعمل محترم لتشغيل الشباب و"أنا عايز أوصل رسالتى اللى محروم منها"، وأنت المفروض تسأل السؤال بـ"العكس": لماذا لم يتقدم من يهاجموننى الآن بطلب لدعوتى.. ولماذا ينتقدون حملاتى الآن.. أليس هذه الحملات أسفرت عن محاربة التدخين والبطالة، وأنتجت شبابا مهتما بدينه ووطنه"؟

    هم لا يملكون الشجاعة على هذه الخطوة خوفاَ من المضايقات الأمنية؟
    "خلاص.. إذا كانوا هم لا يملكون الشجاعة على الدعوة، فأنا أملكها للتلبية".. وهل هذه هى أزمتى؟.. أنا فى النهاية "حر" من التيارات السياسية والقضايا الانتخابية.. راجع كلامى فى اللقاء، أنا أتحدث عن علاقة الفرد بربه عبر الأخلاق والإيمان، وشعار "خلوا بينى وبين الناس".. هذا الشعار الذى كنت دائماً أقرأ عنه فى الكتب، أيقنت أهمية ومعنى هذا الشعار طوال الـ8 سنوات الماضية "أن تشعر أن صوتك محبوس"، وأنا حزين من بعض التيارات التى تناضل من أجل توصيل صوتها للمواطنين، وعندما أحاول أنا توصيل صوتى يمنعونى، رغم أنى مطالب شرعاً بالتواصل مع الناس وطرق الأبواب، وأمتلك الشجاعة للإصرار على ذلك.. ودعنى أقل لك شيئا وهو أن المصلحة الشخصية لعمرو خالد كانت ضد ما حدث؟

    كيف وأنت تقول أنك تناضل من أجل ذلك، وأنك استغللت الفرصة السانحة لذلك؟
    بمعنى أن المصلحة الشخصية والتصرف البرجماتى النفعى لعمرو خالد ضد تلبية دعوة سياسية مثل هذه، لأنى ببساطة موجود فى مصر، وأنت أجريت معى كثيرا من الحوارات فى الفترة الأخيرة، كما أن أبنائى يُقيمون فى مصر ويتعلمون فى مدارس مصرية، وأتمتع بحرية الدخول والخروج الآمن للبلاد، بل إنى صورت جزءاً من برنامجى السابق "مجددون" فى القاهرة تحت سفح الأهرامات، كما أننى أتقاضى أموالا على البرامج الفضائية، لكنى لا أتقاضى مليماً من الندوات واللقاءات الجماهيرية مهما بلغ عدد الحاضرين والمواطنين، لأنى قطعت عهداً على نفسى بألا أخذ أجراً مقابل ذلك طوال تاريخى، وجالس داخل الاستديو وتحت "التكيف" ومياه معدنية.. وبالتالى فأنا مصلحتى البرجماتية الشخصية ضد هذه اللقاءات، لكن عمرو خالد صاحب الرسالة يظل متضررا.

    لكن ماذا تفعل فى هذا الهجوم؟
    الحقيقة أن الناس بدأت تغير من المفاهيم، فأصبحت الثوابت متغيرات، سأضرب لك مثلاً فى حلقة "صلح الحديبية" من برنامجى "على خطى الحبيب" قلت إن هناك ثوابت ومتغيرات، الأولى لا تنازل عنها، والأخيرة تتوافق مع الظروف بمرونة، لكن كثيراً من الناس تخلط بين الطرفين، بل وإنهم بدأوا يجعلون من المتغيرات ثوابت، فضيقوا على أنفسهم حتى أصبح كل شىء خطأ.. وأنا لدى ثوابت لم أتنازل عنها، أولاً لن أقوم ولن أسمح بدعاية سياسية أو انتخابية، والرسالة التى وجهتها للمواطنين رسالة خيرية.

    لماذا تم تغيير مكان عقد اللقاء، هل بسبب الزوبعة والهجوم الذى حدث أم أنها ترتيبات أمنية؟
    نحن (أنا والجمعية) كنا نتوقع أن يكون عدد الجماهير حوالى 5 آلاف، لكننا فوجئنا باتصالات مهولة من محافظات أخرى، ترغب فى الحضور، وهو ما سيعنى غلق الشارع بالكامل بسبب التزاحم، وهو ما يتسبب فى أزمة مرورية، وهنا ظهر اتجاهين، الأول: تأجيل الموعد بسبب سفرى لأداء فريضة الحج أيضاً، والأخير البحث عن مكان آخر، وتم الاتفاق على الحل الأخير، فتحركت الجمعية مشكورة، ولإيجاد البديل بطاقة استيعابية تصل لـ15 ألف مواطن، ونجحت فى حل الأزمة فى أقل من 24 ساعة، رغم ما كتبته فى الصحف عن أزمة سوء التنظيم.

    الجميع يريد أن يعلم منك تفاصيل الدعوة، والاتصالات التى تمت بينك وبين الجمعية فى هذا الإطار، وهل كان لأجهزة الأمن أى دور فيها؟
    لم يحدث أى اتصال أمنى أو حزبى على الإطلاق، البداية كانت من الدكتور كرم كردى نائب رئيس الجمعية، عرضوا علىّ الفكرة، وتواصلت معهم، وكانت الأزمة فى التوقيت بسبب سفرى لأداء فريضة الحج، هل ستكون بعده أم قبله، وهل هناك دعوة رسمية، وليس مجرد رغبات مثلما كان يحدث طوال الـ8 سنوات الماضية، حتى تأكدت من رسمية الدعوة، فجاءت الدعوة وقبلتها.

    لكن ماذا عن فكرة خروجك بفيديو كليب على الجماهير من على جبل عرفات تبث فيه خبر عودتك، وهل توقعت أن يثير ذلك زوبعة كما حدث؟
    هذا الفيديو تم تسجيله وأنا على جبل عرفات قبل غروب الشمس بحوالى ساعة، وبالتالى سجل فى أكثر لحظات "القرب" و"التجلى"، وصليت صلاة استخارة وتشاورت مع عدد من المقربين لى، والحمد لله نتائج اللقاء كانت مبشرة وتدل على أن الله لا يغيب من يدعوه فى هذا المكان وهذا التوقيت، وتم تسجيله هناك بسبب ضيق الوقت، ورغم عدم الدعاية بشكل كافى باستثناء ما قامت به الجمعية وما نشرته على موقعى "عمرو خالد دوت نت"، فإن الحضور الجماهيرى كان مفاجأة، أما فيما يتعلق بالخوف والضجة التى أحدثها الفيديو، فأنا كنت مقدراً بالطبع ما سيحدث، وأنا أظن أننى أمتلك خبرة كافية فى مثل هذه التفاعلات وردود الأفعال منذ أحداث الدانمارك، ومن أيام الخروج من مصر والعودة إليها، وحملة "حماية"، ومشروع "إنسان" و"صناع الحياة"، وتاريخنا الحمد لله عبارة عن مجموعة كبيرة من التفاعلات، والمبادر دائماً كذلك، منذ تاريخ توقفى عن العمل الدعوى فى 20 أكتوبر 2002، "أنا فاكر التاريخ ده كويس".

    ومن المسئول عن هذا التوقف.. وهل الفاعل مجهول؟
    بحدة: لا بتعليمات أمنية توقف العمل الدعوى بينى وبين الجماهير.. خلال الـ8 سنوات لم أيأس ولم أكتف بكونى شخصية إعلامية ولا هذا هدفى، بل هدفى أن أكون صاحب رسالة التأثير الأكبر فيها عبر التواصل، وليس عبر "الريموت كنترول" فى التلفزيون، ومن وقتها وأنا أطرق الأبواب لتوصيل رسالتى، وأعلن أن أى دعوة ستأتى لى سألبيها بشرط ألا تكون "حزبية" أو "سياسية"، وكأن شعارى طوال الـ8 سنوات "خلوا بينى وبين الناس"، وهو شعار الرسول صلى الله وعليه وسلم الذى حارب من أجله 13 سنة، يطوف القبائل ويجوب البلدان، وألا يكون بينه وبين الناس حائل، ويحاول.. ويحاول.

    ثم ماذا حدث؟
    جاءتنى فرصة من إحدى الجمعيات التنموية الخيرية، تقوم بنشاط من صميم النشاط التى تقوم به جمعيتى "صناع الحياة".. التغيير والتنمية، دون أى لافتة حزبية أو دعاية تتعلق بالانتخابات، بل وحرصت على التأكيد فى بداية لقائى فى الجمعية السبت الماضى، على أننى لست مع أحد ولا ضد أحد، أنا أريد أن أبلغ صوتى "خلوا بينى وبين الناس".. وهذه ببساطة القضية جاءتنى دعوة ولبيتها وسأظل أُلبى أى دعوة تأتى لى.

    أظن أنك قرأت ما ذكره الدكتور صبحى صالح مرشح الإخوان المنافس للمحجوب على نفس المقعد، من كونك تربيت على يد الإخوان، لكن الجماعة ليست مسئولة عن تحولاتك فيما بعد.. فما ردك؟
    أنا أحترم الجميع وأقدر الجميع، وليس الدكتور صبحى صالح فقط، بل وكل من يمثل الإخوان المسلمين، لكن فى النهاية أنا رسالة مستقلة لها خصوصيتها، التى تخاطب الأمة كلها، وليس جماعة مهما كانت كبيرة ومؤثرة، كما إننى تعلمت ألا أجرح الناس، وبالتالى فإن لا أحمل لهم إلا كل خير، وأرجعك مرة أخرى إلى بداية حديثى فى اللقاء بأننى لست مع أحد ولا ضد أحد.

    وماذا عن تربيتك الإخوانية وتحولاتك فيما بعد؟
    مستحيل أن تجد شخصاً تعلم فى جامعة القاهرة فى ثمانينيات القرن الماضى ومهتم بالأمور الدينية، دون أن يحتك بالإخوان المسلمين ويتقرب منهم، فهذا شىء طبيعى ومنطقى ومفيد، لكن كما قلت لك رسالتى قائمة على التواصل مع جميع الفئات، فهى تتحدث عن الإيمان وعن الخير وصناعة الحياة من أجل الطريق إلى الله، وذلك فأنا أكون غير واعٍ لو قيدتى رسالتى العامة بجماعة خاصة.

    ماذا عن خطواتك القادمة ومشروعاتك الدعوية فى مصر؟
    أنا أعلن الآن عبر "اليوم السابع" تلبية أى دعوة جماهيرية شريطة ألا تكون "سياسية" أو "حزبية" كما قلت من قبل، وأنا لا أتقاضى أى مبالغ أو مطالب، سوى "خلوا بينى وبين الناس"، ورسالتى هى التى ذكرتها فى لقاء الإسكندرية، وسأكررها فى اللقاءات الجماهيرية المقبلة أيضاً، لأنها رسالتى التى لن تتغير أبداً، ولن ثوابتى كما.

    هل ستظل فى مصر لحين؟
    يضحك ويجيب: "أنا مسافر بكره.. عندنا مؤتمرات فى اليمن وألمانيا تنظمها مؤسسة "رايت ستارت" التى أترأسها، وسأعود بعد حوالى 10 أيام من جديد للقاهرة لأن أسرتى موجودة هنا، فأنا أسافر وأعود".





    .......................................




    فيديو محاضرته في الاسكندرية
    http://www.youtube.com/watch?v=tamArU6VKQk&feature=player_embedded
    التعديل الأخير تم بواسطة البراق 11 ; 2010-11-26 الساعة 18:42

  2. #2
    عضو نشيط الصورة الرمزية البراق 11
    تاريخ التسجيل
    09 2009
    الدولة
    عائــد إلى يـافـا
    المشاركات
    3,220

    رد : جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه

    مصدر هذه اللقاءات هي من موقع الشخصي للداعية عمرو خالد

    برأي الشخصي وبعد قراءة مقالات وردود الداعية عمرو خالد
    أن الداعية محروم من القاء محاضرات منذ 8 سنوات مع جمهوره مباشرة
    ويقول ان القاء المحاضرة مع جمهوره مباشرة افضل بكثير من التلفاز
    ويقول كنت اتمنى ان اسلم على كل الحاضرين
    هذا يفسر قرار عمرو خالد القاء محاضرة في جمعية تابعة للواء محجوب
    والمحاضرة لم تكن فيها اي ملصق لأي مرشح في الإنتخابات
    وكانت المحاضرة دينية بحتة ومن يريد مشاهدتها الرابط في المشاركة الاولى ..
    ولكن ما يحيرني ان عمرو خالد يقول: قد يكون هناك ملصقات سرية تابعة لأي مرشح في الندوة.
    ولكنه يقول ان الجمعية أقسمت ان هذا لم يحدث

    معنى هذا انه لا ينفي امكانية حصول هذا الشيء وكان حرياً بالداعية ان لا يذهب مثل هكذا أماكن
    اذا كان يتوقع حدوث ذلك .

    الذي أقوله أن الداعية كان اجتهاد منه وان أخطئ فله أجر ، وهو أصلا لا يريد مصلحة شخصية كون محاضراته لا يأخذ مال اطلاقاً بل مصدر دخله يقتصر على برامجه في التلفاز.

    خطوته كانت خطأ ولكن علينا تفهم وضعه فلا نقدح بشخصه وانما ننتقد تصرفه هذا ..

    هذا والله أعلم .
    التعديل الأخير تم بواسطة البراق 11 ; 2010-11-26 الساعة 19:35

  3. #3
    عضو نشيط الصورة الرمزية الوعد الصادق
    تاريخ التسجيل
    07 2006
    الدولة
    الضفة الغربية
    المشاركات
    828

    رد : جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه

    الشيخ وجدي غنيم بهدله كثير ..

  4. #4
    عضوية مجـمـدة
    تاريخ التسجيل
    11 2010
    المشاركات
    55

    رد : جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة البراق 11 مشاهدة المشاركة
    مصدر هذه اللقاءات هي من موقع الشخصي للداعية عمرو خالد

    برأي الشخصي وبعد قراءة مقالات وردود الداعية عمرو خالد
    أن الداعية محروم من القاء محاضرة منذ 8 سنوات مع جمهوره مباشرة
    ويقول ان القاء المحاضرة مع جمهوره مباشرة افضل بكثير من التلفاز
    ويقول كنت اتمنى ان اسلم على كل الحاضرين
    هذا يفسر قرار عمرو خالد القاء محاضرة في جمعية تابعة للواء محجوب
    والمحاضرة لم تكن فيها اي ملصق لأي مرشح في الإنتخابات
    وكانت المحاضرة دينية بحتة ومن يريد مشاهدتها الرابط في المشاركة الاولى ..
    ولكن ما يحيرني ان عمرو خالد يقول: قد يكون هناك ملصقات سرية تابعة لأي مرشح في الندوة.
    ولكنه يقول ان الجمعية أقسمت ان هذا لم يحدث

    معنى هذا انه لا ينفي امكانية حصول هذا الشيء وكان حرياً بالداعية ان لا يذهب مثل هكذا أماكن
    اذا كان يتوقع حدوث ذلك .

    الذي أقوله أن الداعية كان اجتهاد منه وان أخطئ فله أجر ، وهو أصلا لا يريد مصلحة شخصية كون محاضراته لا يأخذ مال اطلاقاً بل مصدر دخله يقتصر على برامجه في التلفاز.

    خطوته كانت خطأ ولكن علينا تفهم وضعه فلا نقدح بشخصه وانما ننتقد تصرفه هذا ..

    هذا والله أعلم .
    تصرفه صحيح 100%
    عمرو خالد يثبت كل يوم انه يمتلك ناصية التخاطب مع الجمهور ويتقن ايصال رسائله بشكل مبهر، لاحظ انه تمكن من الوقوف مع النظام المصري في سابقة لداعية اخواني لكنه في الوقت نفسه عرف كيف ينزع فتيل التوتر الناجم عن هذا الموقف بـ"كلمتين حلوين"، وهذه هي السياسة وهذا هو فن الخطاب.

  5. #5
    عضو نشيط الصورة الرمزية البراق 11
    تاريخ التسجيل
    09 2009
    الدولة
    عائــد إلى يـافـا
    المشاركات
    3,220

    رد : جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه

    أخي الوعد الصادق
    الشيخ وجدي غنيم وغيره من المشايخ والدعاة والعلماء يجب عليهم انتقاء ألفاظ راقية ويكون انتقادهم بناء ، اذا الله سبحانه وتعالى أمر نبيه موسى أن يقول لفرعون الطاغي كلام لين
    في قوله
    (فَقُولا لَهُ قَوْلا لَيِّنًا لَعَلَّهُ يَتَذَكَّرُ أَوْ يَخْشَى)

    فما بالك بداعية الى الله ؟!!

    بارك الله فيك .

  6. #6
    عضو نشيط الصورة الرمزية البراق 11
    تاريخ التسجيل
    09 2009
    الدولة
    عائــد إلى يـافـا
    المشاركات
    3,220

    رد : جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه

    أخي محمود على شاكر
    الداعية له اسلوب رائع جداً وجذاب وهو شخصية كارزمية بامتياز
    حقق الكثير من إنجازات ومنها مشروعه عن المخدرات التي تفاعلت معه دول عربية كثيرة
    حتى أصبحنا نرى ملصقات هذا المشروع في كل مكان حتى بين حدود الدول العربية ليرى المسافرين تلك الملصقات .
    وتقول التقارير أن حملته هذه جعلت أكثر من 5 آلاف مدمن يتركوا المخدرات .
    هذا جزء من مشاريعه الصخمة فجزاه الله خيراً ، وبالتأكيد جمهوره لن يقدحوا به
    فقال اسباب ذهابه للندوة مما جعل الكثير يتفهم وضعه .

  7. #7
    مراقب الصورة الرمزية أبوعبدالرحمن
    تاريخ التسجيل
    04 2005
    الدولة
    قلوب المحبين
    العمر
    28
    المشاركات
    4,458

    رد : جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه

    باختصار

    اتقوا مواطن الشبهات

    رحم الله امرءٍ جبّ الغيبة عن نفسه
    توقيع أبوعبدالرحمن
    طالما عشت حياة لا أحب أن يسبقني فيها أحد ،
    والآن أتمنى أن يأتي ذلك اليوم الذي أرى فيه اسم يسبق اسمي فينسب لي ويكون
    قرة عين


  8. #8
    عضو نشيط الصورة الرمزية spide_man
    تاريخ التسجيل
    05 2008
    المشاركات
    850

    رد : جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه

    انا هالعمرو خالد مش نازلي من زور من اول ما شوفته

  9. #9
    عـضـو الصورة الرمزية فارس باكستان
    تاريخ التسجيل
    07 2010
    الدولة
    فى بلاد الاسلام العظيم
    المشاركات
    144

    رد : جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه

    عمرو خالد سمعت ان الكثيرر من العلماء لم يقتنعوا بهذا اشخص لا ادرى لماذا انا ايضآ لم ارتاح له يومآ سبحان الله المحبه من الله عز وجل

  10. #10

    رد : جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه

    الشيخ وجدي غنيم: عمرو خالد خائن وليس داعية 2010

    http://www.youtube.com/watch?v=YPVrEEFPGmo

  11. #11
    عضو نشيط الصورة الرمزية الصقـر الحضرمـي
    تاريخ التسجيل
    09 2009
    الدولة
    لو أن الأرض تُطوى!
    المشاركات
    2,813

    رد : جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه

    عمرو خالد سمعت ان الكثيرر من العلماء لم يقتنعوا بهذا اشخص لا ادرى لماذا انا ايضآ لم ارتاح له يومآ سبحان الله المحبه من الله عز وجل
    أقوال العلماء في عمرو خالد كثيرة جداً ومن عدة توجهات مختلفة -وليس من أنصار الدعوة السلفية فقط- ، ولقد حذروا منه في قديم الزمان حيث أن الرجل لم يكن اسلوبه سوياً ، ولكن الرجل -عفى الله عنه- وجد له من يرفعه ويُضخمه ويُنزله منازل أهل العِلـم .
    ومع أن الرجل اقترف من الأخطاء التي في عظمها هي أعظم جُرماً من مشاركته في دعاية الحزب الحاكم في مصر ، ولكن لا بأس مادام ان تلك المعرفة لحال هذا الرجل قد جاءت -وإن كانت متأخرة- بطريقة أو أخرى .

    ما نتماه الآن ، هو سؤال الله تعالى بأن تكون نتيجة تلك الدعاية الحزبية لعمرو خالد مثل نتيجة رحلته إلى اليمن ، وهي الفشل ، ونسأل الله تعالى ان لا يوفق الحزب الحاكم ، وان يطرح التوفيق للأخوة المخلصين .

  12. #12

    رد : جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه

    السلام عليكم

    يا شباب اتقوا الله في الرجل

    انا هالعمرو خالد مش نازلي من زور من اول ما شوفته
    عمرو خالد سمعت ان الكثيرر من العلماء لم يقتنعوا بهذا اشخص لا ادرى لماذا انا ايضآ لم ارتاح له يومآ سبحان الله المحبه من الله عز وجل
    حلفتكم بالله يا شباب انتو حضرتو دروس لعمرو خالد و ما عجبكم ...
    أنا لا أدافع عن موقفه لأني أنا برأيي ما كان لازم يروح
    و لكنني تابعت بعض محاضراته و لم أرى فيها شئ غريب

    باختصار

    اتقوا مواطن الشبهات

    رحم الله امرءٍ جبّ الغيبة عن نفسه
    بارك الله بك يا أخي
    و بالنهاية نحن لسنا في قلب الرجل و لا ندري نيته لعله أراد
    شئ يبتغي به وجه الله تعالى

    و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

  13. #13
    عضو نشيط الصورة الرمزية سبع الكتائب
    تاريخ التسجيل
    04 2008
    الدولة
    مغادر للشبكة حتى تعود لسابق عهدها , نحترم بعضنا ونتقبل اراء بعض ,الى اللقاء
    المشاركات
    15,532

    رد : جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه

    من غير ما أقرأ المقال

    أنا أثق كثيرا بالداعية عمرو خالد رغم حقد الحاقدين عليه ومن يعادون النجاح ..مع كامل الاحترام للشيخ وجدي غنيم !!

  14. #14

    رد : جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه

    عمرو خالد
    روح دورك على بلد تانية بدل ما تروح عاليمن
    العالم كلو مش عارف يلقى حل الو جاي انت تحلها

    سألو سامي يوسف بعد اسلامه لماذا تسلم على النساء
    قال
    الداعية عمرو خالد يسلم ايضا على النساء وانا افعل مثله

  15. #15
    عضو نشيط الصورة الرمزية :: أبو مؤمن ::
    تاريخ التسجيل
    12 2007
    الدولة
    _^ ♥ عند الحبايب ♥^_
    العمر
    23
    المشاركات
    6,587
    مشاركات المدونة
    1

    رد : جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه

    عمرو خالد
    لا تعليق

  16. #16

    رد : جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه

    السلام عليكم
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو صلاح الخليلي مشاهدة المشاركة
    عمرو خالد
    روح دورك على بلد تانية بدل ما تروح عاليمن
    العالم كلو مش عارف يلقى حل الو جاي انت تحلها

    سألو سامي يوسف بعد اسلامه لماذا تسلم على النساء
    قال
    الداعية عمرو خالد يسلم ايضا على النساء وانا افعل مثله
    أخي الكريم هل رأيت عمرو خالد يسلم على النساء أمام عينك ؟؟

    سألو سامي يوسف بعد اسلامه لماذا تسلم على النساء
    قال
    الداعية عمرو خالد يسلم ايضا على النساء وانا افعل مثله
    ممكن تذكر المصدر

    السلام عليكم

  17. #17
    عضو نشيط الصورة الرمزية warrior
    تاريخ التسجيل
    10 2008
    الدولة
    ؛ ثائـر من أرض الكنـــانة ؛
    المشاركات
    15,688

    رد : جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه

    لا عذر له على ما فعله . ولن نعذره .

    تسويق مفضوح للحزب الوطني قبل الانتخابات .

    لن تتوقف الدعوة بهذه المحاضرة التى يلقيها عمرو خالد الاصلاحي في وكر من أوكار الفاسدين . وتحت رعايتهم وبدعمهم .

    لا نريد تمييعا لما فعله .

    كلكم ينتقد النظام المصري . وينتقد من يسير في فلكه .فلماذا الان لم تقولوا كلمة حق واحدة .!

    كونوا منصفين ولو لمرة .!

  18. #18
    عضو نشيط الصورة الرمزية :: أبو مؤمن ::
    تاريخ التسجيل
    12 2007
    الدولة
    _^ ♥ عند الحبايب ♥^_
    العمر
    23
    المشاركات
    6,587
    مشاركات المدونة
    1

    رد : جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد اسلام مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم


    أخي الكريم هل رأيت عمرو خالد يسلم على النساء أمام عينك ؟؟



    ممكن تذكر المصدر

    السلام عليكم
    اخي هذا الرابط وضح حقيقة عمرو شاهده لشيخ وجدي عنيم
    http://www.youtube.com/watch?v=x8QqdsVQw-c

  19. #19

    رد : جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد اسلام مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم


    أخي الكريم هل رأيت عمرو خالد يسلم على النساء أمام عينك ؟؟



    ممكن تذكر المصدر

    السلام عليكم
    انا لم اراه بدل وضعت الجملة لكي ارى هل الامر حقيقي
    قالها على قناة فور شباب في احدى المقبلات


    عمرو خالد انا لا احبه لأسباب لا اريد ذكرها

  20. #20
    عضو نشيط الصورة الرمزية سبع الكتائب
    تاريخ التسجيل
    04 2008
    الدولة
    مغادر للشبكة حتى تعود لسابق عهدها , نحترم بعضنا ونتقبل اراء بعض ,الى اللقاء
    المشاركات
    15,532

    رد : جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة warrior مشاهدة المشاركة
    لا عذر له على ما فعله . ولن نعذره .


    تسويق مفضوح للحزب الوطني قبل الانتخابات .

    لن تتوقف الدعوة بهذه المحاضرة التى يلقيها عمرو خالد الاصلاحي في وكر من أوكار الفاسدين . وتحت رعايتهم وبدعمهم .

    لا نريد تمييعا لما فعله .

    كلكم ينتقد النظام المصري . وينتقد من يسير في فلكه .فلماذا الان لم تقولوا كلمة حق واحدة .!

    كونوا منصفين ولو لمرة .!
    أستغرب وأستهجن هجوم الاخوان المسلمين على عمرو خالد على هذه المحاضرة بينما لم يتم التحدث بكلمة واحدة عن تشويه الحزب الوطني للاخون اليوم عبر ملصقات ألصقت بالشوارع .....!!!

  21. #21
    عضو نشيط الصورة الرمزية :: أبو مؤمن ::
    تاريخ التسجيل
    12 2007
    الدولة
    _^ ♥ عند الحبايب ♥^_
    العمر
    23
    المشاركات
    6,587
    مشاركات المدونة
    1

    رد : جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه

    عمرو خالد في الكنيسة يشهد صلاة النصارى تصوير واضح

    http://www.youtube.com/watch?v=V8DLjfJHBqc

  22. #22
    عضو نشيط الصورة الرمزية warrior
    تاريخ التسجيل
    10 2008
    الدولة
    ؛ ثائـر من أرض الكنـــانة ؛
    المشاركات
    15,688

    رد : جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سبع الكتائب مشاهدة المشاركة
    أستغرب وأستهجن هجوم الاخوان المسلمين على عمرو خالد على هذه المحاضرة بينما لم يتم التحدث بكلمة واحدة عن تشويه الحزب الوطني للاخون اليوم عبر ملصقات ألصقت بالشوارع .....!!!
    بالعقل كان عليك أن تعرف أن ما نشره الحزب الوطني من ملصقات هي محاولة يائسة لتشويه صورة الجماعة قبل الانتخابات بيومين .

    أما بخصوص عمرو خالد . فما فعله وهو رجل اصلاحي يسئ الى الاخوان لو كان منهم . ويسئ الى المصريين عامة لأنه ذهب إلى أناس تلطخت أيديهم بدماء الاخوان والأهالي في شوارع الرمل بالاسكندرية !

    كان عليك أن تستهجن زيارة الدكتور عمرو خالد إلى بيت من بيوت الحزب الوطني
    وهذا أولى . في هذا الوقت الذي ربما يحدد مصير مصر في المستقبل .
    كلمة الحق أكبر من أي أحد .

  23. #23
    عضو نشيط الصورة الرمزية شريف اشرف
    تاريخ التسجيل
    08 2010
    المشاركات
    1,469

    رد : جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه

    تحيه الى الاستاذ الداعيه الاسلامي عمرو خالد

  24. #24
    عضو نشيط الصورة الرمزية سبع الكتائب
    تاريخ التسجيل
    04 2008
    الدولة
    مغادر للشبكة حتى تعود لسابق عهدها , نحترم بعضنا ونتقبل اراء بعض ,الى اللقاء
    المشاركات
    15,532

    رد : جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة warrior مشاهدة المشاركة
    بالعقل كان عليك أن تعرف أن ما نشره الحزب الوطني من ملصقات هي محاولة يائسة لتشويه صورة الجماعة قبل الانتخابات بيومين .


    أما بخصوص عمرو خالد . فما فعله وهو رجل اصلاحي يسئ الى الاخوان لو كان منهم . ويسئ الى المصريين عامة لأنه ذهب إلى أناس تلطخت أيديهم بدماء الاخوان والأهالي في شوارع الرمل بالاسكندرية !

    كان عليك أن تستهجن زيارة الدكتور عمرو خالد إلى بيت من بيوت الحزب الوطني
    وهذا أولى . في هذا الوقت الذي ربما يحدد مصير مصر في المستقبل .
    كلمة الحق أكبر من أي أحد .
    وهل معنى ذلك أن نتركهم ونهاجم داعية!

    هناك الكثير من الناس باتت تنطبق عليهاالمقولة التي تقول "ما قدرش على الحمار أجا للبردعة"!!

  25. #25
    مراقب الصورة الرمزية أبوعبدالرحمن
    تاريخ التسجيل
    04 2005
    الدولة
    قلوب المحبين
    العمر
    28
    المشاركات
    4,458

    رد : جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه

    باختصار

    اتقوا مواطن الشبهات

    رحم الله امرءٍ جبّ الغيبة عن نفسه


    *************

  26. #26
    مراقب الصورة الرمزية أبوعبدالرحمن
    تاريخ التسجيل
    04 2005
    الدولة
    قلوب المحبين
    العمر
    28
    المشاركات
    4,458

    رد : جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سبع الكتائب مشاهدة المشاركة
    وهل معنى ذلك أن نتركهم ونهاجم داعية!

    هناك الكثير من الناس باتت تنطبق عليهاالمقولة التي تقول "ما قدرش على الحمار أجا للبردعة"!!
    من قال لط انه داعية

    هذا قد يعتبر مصلح اجتماعي من الذين سيذهبون إلى مزابل التاريخ

    الذي يحتج بالتاريخ بدل التشريع

    غبي منه وفيه

  27. #27
    عضو نشيط الصورة الرمزية سبع الكتائب
    تاريخ التسجيل
    04 2008
    الدولة
    مغادر للشبكة حتى تعود لسابق عهدها , نحترم بعضنا ونتقبل اراء بعض ,الى اللقاء
    المشاركات
    15,532

    رد : جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوعبدالرحمن مشاهدة المشاركة
    من قال لط انه داعية

    هذا قد يعتبر مصلح اجتماعي من الذين سيذهبون إلى مزابل التاريخ

    الذي يحتج بالتاريخ بدل التشريع

    غبي منه وفيه
    أحترم نفسك وأترك الردود السفيهة والتافهة !

    لو كان ردك فيه القليل من الادب يرتقي ومستوى الشبكة ومستوى من تتحدث عنه لكنت رددت عليك ولكن كل اناء بما فيه ينضح والمكتوب "باين من عنوانه" لذك أكتفي بقولـــ "لا تعليق"

  28. #28
    عضو نشيط الصورة الرمزية warrior
    تاريخ التسجيل
    10 2008
    الدولة
    ؛ ثائـر من أرض الكنـــانة ؛
    المشاركات
    15,688

    رد : جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سبع الكتائب مشاهدة المشاركة
    وهل معنى ذلك أن نتركهم ونهاجم داعية!

    هناك الكثير من الناس باتت تنطبق عليهاالمقولة التي تقول "ما قدرش على الحمار أجا للبردعة"!!
    وماذا تريدنا ان نفعل معهم ؟؟ غريب أمرك .

    الإعلام بوسائله المختلفة كل يوم يعمل على تشويه صورة الاخوان والأمر أصبح اعتياديا ومثل هذه التصرفقات الطفولية تجذب أنصار جدد للإخوان وتكثر من شعبيتهم . فليفعلوا ما شاءوا . ولأننا نعرف وقاحة الحزب الوطني وكذبه ودجله وتعمده تزوير الحقائق لا نهتم لما يفعله .

    لكن ان يقدم رجل يسمى داعية على هذه الخطوة هي قمة العيب . على الأقل يحترم الدماء التى سالت في نفس المنطقة التى ألقى فيها المحاضرة .

    يا أخ لا نريد تمييع للحق . ولا تتعصب لشخص . تعصب للحق أولى .

  29. #29
    عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    11 2008
    المشاركات
    999

    رد : جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه

    وبعدين نصدق رب العالمين ولا نصدق المدعي
    الشيطان ابليس يعني ما كفرش

  30. #30
    عضو نشيط الصورة الرمزية ابو خالد22
    تاريخ التسجيل
    03 2009
    الدولة
    غزة
    المشاركات
    6,384

    رد : جميع ردود عمرو خالد على المحرضين عليه

    مين قال انه داعية؟

    عمري ما حبيتو ولا حبييت اسمع له صاحب التواقيع بفكر حاالو فناان فعلا رجل ساقط

 

 
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

تعليقات الفيسبوك



ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •