سجل عضوية جديدة

أهلاً بكـ في شبكة فلسطين للحوار... شاركنا وبادر بالتسجيل ...


صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 30 من 95

العرض المتطور

  1. #1

    إبتسامة [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها




    "ماذا يفعلُ من وجد نفسه وقد ولد في عرض البحر لآباء ضعاف
    تتقاذف قاربهم أمواج البحر ؟؟

    إنه أمام خيارين لا ثالث لهما :
    إما ان يستسلم لعلو الأمواج ،بانتظار الموت،وسيعيش حياة هي للموت
    أقرب ،وسيورّث أبناءه الحالة التي ورثها عن آبائه ، الهزيمة والاستسلام
    ، والموت في ثوب الحياة السلبي الخانع !

    أو أنه سيقاوم ويقاتل ويحاول التجديف عكس تيار الرياح التي ستدفعه
    الى الهاوية ،والتي ستلقي به في زوايا النسيان وعالم النكرات ! يحاول
    أن يسمك بدفة القارب ، مستعيناً بالله ، فيورث لأبنائه مرسىً على شاطئ
    النصر ، أو على الأقل على جزيرة قريبة من شاطئ النصر القادم لا
    محاله ! "


    || عكس التيار||

    كتاب ألفه المجاهد وليد خالد وهو في سجن مجدو




    مختارات من هنا وهناك ، استخرجها الكاتب من مجموعة من الكتب ،
    وأقوال العلماء في موضوع "الإيجابية" ورفع الهمة ، قدمها على طبق
    متواضع ليسهل هضمها إذ يتعسر هضم الوجبات الدسمة ، فلا أقل إذن
    من هذه "السندويشات"

    لتحميل الكتاب
    هنــا


    ملاحظة : الكتاب قيّم جداً ، وخفيف ولطيف
    من لم يقرأه يخسر نصف عمره




    مع تحيات : أسرة محور صيفك على كيفك
    شبكة فلسطين للحوار
    w w w . p a l d f . n e t









    التعديل الأخير تم بواسطة مجهولة حماس ; 2011-07-09 الساعة 15:59

  2. #2

    رد : [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها


    مواضيع الكتاب مقسمة الى 10 أقسام ، ومن يفوته جزء في المناقشة ،
    يستطيع ان يؤجله ويناقش ما نصل اليه

    [1] لقد مضى عهد النوم
    [2] ولا تكن كصاحب الحوت
    [3] وانا أول المسلمين
    [4] لا تكن كأصحاب السبت
    [5] درس من "ورقة"
    [6] متى نصر الله ؟
    [7] جراح وأفراح
    [8] السيف السابح
    [9] زاد في الطريق
    [10] وأخيراً .. نستغفر الله

    الان ادعوكم الى البدء بقراءة
    [1] لقد مضى عهد النوم
    التعديل الأخير تم بواسطة مجهولة حماس ; 2011-07-09 الساعة 16:05

  3. #3
    مشرف الصورة الرمزية ذكرى صلاح الدين
    تاريخ التسجيل
    03 2010
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    2,840

    رد : [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مجهولة حماس مشاهدة المشاركة

    مواضيع الكتاب مقسمة الى 10 أقسام ، ومن يفوته جزء في المناقشة ،
    يستطيع ان يؤجله ويناقش ما نصل اليه

    [1] لقد مضى عهد النوم
    [2] ولا تكن كصاحب الحوت
    [3] وانا أول المسلمين
    [4] لا تكن كأصحاب السبت
    [5] درس من "ورقة"
    [6] متى نصر الله ؟
    [7] جراح وأفراح
    [8] السيف السابح
    [9] زاد في الطريق
    [10] وأخيراً .. نستغفر الله

    الان ادعوكم الى البدء بقراءة
    [1] لقد مضى عهد النوم
    بارك الله فيك أختي الفاضلة مجهولة حماس.








  4. #4
    عضو نشيط الصورة الرمزية bent ikwan
    تاريخ التسجيل
    12 2008
    الدولة
    حيث " الكنانة" جعلت من القدس قبلتها!
    العمر
    29
    المشاركات
    7,523

    رد : [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها


    يبدو الكتاب شيقًا وبسيطـًا
    معكم نتابع إن شاء الله

  5. #5
    عضو نشيط الصورة الرمزية روحي فلسطين
    تاريخ التسجيل
    01 2008
    الدولة
    أبغى الدار الآخرة " وَلَلآخِرَةُ خَيْرٌ لَكَ مِنَ الأوُلَى "
    المشاركات
    63,977

    رد : [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها

    بارك الله فيك أختي الحبيبة

    جاري التحميل الآن ،،، كان لي سؤال في آلية جمع النقاط بالاسبوع الاول ياريت تجاوبيني هناك .. لأني لم اتابع معكم من اول النشاط








  6. #6
    عضو نشيط الصورة الرمزية سمية علي
    تاريخ التسجيل
    04 2007
    الدولة
    في رح ♥ ـاب الله .!
    المشاركات
    12,653

    رد : [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها

    جاري التحميل .. بارك الله فيكِ أختي

  7. #7
    عضو جديد الصورة الرمزية miss alaa
    تاريخ التسجيل
    11 2010
    المشاركات
    88

    رد : [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها

    جاري التحميل ... ومن ثَم المتابعة .
    جزاكم الله خيراً ..

  8. #8

    رد : [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها

    روحي فلسطين & سمية علي & miss alaa & ذكرى صلاح الدين & bent ikwan

    حياكنّ الله
    وأهلاً بكنّ


  9. #9

    رد : [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها

    [1]
    لقد مضى عهد النوم

    اسئلة بعد قراءتك للجزء الأول :
    1- كيف ترى وضع البشرية اليوم ، ووضع المسلمين بالمقابل ؟

    يقول حسن البنا
    "إن الذي ينام ملء جفنيه ، ويأكل ملء ماضغيه ، ويضحك ملء شدقيه،فهيهات
    هيهات ان يكون من الفائزين ، أو يكتب في عداد المجاهدين "


    2- برأيك ما هو دورك كأحد أفراد الأمة الإسلامية ؟

    ملاحظة: الموضوع مفتوح لكم للإجابات ،
    وحتى اذا أعجبكم شيء وتودون اقتباسه
    وللنقاشات ولأي مداخلة



  10. #10
    عضو نشيط الصورة الرمزية bent ikwan
    تاريخ التسجيل
    12 2008
    الدولة
    حيث " الكنانة" جعلت من القدس قبلتها!
    العمر
    29
    المشاركات
    7,523

    رد : [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مجهولة حماس مشاهدة المشاركة
    [1]
    لقد مضى عهد النوم

    اسئلة بعد قراءتك للجزء الأول :
    1- كيف ترى وضع البشرية اليوم ، ووضع المسلمين بالمقابل ؟

    يقول حسن البنا
    "إن الذي ينام ملء جفنيه ، ويأكل ملء ماضغيه ، ويضحك ملء شدقيه،فهيهات
    هيهات ان يكون من الفائزين ، أو يكتب في عداد المجاهدين "


    2- برأيك ما هو دورك كأحد أفراد الأمة الإسلامية ؟

    ملاحظة: الموضوع مفتوح لكم للإجابات ،
    وحتى اذا أعجبكم شيء وتودون اقتباسه
    وللنقاشات ولأي مداخلة



    1- البشرية اليوم تعيش حالة من الرقي والتقدم والازدهار في ظل عصر التكنولوجيا والاتصالات وعلى الجانب الآخر المسلمين في حالة من " التقليد " ويقفون موقف المشاهد إلا من رحم ربي , رغم أن الأرث الذي يحمله بني الإسلام أعظم من أرث العالم المتقدم , فنحن لدينا حضارة عريقة وقلوب واعية تعمل من أجل الله وفقط ليس مثلهم عقول تعمل من أجل الكسب المادي !

    2- دور أبناء الحركات الإسلامية هو أن يكونوا هم مشاعل للنور داخل مجتمعهم يعملون على تطوره ونهضتهم فزمن, النوم والسكون قد مضى منذ أشرق نور " أقرأ " على وجه الأرض , على أفراد الحركة الإسلامية السعى دومًا لرفعة المجتمع دون خجل أو خوف فهم يتملكون الأرث الأعظم والنفوس الأقوى , عليهم كذلك إخلاص العمل لوجه الله عزوجل لا ينتظر من أحد جزاءً ولا مدحًا ولا ثناءً " إنما نطعمكم لوجه الله " فهو يرجو الأجر من الله وحده ويسعى من أجل رفعة أمته ويقدمه نفسه قربانًا من أجل أن تسود أمة أقرأ .

    بارك الله فيكِ أختي الكريمة , وفرج الله عن الكاتب








  11. #11

    رد : [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة bent ikwan مشاهدة المشاركة

    1- البشرية اليوم تعيش حالة من الرقي والتقدم والازدهار في ظل عصر التكنولوجيا والاتصالات وعلى الجانب الآخر المسلمين في حالة من " التقليد " ويقفون موقف المشاهد إلا من رحم ربي , رغم أن الأرث الذي يحمله بني الإسلام أعظم من أرث العالم المتقدم , فنحن لدينا حضارة عريقة وقلوب واعية تعمل من أجل الله وفقط ليس مثلهم عقول تعمل من أجل الكسب المادي !

    2- دور أبناء الحركات الإسلامية هو أن يكونوا هم مشاعل للنور داخل مجتمعهم يعملون على تطوره ونهضتهم فزمن, النوم والسكون قد مضى منذ أشرق نور " أقرأ " على وجه الأرض , على أفراد الحركة الإسلامية السعى دومًا لرفعة المجتمع دون خجل أو خوف فهم يتملكون الأرث الأعظم والنفوس الأقوى , عليهم كذلك إخلاص العمل لوجه الله عزوجل لا ينتظر من أحد جزاءً ولا مدحًا ولا ثناءً " إنما نطعمكم لوجه الله " فهو يرجو الأجر من الله وحده ويسعى من أجل رفعة أمته ويقدمه نفسه قربانًا من أجل أن تسود أمة أقرأ .

    بارك الله فيكِ أختي الكريمة , وفرج الله عن الكاتب

    حياكِ الله بنت الإخوان
    اذن المسلمون يعيشون حالة "تقليد" ، وعصر الحضارات
    المادية الى زوال ، فلم تعد المجتمعات الغربية تملك رصيداً
    من القيم يسمح لها بالاستمرارية
    وما علينا كمسلمين الا أن ندرك أن عهد النوم قد انقضى ،
    وأن العمل قد حان

    مشاركة طيبة أخيتي
    تابعي معنا ، نسعدُ بتواجدكِ

  12. #12
    عضو نشيط الصورة الرمزية سمية علي
    تاريخ التسجيل
    04 2007
    الدولة
    في رح ♥ ـاب الله .!
    المشاركات
    12,653

    رد : [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها

    مرور على عجالة من الأمر ::


    لا تكن كصاحب الحوت :

    - ماذا فعل يونس عليه السلام ؟ وماذا حصل له ؟


    2- ما المعنى الذي أدركه يونس عليه السلام وهو في بطن الحوت ؟
    * ترك قومه يهيمون في الفساد واستسلم وترك الدعوة .. ويأس من قومه .

    * المعنى الذي أدركه السير في طريق الدعوة والأمل رغم الخطوب ورغم التحديات والصبر عليها ..
    فبعد الليل فجر .. وعدم اليأس والاستسلام والسير بعكس التيار كي نصلح الأمة ..

    \

    /

    هنا دعوة لإصلاح التربية والفكر والفهم الصحيح والإدراك الجيد للحال الذي نعيش فيه .. والمضي نحو الإصلاح " إصلاح الفكر والعقيدة "
    فكل أرض خربة لا بد من نصلحها لكي تبقى صالحة لزرع طيب كي تثمر نبات حسن ..
    لا بد من تحدي الفكر السيء والمظلم لا الركون إليه والاستسلام والخور ..
    ولنتعلم من قصة صاحب الحوت عدم الهروب من مواجهة الواقع الجاهلي لأنه وبإختصار إن لم نواجهه واجهنا
    إن لم نحاربه ونقضي عليه حاربنا ودخل لبيوتنا وأتلف الفكر القويم ..
    وإن معاني الصبر التي أرشد إليه الله في كثير من آياته هو الصبر على التحديات في المواجهة لا الصبر على الجهل والظلم والضيم ..
    ولنا في رسول الله قدوة حسنة حيث لم يقعد عاجزا أمام الجاهلية بل حارب ونشر الإسلام لم يعتزل الحياة بل كان سهما صائبا بها رغم أنه لاقى من العذاب الكثير ..
    كان رجل واحد لكنه لم يملّ ويكل ونشر الإسلام وأدرك أنه بوسعه أن يفعل الكثير وهو رجل واحد فمضى نحو التغيير بثبات وحزم .
    فعلينا التمسك بالأمل والنور والتشبث بصبر المتحدي والفجر حتما آت .
    وكذلك لنا أن نقف لنرى كيف كان حسن البنا الرجل الواحد في تحدي التبشير والخلافات المذهبية التي كانت كفيلة بأن تحبط الأمل لدى أم مصلح لكنه قاوم وصبر ولم ييأس من الإصلاح ..
    وكذلك الياسين .. مشلول .. قعيد ولكنه أحيا أمة .. وماذا عنا ؟!!

    لذلك يتوجب علينا جميع فردا وجماعات أن نسير بالأمة نحو النور .. أن نخرجها من جاهلية الآن .. وأن نفهم درس الصبر والأمل جيدا .. ولنستلم الراية ونسير بعكس التيار ...

  13. #13
    عضو نشيط الصورة الرمزية سمية علي
    تاريخ التسجيل
    04 2007
    الدولة
    في رح ♥ ـاب الله .!
    المشاركات
    12,653

    إبتسامة رد : [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مجهولة حماس مشاهدة المشاركة
    [1]
    لقد مضى عهد النوم

    اسئلة بعد قراءتك للجزء الأول :
    1- كيف ترى وضع البشرية اليوم ، ووضع المسلمين بالمقابل ؟

    يقول حسن البنا
    "إن الذي ينام ملء جفنيه ، ويأكل ملء ماضغيه ، ويضحك ملء شدقيه،فهيهات
    هيهات ان يكون من الفائزين ، أو يكتب في عداد المجاهدين "


    2- برأيك ما هو دورك كأحد أفراد الأمة الإسلامية ؟

    ملاحظة: الموضوع مفتوح لكم للإجابات ،
    وحتى اذا أعجبكم شيء وتودون اقتباسه
    وللنقاشات ولأي مداخلة


    بالنسبة لوضع البشرية بشكل عام كما نرى أن هناك انفتاح ورقي وتقدم ملحوظ في حالها لتطور الحياة
    ونرى مواكبتنا لجديد العصر من الكترونيات وغيرها وكذلك يعملون ويبحثون عن كل جديد ويحرصون على التطوير, أما المسلمين بشكل خاص لا يخفى علينا أن بعضهم من هذه الفئة المتطلعة للتقدم والنظرة الجيدة للجديد في حياتنا ممن يحطم الظلم ليرقى بحياته نحو الأفضل ويورث أبنائه مرسى على شاطئ النصر ..
    والبعض نجدهم فئة ساكنة لا تعمل بل تحب الأخذ دون تقديم أي جديد .. وهناك مَنْ يتقوقع حول نفسه ولا يكلف نفسه عناء النظر في هذه المستجدات ولا يحاول إحداث تغيير في بيئته المعيشة ..

    دورنا كأفراد في الأمة الإسلامية :

    أن نحرك ساكنا .. أن ننهض من سباتنا .. أن نتجه الاتجاه الصحيح .. الاتجاه الذي يرضى الله ورسوله ..
    أن نربي أنفسنا ونخلص النية لله ونمضي بثبات وحزم وعزم نحو مستقبل أفضل وحياة أسلم و عيش أطهر وأنقى ..
    آلا نقف عند التربية أيضا ونهمل البناء فحتى لا يضيع وقت الإنسان سدى فليكن لنا وقفة مع أنفسنا وقفة جادة وليكن في ذات الوقت حراك نحو نور الله ..
    أن نصبر وآلا نملّ من التحديات التي تواجهنا ولنتسامى عن المادة وكل منافع الحياة فالدعوة أسمى .!
    ولنسبح عكس التيار لنفوز بعز الدنيا وسعادة الآخرة ..!

    نسأل الله أن يكون لنا معين وموفق ..

    بورك بكم وجزيتم كل خير


    دمتم بعز

    ..

  14. #14

    رد : [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سمية علي مشاهدة المشاركة


    بالنسبة لوضع البشرية بشكل عام كما نرى أن هناك انفتاح ورقي وتقدم ملحوظ في حالها لتطور الحياة
    ونرى مواكبتنا لجديد العصر من الكترونيات وغيرها وكذلك يعملون ويبحثون عن كل جديد ويحرصون على التطوير, أما المسلمين بشكل خاص لا يخفى علينا أن بعضهم من هذه الفئة المتطلعة للتقدم والنظرة الجيدة للجديد في حياتنا ممن يحطم الظلم ليرقى بحياته نحو الأفضل ويورث أبنائه مرسى على شاطئ النصر ..
    والبعض نجدهم فئة ساكنة لا تعمل بل تحب الأخذ دون تقديم أي جديد .. وهناك مَنْ يتقوقع حول نفسه ولا يكلف نفسه عناء النظر في هذه المستجدات ولا يحاول إحداث تغيير في بيئته المعيشة ..

    دورنا كأفراد في الأمة الإسلامية :

    أن نحرك ساكنا .. أن ننهض من سباتنا .. أن نتجه الاتجاه الصحيح .. الاتجاه الذي يرضى الله ورسوله ..
    أن نربي أنفسنا ونخلص النية لله ونمضي بثبات وحزم وعزم نحو مستقبل أفضل وحياة أسلم و عيش أطهر وأنقى ..
    آلا نقف عند التربية أيضا ونهمل البناء فحتى لا يضيع وقت الإنسان سدى فليكن لنا وقفة مع أنفسنا وقفة جادة وليكن في ذات الوقت حراك نحو نور الله ..
    أن نصبر وآلا نملّ من التحديات التي تواجهنا ولنتسامى عن المادة وكل منافع الحياة فالدعوة أسمى .!
    ولنسبح عكس التيار لنفوز بعز الدنيا وسعادة الآخرة ..!

    نسأل الله أن يكون لنا معين وموفق ..

    بورك بكم وجزيتم كل خير


    دمتم بعز

    ..
    ما شاء الله عنك سمية
    اذن المسلمين يمكن ان نقول 3 أقسام
    1- فئة ساكنة وهم كثر !
    2- فئة تتحرك وتسبح عكس التيار
    3- فئة سلبيتها منعتها من العمل !!

    أمور معينة للمسلمين
    - إخلاص النية لله
    -الاتجاه نحو رضى الله
    - الصبر الصبر وعدم اليأس

    حياكِ الله ، وسعدت بمداختلك
    فكوني معنا دوماً



  15. #15

    رد : [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مجهولة حماس مشاهدة المشاركة
    [1]
    لقد مضى عهد النوم

    اسئلة بعد قراءتك للجزء الأول :
    1- كيف ترى وضع البشرية اليوم ، ووضع المسلمين بالمقابل ؟

    يقول حسن البنا
    "إن الذي ينام ملء جفنيه ، ويأكل ملء ماضغيه ، ويضحك ملء شدقيه،فهيهات
    هيهات ان يكون من الفائزين ، أو يكتب في عداد المجاهدين "


    2- برأيك ما هو دورك كأحد أفراد الأمة الإسلامية ؟

    ملاحظة: الموضوع مفتوح لكم للإجابات ،
    وحتى اذا أعجبكم شيء وتودون اقتباسه
    وللنقاشات ولأي مداخلة


    وضع البشرية محزن مبكي فبين كل التقدم العلمي الذي يحظى به العالم بين الفينة والأخرى

    نرى التخلف والانحدار الأخلاقي الذي يطغى على كل شيء

    والذي يتفنن البعض في تقليده بشكل أعمى دون تفكير.


    أما حال المسلمين فهو ليس أصلح حالا من العالم باسره

    وأختصر حالهم في مقولة عمر بن الخطاب رضي الله عنه

    "نحن قوما أعزنا الله بالإسلام فان ابتغينا العزة في غيره أذلنا الله"

  16. #16

    رد : [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فلسطينية عابرة مشاهدة المشاركة
    الامام رحمه الله اراد ان يوصل للامة معنى ان تكون اول المبادرين ولا تنتظر ولك الاجر وفي الكتاب لفت الكاتب نظرنا لهذه القضية باسلوب تهتز له الجبال وهو تخيلوا قائد القسام والاستشهاديين الشهيد يحيى عياش رحمه الله في يوم القيامة كم سيكون اجره وصحائف اعماله نتيجة كل الاستشهاديين الذين من بعده!
    اقشعر بدني!
    يارب ارحمنا برحمتك كم نحن صغار امامهم

    اما السوؤل الثاني فجوابه:
    التكافل صيام النوافل وطلب العلم والمواظبة على الاذكار وقراءة القران وقيام الليل والصبر دون التململ "وياليت الجميع يلتزم بها في حياته فما اكثر الشكوى هذه الايام من اي امر ولو كان تافها وكلنا نلاحظ المواضيع في الشبكة من البعض الى اين وصلت لا حمدا ولا شكورا ولا حتى يفكرون بالاجر ان صبروا ففلسطين لم تحرر ولا تزال تحت الاحتلال وطبيعي ان لا تكون الياة طبيعية 100% وهذا الله امر يحسد شعبنا عليه من باقي الشعوب ولكن مين يفهم ويستوعب ان الارض ارض رباط لا رفاهية"!!
    بارك الله فيكِ أخيتي فلسطينية على المشاركة القيمة
    أن تكون اول المبادرين
    اذا ربطنا هذا المعنى بما يحصل تحديداً في فلسطين ,, وبالأخص في الضفة
    فهذه رسالة الى كل شباب الحركة .. كُن مبادراً وارفض الاستدعاءات
    كن مبادراً ولا تنتظر من القيادة أن يأتيك أمر بالتحرك والخروج الى مسيرة
    كُن مبادراً في جامعتك .. في عملك .. في كل مكان

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة bent ikwan مشاهدة المشاركة
    لا اضيف بعدكِ
    حياكِ الله

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة غادة علي مشاهدة المشاركة
    وضع البشرية محزن مبكي فبين كل التقدم العلمي الذي يحظى به العالم بين الفينة والأخرى

    نرى التخلف والانحدار الأخلاقي الذي يطغى على كل شيء

    والذي يتفنن البعض في تقليده بشكل أعمى دون تفكير.


    أما حال المسلمين فهو ليس أصلح حالا من العالم باسره

    وأختصر حالهم في مقولة عمر بن الخطاب رضي الله عنه

    "نحن قوما أعزنا الله بالإسلام فان ابتغينا العزة في غيره أذلنا الله"
    نحنُ بحاجة الى إعادة تجديد معنى الاسلام في نفوس الناس
    لأنه بدون الإسلام ، لن نقود الأمم !
    حياكِ الله
    وبارك الله فيكِ أختي غادة
    نتمنى أن تشاركينا في الجزء القادم

  17. #17
    عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    06 2010
    الدولة
    قلقيلية السمان ....
    المشاركات
    5,737

    رد : [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها

    مُحَمّل من قَبل

    شكرا لكِ وللجميع

  18. #18
    عضو نشيط الصورة الرمزية روحي فلسطين
    تاريخ التسجيل
    01 2008
    الدولة
    أبغى الدار الآخرة " وَلَلآخِرَةُ خَيْرٌ لَكَ مِنَ الأوُلَى "
    المشاركات
    63,977

    رد : [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها

    تم قراءة الدرس أمس .. وصراحة الكتاب راااااائع جدااا وشيق

    وسيتم الاجابة بعد قليل على الاسئلة ،،،،

  19. #19

    رد : [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مُحَمّد السمّان مشاهدة المشاركة
    مُحَمّل من قَبل

    شكرا لكِ وللجميع

    حياكم الله أخي
    وننتظر مشاركاتكم

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة روحي فلسطين مشاهدة المشاركة
    تم قراءة الدرس أمس .. وصراحة الكتاب راااااائع جدااا وشيق

    وسيتم الاجابة بعد قليل على الاسئلة ،،،،

    الأروع وجودكِ
    نعم كتاب رائع وخفيف ولطيف
    حياكِ الله



  20. #20

    رد : [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها


    معاني يجب أن نقف عندها من الجزء الأول
    [1]
    لقد مضى عهد النوم

    شرف الاختيار .. فلا تمنن تستكثر
    أخي وأختي .. كثير من الناس من لم يتربى في بيئة اسلامية
    وكثير منهم لم تسنح له الفرصة حتى ليتعرف على طريق الدعوة
    ومن الان .. اذا كنت انت من هؤلاء .. فهلا قرأت وتابعت معنا ؟
    واذا كان الله عز وجل اختارك لتكون من معاشر الدعاة ، فاحمد الله أولاً
    لأنك في أعظم وأنبل مهنة ، انها مهنة الأنبياء والرسل
    يا له من تشريف !

    يريد الله منك ان لا تستعظم أعمالك ، وان لا تمنّ على الله ان اختارك
    "بل الله يمنّ عليكم أن هداكم للإيمان إن كنتم صادقين"
    واعملوا جاهدين لأن الله لا يضيع أجر من أحسن عملاً


    كنتم خير أمة
    أبو هريرة يقول : " المسلمون خير الناس للناس ، يقتادون الناس الى الجنة
    بالسلاسل والأقياد ، يبذل المسلمون أنفسهم وأموالهم في الجهاد لنفع الناس ، فهم
    خير الأمم للخلق ، والخلق عيال الله أحبهم اليه أنفعهم الى عياله "

    أمريكا اليوم تنفق على طعام القطط والكلاب ما يكفي لإطعام 170 - 250 مليون
    جائع في العالم !!

    فهل تنامون .. وتتركون البشرية يقودها هؤلاء ؟


    قل ما أسألكم عليه من أجر
    لو سألنا سؤال .. ما هو هدف الداعية ؟
    أليس هدفه إسعاد الناس ، والأخذ بهم الى قارب النجاة ؟
    حينما يرتطم بالواقع ، ويجد أن الناس لا تعلم ماذا يريد
    وهي غافلة عن أنه لا يسعى الا لسعادتهم
    يحزن الداعية .. ولكن عليه أن يتذكر انه أجير عند الله
    وعليه أن يتذكر أن كل ما يعمله هو من أجل أن يرضى الله

    أخيراً
    نختم الجزء الأول .. بهذا العبارات

    يا ابن الإسلام العظيم :
    فلا ينبغي لمثلك ان ينام
    حملك ثقيل .. نعم ، ولكنه عز الدنيا وسعادة الآخرة ..
    إنه التشريف من ربك الكريم ، فلا تمنن تستكثر
    والخلق عيال الله أحبهم اليه انفعهم الى عياله .. فاخرج اليهم
    باسم الله / البشرية تنتظرك مخلصاً ومنقذاً .. فاخرج اليهم
    ولا تسأل الا مولاك الأجر والثواب


    واسبح عكس التيار .. والله معك












  21. #21

    رد : [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها

    ننتقل الان الى الجزء الثاني .. وأدعوكم الى البدء بقراءته

    [2]
    ولا تكن كصاحب الحوت

    قال تعالى : "فاصبر لحكم ربك ولا تكن كصاحب الحوت إذ نادى وهو مكظوم"
    صاحب الحوت ، هو سيدنا يونس عليه السلام ، ولكن ما الذي حصل بالضبط

    باختصار ، ولكي تتشجعوا على القراءة

    "يونس بن متى عليه السلام ، كان وحيداً في "نينوى" ، ونينوى هي بنت الحضارة المادية الاشوية ،
    وهي نموذج لكل مظالم الوثنية الجاهلية ومبادئها ،بنيانها الشامخ ، وأصنامها الهائلة
    وأمام هذا الركام الهائل من الجاهلية ، بعتوّها وتعاليها وماديتها ، لعل يونس عليه السلام وقد كان
    رجلاً واحدا يومها ، كان يسأل نفسه -كما هو حال كل البشر في مثل حالته ربما - ماذا
    بوسع رجل واحد ان يفعل ؟ وماذا يمكن ان أفعل وحدي ؟

    وهنا أجابته بشريته فاطاعها ..........."


    أسئلتنا :
    1- ماذا فعل يونس عليه السلام ؟ وماذا حصل له ؟

    2- ما المعنى الذي أدركه يونس عليه السلام وهو في بطن الحوت ؟







  22. #22
    عضو نشيط الصورة الرمزية فلسطينية عابرة
    تاريخ التسجيل
    01 2007
    الدولة
    مع هبة وريم باذن الله
    المشاركات
    41,351

    رد : [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مجهولة حماس مشاهدة المشاركة

    أسئلتنا :
    1- ماذا فعل يونس عليه السلام ؟ وماذا حصل له ؟

    2- ما المعنى الذي أدركه يونس عليه السلام وهو في بطن الحوت ؟


    غادر مجتمعه دون ان يصلح فيه وقد صول لحالة احباط وقنوط من الجاهلية التي كانو عليها وشاء الله ان يكون هو ضحية القرعة المختارة ليقدم كقربان لالهة البحر "هكذا كان يعتقد مجتمعه" بعد ان هبت عاصة قوية في البحر اثناء ركوبهم في السفينة
    ورموه وبلعه الحوت
    المعنى الذي ادركه يونس عليه السلام ان لا يكون خانعا مستسلما للواقع ولو كان لوحده فان لم تحاربهم سيحاربوك ولازم تتغدا فيهم قبل لا يتعشوا فيك هذا في امثالنا هذه الايام ومش مذكورة بالكتاب طبعا

  23. #23

    رد : [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فلسطينية عابرة مشاهدة المشاركة
    غادر مجتمعه دون ان يصلح فيه وقد صول لحالة احباط وقنوط من الجاهلية التي كانو عليها وشاء الله ان يكون هو ضحية القرعة المختارة ليقدم كقربان لالهة البحر "هكذا كان يعتقد مجتمعه" بعد ان هبت عاصة قوية في البحر اثناء ركوبهم في السفينة
    ورموه وبلعه الحوت
    المعنى الذي ادركه يونس عليه السلام ان لا يكون خانعا مستسلما للواقع ولو كان لوحده فان لم تحاربهم سيحاربوك ولازم تتغدا فيهم قبل لا يتعشوا فيك هذا في امثالنا هذه الايام ومش مذكورة بالكتاب طبعا

    اتغدى فيهم قبل ما يتعشوا فيك ، حلوة هاي
    حياكِ الله فلسطينية مرة أخرى
    بوركتِ على المداخلة القيمة


  24. #24
    عضو نشيط الصورة الرمزية bent ikwan
    تاريخ التسجيل
    12 2008
    الدولة
    حيث " الكنانة" جعلت من القدس قبلتها!
    العمر
    29
    المشاركات
    7,523

    رد : [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مجهولة حماس مشاهدة المشاركة
    ننتقل الان الى الجزء الثاني .. وأدعوكم الى البدء بقراءته

    [2]
    ولا تكن كصاحب الحوت

    قال تعالى : "فاصبر لحكم ربك ولا تكن كصاحب الحوت إذ نادى وهو مكظوم"
    صاحب الحوت ، هو سيدنا يونس عليه السلام ، ولكن ما الذي حصل بالضبط

    باختصار ، ولكي تتشجعوا على القراءة

    "يونس بن متى عليه السلام ، كان وحيداً في "نينوى" ، ونينوى هي بنت الحضارة المادية الاشوية ،
    وهي نموذج لكل مظالم الوثنية الجاهلية ومبادئها ،بنيانها الشامخ ، وأصنامها الهائلة
    وأمام هذا الركام الهائل من الجاهلية ، بعتوّها وتعاليها وماديتها ، لعل يونس عليه السلام وقد كان
    رجلاً واحدا يومها ، كان يسأل نفسه -كما هو حال كل البشر في مثل حالته ربما - ماذا
    بوسع رجل واحد ان يفعل ؟ وماذا يمكن ان أفعل وحدي ؟

    وهنا أجابته بشريته فاطاعها ..........."


    أسئلتنا :
    1- ماذا فعل يونس عليه السلام ؟ وماذا حصل له ؟

    2- ما المعنى الذي أدركه يونس عليه السلام وهو في بطن الحوت ؟







    1- يونس عليه السلام أرسل إلى مدينة" نينوي" وكانت فيها عبادة الأصنام وكل قيم الجاهلية منتشرة من عبادة الأصنام وسطوة للباطل على الحق وغيرها فأصابه اليأس من هذه الحالة وقرر الهروب منها والفرار فركب السفينة فوجود فيها قومًا أشدُ جاهلية من قومه عندما جاءت عاصفة بحرية قولوا هذا غضب من الألهة وعليهم تقديم قربانًا من أجل أرضاها وذلك عبر القرعة وكان يونس عليه السلام هو هذا القربان فألقوه في بطن الحوت حيث تسود شريعة الغاب .

    2- المعني الذي أدركه يونس عليه السلام هو أن اليأس لا مكانة له في نفس الداعية مهما كانت حجم العوائق الموجودة في طريقه من قيم جاهلية وتخلف ! أدرك انه ظلم نفسه عندما سمح لليأس بالدخول إلي قلبه والتمكن منه لذلك قال لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين , ظالمًا وليس مظلومًا هنا نجاه المولى عزوجل مما كان فيه واخرجه من بطن الحوت إلي صحراء جرداء أنبت فيه شجرة يقطين حتى تكون دليلًا على الأمل والحث على العمل حتى لو كنت وحدك توشح بالصبرِ والثقة بالله وأمضي وكون داعية ومصلح حثيما أنتَ ولا تترك مجتمعك وبيئتك لغيرك من أصحاب الفكر الضال يعملون فيها ويحرفون المجتمع عن قيمه وعقائده , أنت صاحب رسالة سامية وداعية إلي الله أدي رسالتك ولا تتخلى عنها مهما واجهت من الظروف !

  25. #25

    رد : [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة bent ikwan مشاهدة المشاركة

    1- يونس عليه السلام أرسل إلى مدينة" نينوي" وكانت فيها عبادة الأصنام وكل قيم الجاهلية منتشرة من عبادة الأصنام وسطوة للباطل على الحق وغيرها فأصابه اليأس من هذه الحالة وقرر الهروب منها والفرار فركب السفينة فوجود فيها قومًا أشدُ جاهلية من قومه عندما جاءت عاصفة بحرية قولوا هذا غضب من الألهة وعليهم تقديم قربانًا من أجل أرضاها وذلك عبر القرعة وكان يونس عليه السلام هو هذا القربان فألقوه في بطن الحوت حيث تسود شريعة الغاب .

    2- المعني الذي أدركه يونس عليه السلام هو أن اليأس لا مكانة له في نفس الداعية مهما كانت حجم العوائق الموجودة في طريقه من قيم جاهلية وتخلف ! أدرك انه ظلم نفسه عندما سمح لليأس بالدخول إلي قلبه والتمكن منه لذلك قال لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين , ظالمًا وليس مظلومًا هنا نجاه المولى عزوجل مما كان فيه واخرجه من بطن الحوت إلي صحراء جرداء أنبت فيه شجرة يقطين حتى تكون دليلًا على الأمل والحث على العمل حتى لو كنت وحدك توشح بالصبرِ والثقة بالله وأمضي وكون داعية ومصلح حثيما أنتَ ولا تترك مجتمعك وبيئتك لغيرك من أصحاب الفكر الضال يعملون فيها ويحرفون المجتمع عن قيمه وعقائده , أنت صاحب رسالة سامية وداعية إلي الله أدي رسالتك ولا تتخلى عنها مهما واجهت من الظروف !

    شجرة اليقطين , التي تنبت بالصحراء ، حيث لا ماء
    هذه الشجرة تعطينا الامل ,, والفجر قادم لا محالة ، فلم نيأس

    بارككِ الله على مشاركتك القيمة
    ما شاء الله عنك
    سعيدة بمتابعتك

  26. #26
    عضو نشيط الصورة الرمزية روحي فلسطين
    تاريخ التسجيل
    01 2008
    الدولة
    أبغى الدار الآخرة " وَلَلآخِرَةُ خَيْرٌ لَكَ مِنَ الأوُلَى "
    المشاركات
    63,977

    رد : [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها

    سيتم مطالعة الجزء الثاني اليوم .. عذرا لم يتم قراءته امس .. حبسنا العذر

  27. #27
    عضو نشيط الصورة الرمزية فلسطينية عابرة
    تاريخ التسجيل
    01 2007
    الدولة
    مع هبة وريم باذن الله
    المشاركات
    41,351

    رد : [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها

    كتاب يجب ان يكون في كل بيت
    احييكم بقوة على طرحه بهذا الشكل الراقي
    يعطيكم الف عافية

  28. #28

    رد : [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة روحي فلسطين مشاهدة المشاركة
    سيتم مطالعة الجزء الثاني اليوم .. عذرا لم يتم قراءته امس .. حبسنا العذر

    حياكِ الله روحي فلسطين
    لا عليكِ .. المهم تابعي معنا


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فلسطينية عابرة مشاهدة المشاركة
    كتاب يجب ان يكون في كل بيت
    احييكم بقوة على طرحه بهذا الشكل الراقي
    يعطيكم الف عافية

    أهلاً بكِ أخيتي فلسطينية
    أحييكِ على تواجدكِ .. فكوني معنا دوماً
    وإياكِ

  29. #29
    عضو نشيط الصورة الرمزية لاجئة من يافا
    تاريخ التسجيل
    09 2007
    الدولة
    ""مع أسرتي السعـــيدة""
    العمر
    8
    المشاركات
    9,846

    رد : [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها

    رائع جدا
    لكني للاسف لن استطيع تحميله!
    قريبا سأحمله واتابع معكم
    بارك الله فيكم وفي عملكم الطيب

  30. #30

    رد : [3-2] عكسُ التيار ، سباحةٌ لا بدّ منها

    اذن الدرس .. هو عدم اليأس وعدم الهروب
    مواجهة الواقع .. والصبر في ذلك
    "فاصبر لحكم ربك ولا تكن كصاحب الحوت.."

    هناك نماذج لكثيرين .. أمثال حسن البنا
    الذي اختاره الله ليجدد للامة دينها

    أحمد ياسين .. في جسده المشلول
    كان روح الأمة

    اخي يا ابن الإسلام
    في موقعك .. في جامعتك .. في مسجدك .. في بيتك
    في بلدك ..بإمكانك أن تفعل الكثير ، بوسعك أن تفعل الكثير
    ذلك درس "صاحب الحوت"


    فلتسبح عكس التيار .. والله معك

    ننتقل الى الدرس الثالث
    [3]
    وانا اول المسلمين

    أدعوكم لقراءته .. درس خفيف وصغير











 

 


تعليقات الفيسبوك



ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •